منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 رفـع مأجورو المجلس الشعبي عقيرتـَهم دفاعاً عن ديكتاتوريته الشوفينية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
rima
الباشا
الباشا




البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 197
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 04/05/2009
مزاجي : اكتب
الموقع الموقع : جالس گدام الكمبيوتر ܫܠܵܡܐ
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : ܟܘܡܦܝܘܬܪ

مُساهمةموضوع: رفـع مأجورو المجلس الشعبي عقيرتـَهم دفاعاً عن ديكتاتوريته الشوفينية   2009-11-24, 5:23 am

رفـع مأجورو المجلس الشعبي عقيرتـَهم دفاعاً عن ديكتاتوريته الشوفينية




إن غالبية العمـلاء والمأجورين يفقدون ضمائرهم بـل بالأحرى يبيعـونها للمُنعِمين عليهم بالدولارات الحـرام ، فيـَجهدون بكُـلّ طـاقاتهم القاصرة عـلمياً وثقافـياً دون حياءٍ أو خـجـل ٍ، ليشوِّهـوا الحقائق وينتصروا للأباطـيل لأن ذلك هوالمطلوب منهم والذي على أساسه تـمَّ الإتفاق بينهم وبين مستأجريهم ، ولا يقـوم بمثل هذا العمل الدنيء إلا الذين وصفـناهم بذوي الطاقات القاصرة الذين يتهافـتون لإلتقاط الفـُـتاة الفائـض عن الموائـد . الكُلُّ يعلم مَن كان وراء انعقاد مؤتمر عنكاوة عام 2007 حيث قام باستقدام المشاركين فيه من داخل وخارج الوطن وعلى نفقته الخاصة إضافة ً الى تحمُّـلـه اجور إقامتهم . تـُرى ، هـل كان صاحب الدعوة السخيُّ جداً صافيَ النيـَّة بقيامه بهذا العمـل الكبير دون أن يكون قد رسم مخـطـطـات للنتائج التي سيتمخض عنـها المؤتمر؟ بالتأكيد كانت للسيد سركيس اغاجان أهداف غير التي أطلقها المجلس الشعبي المنبثق عن المؤتمر، حيث دعا المجلس للعمل على إجراء تقارب بين تنظيمات أبناء شعبنا من أجل توحيد خطابهم ليتمحور حول أهدافهم المستقبلية المشتركة في الوحدة الحقيقية المرتكزة على واقـع شعبنا الموضوعي ، والسعي الى الحـكـم الذاتي .


للغاية أعـلاه إنطلقـت دعـوات كثيرة وعُـقـدت اجتماعات عـديدة لتساعـدَ في ترسيخ وتفعيـل جهود المجلس ليكون كما تعهـَّدَ خيمة ظليلة وحاضنة وراعية للجميع ينعـدم فيها التمييز والتفرقة ، فأتلفَ معه عـدد من منظـمات وأحزاب وجمعـيات شعبنا ، ساهمت بـجِـدٍ في دفـع لجان المجلس للمضيِّ قـُـدُماً في أعمالها من حيث العمران وتجهيز المولدات وتـوزيع الإعانات وغيرها من المهمات ، ولكن سرعان ما انقلب المجلس على المتعاونين معه ولا سيما الكـلـدان منهم ، حيث أراد صهرهم في الـبودقة الآشورية الـمزيفـة ، وعندما لم يُـذعـنـوا لأوامره ، إمتـنـع عن تقـديم الـدعم المالي والمعـنوي لهم ، فاضطـر المجلس القـومي الكـلداني وجمعية الثقافة الكـلدانية للإنسحاب من المجلس الشعبي بسبب إستبـداده وانحيازه السافـر والمُـخـزي الى الجانـب الآشوري، حيث تبنى عمداً وبإصرار الشعارات الآشورية من حيث اعتماد عَـلـَم الآشوريين ونشيدِهم وشعارهم والإحتفال بيوم شهيدهم وسنتهم ، وتسخير فضائية عشتار لـتـنطـق بإسمهم .


واستمـرَّ المجلس الشعـبي الإنحـيازي في مسيرته السيئة تجاه الكـلـدان مع استمرار تـعاون بعـض الأحـزاب الآشورية معـه ، وقبـل ما يـقارب الشهرين أعـلن عن عـزمه على عـقد مؤتـمره الثاني في نهاية العام الحالي ، وشكـَّلَ لجـنة للـتحضير للمؤتمر ، وقامت الـلجـنة بزياراتٍ ميدانية الى مقـرّات أحـزاب وتنظيمات وجمعيات شعبنا المختلفة موجهة ً الدعـوة إليهم للمشاركة في أعمال المؤتمر ،ومؤكدة ً بأن المجلس فد عقـدَ العـزمَ على تجاوز السلبيات والأخطاء التي ابتـدرت منه خـلال العامين الماضيين وبـدءِ مرحلةٍ جـديدة مليئة بالتفاهم لإزالة كُـلِّ الخلافات التي رافقـت مسيرته ، وراحت اللجنة تعقـد جلسات تهيئة في المدن والقـرى المتواجـد فيها أبناء شعبنا من أجل هذا الهـدف ، وكانـت المؤشرات كُلـُّها ايجابية بالنسبة للمشاركة الجماعـية من قبـل كافة تنظيمات شعبنا .


ولكـنَّ الأمر الذي لم يكن في الحسبان هـو الـتآمر والغـدر الذي اعـتادَ المجلسُ ممارسته مع الـكـثير من فصائـل شعـبنا ، غـيـر أن الـغـدرَ بأقـرب المتعاونين معه فهو أمـرٌ مُحيِّر، وإن دَلَّ على شيء فهي الـشهوة في الإنقلاب على مبادئه التي أقـرَّها في مؤتمره التأسيسي الأول وعلى الـتـنظيمات المؤتـلفة معـه متعـمِّداً إزاحتها ومُـزاحمتها في الإنـتخابات المـقـبلة ، فانسحاب الأحـزاب الثلاثة < المنبر الديـمقراطـي الكلداني بزعامة المنشق سعيد شامايا والحزب الوطني الآشوري وحزب بيث نهرين الوطني > العاملة معه الى ما قبل 12 تشرين الثاني الجاري أوضح أسبابـَه البيانُ الصادر عنها في 13 / 11 / 2009 ، وهـو تحـوَّل المجلس من خـيمة تحتـضن الأحزاب الى فـصيل سياسي منافس معلناً قـرارَه بخـوض الإنتخابات المقبلة بمفرده متنصـلاً عن العمل القـومي بإطاره المشترك ، وهنا نطرح السؤال على مأجوري المجلس ومؤسسه : هل يُـعـقـل أن يـتجـرّأ المجلس رئيساً ومساعـدين وكوادر القـيام بكـُلِّ هذه الأعمال المشينة ضـدَّ عـمـوم تـنـظـيـمات وأحزاب شعبنا بدون علم السيد أغاجان المؤسس والرئيس الفعلي ؟ كـلا ، فهو الآمر والناهي والمخطـط لسياسات المجلس .



أيها التبعة ، مَن هم العاجزون عن الإحساس بنبض الجماهير ؟ قيادات شعبنا العاملة منذ زمن في الساحة السياسية المسيحية بإخـلاصٍ وتفاني ، أم تلك القيادة الباغية التي أوجدها الديكتاتور الصامتُ دهراً ثـمَّ الناطـقُ كُـفراً ؟ إنَّ شفاهكم المغطاة بقيءِ الدجـل الذي تقذفـه ألسنتكم الصفيقة ، وتسطـِّرٌه أقلامُـكم المسمومة ، مناصِرة ً الديكتاتور وزبانيته الإنتهازيين الذين يعملون كالسوس نـخـراً بجسد شعبنا الذي هَـدَّ قـواه القـفزُ على الحقائق الممارَس من قبل أفـرادهذه الشرذمة ذوي الأنانية المُفـرطة الساعية الى الإغـتناء من المال الحرام ، دون أن تردعهم القِـيم الروحية التي يتحلى بها إنسانـُـنا المسيحي الصابر على معاناته من قسوة الظروف المُلِمة به ، أهذا كان المؤَمـل من هذا المجلس الذي اسِّسَ على الغِـش وكانت تصرفاتـُه كُـلـُّها غِـشاً في غِـش .


نحن لا نـُـنكر أنَّ السيد سركيس اغاجان قـدَّمَ خـدماتٍ جـليلة للمؤسسات الـكـنسية على اخـتـلاف مشاربها ، وقـد قـوبِـلَ عملـُه بالشكـران والتقـدير ، ولكن بموازاة هذا العمل كان عليه ايلاء اهتمام معادل ٍأو أكبـر لإقامة مشاريع تـنموية كالمعامل الإنتاجية والمجمعات الزراعية وحقـول ٍ لتفريخ الدجاج وغير ذلك ، لكي تُـساهم في انخفاض نسبة البطالة المستشرية بين أبناء شعبنا المهجَّـر وتجعل منهم أكثر تشبـُّـثاً بالبقاء في الوطن ، وإلا ما فائدة البيوت والكنائس إذا استمرَّ نـزيف الهجرة بمعـدلـِه الرهيب ، مَـن سيستقـر في البيوت بدون عمل . لقد صُرفت مبالغ هائلة في البذخ والتـرف كان المستفيد الأكبر منها أزلام السيد اغاجان مِـن دَهَـنة الأكـتاف والمنظـرين الدجالين الذين لا يهمهم مصير الشعب .


وفي الختام ، إذا كان للمجلس الذي تـدَنـَّت شعبيتـُـه الى الحضيض ، بصيصٌ من الأمل في إمكانية عقـد مؤتمره الثاني ، عليه تغيير نهجِه الديكتاتوري التفريقي الذي سار عليه منذ تأسيسه وحتى الآن ، نابذاً التعنصر القومي والإنحياز الأعمى للمكون الآشوري التافه ، آخـذاً العِبَر من الإخفاقات التي مُنيَ بها وهي من الكثرة بحيث لا تـُحصى . عليه بمراجعة الذات والإقـرار بأننا شعب واحد بقـومياتٍ ثلاث ولكُلٍّ منها وجـود وخصوصية وهي ( الكلدانية والسريانية والآشورية ) لا تقبـل الدمج أوالتركيب أو الإختـزال ، وإنَّ أيَّ تـلاعبٍ فيها يؤدي الى تناحرٍ بين الشعب وفرقـةٍ وتباعـُد ، فإذا جنـحَ المجلس الى إصلاح ذات البين بينه وبين مختلف تنظيمات شعبنا ووقـف بمسافةٍ متساوية من جميعها ، سيكون دورُه مشرفاً وفـعـالاً في استمرار شعبنا بتواجـده في دياره التاريخية ، إنـَّه امتحان عسير والمجلس مدعـوٌّ لإجتيازه، فهو أهل لذلك بما يمتلكه من إمكانياتٍ مالية إذا أحسنَ استثمارها .



الشماس كوركيس مردو
في 24 / 11 / 2009
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رفـع مأجورو المجلس الشعبي عقيرتـَهم دفاعاً عن ديكتاتوريته الشوفينية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

مقالات بآراء اصحابها
 :: مقالات للكلدان الاصلاء

-
انتقل الى: