منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 رسالة المطران الكلداني والـﭙـطريرك الآثوري الرعوية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4536
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رسالة المطران الكلداني والـﭙـطريرك الآثوري الرعوية   2012-12-24, 10:50 pm



Dec 24, 2012


رسالة المطران الكلداني والـﭙـطريرك الآثوري الرعوية


بقـلم: مايكـل سـيـﭙـي
سـدني ــ 25/12/2012


كـل عام والـبشرية بخـير وسلام

في ميلاد الـطـفل يسوع هـتـفـتْ الملائكة ((المجـد لله في العـلى وعـلى الأرض السلام والمسرة لـبني الـبشر)) ولم تـقـل: المَسَرَّة للكـورد أو للـكـلـدان أو الهـنـود أو الـعـرب فـقـط، ومن جانب آخـر حـين كُـتِـبَ الإنجـيل لم تأتِ فـيه آية ((إنا كـتبناه إنجـيلاً عـبرانياً ولا سنسكـريتياً ولا آرامياً!)) ولكـنه كـتِـبَ بلغة معـينة ثم تـرجم إلى أكـثر من 2500 لـغة ولهجة كي يفـهمه كل الـبشر عـلى سـطح الأرض.

كـتب الأخ جـورج أوراها ـ أبو فادي مقالاً قـصيراً في مساحـته بـليغاً في عـباراته بعـنـوان:

كـل عام وقـداسـتـكم بألف خـير، ولا أخـفي لكـم سـراً أنه سـبقـني في الكـتابة بشأن مضمونه فأنا أثـني عـليه أولاً، ولا بـد من تعـقـيب:


(1)- قـرأتُ رسالة غـبطة مار دنخا الرابع المنشـورة بتأريخ 22/12/2012 موجهة إلى أبناء رعـيته، وأمته الآشورية وجـميع إخـوانه المسيحـيـين في العالم وحـتماً كانت جـميلة من وجهة نـظـره. ومعـروف لـدى الجـميع أن ما يصـدر عـن غـبطـته باللغة العـربـية إنما يكـتبها نيابة عـنه بعـض من مساعـديه أو مستـشاريه ولا غـبار عـلى ذلك، فـقـد وردتْ فـي رسالته كـلمة ((الآشـورية)) سـبع عـشـرة مرة وبضمنها تلك التي جاءت في الـخـتم المستخدم حـديثاً ....

كـما وردتْ تعابـير مثـل ((أمة واحـدة، شعـب واحـد)) عـشر مرات. إنّ عـبارات مكـررة كـتلك تـقـلل من رصانة الـنص وتـضعـفه بلاغـياً فـيصبح ركـيكاً. أما مضمونه فإنه يوحي بضيق زاوية الأفـق المتاحة أمام بصر غـبطـته فـيرى جـميع الناس آثوريّـين ومن أبناء أمته الآثـورية.

* قـد تكـون كـذلك لا بل هـذه هي رؤيته الجـميلة ولكـنه يعـيش في القـرن الحادي والعـشرين عـليه أن يراعي مشاعـر غـيره أياً كانـوا، ومن جانبنا نقـول أنَّ شعـباً كـلـدانياً حيّ بقـوميته الراسخة كالأشجار التي لا تموت إلاّ وهي واقـفة! أما الشتلات المهـتـزة والمرتبط مصيرها المؤقـت بقـطرات ماء الغـرف الزجاجـية المستأجـرة والمطـَعـَّم بالكـيمياويات فإنها تضمر وتجـف بعـد إنـتهاء الموسم، لا بل شاهـدتُ أصدقائي أصحاب المزارع أنهم يُـميتـونها عـمـداً بعـد أن تـعـطي كـل ما فـي بـذورها من أثمار ثم يزرعـون غـيرها، ولكـن بـطيخ ألـقـوش كان أصيلاً ينمو تحـت الطبـيعة دون حـصره في غـرف وبـدون إسقاء وبلا كـيمياويات معـتمدين عـلى رطـوبة أمطار الشـتاء النـقـية ــ رِﭙـْـصا ــ والمخـزونة تحـت الـتربة.

وقـد ورد أيضاً في رسالة غـبطـته مقـطعاً من رسالة الرسول ﭙـولس الأولى إلى تيموثاوس 2: 5 ((لأنه يوجـد إله واحد ووسيط واحـد بين الله والناس الإنسان يسوع المسيح)).

** أنا من طـرفي أتـوق إلى التعـليق ولكـني أتركه لـيكـون ومضة أمام السادة مطارنـتـنا الكـلـدان الكـرماء! وليسألـوا أهـل العـلم إنْ كانـوا لا يعـلمون.

كـما تضمنتْ رسالة غـبطـته الآية التالية من إنجـيل يوحـنا 13: 34 ((وصية جـديدة أنا أعـطيكم أن تُحـبّوا بعـضكم بعـضاً. كما أحـبـبتكم أنا تحـبون أنتم أيضاً بعـضكم بعـضاً. بهذا يعـرف الجميع أنكم تلاميذي إن كان لكم حـب بعـضاً لبعـض)).

*** ولكـن غـبطـته لم يفـسر لـنا كـيف نحـب وبماذا نكـرز أمام الناس ونـنـشره في الـيوتيوب لإثبات محـبتـنا بعـضنا للبعـض.
وأضاف غـبطـته في متن رسالته قائلاً: لـن نستـبـدل طـريقـنا ...... نحـتاج إلى الـوحـدة والسلام ليكـون بـينـنا (خاصة للمسيحـيّـين الـذين يعـيشون في بلاد الشرق والـذين يؤمنون بأنهم من الجـنس الآشـوري) بالرغـم من أنهم معـروفـون بأسماء ثلاث كـنائس وهي: الكـنيسة الكـلـدانية والكـنيسة السريانية وكـنيسة المشرق الآشـورية .... ...كأمة واحـدة ولسنا ثلاث أمم ....... وكـلنا كأمة آشـورية.

**** أنا كـكاتب أحـيّي فـيه هـذه الإنـطلاقة من أجـل شعـبه ومناوراته الـوحـدوية حـسب مفـهـومه، وكـل الـصوﭻ من المطارنة الـذين لا يريـدون الـوحـدة عـسى أن تحـفـزهم هـذه الإنـطلاقة نحـو الـوحـدة التي ينـشـدها غـبطـته فـيتـوحـدون قـبل أن تـثار المشاكـل التي تـُـخـَـوِّف مطارنـتـنا!. وهـنا أذكـِّـر أساقـفـتـنا الكـلـدان الأجلاء بالقـول (لا نـريـد أن نـثير مشاكـل) بشأن سـيادة المطران باوي سـورو الموقـر لأقـول لهم أنّ غـبطـته قال (لـن نستـبـدل طـريقـنا) طـيب، ما المانع أن تـستبـدلـوا أنـتم طـريقـكم إرضاءاً لـغـبطـته وأبوكـم الله يرحـمه، وكـما نـقـول بلهـجـتـنا (آوا دلا آث إمّوخ، سي إمّـيه ح = مَن لا يأتي معـك، إذهـب معه) وتـنـتهي جـميع المشاكل السابقة واللاحـقة ولن تـثار مشاكـل، وسيروا إلى الأمام ونحـن من ورائـكم عـرز وعـيال، ولكـن خـوفي من أن أذكـِّـرَكـم حـين لا تـنـفع الـذكـرى في المستـقـبل.


(2)- وقـرأتُ الرسالة الرعـوية لغـبطة الـﭙاطـريـرك مار أدّاي الثاني في عـيـد الميلاد والمنشـورة بتأريخ 23/12/2012 فـكانت رسالة شاملة لأبناء الكـنيسة دون أنْ يحـدّد قـوميتها طالـباً الـبركة لكـل الشعـوب في بـلـدان المعـمورة.


(3)- أما رسالة سـيادة المطـران لـويس ساكـو المنشورة بتأريخ 24/12/2012 فـقـد طـلب الصلاة من أجـل أبناء كـنيسة المشرق الكـلـدانية، ومخـتـلف المذاهـب والقـوميات والأديان ومن أجـل السلام والإسـتـقـرار في بـلـدنا والعالم.

*والآن إسمحـوا لي بالتـوجُّه إلى الإخـوة الآثوريّـين مسانـدي المطـران مار باوي سـورو الكـلي الـوقار وأقـول لهم:


لـقـد وردتـني تحـياتكم التي لا يـدري بها أحـد وصامتة لم يسمعـها كائن من أميركا والخـليج العـربي (((كـتبة ماهـرون!))) وكـذلك من أستراليا وكـلها بواسـطة صديق عـزيز بل أن الـبعـض منكم حـين قـرأ مقالي: إذاعة ( SBS ) الأسـتـرالـية ومقابلة سيادة المطران لـويس سـاكـو المحـتـرم المنشور بتأريخ 11/12/2012 صاروا يتـناقـلوه من واحـد إلى الآخـر بـينكم عَـبر الإيميلات دون أن يعـلم بها شخـص تـثميناً للمقال وإعـجاباً به لِما ذكـرتُ فـيه عـن المطـران مار باوي سـورو المحـترم وكـل تحـياتكم وإيميلاتـكم بسـكـوت وخـفـية! أنا أشكـركم شكـراً جـزيلاً عـليها ولكـني أسألكم: ما مفـعـول تحـياتكم التي لا تـرى الـنـور ولا يسمعـها أحـد، عـلى قـضية سيادته؟ لماذا لا تجاهـرون بها وتكـتـبون مقالات مسانـدة له في أيام أوشـكـتْ القـضية أنْ تـكـون عـلى الحافة إنْ كـنـتم صادقـين؟ هـل تـتـذكـرون الجـملة الأولى من خـطابه التي قالها أثـناء حـفـلة تـوديعه في قاعة نادي الـثـقافة والرياضة الآثـوري والتي إكـتـضـتْ بالحـضور بتأريخ 8 آيار 2006؟ قال: ((الـصديق وقـت الـضيق!))، إرجـعـوا إلى الـﭬـيـديـو.

هـل لا يـوجـد من بـين الآلاف من أتباعه مَن هـو متمكـن في الـكـتابة؟ أم أنكم لا تريـدون أن تكـونـوا معـروفـين!؟ هـل أنكم في فـتـرة الـنضال الـسـلبي وتخـشـون السـلطات؟ أم أنكم مثل فـرسان أيام زمان في النهار مع الحـكـومة يستـلمون الرواتب وفي الليل مع الثـوار يربحـون الـثـناء.

الآن أعـرض لكم إقـتـراحاً: هـل تـقـبلون أن تـطـلبوا مني بالإيميل أن أنشر تحـياتكم بأسمائـكم وصوركم في مقال؟ أم أنـكم تـطـلقـون صيحاتكم هـمساً في غابة وتـخـتـبئـون، فإذا رأكم الصيادون تـتـظاهـرون أمامهم بأنـكم سـواحٌ تـتجـوّلـون؟

ليس شأني أن أعـلمكم، فأنـتم الأولى والأدرى بل الأحـق ولستم قاصرين، ولكـن إعـلموا أن مناصرة شخـص ما ليست دائماً بالجـلوس والفـلوس لأنه ليس بالخـبز وحـده يحـيا الإنسان، ولكن يكـفي أن أذكـِّـرَكـم بفـكرة إنجـيل لـوقا 11: 9.

ودمتم سالمين



michaelcipi@hotmail.com


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رسالة المطران الكلداني والـﭙـطريرك الآثوري الرعوية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

مقالات للكتاب الكلدان
 :: مقالات الكاتب الكلداني/مايكل سـيـﭙـي

-
انتقل الى: