منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 تـنـظيماتـنا الـكـلـدانية إلى أين ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3423
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: تـنـظيماتـنا الـكـلـدانية إلى أين ؟   2012-10-20, 8:43 pm

تـنـظيماتـنا الـكـلـدانية إلى أين ؟

بقـلم : مايكـل سـيـﭙـي / سـدني

بعـد أحـداث 2003 رُفِع الكابوس عـن أعـناق العـراقـيّـين ليشهـدوا نقلات نـوعـية غـريـبة وشاملة لم نألف مثـلها طوال عـمرنا ، فالتـزوير مكـشوف وسرقة أموال الدولة أمر مألوف ، المحـسوبـية المنمقة بكـلمات المحاصصة تـعـلـَـن في وضح النهار وملفات شكاوي المواطـنين عـلى الرفـوف ، القـتل في الشارع وعـلى الرصيف دون خـوف وتـنوعـتْ أسماء الفـضائيات وإزدادت الصحـف ، أما الأحـزاب الدينية والقـومية فـحـدِّث عـنها ولا حـرج ويا حـيف .
والكـلـدانيّـون تلك الشريحة الأصيلة من أبناء الشعـب العـراقي أصابهم الويل الكـثير في خـضم هـذا الوضع المأساوي من إخـتـطاف وإبتـزاز وقـتل وتهجـير عـلى مرأى من السلطات التي لا يمكـنها حـماية نـفـسها فـكـيف تحـمي غـيرها فـكانت النـتـيجة أن نـزح الكـثير من أبناء شعـبنا الكـلـداني إلى المناطق الآمنة نسبـياً في شمال العـراق والكـثير الأكـثر هاجـر إلى دول الجـوار للوصول إلى أماكـن أكـثر أمناً وإستـقـراراً .
وأمام هـذا المشهـد نهض الكـلـدان بنشـطائه المستـقـلين والمنـتمين سـواءاً من داخـل الوطن الأم أو من دول الشـتات فـنـفـضـوا عـنهم الغـبار ليظهـر بريقـهم ويـواكـبوا الأحـداث السياسية المتفاعـلة بحـرارة عـلى الساحة العـراقـية ، فـكانت لهم أحـزابهم السياسية ومؤسساتهم المدنية وكـلها نعـتبرها صادقة الأهـداف والنية وحـسناً فـعـلتْ حـين حـفـزت مشاعـر أبناء شعـبنا ونمى عـنـدهم الوعي القـومي والإعـتـزاز بالهـوية ولكـنـنا أصبحـنا نـواجه معادلة رياضية غـير متـوازنة بـين الحجم الكـلـداني الديموغـرافي وتعـدد تـنـظيماتـنا السياسية المتـنافـسة مع بعـضها في الساحة الإنـتخابـية بل وحـتى المؤسسات الكـلـدانية المدنية عـلى حـد سـواء فـصارت أجـزاءاً داخـل أجـزاء وباتت عامل ضعـف بـدلاً من عـنـصر قـوة والسبب يكـمن في أن تعـداد شعـبنا الكـلـداني المحـدود لا يسع هـذا الكـم من التشكيلات السياسية التي تسبب تبعـثراً بالطاقات والأصوات فـتـفـقـد قـدرتها التأثيرية في العـملية الإنـتخابـية وتـؤدي إلى حالة معـروفة النـتائج مسبقاً ولن يخـسر إلاّ الشعـب . ويـبـدو من هـذا السيناريـو إنَّ قـياديّـينا لا يكافـحـون من أجـل الشعـب الكـلـداني بل يـبحـثـون عـن إثبات وجـود الـذات والأنا للتباهي بها حـين يجـلسون عـلى مقـعـد ﭙـرلماني ويستـلمون مرتباً شهرياً محـترماً . إن خـوض أيّ معـترك عـلى إنـفـراد هـو التجـزئة بعـينها أما تـوحّـد الجـميع في قائمة واحـدة يُـجَـنـِّـبنا تشتيت أصواتـنا ونخـوض العـملية الإنـتخابـية بقـوة يـدركـها جـيـداً قـياديّو تـنـظيماتـنا ومع ذلك نراهم يصرّون عـلى تأسيس المزيـد منها وكـل واحـد يقـود مركـبته الشخـصية منـفـرداً فلا مصلحة عامة ولا هم يحـزنون وكأنه يقـول : ( لا إلي و لا إلك ) ويحاول إيجاد مبرّرات سطحـية لهذه الممارسة ولكـنها في الحـقـيقة لا تعـدو أكـثر من مصالح جـزئية وذاتية بإمتياز.
فـماذا يعـمل أخـونا المرشح منـفـرداً ؟ إنه يلجأ إلى وسيلة أخـرى أكـثر ضماناً لتـقـوية جـداره آملاً أنْ يربح المليون وهـذه ليست سـرية ولا خافـية عـلى أحـد حـين يدخـل في شراكة مع أحـزاب قـوية تسانـده وتـؤمِّله بمحـفـِّـز يثير شهـيته مقابل مؤازرته لها ودعـمه إيّاها بالأصوات التي يحـصلها ( وكما في الأمس فـعـلوا كـذلك في الغـد سسيفعـلون ) . إنّ هـذه العـملية وإن كان المرشح يفـوز ضمن قائمة الحـزب القـوي إلاّ أن شعـبه لم يستـفـد منه مهما كان التباهي بمنـصبه لأن التـنـظيم الواحـد لا يمثـل الشعـب بكامله ولـنـتـذكـر التجـربة اليتيمة السابقة للتأكـد من ذلك حـين خاض أحـد قـياديّـينا الإنـتخابات متحالفاً مع حـزب قـوي فـمُـنِح له المقـعـد وهـذا كان هـدفه بـدليل لم يقـدِّم لشعـبنا شيئاً منـذ ذلك التأريخ وحـتى اليوم ، ولكـنه حـين خاض منـفـرداً لوحـده لم يأتِ بنـتيجة موفـقة ( لا لشمشون ولا للشعـب ) .
من جانبنا ، نعـم لقـد شجـعـنا سابقاً ولاحـقاً الحـزب الكـلـداني الفـتي جـداً وهـو يجـوب المحافـظات العـراقـية بشجاعة في ظروف غـير آمنة وكـتبنا له : (( إن نشاطـكم اليوم هـو تـواصل لعـملـكم بالأمس بمهـنية أشـمل وتـرابط أشـد والدليل أن مسـؤولي التـنـظيمات التي تـتحالـفـون معـها يشيرون إليكم بالبنان بل ويـذكـرون إسمنا الكـلـداني بملىء أفـواههم وباتـوا يعـرفـون أن هـناك شعـباً أصيلاً سـليل الحـضارة الرافـدينية . لا يخـفى أن المصالح متبادلة فـهي سِـمة الحـياة العـصرية ونحـن أبناء اليوم عـلينا أن نـتعامل معـها بـدراية ووداعة فـهـنيئاً لكم أولاً ، ثم بـودّنا أن تـتـكاتـف قِـوانا الكـلـدانية الناشـطة في الساحة كـلها في جـذع واحـد ــ وإنْ كـثــُـرَتْ الأغـصان ــ فـذلك يكـون قـوة وخـير لشعـبنا الكـلـداني بارك الله بجـهـودكم آملين لكم الـتـوفـيق والـتـقـدّم )) . إنَّ في ساحـتـنا اليوم قـوى كـلـدانية متحـمسة تعـمل بعـيداً عـن الضوضاء ولا تـرى نـفـسها بحاجة إلى تسليط الضوء عـلى جـهـودها ولا تـدّعي منـفـردة بحـقـها في تمثيل الكـلـدان ما لم يُـعـقـد المؤتمر ويكـون هـناك قـرار جـماعـي وليس إنـفـرادياً ، وهـكـذا عـلينا أنْ نشجع كـل تـنـظيم كـلـداني يضع مصلحة شعـبه الكـلـداني فـوق كل الإعـتـبارات الشخـصية .
فـماذا عـلينا اليوم إن كانت مصلحة الكـلـدان تهـمنا ؟ مطلوب من كافة تـنـظيماتـنا المؤمنة بحـقـوق شعـبنا وبتسميتـنا الكـلـدانية التأريخـية الأصلية ، الإجـتماع حـول طاولة أفـقـية مستـديرة للتباحـث من أجـل توحـيد الخـطاب والموقـف ، قـبل إنـعـقاد المؤتمر الكـلـداني في ولاية مشيـﮔان الأميركـية الذي يتبناه مشكـوراً المنبر الديمقـراطي الكـلـداني الموحـد في ديترويت مع اللجـنة التحـضيرية للمؤتمر والعاملة بتـفانٍ والمتكـوِّنة من نشطاء مستـقـلين وسياسيّـين منـتمين إلى تـنـظيمات كـلـدانية يخـوضون نـقاشات مطـوّلة في إجـتماعات دورية منـتـظمة في عـمل دؤوب لوضع أسسٍ متينة للبـيت الكـلـداني تهـدف إلى توحـيد العـمل جـماعـياً في إتخاذ القـرارات وليس إنفـرادياً لنحـقـق وحـدة تـنـظيماتـنا في كـيان واحـد قـوي جـداً عـلى أرض الواقع إستعـداداً لخـوض الإنـتخابات المقـبلة في قائمة واحـدة تـظهر فـيها أسماء جـديـدة لم تجـرِّب حـظها سابقاً وذات كارزما فـنعـطي لها فـرصة لتمثل شعـبنا الكـلـداني في هـذا الظرف الـذي يتعـرض فـيه إلى الإقـصاء والـتهـميش والحـرمان من حـقـوقه وإستحـقاقاته التأريخـية والقانـونية ، ومَن يخـرج عـن مقـررات المؤتـمر المتخـذة بالإجـماع سـتكـون مصداقـيته في وضع غـير مشجع وبالأخـص في مسألة الإنـتخابات . إن التـنـظيمات التي يمكـنها أن تعـمل سوية في هـذا المنحى هي :
المنبر الديمقـراطي الكـلـداني الموحـد ــ التجـمع الوطني الكـلـداني ــ الحـزب الديمقـراطي الكـلـداني ــ المجـلس الكـلـداني العالمي ــ الحـزب الوطني الكـلـداني .
فـما الذي يمنعـها من أن تحـل نـفـسها جـميعـها وتخـرج بتـنـظيم واحـد يمثـل الكـلـدان ؟ ولا شك إن هـذا ليس هـيناً بل يتـطـلب تـضحـية كـبرى من كـل رئيس فـيتـنحى عـن كـرسـيِّه جانباً ويترك منصبه شاغـراً إنْ كان يهـدف إلى خـدمة الأمة الكـلـدانية ، عـنـدئـذ تجـرى إنـتخابات داخـلية جـديـدة ليفـوز مَن يفـوز ممثلاً للشعـب الكـلـداني .



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تـنـظيماتـنا الـكـلـدانية إلى أين ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

مقالات للكتاب الكلدان
 :: مقالات الكاتب الكلداني/مايكل سـيـﭙـي

-
انتقل الى: