منتدى كلداني

ثقافي,سياسي,اجتماعي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 عمق الخلاف بين السيد برخو وما ذهب اليه وبين بعض الاخوة الكلدان !! / نيسان سمو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4430
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: عمق الخلاف بين السيد برخو وما ذهب اليه وبين بعض الاخوة الكلدان !! / نيسان سمو   2013-04-14, 3:10 am

عمق الخلاف بين السيد برخو وما ذهب اليه وبين بعض الاخوة الكلدان !!

نيسان سمو

ما هو سبب هذا الخلاف العميق بين السيد ليون برخو ( الاكاديمي ) وبين بعض الاخوة الكلدان ( يمكن كلهم ) وكيف يمكن إزالته ولماذا لم تتأثر القوميات الاخرى بما قاله السيد برخو ( يمكنa حالة عدو عدوي صديقي تمّ تطبيقه هنا ) !!
اهلاً بكم في بانوراما الليلة ( الخلاف الاكاديمي ) وهذا الخلاف سيكون محور حديثنا ومحاولة منا في كسر وإزالة هذا الخصام وسنستضيف فيه السيد نيسان سمو ليحدثنا عن هذا الموضوع .. لقد شاركت في المسألة وتداخلت فيها فأين وصلت وماذا فعلت ؟؟
بصراحة هي كانت ( مثل ورطة ) مداخلة على كلمة السيد سيزار هوزايا والذي كتب بتاريخ 10/04/2013 كلمة تحت عنوان ( حرية التعبير – بين الخوف والمسؤولية – الدكتور ليون برخو ومحاوريه مثالاً ) الرابط الأول :على موقع عنكاوا وبعد ان اشترك بعض الاخوة مثل الأخ زيد وميخائيل ولوسيان وبيداويد والاخ جاك وغيرهم في المداخلة واشتد الخلاف بينهم وبين السيد الاكاديمي وذلك بسبب ما ذهب اليه السيد برخو في احدى او بعض من مقالاته في بعض المواقع الاخرى ومنها بالخصوص الاقتصادية الصادرة في السعودية ( حسب علمي ) والذي هاجم فيها الكنيسة المسيحية وبعض التابعين لها ( لا اعلم لماذا البعض وليس الجميع ) عندما وصفهم بأولاد الافاعي ( يقول هو اقتبست هذه التسمية من الكتاب المقدس ) وهو عذر لم اتفق معه في المرة السابقة ايضاً وبعد ان وصل الخصام الى طريق شبه مسدود وملاحظتي لردود السيد برخو بتكراره بأننا بشر ومعرضون للأخطاء وليس هناك مُعصي من الخطأ ويمكن لنا الاعتذار واستمراه في طرح مثل هذه الكلمات تداخلت وطلبتُ منه بأن يعتذر بشكل واضح كما يفعل ويجب ان يفعل كل انسان واع واكاديمي علماني وان يحدد وبشكل واضح نقطة الاعتذار ومكانها وموقعها حتى يتوقف هذا الجدال العقيم وحتى يضع الكل رأسه على وسادته بشكل هاديء ؟ فقام فعلاً السيد برخو بالإعتذار وعلى نفس الكلمة وبشكل واضح على تسميته البعض بأولاد الافاعي وشكر الاخ زيد على شجاعته لأنه كان قد سبقه بالإعتذار ( لا اعلم على ماذا ) ؟ واعتقدت بأن الموضوع سينتهي بهذا الاعتذار والذي لايمكن للسيد ليون ان يتنصل منه او ينفيه لأنه مثبت بأسمه وصورته الكبيرة ولكنني تفاجأة برد الاخ زيد وبسرعة الضوء بعدم قبول اعتذار البرخو وقام بذكر مقالة كان قد كتبها ضد البرخو في عام 2011 وتحت عنوان ( كاتب ومرتزق .... شماس واكاديمي من الصنف السيء ) على موقع كلدايا نت بتاريخ 12/05/2011 الرابط الثاني ....
وهدد بنشر مقالة اخرى للسيد برخو بهذا الخصوص وعلق الاكاديمي بِمعرفته المسبقة للمقالة المنشورة والتي اتضح انها تعود لما قبل عامين وهذا يدل على ان الموضوع ابعد واعمق مما ندرك وعلمنا نحن به وبعد ان عادت القضية الى نقطة الصفر وتُرِك الموضوع مفتوحاً وعدم تداخل السيد سيزار كاتب المقالة بين المتحاورين والمنتقدين وابتعاده الغريب عن المشاركة ( لقد عاد بعد ثلاثة ايام ولكنه لم يضيف او يختلف شيء بعودته ) قررت ان اكتب كلمة بهذا الخصوص واتحكم فيها بضميري لأنني كنت قد طالبت السيد برخو بالإعتذار وقام وفعل بذلك فلا تسمح لي اخلاقي بترك الموضوع مفتوحاً او على الاقل يجب عليّ ويتحتم واجبي الاكاديمي على غلق النقطة التي قمت وطالبت بفتحها والتي تمّ فتحها فعلاً وهي نقطة الاعتذار .. هنا سأختصر كثيراً وعلى شكل نقاط ..

النقطة الاولى : ماقام به السيد برخو في مهاجمة الكنيسة ( يقول المؤسسة ) وتسميته لرعيتها بأولاد الافاعي ( لم يقل العقارب ) وموقفها حسب الرابط الأول :
ان ما قام به السيد برخو ينحدر تحت مسميات كثيرة ولا يمكن لنا ان نحدد دوافعها او اسبابها وقد لا نصل الى تلك الحقيقة او المغزى وقد لا يصل اليها غيره لأنه الادرى بالظروف والحال التي ذهب بها الى تلك الأنتقادات ( لأنه يستطيع ان يُغيّر السبب كما يشاء ) ..هناك لحظات ضعف ووهن في حياة كل شخص وهناك شطحات واخطاء في مسيرة كل انسان وهناك استثناءات ونقاط سوداء في درب كل كاتب او سياسي او اكاديمي او فيلسوف او ما شابه ذلك ، فلا يمكننا ان ندرك ونصل الى عمق تلك الشطحات ولهذا يجب ان نترك صاحبها امام ضميره في اغلب الاحيان .. لا ننسى هناك تَغيُرات واعتقادات متجددة ايضاً في رأس كل شخص .. هنا لا نعطي الاعذار ولكن يجب توقع ذلك ..

النقطة الثانية : الاعتذار وثقافتها الأكاديمية :
عندما يخطأ اي شخص ( انا اعلم بأنواعها بشكل جيد ) في التعبير عن الرأي ليس كما يخطأ في العمل المباشر .. فالضرر الموضعي يكون اكثر مؤلم من التعبير عن الرأي في موضوع ما حتى لو كان عن المذهب .. فإذا اعتقدنا بأن السيد برخو قد انضم او اعتنق او التحق بمذهب آخر فهنا يتحكم عليه الدفاع عن المذهب الجديد ( هنا مثال لأغلق الطريق عن بعض الردود والتي اعلم كيف ستتوقع مسبقاً ) وهذا امر طبيعي ، وإذا كان السيد ليون قد تسلح بفكر آخر مثل الماركسية ( يعني كافر ) مثلاً فعليه ان ينكر هذا وذاك ويتشبث بماركسيته ويحارب الميثولوجيا الدينية من خلال افكاره الجديدة . وهكذا في كل التوجهات الاخرى فعندما يُطلب من الشخص المذكور الاعتذار بقضية او موضوع كتب عنه او قاله وفعل ذلك واعتذر امام الجميع فلا يبقى لنا حجة من الناحية الاكاديمية والأخلاقية وحتى الانسانية عليه ( يبقى الحق العام ) فيجب ان يتم قبول اعتذاره حتى لو كان اعتذاراً غير صادقاً كما سيقول البعض او حتى لو كانت خديعة يحاول ان يتملص بها عن ما خرج منه او حتى لو كان ثعباناً يحاول الالتفاف على رقبتي فبما انني طالبتُ منه الاعتذار وقام بذلك فيجب ان احترم ذلك الاعتذار .. ( هنا اود ان اذكر للسيد زيد زغيره بأنني كنتُ في الطريق الصح لمعرفة ابعاد القصة بشكل كامل وسحب اعتذارات جديدة من السيد برخو إن كان يستوجب ذلك ولكن عجلة زيد أضاعت خطة ابو سفيان ) .. طبعاً هنا لا استطيع إلا ان اُعُبّر عن رأي الشخصي ولست طبعاً مخولاً من قبل الاخوة الكلدان حتى ارفع العقوبة او اشددها على المجني عليه ولكنني اُعُبر عن النقطة التي تداخلت فيها على الخط ..
وهنا يجب عليّ ان اذكر للجميع بأن الجميع مُعرض للشطحات ولو لم يتسنى لنا التسامح ومغفره تلك الشطحات وقبول اعتذار الآخرين سننتهي جميعاً في النهاية في خانة الشطحات . اي يجب ان يكون لنا باب للعودة والمغفرة والتسامح حتى نعود به إذا ما تطلب منا ذلك .. سيقول احدكم بأن السيد برخو لم يعتذر بشكل صادق وهو مخادع ولا يجب الوقوع في ذلك الشرك . سأقول حتى لو كان ذلك فليس لنا إلا القبول بالإعتذار والموافقة عليه ومن ثم مراقبة المتهم لمعرفة وللتأكد من نواياه كما ذكرت في تعليقي على الموضوع ( في النهاية لا يصح إلا الصحيح وكل عصفور سيرقد ويزور عشه ) وليس لنا ان نتهم المتهم من خلال إرتبابنا بنواياه .. النوايا ليس لها قانون يحاكمها فيجب ان لا نتحجج بها او نعلق بها او نصنع منها شماعة نعلق عليها حججنا .. سأتوقف لأن النقة سستطول ...

النقطة الثالثة : مَن له الحق ان يتدخل بعد ان نسامح السيد برخو اكاديمياً ؟؟
هنا ولأننا نتكلم عن انفسنا كبشر معرضين لللأخطاء والشراء والبيع والانزلاق والتشطحات والغدر والخيانات وغيرها فلم يبقى لنا إلا ان نقول اننا كبشر يجب ان نقوم بواجبنا في قبول الإعتذار (ولا يمكن ان نطلب منه اكثر من الاعتذار ) !! ويبقى وبما ان الموضوع يدخل في العمق المذهبي في بعض من جوانبه والذي لا يمكن لنا ان نتخذ موقف نيابه عنه فكان من الاجدر ان تقوم المؤسسة الدينية بالتدخل او الرد او محاكاة او حتى مقايضة السيد برخو .. فهي المعنية بالموضوع اكثر مني ومنك فمن الاجدر ان نترك القسم الاكبر لتلك المؤسسة للقيام بدورها وليس لنا الحق نحن العلمانيين ان نأخذ دور القس او المطران او البطريك او الرجل الديني .. فإذا كانت المؤسسة الكنسية والمذهبية التي نتبع اليها تقبل الاعتذار والتسامح فلا اعتقد علينا تعصية ذلك الجانب .. وفي الختام المختصر اتمنى ان نكون اكثرعقلانية وان لا ننجرف خلف عواطف جياشة ليست في وضعها ووقتها الصحيح وخاصة بعد ان اصبح لكل شخص الحرية في التعبير والرفض والقبول والتنكير والترك والتعبير وان نحكم على الأمور بضميرنا وعقلانية غير مسيّرة .. شكراً نيسان بالرغم من انني لم افهم شيء منك ومن كلمتك ..
الرابط الأول : http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,655610.0.html
الرابط الثاني : http://www.kaldaya.net/2011/Articles/05_May2011/18_May12_ZaidMeshoo.html

لا يمكن للشعوب المتأخرة ان تتقدم ودون البدأ من نقطة الصفر ...
نيسان سمو


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عمق الخلاف بين السيد برخو وما ذهب اليه وبين بعض الاخوة الكلدان !! / نيسان سمو
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى كلداني :: 

مقالات بآراء اصحابها
 :: كتابات ومقالات متفرقة

-
انتقل الى: