منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 هل نسميها أخلاق الآشوريين ؟ ..... كلا أبداً

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4548
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: هل نسميها أخلاق الآشوريين ؟ ..... كلا أبداً   2011-09-06, 12:27 pm


هل نسميها أخلاق الآشوريين ؟ ..... كلا أبداً


نزار ملاخا
ناشط قومي كلداني


كشف معدن بعض الرذلاء والمأجورين

منذ أن سقط العراق على يد المستعمر والذي أعترف بذلك علناً، أي منذ عام 2003 أبتدأت المخططات الراملية لتقسيم العراق بالتنفيذ على أرض الواقع، وشملت تلك التقسيمات، ارض العراق وسماؤه وشعبه وأقوامه وأديانه ومذاهبه وطوائفه.

منذ عام 2003 عرفنا معنى الإنقسام، عرفنا أن هناك أقليماً يدعى كردستان، وفي النية إنشاء آخر يدعى عربستان وهناك مخطط مشبوه
لإقليم آخر يدعى آثورستان، وبعد عام 2003 عرفنا بأن هذا شيعي وهذا سنّي، هذا مسلم وذاك مسيحي، كما ظهر العداء بين هؤلاء بشكل واضح حيث أثبته بعض الأصوليين من أبناء دولة العراق الإسلامية والمتشددين أو المتمشدقين بإسم الدين والدين منهم براء، ولكن قبل
هذا التأريخ كنا نعرف نحن الكلدان من نحن وما هو تاريخنا وماهي حضارتنا، والسبب في ذلك أن أور ما زالت شاخصة وبابل وآثارها ما زال العالم كله يتغنى بها ويشيد بعظمتها وما زالت متاحف العالم تمتلئ بآثارها وما زالت مناهج الدراسات في العراق تُدرّس تاريخها وموادها وعلمها وملوكها، وما زال قادة العراق يتغنون بأمجادها وما زال الكتّاب والمؤرخون يشيدون بعظمتها، وشجاعة الكلدانيين فيها، وما زال الشعار الذي رفع في الثمانينيات يرن في الآذان "من نبوخذ نصر إلى صدام العراق يزهو بالنصر" ومعناه إنهم يستمدون العزيمة من نبوخذ نصر بإعتباره أشهر قائد وطني حكم العراق، ونستدل من ذلك أعترافاً صريحاً بأن فترة حكم الكلدانيين كانت عصر ذهبي للعراق
وشعبه.

أقول بعد عصر النهضة (التفرقة) الذي يمر به العراق حالياً، وبعد أن هُضِمَت حقوق الكلدان (سابقاً كان همّنا كمسيحيين عراقيين كلدانيين
أو اية تسمية أخرى المهم كان عامة المسيحيين العراقيين يعانون من ألمٍ واحدٍ فقط، هو التفرقة الدينية غير العلنية، وكان للكلدان في جميع المراحل ثقل معين في الدولة العراقية، ومن جميع النواحي، وذلك لإخلاصهم ووطنيتهم وعراقتهم وتمسكهم الشديد بأرض الآباء والأجداد أرض العراق الطاهرة.

بعد عام 2003 أصبح العراق كعكة، وكلٌ يستقتل من أجل أن يحظى بجزء من هذه الكعكة، فذاك يطالب بإقليم، وآخر يطالب بمناصب سيادية، وآخر يطالب دولة أخرى، وبعض المسيحيين وهم قلة والحمد لله، يطالبون بمحافظة لهم، ولم يدروا بأنهم في ذلك يكتبون نهاية المسيحية في العراق، ويؤلّبون الإرهاب على تشديد حملاته عليهم، وفي خضم كل هذه الصراعات، نضيف إليها الصراعات الإقليمية، فالكويت يومياً تنهش أجزاء من ارض العراق، وتحاول جاهدة خنق العراق من خلال بناء ميناء مبارك الذي يقضي على الرئة الوحيدة التي يتنفس بها العراق. وإيران يومياً تنهب من نفط العراق والحكومة تبارك هذا النهب العلني، وتركيا تقصف شمال العراق بحجة مطاردة وملاحقة حزب العمال الكردستاني وهي بالحقيقة أنظارها تمتد نحو كركوك، وسوريا والسعودية تصدران الإرهاب والإرهابيين للعراق، نقول في خضم كل هذه الصراعات غير المتناهية نسينا نحن المسيحيين العراقيين وطنيتنا ووطننا وثرواتنا المنهوبة والمسروقة وعراقنا الجريح وألتفت أحدنا إلى الآخر ينهش لحمه ويحفر بئراً لأخيه، وكأن هم إخوتنا كلدان الجبال القضاء على كلدانيي السهل، ويحق فينا المثل العراقي (اولاد قسّومي)، وأولاد قسومي لهم قصة وهي أن قسومي كان له عشرة أولاد ما أن يخرجوا خارج الدار حتى يتناوب عليهم أطفال المحلة ويشبعونهم ضرباً وهم لا يقوون على مقاومتهم، ولكن ما أن يدخلوا الدار حتى تدخل بهم الشياطين فيقوم أحدهم على الآخر يشبعه ضرباً وركلاً ولكماً، ويتصارعن حتى الموت وكأنهم اعداء ألدّاء.

من هذه المقدمة الطويلة أريد أن أدخل إلى قلب الموضوع، ألا وهو موضوع الرسائل السخيفة التي يرسلها إخوتنا كلدان الجبال (بعض الآثوريين) وبالأخص المقصود بها طلائع إتحاد الأدباء الكلدان، يرسلها بعض الجهلة ومتسكعي الشوارع، فاقدي أصولهم، متخلين عن كل معاني الشرف والكرامة والرجولة والشهامة والأخلاق، نازعين نقطة الحياء من على جباههم، لا يخافون الله ولا يخجلون من بشر، هؤلاء ليس لهم شأن سوى أن يكونوا ورقة لعب بيد اللاعبين الكِبار يحرّكونهم كيف ما يشاؤون، ويوحون لهم بأنهم بصلفهم وقلة أخلاقهم يقدمون خدمة لأمتهم الآثورية المزعومة، ولا يدرون بأنهم يدللون للآخرين إلى اي مستوى أخلاقي منحط قد وصلوا، فهل نقول هذه هي أخلاق الآثوريين كلدان الجبال ؟ حاشا، فليس كل الآثوريين على شاكلة تلك الفئة الساقطة، فهناك الشرفاء والمخلصين والأوفياء والمناضلين، وما هذه الفئة إلا مجموعة ساقطة تحركها أحزاب معروفة يتصورون أنهم بقلة حيائهم يستطيعون أن يؤثروا على النخبة المثقفة، على الإتحاد الذي استطاع وبكل جدارة أن يثبت موقفه القومي الكلداني المشرّف في الساحة القومية والسياسية.


رسائل وصلتني عبر بريدي الألكتروني كما وصلت غيري من إخوتي أعضاء الإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان، وسأدرج هنا جزءاً يسيراً من هذه الرسائل.
الرسالة الأولى مرسله للسيد حبيب تومي رئيس الإتحاد

"habib tomi" You are kaldani " NAZAH".
Habib, Since you are Kildani my Bathroom needs cleaning since
you kildan this is your Main profession " Nazaheen

وهذه رسالة أخرى أقرأوا وأحكموا : ـــ

"habib tomi"
Iam so happy for
the news of the Death of Kaldani/Communist Racist Hikmat
Alhakeem.

You Kildan
deserve what Sunni Arabs are doing to you in city of Mosel,When
you Kildan were draging the good people of Mosel In the Streets
,Killing their men and rapping their women like( Hafsa Al Omeri)

Sunni Arab
will never forget what Kildan to them in March of 1959 during Al
Shawaf uprising. ( Telkef shqla istklaloukh Deen Muhammad
Batalokh) Do you expect that the muslims forgot that never ever.

You don't
know how happy I get when Kaldian churches are blown up and your
kaldian people are massacred by Muslims.

You are
all traitors to Iraq you were all Communist and you tried very
hard to sell Iraq to soviet Union.


Viva Assyria
Down with Communist Kaldan
Down with Kaldian Church


وهذه رسالة أخرى : ــــ


الى القليل الادب المدعو أأأأأأأأ




ايها الفلتان القذر فأنت من حثالات البعثيين اللذين انظمو الى الحزب اشيوعي


بحجة التمزيق ونقتل المعلومات الى جهات قذرة لسد

رمقكم لا اكثر ..وان الشيوعية




كمبدأ برىء ثم بريىء منكم ومن عصاباتكم بما تسمونه الاتحاد المزيف للمشعوذين

الكلدان..






فمهما نبحتم ومهما على شأنكم كان من كان فلن تصل لا انت ولا الاكبر الاكبر




منك الى مستوى كعب الحذاء الآشوري ..اتمني ان تخرس الى الابد ولكن هل ستخجل وتكف عن




حقدك الى اسيادك واسياد سيدك وانتم المشعوذيين نكرتم اصلكم والذي ينكر اصله




فهو..حبيب النغل





...

سيبقى الآشوريين نور العالم ولو لا الآشوريين لن يكون خلاص للعالم او

بالاحرى لن يبقى للمسيحية لاطعم ولا وجود...






وختاما




اللذين استحو ماتو اما انت

وامثالك مازلتم عايشين...




لم يكن اسلوبي في الكتابة هكذا ولكن نباحك فيه نوع من الاستحقاق.. اتمنى ان




تنشر هذا الكلام في اى موقع لانك لاتخجل ولا

تستحي





تاج رأسك زيد مالك الآشوري..




Zaid Malk"




-------------------- أنظروا المستوى ألأخلاقي ؟؟؟!!!!!!
وهذا نموذج أخلاقي آخر يكتبه شخص آثوري يدعى زيد مالك فهل يقبل شرفاء الآثوريين بذلك ؟ وختاما تفو تفو والف تفو على تفكيرك وعقلك المريض والف تفو على وجهك القذر والف الف بصقة وبصقة في وجه كل من يدعي او يؤمن بالقومية المزيفة الكلدانيةالمشعوذة تاج راسكمزيد مالك الاشوري
أنظروا إلى هذه الحثالة المدعو زيد مالك، فهل يشرّف الآثوريين أن ينتسب إليهم من هو بهذه القذارة ؟ إنه حاوية أوساخ متنقلة الثثثثثور الخبل الادبسز !!!! ابن يسرني ان ابصق مرة اخرى في وجهك القذر ... يضحك السفيهياليت كان لي زوج حذاء قوي مثل وجهك لوفرت لنفسي كذا.... دولار ..
سيبقى الحذاء الذي يلبسه الآشوري الاصيل يدق ويدق على رأسك الخاوي الى ان تعترف بأن هذا الحذاء هوسيدك وتاج رأسك وان تحترمه اكثر من كلدانيتك المزيفة وشيوعيتك القذرة ياقذرمرة اخرى تفففففو على وجهك يا ارعن يا ادبسز...... ولك ما تستحي ......عجبي
قرة !!!!!!!!!!!!!!!! وقرة عين اتحادهم المزيف بهذا ؟؟؟؟؟؟؟ المزيف الارعن تاج رأسكم زيد الآشوري



Zaid Malk
Sunday, August 21, 2011 12:24 AM
From:
"Zaid Malk"
Add sender to Contacts
To:
cesarhermez@yahoo.com



الكتكوت والزعطوط والجرو الكلدي((( حذفنا الإسم ))تفووووو على غيرتك وعلى خلقتك يا ساقط يا ادبسز سيبقى الجذاء الذي يلبسه الآشوري يدق على رؤسكم الخاوية الى ان تعترفوا به بأنه سيدكم وتاج رأسكم واذا تفضلت وسالتني لماذا ؟ ....... سأجاوبك بالتفصيل يا ايها المعتوه سيزار ميخا، كوركيس مردو، نزار ملاخا وحبيب تومي أسماء أو لنقل أشباه كتاب ملئوا المواقع الألكترونية بصراخاتهم وشخبطاتهم التي يسمونها بالكتابات وهي كتابات مشحونة بالحقد على الذين سبقوهم بكل شيء وبين اسطرها الكثير من المغالطات التاريخية وهم بالحقيقة يتخبطون ويدورون في حلقات مفرغة لا يسمعهم غير صدى صياحاتهم وظلال شخبطاتهم غير المفهومة.

وهكذا تتوالى الرسائل وتنهل على أسود وشجعان الأدباء الكلدان، ولكن قررنا عدم الرد وإهمالها، لكون الأهداف التي نؤمن بها أكبر بكثير
من أن نضيع وقتنا ونهدره في الرد على بعض أن واع القمامة، هو واسياده الذين يدعمونه.

لذلك أردت أن أخاطب الشرفاء منهم، بأن ينتبهوا لما هو أهم من مسألة شتم الكلدان وقادتهم والنخبة المثقفة منهم، وكأن لا هم لهذه الأحزاب سوى شتم الكلدان، ونسوا أو تناسوا بأن هناك مهمات صعبة تنتظر منهم التحقيق .

ختاماً هل نقول هذه هي أخلاق الآثوريين إخوتنا كلدان الجبال؟؟؟
كلا وألف كلا، فمنهم من يتصف بمكارم الأخلاق، ومنهم من له منزلة رفيعة في قلوبنا، ومنهم من نكن له كل التقدير والإحترام والمحبة الأخوية، لكن أود أـن اقول: ـــ أطلبوا من هذه الحشرات أن تكف عن ذلك وتوجه سهامها إلى ما هو مطلوب منهم وإلى ما ينتظرهم فيه شعبهم
.......
ودمتم بخير



من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هل نسميها أخلاق الآشوريين ؟ ..... كلا أبداً
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

مقالات للكتاب الكلدان
 :: مقالات الكاتب الكلداني/نزار ملاخا

-
انتقل الى: