منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 رد على مقال ألاخ العزيز أشور بيث شليمون الجزء -2/ فريد وردة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4549
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد على مقال ألاخ العزيز أشور بيث شليمون الجزء -2/ فريد وردة   2011-06-05, 9:45 am

رد على مقال ألاخ العزيز أشور بيث شليمون [الذي يشوه أسمه يشوه كل شئ] الجزء -2


سلام ومحبة للجميع

بينت في مقالي السابق بأن التنظيمات وألاحزاب ألمتأشورة منهجها وشغلها الشاغل هو مهاجمة هويتنا وأيماننا وثقافتنا وكياننا في أرضنا ألازلية ألابدية [عراقنا الغالي] ويستخدمون لهذا المنهاج المسموم شماعات وحجج واهية وفي بعض ألاحيان مضحكة .
ومنها أن الكلدان في سبات قومي ولا يتكلمون لغتهم وبقية ألاسطوانة المشروخة


واليكم هذا ألاقتباس من مقال ألاخ أشورِ ويقول فيه

اقتباس :
هل بوسعك أن تدلني على منشورات قومية كلدانية قبل عام 1992 وما هي المنظمات الكلدانية ونشاطاتها القومية ؟ بدون ادنى شك لم يكن شيئا من هذا القبيل أما إذا كان في حوزتك فالباب مفتوح لك كي تبرهن لنا ذلك.
الجواب

شرحنا في مقال سابق موجود على صفحات هذا المنبر عن القومية والكلدان والقومية ووضحنا بأن الكلدان من أقدم ألاقوام في بلاد الرافدين ومنذ تأسيس الدولة العراقية الحديثة ,كان لهم دور أساسي مع بقية الفسيفساء التي تكون أطياف المجتمع العراقي في أرساء الدعائم ألاساسية لهذه الدولة بالرغم من ألانتكاسات وألانقلابات والدكتاتوريات والحروب ومطامع دول الجوار ومصالح الدول الكبرى , رغم كل هذا وبفضل حكمة رجال الدين الموقرين ومثقفينا ألافاضل تجنب الكلدان أ ن يكونوا لقمة سائغة وأضحوكة بيد القوى اللاعبة على الساحة .

عزيزي أشور
أذا كنت تعتقد أن توزيع المنشورات وحمل السلاح ضد أبناء وطنك في تلك الفترة هو عمل بطولي ؟

هنا أسمح لي أن أقول لك بأن الكلدان في هذا اليوم يفتخروا ويشكروا الله لأنهم تجنبوا أن يكونوا ألعوبة لتمرير أجندة ومخططات ألاخرين. وأما نشاطاتهم ؟ فكانت كلها سلمية وأجتماعية ورياضية وأن أنديتهم ألاجتماعية كانت منتشرة في جميع المحافظات التي يتواجد بها شعبنا وكانت أبوابها مفتوحة لكل العراقيين الطيبين.

ثم أليس غريبا أن تنتقد الكلدان على موقفهم السلمي في تلك الفترة واليوم تهاجم المنظمات ألاثورية في سوريا لآنها خرجت بمظاهرات تطالب بحريتها . قل لي ماذا تسمي هذا ؟


أما عن موضوع اللغة فأليكم هذا ألاقتباس الذي يقول فيه

اقتباس :
معظم الكلدان أعراب اللسان وهذا ليس بجديد إذ أشاد به المغفور له المطران أدي شير في كتابه كلدو وآثور – مذ اكثر من مائة سنة خلت ، يرجى الإطلاع في نفس الكتاب وعلى الصفحة الرابعة ( ܕ ) من المقدمة .
ثم مقال الأخ ليون برخو حول تفشي الأمية هذا لا يعني التكلم باللغة، بل القدرة على القراءة والكتابة هذا ما هو غير موجود كما جاء به وإذا لك اعتراض ما عليك أن توجه الكلام له وليس لنا.

الجواب

منذ 2003 قرر المتأشورون وتنظيماتهم العزف على وتر الكلدان [ طائفة ومذهب وأسرة وسحرة ولا يتكلموا لغتهم وأستعربوا وأنقرضوا والفاتيكان كذا وكذا وكذا ] هذه الحجج والشماعات موجودة في أدبيات ومناهج تنظيماتهم وأحزابهم وكانوا يعتقدوا لسذاجتهم طبعا بأنه مجرد العزف على هذه ألاوتار [عزف نشاز طبعا] فأن الكلدان سوف يخافوا وينصهروا وينسوا أسم الكلدان .
وهذه الخطة تذكرني بمنتصف السبعينات عندما أعتقدت [سولت لها نفسها] المنظمات الفلسطينية والفدائيين والمقاومة ومن هذه التسميات بأنه مجرد أن يطلقوا طلقة واحدة فأن المسيحيين اللبنانيين سوف يخافوا ويتركوا بلدهم ويهربوا ؟

طبعا هنا أحب أن أوضح بأن غالبية المسيحيين اللبنانيين هم مارونيين كاثوليك ويوجد أيضا سريان وأرمن وكلدان وأثوريين وبقية المذاهب أيضا .
وغالبية المسيحيين اللبنانيين لا يتكلموا لغتهم ألاصلية وكان أعدائهم يعتقدون عنهم بأنهم بلا هوية وخنافس وولائهم للغرب أكثر من ولائهم لبلدهم وغيرها من الحجج .
وعندما بدأت هذه المنظمات بمضايقة أهل البلد ألاصليين ومحاولة ألاعتداء على أعراضهم وسرقة بيوتهم .

هبوا هبة الرجل الواحد ودافعوا عن أرضهم وهويتهم [رغم أنهم لا يتكلموا لغتهم الاصلية] وسطروا بطولات أذهلت أعدائهم والعالم كله شهد لبطولاتهم .

نفس الشئ ينطبق على أقباط مصر , عندما تتعرض هويتهم وعقيدتهم الى تهديد يضحوا بالغالي والنفيس للمحافظة عليها , وهم لا يتكلمون لغتهم الاصلية.

صحيح أن اللغة عنصر أساسي لهوية أي شعب لكنها لا تؤثر على عزيمته في المحافظة على هويته ووجوده.

وبهذا القدر أكتفي


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رد على مقال ألاخ العزيز أشور بيث شليمون الجزء -2/ فريد وردة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

مقالات بآراء اصحابها
 :: كتابات ومقالات متفرقة

-
انتقل الى: