منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 بيان الكنيسة الكلدانية .. وجوه متعددة لعملة واحدة/عبد الاحد مرقس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4549
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: بيان الكنيسة الكلدانية .. وجوه متعددة لعملة واحدة/عبد الاحد مرقس   2012-01-27, 7:25 am

بيان الكنيسة الكلدانية .. وجوه متعددة لعملة واحدة
نظرة موجزة ومبسطة لواقع كلدان العراق .....

منذ اكثر من سبعة الاف سنة والكلدان هم اهل الحضارة والعلم في بلاد مابين النهرين ( العراق حاليا ) ومنهم انبثقت اولى التشريعات الانسانية من ارض بابل الكلدان بالاضافة الى العلوم الاخرى والتاريخ يشهد لهم بالبنان والعرفان ... ومنهم خرج ابو الانبياء ابراهيم كما مكتوب في العهد القديم ومن ارض اور الكلدان خرج ابراهيم ....هذا وظل الكلدان ومازالوا وسيبقون سيعملون مع جميع اطياف الشعب العراقي بكل تفاني واخلاص وتضحية من اجل رفعة العراق وتقدمه وصيانة حقوقه وسيادته وكرامته وان سمة الوطنية هي رمز الكلدان . ذلك لأننا اهل العراق الاصلاء وتاريخه وحضارته ولسنا جزأً صغيرا منه او دخلاء عليه .... وبعد سقوط النظام البائد في عام ٢٠٠٣ وتحرير العراق من ظلم الكتاتورية وإعلان العراق دولة ديمقراطية فدرالية اتحادية تعددية ظهرت على الساحة احزاب وتنظيمات سياسية متعددة الرؤى والسياقات المختلفة ومنها بعض احزابنا القومية واخذت جميع هذه الاحزاب تتصارع على تقسيم الكراسي واستلام السلطة ولم يكن لابناء الكلدان دور يذكر في هذا المخاض السياسي وذلك لانهم لم يكونوا يفكرون بالعمل القومي وذلك لان توجههم هو توجه وطني قبل كل شئ هذا بالاضافة الى عدم ظهور نشطاء قوميين كلدان قبل هذا التاريخ اي قبل هام ٢٠٠٣ ونتيجة للانتخابات التي جرت في عام ٢٠٠٥ فازت قائمة الرافدين ( زوعا ) وحزب الاتحاد الديمقراطي الكلداني بمقعد ضمن القائمة الكردستانية آنذاك ووقفنا الى جانبهم قبل وبعد الانتخابات وذلك إيمانا منا بروابطنا المشتركة مثل الدين التاريخ الدم اللغة وروابط اخرى متعددة وقد استبشرنا خيرا ولكن للأسف الشديد وبعد فترة قصيرة جدا خاب ظننا بالإخوة ممثلي الحركة الديمقراطية الآشورية في البرلمان العراقي مستغلين مناصبهم الرسمية والعمل على إقصاء وإلغاء اسم الكلدان من اي محفل او قانون كان ... لماذا هذا هل هو مجازات اللذين يؤازرونكم ... ونتيجة لكل هذه العوامل ظهرت على الساحة داخل الوطن وخارجه العديد من التنظيمات والجمعيات الكلدانية ليس الغرض من تأسيسها هو الدخول في صراعات ومتاهات وانما العمل من اجل إرساء القومية الكلدانية وتثبيت حقوق الكلدان دستوريا وقانونيا في الدستور الاتحادي للدولة العراقية وإقليم كردستان هذا والعمل مع بقية ابناء شعبنا لنيل حقوقهم القومية والوطنية .... ولم تسلم الامة الكلدانية وتنظيماتها من الإقصاء والتهميش من لدن الحركة الديمقراطية الآشورية متمثلة بشخص سكرتيرها العام السيد يوناذم كنا . ومن خلال عقد ندوات او محاضرات اثناء زيارته الى الخارج وتصريحاته بهذا الشان وآخرها اثناء لقاءه مع احدى الفضائيات . وأما بخصوص منصب رئيس اوقاف شؤون المسيحين والديانات الاخرى فلم يكن وليد الساعة وانما كان يحاك ويخطط له السيد يوناذم كنا والسبب هو ان السيد رعد الشماع هو كلداني نعم .. ولكن ليس مواليا لخط وافكار السيد كنا علما بان عمل هذه الدائرة واضح وصريح من خلال تسميتها .. اي تعني بالشؤون الدينية للأديان الغير مسلمة من المسيحين والصابئة واليزيدية وليس للشؤون السياسية والسياسيين ... وتدعي انك تمثل جميع المسيحيين هذا كذب ونفاق .. وكيف لا وانت تظهر على الفضائيات وتلغي كيان أمة لها شعب وكيان وتاريخ ماض وحاضر ومعترف بها دستوريا .. ارجو مراجعة كل هذه الامور وإعادة النظر فيها ... وهنا اود ان اشير الى الإيضاح الصادر من قائمة الرافدين النيابية حول البيان الصادر من البطريركية الكلدانية .. هنا لا اود التعليق والحديث عن فحوى الإيضاح والنقاط المتعددة فيه لانه ياخذ مجالا أوسع من حجمه ولكن أتطرق الى الفقرة خامسا والتي تنص على ... ومن جانبنا نترفع عن الرد على المقالات تلك التي خرجت على كل قيم واخلاقيات الاعلام الحر وترمي الى تسييس المقابل باي وسيلة كانت من خلال تهم وتلفيقات مفبركة لا أساس لها من الصحة . ونحتفظ بحقنا بمقاضاة من يلجأ الى القذف والتشهير ونشر تهم جزافية مفبركة واكاذيب وتلفيقات بحق النائب يوناذم كنا او قائمة الرافدين . انتهى الاقتباس ، هنا اقول للأخوة اعضاء قائمة الرافدين الكرام او اللذين اصدروا هذا الإيضاح أنكم أيها السادة تغالطون أنفسكم وتتهمون كتاب ابناء شعبنا اللذين يوضحون الحقيقة بالتلفيقات والأكاذيب ولكم الحق بمقاضاة من الى القذف والتشهير ... وان ما قام به رئيس قائمتكم وسكرتير زوعا السيد كنا بالتجاوز وإقصاء وإلغاء الاخرين بماذا تسمونه ومن خلال حديثه في الفضائيات بلا مراعات لشعور واحساس الاخرين أليست هذه اكاذيب وتلفيقات مبطنة ومقصودة ... والاتصال برئاسة الكنيسة الكلدانية ومعهم نخبة من ابناء الكلدان ليلة ١٤-١٥/ ١ / ٢٠١٢ مطالبا إياهم عدم اعلان بيان البطريركية وان حصل ذلك سوف تكون النتائج غير جيدة ولتتجنب عقباها أليس هذا تهديد واستفزاز مباشر لرئاسة الكنيسة الكلدانية وجاء هذا التصريح على لسان سيادة المطران شليمون وردوني النائب البطريركي للكلدان اثناء اللقاء معه لقناة عشتار الفضائية . أليس هذا تجاوزا قانونيا من لدن سيادة عضو البرلمان مستغلا صفته الرسمية والحصانة البرلمانية الممنوحة له . والا من يوناذم كنا متى يطلق الوعيد والتهديد ؟ .. هل وصلت الامور الى هكذا مرحلة ؟ الم يكن من الاولى بكم ان تطالبوا السيد كنا بالاعتذار للشعب الكلداني على أكاذيبه وتلفيقاته وتهديده للكنيسة الكلدانية هذا اذا كنتم تمثلون الشعب المسيحي العراقي بمختلف تسمياته كما تدعون ؟ ... لذا ادعو جميع الكلدان المخلصين والغيورين الحريصين على قوميتهم ورئاستهم الكنسية وخاصة الاختصاصيين بهذا الشان مقاضاة السيد كنا قانونيا او الاعتذار والاعتراف بالقومية الكلدانية علنا وتنشر في جميع وسائل الاعلام المختلفة كما فعل على إقصاء الكلدان ... وكذلك اود التطرق الى ما كتبته بعض الكتاب بهذا الشان ... مقال للسيد زيا ميخائيل اوديشو . بعنوان هوسة ميخا وهوية سيدنا دلي . وبناتي من الاخير لمقالته الفقرة الخامسة عفوا سيدي الفاضل ان ابناء الكلدان هم بأعلى مستوى الإدراك والتعاطي مع الامور والأشياء بمفرداتها اكثر من الاخرين ويعلمون علم اليقين عن كل شاردة وواردة ولكنهم لا يتحينون الفرص وينتهزون الاخرين والتشهير بهم سؤالي لك وللسيد سامي بلو والذي كتب مقالا بعنوان المضحك المبكي في بيان عمانوئيل دلي البطريرك والذي تطاول على قداسته ووصفه بعبارات غير لائقة وغير مؤدبة تصدر من شخص يدعي بانه كاتب وله مبدأ ولمجرد ان قداسته يدافع عن حقوق ابناء قوميته وانما هذه العبارات لا تعبر الا عن اخلاقيات مروجيها سؤالي هو اين كنتم انتم وغيركم من الكتاب النشامى عندما صرح السيد كنا في الفضائية البغدادية همش وأقصى الكلدان قوميا واتصاله بالرئاسة الكنسية مهددا واين كنتم يا اصحاب الأقلام الساخنة من رسالة سيادة البطريرك مار دنخا الرابع رئيس الكنيسة الآشورية والتي بعث فيها التهنئة بمناسبة اعياد الميلاد وراس السنة طالبا منهم اي المسيحين العراقيين ان يعملوا معا تحت اسم الامة الآشورية .. أليس هذا قمة الاستكبار والإقصاء وإلغاء الاخر لان المكون المسيحي العراقي يتكون من الكلدان والسريان والآشورين والأرمن فاين هو موقع ومكانة القوميات الثلاثة الاخرى من تضرع سيادة البطريرك مار دنخا الرابع .. كم كنت اتمنى ان لا أتطرق الى موضوع كهذا يخص أساقفتنا وكهنتنا ولكن حال الواقع فرض على ذلك .. ومقال اخر بعنوان من المعيب ان نزداد تشرذما بسبب رئاسة الوقف المسيحي للكاتب والصحفي منصور السناطي انا اتفق معك استاذي العزيز اننا نزداد تشرذما يوما بعد يوم والسبب ليس الوقف المسيحي او تغير رعد برعد كما ذكرت في مقالتك وكم كنت أتمنى ان تكتب حقيقة الاحداث وما آلت اليه هذه الاحداث بمصداقية وانت الصحفي والاعلامي المعروف لدى ابناء شعبنا والجالية العراقية في امريكا وكندا من خلال الجريدة التي تعمل معها ولما لها من ثقل وتاثير إعلامي في نقل الخبر والحدث والمعروف ان الاعلام والصحافة يرصدون الاحداث ويتابعون الحدث قبل وقوعه وبعده وهذا ما أغفلت عنه ولربما تجاهلته لماذا كل هذا التجني على ابناء الكلدان وانت واحدا منهم ولماذا لم تكتب يوما عن التجاوزات الصادرة من يوناذم كنا وغيره بحق الكلدان وانت الصحفي ذو القلم الحر أليس هكذا يطلق على أقلام الصحافة فالمشكلة ليست الوقف المسيحي او تغير رعد برعد وانت تعلم علم اليقين بكل ما ذكر انفا ولكن المشكلة تكمن في طياتها العنصرية والحقد والكراهية .... املا من كل من يدعي انه كاتب وله قلم ان يغسل قلمه ويجعله قلما نظيفا نزيها يكتب الحقيقة وكل ما يخدم هذا الشعب بمختلف تسمياته . املا ان نجتمع جميعا من اجل خدمة اهداف وحقوق شعبنا الكلداني وابناء شعبنا من الآشوريين والسريان بقوانا السياسية والمدنية والاجتماعية بكل محبة دون تهميش واقصاء واستكبار من اجل نيل حقوقنا في الوطن الام ( العراق )

عبد الاحد مرقس
المنبر الديمقراطي الكلداني الموحد
٢٦ / ١ / ٢٠١٢
كندا


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بيان الكنيسة الكلدانية .. وجوه متعددة لعملة واحدة/عبد الاحد مرقس
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

مقالات بآراء اصحابها
 :: مقالات للكلدان الاصلاء

-
انتقل الى: