منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 من كتابات الباكي على الهريسة والذليل المدعو عماد هرمز

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
maria
عضو متألق
عضو متألق







البلد البلد : العراق
الجنس : انثى
عدد المساهمات عدد المساهمات : 1150
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/05/2009
مزاجي : اكل شوكولاتة

مُساهمةموضوع: من كتابات الباكي على الهريسة والذليل المدعو عماد هرمز   2012-09-30, 10:12 pm

هذه هي كتابات ذيول وتابعين الذين يمشون بالرموت كنترول تفضح نواياهم وافكارهم وهذه هي واحدة
من كتاباتهم استمتعوا واضحكو على هيچي قشامر


مرشح كلداني يدّعي الكلدانية وأنه صوت شعبه ولكنه يعطي أفضلية أصواته لغير الكلدان. فأين الكلدانية الحقيقية؟

بقلم عماد هرمز

أخوتي أبناء الجالية الكلدانية الأشورية السريانية من المثقفين والواعين والمفكرين.

أنه وقت الانتخابات وقت وضع النقاط على الحروف ورفع الوعي الثقافي والسياسي لدى أبناء شعبنا.

اقترب وقت التصويت في أنتخابات مجالس البلديات ( الحكومة المحلية ) في ولاية فكتوريا الأسترالية. وأنتهى المرشحون من وضح أفضليات التصويت بعد صوتهم. ففي النظام الأنتخابي الأسترالي يقد المرشح بلائحة ترتيبه وبحسب الأفضلية للمرشيح الأخرين المنافسين في مقاطعتهم الأنتخابية. فيضع المرشح رقم واحد أمام اسمه وبعدها يقوم بوضع الأرقام تصاعديا بحسب الأفضلية التي ينصح أبناء جالتيه بالتصويت مثلها. وفي حالة خسارة أو خروجه ( لحصوله على أقل رقم من المصوتين) تذهب اصوات المقترعين لهذا المرشح إلى الشخص الثاني في قائمة هذا المرشح (2) وفي حالة خسارة رقم 2 تذهب لرقم 3. وعليه الأرقام 2 وثلاثة مهمة لكل مرشح. ويتم وضعها بعد مداولات ومشاورات مع بقية المرشيح وعقد اتفاقيات. مثلا ً تعطيني رقم 2 اعطيك رقم 2 في لائحتي.

يدّعي الأخ العزيز لؤي بوداغ المرشح الكلداني عضو في حزب العمال بأنه صوت الجالية ومع ذلك وبدون أحترام لمشاعر الأخرين ينصح أبناء شعبه بإعطاء الأفضلية لأصواتهم للهنود والسيخ والمسلمين والملحدين وبذلك مفضلهم على أبناء جلدته من الكلدان والسريان والأشور ولسخرية القدر لا زال يدّعي بأنه صوت الجالية وسيوّصل صوت الجالية إلى الحكومة الأسترالية ( طبعا ً حكومة العمال الحالية) التي يحكمها حزب العمال الذي ينتمي له هذا المرشح.

وإذا القينا نظرة على المنشورات التي يوزعها المرشح عن حزب العمال لؤي بوداغ لنرى بوضوح تناقضه الواضح وضوح الشمس ويبرهن بأن همه الوحيد هو الوصول إلى السلطة لا أكثر ولا أقل.

فإذا وصلك منشور لؤي بوداغ الأخير الذي يذكر فيه قائمة بأفضلية الأصوات التي يطالب بها أبناء الجالية إتباعها عند التصويت له سترى بأنه يطالب بوضع رقم واحد له ويطالب بوضع 2-9 للمرشحين من حزب العمال من خلفيات هندية ، بودية ، مسلمين واحتمال ملحدين. ويضع المرشح جون (حنا) حداد السرياني في المرتبة 10 . ويضع عماد هرمز، ابن جاليته، في المرتبة 12 وعليه يفضل الهنود والسيخ والبوذة والمسلمين والملحدين وقوميات اخرى على أبناء جاليته، فيا للإخلاص الكلداني المزيف!!!!

وإذا سألنا هذا المرشح لماذا لم تضع أبناء جاليتك بالمرتبة الثانية والثالثة بعدك مباشرة ً ليساندوك في مجلس البلدية؟
فأجابته ستكون: بأنه لا يستطيع، لأن حزبه ( حزب العمال) لن يسمح بذلك وعليه وضع زملائه من أعضاء حزبه (حزب العمال) في المقدمة حتى وإن كان هناك مرشحين من أبناء جاليته.

وعليه سيكون السؤال الأول البديهي المطروح هنا هو:
أين كلدانية هذا الشخص وانتمائه القومي ؟ هل هي كلدانية حقيقية أم كلدانية لغرض الأنتخابات فقط.

والسؤال الثاني هل بإمكان هذا الشخص أن يخالف أوامر حزبه في حالة طلبوا منه أن يقوم بأمر ليس من مصلحة أبناء شعبنا ، كيف سيطالب هذا الشخص عند وصوله للسلطة حزبه بالقيام بشيء لمصلحة جاليته الكلدانية وسط تمثيل لأعضاء حزب العمال من كافة الجنسيات؟
الجواب طبعا ً سيكون لا ، لأنه لو فعلها سيخسر عضويته في الحزب .

إذن كيف سيكون هذا المرشح هو صوت الجالية وصوته هو نفسه مخنوق بين أصوات زملائه ورفاقه في الحزب الذين خلفياتهم من الهنود من السيخ والهندوس والسرلنكيين والبوذة والمسلمين والملحدين من قوميات مختلفة. ولماذا لم يدخل كمستقل إذا كان يريد خدمة أبناء الجالية؟

يا ترى إذا خسر حزب العمال الانتخابات أين سيذهب صوت الجالية؟

ويا ترى ماذا سيحصل لو خسر حزب العمال الحكومة و ما لذي سيقوله لنا حزب الأحرار عندما يصل إلى السلطة؟ لقد أعطيتم كل أصواتكم لحزب العمال وخسر حزبكم المفضل فاضربوا برؤوسكم في الجدران. علما ً بأن حزب الأحرار هو الحزب الحاكم في ولاية فكتوريا فيجب أن نتبه لهذا الشيء.

وما الذي سيحصل لمرشحنا الكريم لؤي بوداغ العمالي في وسط حكومة الأحرار الفدرالية إذا فاز الأحرار؟

لماذا يضع الكلدان بيوضهم في سلة مرشح واحد يمثل حزب واحد، حزب العمال ، وينال عداء الحزب الأخر المهم الذي يدافع بشكل أفضل عن القيم المسيحية ( حزب الأحرار).

أطلب من أبناء جاليتنا الكريمة أن يكونوا واعين لهذا الأمر والانتباه من الألاعيب والكلام المعسول الذي يطرحه كل مرشح والذي لبعضهم يستغلونه وغايتهم الرئيسية قد تكون الوصول إلى مركز السلطة على أكتاف أبناء جاليتنا.

ليختار الشعب مرشحه وليس العكس ، ليختار الشعب مرشح معتدل يلبي طموحاتهم. ويجب على المثقفين والسياسيين من أبناء شعبنا توعية أبناء شعبنا على المسائل السياسية واللعبة السياسية التي قد تلعبها بعض الأحزاب السياسية من إعطاء وعود وطرح سياسات آنية ومؤقتة الغرض منها هو نيل الأصوات فقط ولا أكثر.

وانكشفت اللعبة السياسية لحزب العمال الهادفة فقط إلى دعم مرشحيهم في وقت الأنتخابات، فعلى سبيل المثال فنرى حزب العمال يمنح 1000 تأشيرة إضافية في هذا الوقت بالذات، لماذا ؟ بالطبع ليعطي زخم لمرشحيه في انتخابات مجالس البلدية. وكما هو متوقع نرى بأن النائب الذي يطرح السؤال على وزير الهجرة حول قبول حكومته للاجئين إضافيين من العراقيين هو النائبة الفدرالية السيدة ماريا فامفاكينو التي ترأس فرع حزب العمال للسيد لؤي بوداغ. لماذا لم يقرر حزب العمال منح تأشيرة لكل اللاجئين من أصل كلداني سرياني أشوري المتواجدين في سوريا وليس عدد محدود يشمل جزء من العراقيين. لماذا لم يطرح السؤال نائب أخر يمثل منطقة أخرى ذات أغلبية كلدانية أشورية سريانية مثل نائب مقاطعة ويلس والسؤال لأنه ليس في تلك المنطقة مرشحين من أبناء جاليتنا ينافسون حزب العمال.

ونرى حزب العمال في هذا الوقت بالتحديد يمنح لؤي بوداغ منصب من قبل حزب العمال فقط بدون حتى فتح باب الترشيح لغير الأعضاء في حزب العمال أو غير الأحزاب ؟ لماذا؟ لإعطاء زخم للمرشح لؤي بوداغ. والسؤال المطروح ماذا سيحصل لو خسر حزب العمال الانتخابات فأين سيكون لقب أو ألقاب لؤي بوداغ؟ هل ستذهب في مهب الريح؟

ويذكر لؤي بوداغ بأنه حصل على لقب معين ( وبالطبع ممنوح له من قبل حزبه) فما هي انجازاته خارج نطاق حزبه يا ترى وما هي مؤهلاته الفكرية والثقافية والتعليمية. لماذا لا يظهرها لنا لؤي بوداغ للمجتمع بالكتابة لنا عن سياسته ، برنامجه أهدافه وغيرها؟

وقد يسأل سائل لماذا يصر حزب العمال لأن يكون لؤي بوداغ في مجلس البلدية؟ لأنها لعبة سياسية يريد بها حزب العمال السيطرة على مجلس البلدية ليتصرف كيفما يشاؤون ولو كان هناك عضو في المجلس من حزب أخر ، مثل عماد هرمز ممثل لحزب الاستراليين المسيحيين. أو من حزب الأحرار فلن يكن بمقدورهم فرض سياستهم.

والسؤال الأخر هل سيمثل لؤي بوداغ الكلدان فقط أم بقية فئات شعبنا والجواب ظاهر من مداخلة لؤي بوداغ العصبية والعنيفة عند رده على باحث في علوم التاريخ الأشوري البروفسور كولن هوب في محاضرته التي ذكر فيها عن شعب بين النهرين والأشوريون يطالبه فيه بأن يقول بأن أور كلدانية ( حسب ما نقله لي الحاضرين). يا ترى هل هذا الشخص سيمثل كافة أطياف شعبنا الكلداني الأشوري السرياني أو شعبه الكلداني فقط؟

الشعب بحاجة إلى مرشح مستقل يمثله تمثيل حقيقي وبحياد ويمثل كافة أبناء شعبنا الكلداني السرياني الأشوري بدون تحديد وليس تمثيل طائفي واحد.

شعبنا بحاجة إلى أن يكون واعي سياسيا ً لفهم التوازنات السياسية في البلد ودراستها واخذ القرارات التي من شأنها أن تؤدي إلى وجود تمثيل حقيقي ودائمي له في كافة المجالات والمستويات الحكومية بغض النظر عن من يكون في السلطة وأي حزب كان حاكما ً ليكون صوته مسموع دائما ً لينال مبتغاه.

وعليه يجب أن يكون السؤال الذي يجب أن يطرحه شعبنا بكافة فئاته وطوائفه، من هو المخول والمؤهل لتمثيل شعبه؟ ومن يمثله يجب أن يكون شخص مقتدر له باع في السياسة وقادر على تحمل المسؤولية ويضع قضايا شعبه في مقدمة اولياته وليس أهداف حزبه الانتخابية أو سياسة حزب التي يمثله فقط.

وعليه أنا اقدم نفسي واعتقد بأنني سأكون الممثل الحقيقي لشعبنا وللأسباب التالية.
عماد هرمز ، مناضل من أجل حقوق الأنسان وسياسي من قبل 24 سنة ، كان صديقا ً للحزب الشيوعي العراقي وناضل في سبيل أسقاط نظام صدام البعثي وعلى أثر نضاله تم سجنه في سجن أبو غريب السياسي لمدة زمنية ليست بالقصيرة تثقف على أساسها على أيدي خيرة السياسيين العراقيين المسجونين سياسيا ً والمتمثلين بأعضاء المكتب السياسي للحزب الشيوعي العراقي ومناضلي زوعا ومناضلين من بقية الأحزاب وخيرة العقول العراقية من المثقفين والكتاب والأدباء.

عماد هرمز الذي يؤمن بوحدة شعبنا ويؤمن بكل صدق وإخلاص بضرورة وصول صوت لجاليتنا الكريمة غير المقيد بأي سياسة لأي حزب معين ويطالب أبناء شعبه بإعطاء الأفضلية لأبناء شعبه ،حيث اعطيت رقم 2 لجون حداد الذي اعطى بالمقابل رقم 2 لعماد واعطيت رقم 3 للؤي بوداغ الذي مع الأسف أعطاني رقم 12.

عماد هرمز وبعد الاضطهادات التي حصلت لأبناء شعبنا الكلداني الأشوري السرياني وخصوصا أحداث مجزرة سيدة النجاة أنضم إلى صفوف حزب الأستراليين المسيحيين مطالبا مع الحزب بحماية شعبنا المسيحي من الجرائم المقترفة بحقه ولينضم إلى صفوف الحزب الذي هدفه الأساسي هو للدفاع عن كل الممارسات المجحفة بحق الشعوب المسيحية في العالم أجمع وبضمنهم شعبنا المسيحي في العراق بكافة أطيافه وانتماءاته السياسية واصبح في هذا الانتخابات ممثلا ً عن حزب الأستراليين المسيحيين الذي هو ملتزم بتقصي الحقائق حول الاضطهادات التي تحصل للأقليات المسيحية في العالم وينادي القادة السياسيين في العالم أجمع بحماية المسيحيين ويدافع عن كافة المسيحين المضطهدين خصوصا ً في الشرق الأوسط ويعمل جاهدا ً على الحفاظ على القيم المسيحية في العالم .

حزب الأستراليين المسيحيين يدعوني إلى الدفاع عن المسيحيين بكل انتماءاتهم القومية والطائفية وبدون تحديد وأن أعمل جاهدا ً على تفهم مشاكلنا وإيجاد الحلول لها. وخط الحزب يوافق في مسيرته مع ما يرغب به أبناء شعبنا الكلداني السرياني الأشوري والمواطنين من بقية الأستراليين المؤمنين بالمسيحية.

أطرح هذه الأفكار أمام المفكرين والمثقفين والواعين من أبناء شعبنا الكلداني الأشوري السرياني ليقرروا لأنفسهم عن من الذي يجب أن يمثلهم ويساعدوني في مهمتي ومسعاي لنشر الوعي السياسي في صفوف أبناء شعبنا حتى وإن تطلب هذا نقدهم ونقد مشاكلهم بشكل قاسي بعض الشيء.

لنكن واقعيين وموضوعيين ونكون واعين لما يجري معنا من أجل تمثيل حقيقي لنا في المستويات الحكومية وصوت قوي دائمي غير محدود بسياسة حزب معين أو مقرون بوجود حزب في السلطة أم خارجها.

أخوكم عماد هرمز
ملبورن
الأول من تشرين الأول 2012


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من كتابات الباكي على الهريسة والذليل المدعو عماد هرمز
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

مقالات بآراء اصحابها
 :: كتابات مزورة ليست حقيقية

-
انتقل الى: