منتدى كلداني

ثقافي,سياسي,اجتماعي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 الاقلام الصفراء واللون البنفسجي/sam al barwary

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3160
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: الاقلام الصفراء واللون البنفسجي/sam al barwary   2012-02-22, 9:26 pm

المدعو sam al barwary يبدولي بانه ياكل تبن وفشقي وقد نكر اصله وفصله ولكونه مقتنع بانه من السلالة الهجينة التي اخترعها لهم الاكراد
ويدعي نفسه بانه ( الكلداني السرياني الاشوري) فلا مستغرب من ان يكتب هكذا خرافات وكما ينشرها بموقع عنكاوة والذي يروج لهذه الاكاذيب وكما في ادناه.


الاقلام الصفراء واللون البنفسجي


تلعب الالوان دورا مهما في حياتنا فهي تسبب لنا البهجة والزينة, وبدون الالوان تصبح الحياة كئيبة ومملة . تؤثر الالوان في نفوس البشر واختيار المرء لالوان معينة دلالة على ميوله ورغباته واستعداداته وحالته النفسية , ويمكننا ان نقول ان الالوان التي نختارها لنلبسها او نعيش معها , هي انعكاس لحالة مؤقته او طويلة الامد لكياننا .
لكن ما هي قصة اللون البنفسجي في مقالات الاقلام الصفراء التي تميز بالعنصرية والتعصب وتشويه التاريخ وطمس الحقائق .
الاقلام الصفراء هي الاقلام التي اختباءت تحت مظلة صفراء تنبعث منها كل ما هو عنصري لخدمة مصالحها التي ازيل منها القناع لتظهر بشخصيات كانت تتباكى لاجل مصروف وشيكات من الحكم البائد البعثي وهذه تواجدت واخترعت اتحادا عنصريا مشبوها تقتل ازهار بيتها قبل غيرها .اللون البنفسجي هو رمز القوة ولون العظمة والفخامة والاقلام الصفراء تحارب كل من يختار اللون البنفسجي في حياته .وكتاب الاقلام الصفراء متميزون باساليب المخادعة واستغلال المناسبات التاريخية والاجتماعية والثقافية لامتنا الكلدانية السريانية الاشورية لتحقيق اهدافهم المشبوهة التي يتمنون الحصول على جوائز من خلال الكم الهائل من المقالات الصفراء التي تكون اهداف غير نبيلة .لن تنمحى من ذاكرة الكلداني السرياني الاشوري ان الحركة الديمقراطية الاشورية هي تنظيم وطني وجدت لتوحيدنا نحن ابناء امة عظيمة وتحمل تيسيرات نافعة في كثير من جوانب الحياة تحاول ان ترفع الجهد عن كاهل الانسان والحركة هي حلقة ضمن سلسلة من النضال الذي خاضه شعبنا لأكثر من قرن ونصف من الزمان حيث بدأ منتصف القرن التاسع عشر حركة ثقافية وأدبية وإصلاحية ومن ثم حركة نشر الوعي القومي عبر مؤسساته وجمعياته الاجتماعية والثقافية.اذا الاقلام الصفراء المتمثلة بكتاب وادباء الاتحاد ( العالمي )للكلدان السابق الهزيل ما هو الا نخبة اجتمعت لضرب كل تنظيم يناضل لاجل توحيد شعبنا وانهم يفسرون التاريخ حسب ما يرونه في احلامهم واللذين يدعون بانهم نشطاء واللذين يسعون لتحقيق الثراء والصعود الاجتماعي والاحساس بالغنى والنجومية الشخصية .حاول هؤلاء الكتاب بطرق متعددة وبدرجة كافية بالاراء والتصرفات الشيطانية بتزوير حقيقة استشهاد البطريرك مار بنيامين حسب مقالة الشماس المتعصب كوركيس مردوا المنشورة في موقع كلدايا والكثير من المقالات المشبوهه التي تصدر من خلال الاقلام الصفراء والتي حتى لو فشلت مناسباتهم الشخصية فيضعون اللوم على رمز اللون البنفسجي المتمثل بالحركة الديمقراطية الاشورية كما نراه في مقالات المتشدد حبيب تومي الذي لو جمع كل مقالاته والتي بداء بكتابتها سنة 2006 في مقالة واحدة فانها لا تتعدى ال 50 سطرا لان كل ما يكتبه هو ضد مسيرة واهداف ومبادئ زوعا والتي من خلالها استشهد خيرة ابناء شعبنا .اذا المجتمع يصنع الانسان والانسان بدوره يصنع المجتمع .وعلى هذا الاساس فالحركة الديمقراطية الاشورية باقية وسائرة على نفس مبادئها الاساسية والتي بنيت على اسس ديمقراطية هادفة لاجل رفع الفرد الى اعلى مستواه الثقافي والاجتماعي .ثم ما هي مجالات العمل لدى هؤلاء اصحاب الاقلام الصفراء في العراق وخاصة تجاه طائفتنا الكلدانية وكنائسها والاكذوبة الكبرى انهم ينادون بكلدانيتهم التي كانت مختفية من ذاكرتهم قبل 2006 لانهم لم يكونوا صادقين برحيل البعث العراقي وحكامه قبل هذه السنة .ورغم فشلهم في مجال النظري والعملي محليا وداخل بلدنا فمازالوا ياءملون في انتصار شعوذتهم وعلى اساس فشلهم العملي في البلد وفي الخارج تجاه اخوتنا الكلدان فقد تم تاسيس اتحاد للكتاب الكلدان في جمعية الثقافة الكلدانية في القوش من خيرة المثقفين والادباء ليكونوا مناضلين بقلمهم الثقافي الذي يخدم شعبنا ونتمنى للاتحاد الجديد كل الموفقية والنجاح .شعبنا يذبح على يد ابنائه قبل اعدائه من خلال الاقلام الصفراء المختبئة في الخارج وفي الداخل على يد الارهاب وهؤلاء مشغولون بقضايا هدفها الاساس صرف الانظار عن ذلك الذي يجري لشعبنا الكلداني السرياني الاشوري.اخيرا نتمنى لنيسان شهر اعيادنا القومية شهرا مباركا تختلط من خلاله كل اللالوان والافكار والاقلام الثقافية المناضلة ونتمنى لتنظيمات احزاب شعبنا كل الخير والموفقية.



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الاقلام الصفراء واللون البنفسجي/sam al barwary
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى كلداني :: 

مقالات بآراء اصحابها
 :: كتابات مزورة ليست حقيقية

-
انتقل الى: