منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 ملامح من التأريخ القديم ليهود العراق / الدكتور احمد سوسة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3432
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: ملامح من التأريخ القديم ليهود العراق / الدكتور احمد سوسة   2012-06-29, 9:37 pm

جاء في المقدمة ..
1-
ان التاريخ القديم ليهود العراق يكون صورة مظلمة من تاريخ الحضارة البشرية جمعاء ,افلح اليهود بطمس حقيقتها اكثر من الفين وخمسمائة عام, اذ دونوا في الأسر في بابل تاريخا زائفا لاصل اليهود ونسبهم وصلتهم بالاقوام الاخرى وبالعالم القديم وفق اهوائهم ورغباتهم الدنيوية ونزعاتهم الدينية , وقد قبل العالم هذا الزيف وظل الباحثون والكتاب يرددونه وكأنه حقائق تاريخية , حتى ظهرت الاكتشافات التاريخية الحديثة فكشفت لنا زيف الادعاءات اليهودية كحقهم في ارض العرب وما الى ذلك من الادعاءات الوهمية . وهذه المدونات المكتشفة تشكل احداثا بلغات الاقوام القديمة وقد عاصرت تلك الاحداث ذاتها كالسومريين والآكاديين والكنعانيين الفينيقين والمصريين والحثيين والبابلين والآشوريين والكلدانيين وذلك قبل تدوين التوراة بعدة قرون . وتزودنا هذه المراجع والبينات التي كانت تعوز من سبقنا من الباحثين للتوصل الى بعض الحقائق التاريخية عن العصور القديمة ومن ضمنها التاريخ القديم ليهود العراق والخروج بها من دائرة الحدس والظن الى صلب الحقيقة الواقعة.
ولاتوجد حسب علمي اية دراسة علمية لتاريخ يهود العراق القديم , فالمصدر الوحيد الذي يعول عليه الباحثون من عرب واجانب هو ما يلقنه الصهاينة عن تاريخ اليهود القديم , وهو ادعاؤهم خلافا للواقع التاريخي بأن العراق وطن اليهود الأصلي لانهم هاجروا مع ابراهيم الخليل من العراق الى فلسطين قبل اريعة آلاف سنة قبل الميلاد وكان عددهم اربعة آلاف نسمة.وهكذا ربطوا نسبهم واصلهم بابراهيم الخليل وبالعراق على اعتبار ان العراق كان وطنهم الاصلي الذي هاجروا منه . في حين ان المعلومات التي تركها لنا الأقدمون تدل على ان اليهود ظهروا في العراق لأول مرة في عهد الآشوريين بصفة اسرى في أواخر القرن الثامن واوائل القرن السابع قبل الميلاد , اي بعد عصر ابراهيم الخليل بالف ومائتي سنة لأن ابراهيم الخليل ظهر في القرن التاسع عشر قبل الميلاد حسب رأي الخبراء المحدثين.
______________________
2-

هذا في حين ان التوراة ذاتها تؤكد بكل صراحة ان ابراهيم الخليل هاجر من العراق بمفرده فذهب ومعه ساراي امرأته ولوط ابن اخيه , ولم يكن لليهود وجود في العراق في عصره. لذلك ليس لليهود اي تعاصر مشترك مع ابراهيم الخليل .
ويدعي الصهاينة فيما يكتبون وينشرون في وسائل إعلامهم وبخاصة مايلقنونه لطلاب المدارس ان ارض فلسطين ملك لليهود عبر التاريخ منحها لهم الرب في الكتاب المقدس . هذا في حين ان ارض فلسطين باعتراف التوراة ذاتها كانت ارض غربة بالنسبة الى آل ابراهيم وآل اسحق وآل يعقوب, اذ كانوا مغتربين في ارض فلسطين بين الكنعانيين سكانها الاصليين , والتوراة تتحدث عنهم بصفتهم غرباء وافدين طارئين على ارض فلسطين . ثم ان ابناء يعقوب الاثني عشر ولدوا كلهم بإعتراف التوراة في فدان آرام (منطقة حران) حيث مكث ابوهم يعقوب المسّمى اسرائيل عشرين سنة . ففي كل ذلك دلائل وافية على ان وطن بني اسرائيل الاصلي لم يكن فلسطين بل منطقة حران الآرامية حيث كانت تقطن العشائر الآرامية , وان جميع الاخوة الاثني عشر الذين ورد ذكرهم في التوراة ولدوا ونشأوا خارج فلسطين . ونحن حين نؤكد ذلك نستند الى مرجع التوراة ذاتها التي تعترف بصراحة تامة بذلك . هذا اذا صح ان اليهود يرتبط اصلهم بإبراهيم واسحق ويعقوب كما يدعون.
ولم يكتف الصهاينة بالإدعاء ان فلسطين وطنهم منحها لهم ربهم يهوه وإدعاء ان العراق وطنهم الثاني , بل راحوا يدعون ان شبه جزيرة العرب وطن اليهود ايضا ومنها ذهبوا الى فلسطين ففتحوها(كذا).فيقول الدكتور اسرائيل ولفنسون في كتابه ,,تاريخ اللغات السامية,,(ص5)وهو يهودي صهيوني ((ان الهجرة الإسرائيلية صدرت من الجزيرة العربية وفتحت بلاد فلسطين وان هذا الفتح كان سببا لتقلبات اجتماعية ودينية كبيرة الاثر في التاريخ العام))وهذا نموذج آخر من نماذج تلاعب الصهاينة بالتاريخ والإفتراءعليه لإشباع رغباتهم وشهواتهم العنصرية.ونحن لاندري كيف يوفق ولفنسون بين نزوح اليهود من مصر في عهد النبي موسى كما جاء في التوراة وبين القول بهجرتهم من جزيرة العرب؟.ايهما الصحيح ؟والسؤال الذس يفرض نفسه هنا ايضا ..كيف وصل اليهود الى جزيرة العرب؟؟
______________________
3-

فالثابت تاريخيا ان يهود جزيرة العرب كانوا عربا تهودوا بطريق التبشيروهم في ديارهم وبقوا محافظين على قوميتهم ولغتهم العربية من غير ان تكون لهم اية صلة مع يهود فلسطين .ويكفي ان ننوه هنا بأن ولفنسون هذا اصبح بعد قيام دولة اسرائيل مشرفا على البعوث الاسرائيلية الى افريقيا, واختيار ولفنسون لهذا المنصيب بالذات هو اختيار له مغزاه من جانب اسرائيل.والغريب ان كتاب ولفنسون هذا يعد اليوم مرجعا عند الباحثين وحتى الكتاب العرب يعتمدون عليه ويرددون ماجاء فيه من مثل هذه الاقوال التي لا تستند الى اي واقع تاريخي. وقد اخذ الباحثون بهذا الخلط واعتبروه من واقع التاريخ حتى صارت اهم كتب المدارس والكليات تردد هذا الادعاء الباطل فكتاب برنز (حضارات الغرب) الذي يدرس في جميع الكليات والمدارس في اوربا وفي امريكا وحتى في الجامعات في البلاد العربية (وقد تجاوز عدد طبعاته العشرطبعات) جاء فيه مايؤيد كلام ولفنسون فيقول مانصه ((ان اكثر الباحثين يجمعون على ان الجزيرة العربية هي وطن اليهود الاصلي)) وبذلك تجاهل هو الآخر ماورد في التوراة عن نزوح اليهود من مصر.وتستند هذه الادعاءات الى ان التوراة والتلمود اللذين دونهما الأحبار اليهود في الأسر وما بعد الأسر في بابل , وهما يؤكدان صلة القربى بين العرب واليهود وان العرب واليهود ينحدرون من اصل واحد وان الرب قطع مع أبرام (إبراهيم الخليل) باعتباره جد العرب واليهود على حد قولهم ميثاقا يقول(( لنسلك اعطي هذه الارض من نهر مصر الى النهر الكبير نهر الفرات)). فيشاهد المرء اليوم نقشا على مبنى البرلمن الاسرائيلي في تل أبيب يحمل هذه العبارة ((من الفرات الى النيل ...هذه بلادكم يا أبناء اسرائيل)) واعلن بن غوريون في احد الاحتفالات بتخرج طلبة الكلية الحربية في
اسرائيل قائلا((لقد جاء الشعب اليهودي ليبقى في أرض اجداده التي تمتد من النيل الى الفرات)).
________________
4 -
وقال في كلمة الى الطلاب (هذه الخارطة (خارطة فلسطين ) ليست خارطة شعبنا ان لنا خارطة اخرى عليكم انتم طلاب المدارس اليهودية وشبابها ان تحولوها الى واقع, يجب ان يتوسع شعب اسرائيل من الفرات الى النيل وعلى هذا الأساس اعتبر الصهاينة جزيرة العرب من ضمن هبة الرب.
وهناك قصص وأساطير عن دخول اليهود الى جزيرة العرب وردت في كتب اهل الأخبار
نقلا عن مصادر يهودية ان موسى ارسل جيشا الى الحجاز لمقاتلة العمالقة فاستقر ذلك الجيش في يثرب بعد فتكه بالعماليق. ومما روي ايضا ان داود هاجر مع سبط يهوذا الى خيبر وتملك هنالك ثم عاد الى اسرائيل . وقد استقى اهل الاخبار مارووه عن دخول اليهود الى يثرب في ايام موسى وما ذكروه عن ارسال جيش الى هذه المنطقة .ثم ما رووه عن سكن اليهود القديم في اطراف المدينة وفي اعالي الحجاز من التوراة.وقد حسب اهل الاخبار العمالقة من سكان يثرب القدماء , ومن سكان اهل الحجاز,فزعموا ان تلك الحروب قد وقعت في هذه المنطقة,وان اليهود سكنوها من ايام موسى.
وما هذه الاقوال وامثالها إلا قصص كان يروجها اليهود في جزيرة العرب لإثبات وشائج القربى بين العرب واليهود وترغيب عرب الجزيرة في الأخذ باليهودية على اساس ان اليهود قد سكنوها منذ زمن النبي موسى وانهم ذوو حسب ونسب في هذه الارضين قديم, وانهم ذوي باس شديد وان تاريخهم في هذه البقعة يمتد الى ايام الانبياء وابتداء اسرائيل وانهم لذلك الصفوة المختارة من العبرانيين. والثابت من المصادر التاريخية التي بين ايدينا ان يهود الجزيرة العربية كانوا عربا تهودوا لا يهودا مهاجرين من فلسطين فقد اعتنقوا اليهودية عن طريق التبشيرشأنهم في ذلك شأن العرب الذين صبأوا الى النصرانية .

____________________
5-

لقد استغل الصهاينة الجهل المطبق السائد بين طبقات الشعوب بتاريخ اليهود واغراض الصهيونية ,فاحتكروا لانفسهم ولأعوانهم من الباحثين والكتاب البحث قي هذا الموضوع عبر الزمن الطويل فدونوا ماراق لهم ان يدونوه عن تاريخهم وتاريخ اليهودية وارتباطاتها السياسية مع العالم وبحيث اصبح الناس لايعرفون من هذا الموضوع غير ما اُريد لهم ان يعرفوه,واذا ما اقدم احد الباحثين
وخاض في هذا الموضوع مبديا معلومات تاريخية لغير صالح الصهيونية فمصيره التعرض للتهجم الشخصي واتهامه يشتى التهم وفي مقدمتها اتهامه باللاسامية مع تشويه سمعته.
ان الصهيونية تستند على الدين اليهودي في المطالبة بفلسطين ,فتزعم ان التوراة قد منحتهم ارض فلسطين هدية من ربهم يهوه لتكون وطنا لشعبه المختار. وعلى هذا الاساس هم يملكون الحق المقدس لاحتلالها بالقوة وطرد سكانها بل ابادتهم ليستقروا فيه وهذا ماتقوم به الصهيونية اليوم تنفيذا لذلك .ولما كان هذا الزعم يستند الى التوراة التي بين ايدينا وهي التوراة التي كتبها الحاخامون في بابل في وقت لاحق تحقيقا لأغراض سياسية معينة فلابد من تفهم تاريخ التوراة على حقيقته (من دوّنها وكيف ومتى دونت و وما هي الأهداف الرئيسية من تدوينها..؟) وبحث هذا الموضوع بالطريقة العلمية الحديثة واحسن من عبّر عن هذه الناحية داعيا الى ضرورة تفهم هذا الموضوع على حقيقته العقاد حيث يقول مانصه ((ان اقوى دعامة يعقد عليها الصهيونيون في دعايتهم بين الامم الغربية , وأمم امريكا الشمالية والجنوبية على الخصوص,هي دعامة الجهل المطبق بكل شيء يتعلق بالصهيونية وجهل مطبق بتاريخ اليهود و وجهل مطبق بحقيقة الاحوال في فلسطين وجهل مطبق باغراض الصهيونية من إنشاء (الوطن القومي)في ارض الميعاد المزعوم)).
_____________________
6-

جهل مطبق لاينحصر في طبقات الدهماء واشباه الدهماء بل يشمل كثيرا من المتعلمين وأشباه المتعلمين .وربما كان هناك اناس من المتعلمين الذين عرفوا شيئا عن تاريخ اليهود وشيئا عن حقائق الاحوال في فلسطين و ولكنهم لايحضرون مايعرفون على بالهم ولأنهم لا يكترثون به ولا يجدون من مزاولات حياتهم اليومية مايضطرهم ان ينظروا اليه نظرة مراجعة واستقصاء..على هذا الجهل, او على هذا العلم الذي يشبه الجهل, يقصد الصهيونيون في الترويج لدعوة الوطن القومي في فلسطين . فهم يستدرون عطف الغربيين بتصوير الشدائد التي يتعرضون لها في كل مكان وتصوير فلسطين كأنها المأوى الوحيد الذي يعصمهم من هذه الشدائد ويتيح لهم في ربوعها حياة الحرية والسلام.
وفي ذلك ايضا تقول الباحثة بديعة امين في كتابها((المشكلة اليهودية والحركة الصهيونية)) (ص10-11) مانصه (لقد دأب الكتاب الصهاينة ودعاة الصهيونية على تحريف الحقائق التاريخية وتشويهها بشكل يضمن تضليل الراي العام العالمي وكسبه من جهة,ويؤدي من جهة اخرى الى طمس تلك الحقائق الى الأبد.ولانبتعد عن الحقيقة ان قلنا ان قطاعات لايستهان بها من الرأي العام العربي,التي تعتبر القضية الفلسطينية بالنسبة له قضية مصيرية مازالت رؤيتها لما يسمى بالمشكلة اليهودية رؤية ضبابية مشوشة بعيدة كليا عن الصواب .بل واكثر من ذلك,فأن عملية التزييف التاريخية الكبرى التي رافقت المشكلة اليهودية بلغت من الدقة والعمق والشمول درجة لم يكن من المتعذر معها ان نجد دراسات وتحليلات لكتاب ذوي نظرة علمية وهي تكشف عن واقع مؤلم,هو ان جهاز التضليل الصهيوني استطاع لحد ما ان يلّف في دوامته عددا غير قليل من اولئك الكتاب).
__________________
7-

وقد يكون موضع استغراب اكبر ان نجد احيانا,وربما في معظم الاحيان كتابا يسيرون من حيث لايدرون وفي نفس الطريق التي اختطتها اجهزة الدعاية والتضليل الصهيونية , وهم يحسبون انهم يفضحون النوايا الصهيونية الاستعمارية.
والذي استهدفته من هذا البحث ,,ملامح من التاريخ القديم ليهود العراق,, كشف الحقائق التاريخية لتوضيح زيف ادعاء اليهود باّن تاريخهم يبدأ في هجرتهم من العراق مع ابراهيم الخليل فهو إدعاء باطل لايستند الى اي سند تاريخي ولا أساس له من الصحة,كما ان ادعاءاتهم بان يهود الجزيرة مرتبطون عنصريا بيهود فلسطين وانهم هاجروا من فلسطين الى جزيرة العرب وذلك بغية ربط صلة يهود فلسطين بالعرب ليس له نصيب من الصحة ايضا.
وختاما أود ان اضيف بأنه لايصح والحالة هذه ان يبقى العرب في معزل عما يبحثه الكتاب من اليهود واعوانهم في موضوع يتعلق بصميم تاريخ الامة العربية, واني ارى ان الوقت قد حان بان يدخل العرب حلبة المعركة ويناقشوا ويبحثوا في هذه المواضيع التاريخية الحيوية بالطريقة العلمية التي هي طريقة هذا العصر كي تساعدهم على مجايهة الادعاءات الصهيونية الوهمية بالسلاح العلمي المبني على اسس رصينة موضوعية .
ومن الله التوفيق.
__________________________________
انظر..
ولفنسون/ تاريخ اللغات السامية / تاريخ اليهود في بلاد العرب/ وكتاب يوسف بن ميمون.( ولفنسون كان يدرس تأريخ اللغات السامية في جامعة القاهرة وكان قد حصل على الدكتوراة من هذه الجامعة نفسها تحت اشراف الدكتور طه حسين)
عزرا حداد والياس دانيال/ التاريخ للصف الخامس..
انظر بابوريش /اسرائيل معالم البلاد وجغرافيتها للصف الثامن ) ...
التكوين/ 12/23/26/35/36
اسرائيل والمشكلة الفلسطينية/, فرانز شايديل ترجمة محمد جديد ,دمشق 1970
سلمان حمود فلاح/مدنيات اسرائيل للصفوف 4-8
الأغاني19-94
تأريخ ابن خلدون/2
أصمؤيل /15-5/ صمؤيل الثاني
الدكتور جواد علي,,تأريخ العرب قبل الإسلام,,6-10
العقاد/ ابراهيم ابو الانبياء
__________________

عن الكتاب...
الكتاب اصدره لأول مرة مركز الدراسات الفلسطينية في جامعة بغداد عام 1978
طبعته الأخيرة اصدرتها الدكتورة عالية احمد سوسة / بغداد عمان /آذار /مارس 2000قبل استشهادها
عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر / بيروت
__________________
1-

لقد اثبتت الدراسات العلمية في ظل المكتشفات الآثارية الحقائق التاريخية التالية: أولا- ان ابراهيم الخليل ظهر في القرن التاسع عشر قبل الميلاد وهذا ماحدده العلماء لعصر ابراهيم الخليل في ضوء احدث الإكتشافات الآثارية.
ثانيا - ان اليهود لم يظهروافي مسرح التاريخ الا في عهد النبي موسى في بداية القرن الثالث عشر قبل الميلاد
ثالثا - ان اليهود ظهروا في العراق اول مرة في عهد الآشوريين في أواخر القرن الثامن واوائل القرن السابع قبل الميلاد , وذلك عندما سباهم الآشوريون ونقلوهم الى بلاد أشور كأسرى , اي بعد عصر ابراهيم الخليل بألف ومئتي سنة وبعد النبي موسى بستمائة سنة.
لذلك ان الإدعاء القائل بأن اليهود هاجروا من العراق بصحبة ابراهيم الخليل ادعاء باطل لايستند الى سند تاريخي. والتوراة التي هي المصدر الوحيد لهذا الإدعاءهي نفسها تؤكد بكل صراحة ان ابراهيم الخليل هاجر من العراق بمفرده ولم يكن لليهود وجود في العراق في عصره, وذلك بدلالة مايلي..
1-ان دعوة الرب لابراهيم الخليل كانت موجهة اليه بمفرده وهي ان يهجر ارض العراق فذهب ومعه ساراي امراته ولوط ابن اخيه .فأين هم الاربعة آلاف يهودي الذين قادهم ابراهيم الخليل الى ارض كنعان؟
2-ان يعقوب حفيد ابراهيم الخليل الذي هو اسرائيل يصف نفسه وجده أبرام بالآرامي التائه فكيف يكون ابراهيم واسحق ويعقوب آراميين ويهودا؟ ثم لو كان ابراهيم قد قاد اليهود وعددهم 4000 نسمة كيف يكون آراميا تائها بحسب وصف حفيده يعقوب له؟.. واربعة ألاف شخص في تلك الأيام البعيدة كانت تشكل جيشا كاملا.
3-لو كان هناك يهود في زمن ابراهيم الخليل فهذا يعني ان اليهود سبقوا يعقوب الذي هو اسرائيل ولايمكن عندئذ ان تكون كلمة يهود مرادفة لبني اسرائيل (هذا اذا سلمنا جدلابإدعاء اليهود انهم من من ذرية يعقوب(اسرائيل) صحيحا).لذلك ان هذا الزعم القائل بوجود يهود في زمن ابراهيم الخليل يؤكد عدم انحدار اليهود من صلب ابراهيم الخليل وانما ينحدر هو واسرائيل من أرومة اخرى. ولكن من تكون؟ عندئذ يكون السؤال ..اذا كان هناك يهود غير عشيرة ابراهيم فكيف ينتمون اليه بحسب مآثر التوراة؟..
4- لو كان هناك يهود قادهم ابراهيم الى ارض كنعان هلا كان بإمكانه ان يزوج ابنه من إحدى بناتهم وتقر عينه بدلا من ارسال عبده الى آرام النهرين الى عشيرته ليأخذ له زوجة منها؟ ..وكذلك فعل اسحق عندما اوصى ولده يعقوب بان يذهب الى حاران ليأخذ له زوجة من هناك, وكلاهما فعل ذلك لكي لا يتزوجا من بنات كنعان.
ان كلمة يهود (يهودي) التي اعتبرها الكتاب مرادفة لبني اسرائيل (عهد ابراهيم واسحق ويعقوب) فلم تستعمل الا بعد النبي موسى حيث نسبت الى مملكة ومنطقة يهوذا ( 931-586 ق.م) لذلك فهي تسمية متأخرة ولا صلة لها بيهوذا ويعقوب الذين عاشا في القرن السابع عشر قبل الميلاد.
وهناك ادلة على ان مصطلح يهودي استعمل اول مرة في بابل عندما كان اليهود في الأسر , فمنذ ذلك التاريخ استعملوا اسم,, يهود,, نسبة الى مملكة يهوذا المنقرضة, حيث ان عددا كبيرا منهم كانوا ينتمون الى مملكة يهوذا ,وأول تسمية يهودي وردت على لسان الملك الآشوري سنحاريب (705-681 ق.م) عند وصفه لانتصاراته على مملكة يهوذا فسمى حزقيا ملك يهوذا (حزقيا اليهودي) اي المنتسب الى يهوذا .



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ملامح من التأريخ القديم ليهود العراق / الدكتور احمد سوسة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

أخر المقالات والأخباروالأحداث العامة على الساحة :: مقالات والاخبار من العراق

-
انتقل الى: