منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 بعد صِدام الحضارات دخلنا صِدام الداخل ! مصر البداية !!/ نيسان سمو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3451
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: بعد صِدام الحضارات دخلنا صِدام الداخل ! مصر البداية !!/ نيسان سمو   2012-11-29, 1:09 am

28/11/2012
بعد صِدام الحضارات دخلنا صِدام الداخل ! مصر البداية !!

نيسان سمو

هل انتهى عصر صدام الحضارات ودخلنا عصر صدام الاخوان والسلفيين ( صدام الشعوب ) ؟

اهلاً بكم في برنامجكم الجديد ( شاهد على العصر ) ، ( وهي في كل الاحوال بانوراما من الكايرو والتي سوف لا تنتهي كما ذكرت سابقاً ) وهذا الموضوع سيكون محور حضارتنا وصِدامنا لهذه الليلة .. وضيف لهذه الحلقة هو شخصية وفناة محبوبة جداً (يمكن ان نستطيع من خلالها ان نؤثر ) وهي السيدة ناسي عجرم المحبوبة .. تفضلي سيدتي ماهو رأيك في عنوان الحلقة وماذا تقولين عنه !!..

في البداية اُمسّي على جمهوري ومحبيني واقول لهم كل سنة وانتم طيبين .. وانت طيبة .. شنو عيد ؟؟ اما رأي بموضوع الحلقة فهو : انت تعلم بأنني فنانة ولست ضليعة بتاريخ الحضارات او صِدامها الافرنجي الوهابي ، ولا ارغب في الدخول او مناقشة التاريخ القديم لأنني من هواة الحاضر والمستقبل ولا ارغب ان اُضيع الكثير من الوقت في المسائل التاريخية كما تفعل الفنانات الآخريات وكذلك لأن الماضي اصبح للماضي وكل واحد يستطيع ان يدخل السلك الغنائي ويعود الى التاريخ للاستنساخ او النقل منه ومن ثم الشهرة المجانية .. انا لا ارغب في ذلك .. كذلك انت والجميع الفنانات والاخوة الفنانين والزملاء وزملاء المهنة يعلمون بأن الصراع الحضاري لم يبدأ من الهند او السودان او القضية العربية مثلاً لا بل هو اعمق من ذلك وابعد من تلك البدايات ، وكذلك الحضارة لم تكن لجهة معينة او دولة او شعب فالكل شارك في الحضارة وصناعتها والكل له دور في ذلك إذا كان واضحاً او مدوناً او مخفياً او غير معروفاً او كبيراً او مؤثراً او صغيراً واقل مؤثراً . فكل حضارة كان لها دورها ووقتها وسوف لا نرددها هنا لأنها معروفة للجميع وكذلك حتى لا افسد العمل الفني وافضح الكاتب والمؤلف والملحن ..

اما موضوع التصادم : فهو برأي الشخصي تقاطع مصالح ومن ثم الدفاع عن تلك المصالح القانونية او غير القانونية ( اغلبها غير قانوية كانت ) ومنها المذهب والدين والمصالح الاقتصادية والجغرافية والنفوذية وغيرها وسوف لا ندخل في هذا الموضوع ايضاً لأنه هكذا كان ذلك الزمان والوقت والظروف .. وحتى لا نكشف اسرار العمل الفني ويغضب المخرج مني ..

ولكن هنا سوف نذكر بعض الامثلة القلية حتى لا يتهمنا البعض بالتلفيق او الكذب اوالتحايز للأفرنجة .. صِدام الصليبيين مع العالم كان صِدام الحضارات والرومانية والنمساوية كانت نفس الشيء ، وقبلها المغولية كانت الاكبر ، والأسلامية كانت الاشرس ، والبيزنطينية والعثمانية ومن ثم الغربية وغيرها كانت كلها في وقتها صِدام الأفلام والمسلسلات ( اقصد الحضارات ) فلا يحق لأحدهم ان يبرئء نفسه او يعتبر صِدامه فتوحات او إنغلاقات او فنطازيات بهلوانية كوميدية .. التاريخ كله كان عبارة عن صِدام الحضارات وليس اليوم اوالغد فقط ..

ولكن الذي يهمنا اليوم هو ما بعد ان تجلت تلك الصِدامات وانتهت وتحولت الى شراكة بمختلف الطرق والاتجاهات بين شعوب العالم وخاصة بعد اكتشاف الشبكة الحقيرة ( لو كانت بعد الف عام كان العالم قد عاش مرتاحاً لقرون اخرى ) الانترنت واولاده وشركاءه ..

كان يجب ان ندخل الى تلك المقدمة القصيرة حتى نبدأ بالصراع التي نحن بصدده اليوم .. صراع الشعوب ( صراع الثقافة والفكر والتمدن والحرية ) !! فبعد ان استطاعت اغلب الدول والحكومات والحضارات بالتخلص من آثار القديم وبدأت رحلة الأشتراك والاندماج مع العالم الآخر اكتشفنا بأننا لازلنا في مرحلة متأخرة جداً في موضوع الشراكة والتعايش .. نسينا اهم عامل في الموضوع وهو الانسان والمذهب والصراع الذي لازال يدور بين ذلك الانسان وماضيه وبين نفسه وما حوله .. وهو اخطر من الصراع الحضاري بكثير .. صراع داخل البيت .. مسلسل مكسيكي ..

فكما بدأت الصراعات الحضارية التاريخية بين الأكثر تقدماً والاكثر تخلفاً بدأ الآن الصراع والصدام بين الشعوب العربية والاسلامية . فبعد التهور العربي ( يسمونه الربيع العربي ) انكشفت الجبهة الداخلية وتمزق غشاء البكارة ، انكشفنا ( عاريين ) امام انفسنا وامام العالم .. فوجدنا في اي مستنقع يقع القسم الاكبر من الشعوب ( مصر مثال ، على الاساس العراق صار فلندا )! ووجدنا التخلف والتأخر الحاصل بين القسم المتمدن والقسم الذي لم يخرج من تحت عبائة السحر والدجل والوهم الخرافي .. الميثولوجي العبادي السماوي الغائب .. هذا القسم الذي كان مختفياً او مخفياً من قبل الحكومات السابقة ( كان مقبور عليه ) وبين القسم الآخر من الشعب الذي كان قد تحرر وتخلص من تلك الصِدامات واندمج مع والعالم المتقدم .. إختصري ! صار والله احاول بكل جهدي .

فظهر بعد الهيجان الربيعي الاخواني والسلفي والاصولي والغير الاصولي والوهابي الحاقد القديم والشيعي العاشق للإنتقام والسني الذي يرغب الأستمرارية والسيطرة وغيرها المئات من الطوائف والمذاهب الغريبة والتي كان دورها هامشي او مختفي بوجود الاشاوس القدامى ( يمكن هذه افضل شغلة قاموا بها في حياتهم ) .. هنا سيبدأ الصِدام المرير بين تلك المناهج وبين باقي مكونات الشعب التي رمت الماضي وتقدمت الى الامام .. الصراع سيكون مريراً بين تلك البربرية القديمة والمتمدن المدني ..

فكما قلت في كلمة يوم 10/11/2012 في العدد 3907 على ( المتمدن ) كلمة : لماذا لا ندع الشريعة ان تبرهن على نفسها ؟ واقصد فشلها ؟؟ لا اعتقد هناك حل آخر دون الموافقة على ذلك الاقتراح !! اما مسألة التوافق بين النظرتين فهو شبه مستحيل .. ونيجة التهور العربي في ليبيا وتونس والصومال واليمن وبدأ الآن في سوريا وسيستمر الى الابد في العراق والآن مصر ام الدنيا (( هو في ايه ) ! وماذا لو انقلبت اشرعة الخليج والسعودية والسودان وغيرها فكيف سيكون الصراع الثقافي الداخلي ؟؟؟

يجب ان يعلم الجميع بان هذا الموروث الداخل الى العظم والضارب في اعمق الاوردة سوف لا يتخلى عن هذه الاعضاء الجسدية بسهولة ( الحوار المتمدن مثال آخر ) . سيستمر الصراع المرير ولعقود ، قد لا يكون كله دموي ولكنه سوف يكون اكثر دموية وحرقة داخلية للإنسان المدني .. المدني يبحث عن الحياة والعيش بحرية و سعادة ولا يرغب الصرع الأبدي بعكس المذهبي الذي لا يملك غير التضحية والموت من اجل الموروث القديم فهي فلسفته الوحيدة ، ولهذا سوف يكون النصر حليفه لأنه لا يعلم ولا يُفرق بين الحياة والموت ، لا بل الموت هو الهدف الاسمى والاقدس في نظر العقيدة .. ختاماً ..

لا اجد بارقة امل في الافق القريبة ولا حتى البعيدة .. سَحب الموروث وإدخال غيره صعب للغاية .. فلا يوجد طربق آخر غير حماية المدني وبأي طريقة وإعطاء الشريعة كلها للمتشرع حتى يواجه الحقيقة وحتى ينصدم رأسه بجل الحقيقة ومن ثم يعود الى الصواب الصحيح .. هذه الطريقة ستكون اقصر الطرق .. سوف لا تتفقون معي ( اعلم ذلك ) ولكن الندم سيكون حليفنا والطريق الطويل و( حتى المرير والدموي احياناً ) سيكون رفيقنا .. وسنتمنى صِدام الحضارت ولا صِدام المعتقدات الداخلية للشعوب العربية والاسلامية ..تفاصيل اكثر ! والله دخنا وتعبنا وبِبَلاش .. والضمير من وراء القصد ..

يقول المثل العراقي : الحجارة اللي ماتعجبك تْفْجْخَك وتْشْكْ رأسك ورأس اللي خَلفوك !! هذا يا مجنون قال الفنانات العربيات مو فنانات ( يمكن لأنها لبنانية ) المهم ليست من الضاحية الجنوبية ( يمكن ) .. بصراحة لم اتوقع كل هذا منك يا دلوعتنا .. مع الف سلامة .. بس انتُنّ العائشات بسعادة .. كل عام وانت بخير ..



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بعد صِدام الحضارات دخلنا صِدام الداخل ! مصر البداية !!/ نيسان سمو
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

مقالات بآراء اصحابها
 :: كتابات ومقالات متفرقة

-
انتقل الى: