منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 تحذير: جيش المهدي يعاود نشاطه القذر بتعاون حكومي وأمني، ويغتال 7 من أبناء عشيرة (البطاويين) العائدين الى مناطقهم..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
maria
عضو متألق
عضو متألق







البلد البلد : العراق
الجنس : انثى
عدد المساهمات عدد المساهمات : 1150
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/05/2009
مزاجي : اكل شوكولاتة

مُساهمةموضوع: تحذير: جيش المهدي يعاود نشاطه القذر بتعاون حكومي وأمني، ويغتال 7 من أبناء عشيرة (البطاويين) العائدين الى مناطقهم..    2011-07-06, 7:17 am

تحذير: جيش المهدي يعاود نشاطه القذر بتعاون حكومي وأمني، ويغتال 7 من أبناء عشيرة (البطاويين) العائدين الى مناطقهم.. والرابطة تكشف اسماء وعناوين عدد من المجرمين..!

:: مراسلو الرابطة في بغداد ::


بعد تصاعد الاحتجاجات الشعبية ضد حكومة المالكي الفاسدة وتعالي الأصوات المطالبة برحيل المالكي وحزب دعوته، فقد وجدت هذه الحكومة أن أفضل وسيلة لصرف الاهتمام عن فشلها الذريع هو بالعودة الى ممارسة هوايتها (المفضلة) في عمليات الاستهداف الطائفي لاشغال الفتنة بين العراقيين..

وبعد أن روجت حكومة المالكي وقيادة عملياته أكذوبة (عروس التاجي) فقد سعت لصنع مناخ انتقامي على أسس طائفية، وبدأت عناصر من جيش المهدي مؤخرا عمليات استهداف منظمة لأشخاص من عشيرة (البطاويين) العائدين الى مناطقهم بعد تهجيرهم في 2005/2006، او من خلال اعتقال ابناء العشيرة بتهم باطلة وكاذبة، والمخبر السري موجود وحاضر دائما..

وفيما يلي أسماء بعض الشهداء الذين تم اغتيالهم في الفترة الاخيرة، وهم كل من:
1- سجاد جواد منصور البطاوي
2- ابراهيم عبد المنعم سرهيد البطاوي
3- عادل رشيد عدوان البطاوي
4- احمد عطا الله حمادي البطاوي
5- رزاق علي وهيب البطاوي
6- علي حسين محمود البطاوي
7- رضا محمد عباس خليل البطاوي

و جميع هؤلاء الشهداء تم اغتيالهم في مدينة الحرية في الفترة من 7/5/2011 ولحد الآن..! وعند مقابلة القادة العسكريين ومنهم قائد الفرقة السادسة ومسؤولي الاستخبارات للشكوى فقد كانت ردودهم تثير الاستغراب، مما يشير الى تواطئ قوات الجيش مع هذه العصابات، ومن الواضح أن هناك جهة معينة تدعم أعمال القتل الطائفي هذه.

هذا وقد تابع أصدقاء الرابطة العراقية عددا من مجرمي جيش المهدي ممن يترأسون أعمال القتل الطائفية هذه، وقد وردتنا هذه التفاصيل:

** إسم رئيس عصابة ما يدعى بـ (القوة العسكرية) لجيش المهدي هو (سمير ابراهيم جاسم حمود)، ويسمونه أيضا (سيد سمير) و (أبو سجاد)، وهو يملك اكثر من هوية أحوال مدنية وفيها الألقاب التالية: الخزعلي – الدفاعي – الصافي – الكروي. كانت قوات الأحتلال الأمريكي قد القت القبض عليه يوم 29-6-2008 في شقة عشيقته التي كانت موظفة في مؤسسة الصناعات القطنية في استعلامات الدباش، والتي جندها لصالح المليشيات قبل ذلك بسنة لغرض جمع المعلومات الممكنة عن الجميع لصالح (فليق القدس).

عنوان المجرم سمير في منطقة الحرية هو: محلة/733 ، زقاق 50 ، دار 25.. وشقة عشيقته تقع في شارع النواب في الكاظمية.. أما نائبه فهو (بشار خزعل جاسم حمود) والملقب أيضا بـ (أبو فراس)، والذي يعرف باستعماله أساليب القتل بالسكين وحرق الجثث، بينما يلجأ سمير الى قتل ضحاياه بالمسدس في الرأس اسمه. وعنوان بشار ابوفراس هو : الحرية، محلة/422 ، زقاق/2 ، دار 32 ..

أما أفراد العصابة المنضوين تحت قيادة هذين المجرمين فهم:
- عمار (شقيق فراس)
- نزار (شقيق فراس)
- ياسين (ابن خالة فراس)
- سيد جمال
-
هؤلاء هم القياديون وجميعهم موظفون في الشركة العامة للصناعات القطنية في الكاظمية / قسم الكهرباء. في الماضي كانوا يخفون المتفجرات والأسلحة في الشركة نفسها، ولكن تم نقلها منذ سنة تقريباً الى مكان آخر بيد (بشار خزعل جاسم). ونود أن نؤكد انه ليس كل موظفي الشركة متعاطفين مع جيش المهدي، ولكنهم يخافون منهم ويعتقدون أن الامريكان والحكومة راضين عن تحركاتهم الجديدة..!

وقد علمت الرابطة معلومة جديدة تفيد بأن (كل مشهداني هو مشروع قتل لهم) فهل تساءلتم لماذا؟

السبب هو أن أفراد جيش المهدي وبترويج من معمميهمم يؤمنون برواية غريبة جدا تقول ان الأمام علي عليه السلام قد بايعه الرسول صلى الله عليه وآله في بيعة الغدير، ولكن (جد المشاهدة) عندما أراداوا أخذ بيعته قال: (ما أشهد آني).. ومن هنا جاءت تسمية (مشهداني)..! وعليه فإن بيوتهم وأموالهم وأعراضهم في كل مكان حلال على جيش المهدي..! وهذه الرواية متداولة في مدينة الحرية والشعلة في أوساط شيعية قبل سنة 2006 فيما يبدو أنها كانت تمهيدا للتصفية الجسدية بعد ذلك..!



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تحذير: جيش المهدي يعاود نشاطه القذر بتعاون حكومي وأمني، ويغتال 7 من أبناء عشيرة (البطاويين) العائدين الى مناطقهم..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

أخر المقالات والأخباروالأحداث العامة على الساحة :: مقالات والاخبار من العراق

-
انتقل الى: