منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 لا تخافوا!!-القسم الاول-/ د. نزار شمو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4546
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: لا تخافوا!!-القسم الاول-/ د. نزار شمو   2013-04-22, 9:19 pm

Mar 25, 2013

لا تخافوا!!-القسم الاول-

د. نزار شمو

هذا المقال هو تعقيب على كلمة السيد نوري المالكي، رئيس الوزراء العراقي، والتي القاها في السادس من آذار 2013، بمناسبة تنصيب البطريرك الجليل مار لويس روفائيل الاول ساكو بطريرك بابل للكلدان.

المسيحيون ايمانهم مربوط بمحبتهم للحياة وللانسان وللارض ولكل شيء مخلوق من رب السموات والارض منذ دخولهم المسيحية وحتى يومنا هذا وسيكونون كذلك الى يوم الحساب من دون اي شك او مسآلة، اننا نفتح ذراعاتنا وقلوبنا وابواب بيوتنا لكل البشر دون اي تمييز وبكل محبة وود صادقين فيما نقوله لانه نابع بما نؤمن به والذي في قلوبنا يكون على لساننا سواء كنا من العامة او من الرؤساء، اي القادة بين قومنا، لم نحرق يوماً بيوت الناس ولن نحرق ابداً، ولم نفجر صوامع الصلاة والعبادة ولن نفجر، ولم نقتل المصلين ولم ندنس بيوت الله، كما فعلوا بنا "الشرذمة" كما سميتهم انت ونتمنى ان يكونوا قلة بيننا، كنائسنا بيوت للصلاة وليست بيوت ندعوا فيها للجهاد وقتل الابرياء، ولن تكون اماكن للاجتماعات لاذية نملة فكيف باذية انسان بريء مخلوق بارادة الهية مقدسة!! ناهيك عن مساهماتنا التاريخية والحضارية لخدمة بني البشر والعراقيين بشكل خاص على مر العصور والى يومنا هذا.

انني كلداني القومية ومسيحي كاثوليكي الديانة وعراقي الجنسية، ككثيرين من قومي، وكلها صفات قائمة وثابتة لا تتغيير ولا يستطيع اي بشر في الدنيا ان ينزعها مني او يجردني منها كما لا يستطيع اي بشر في الدنيا ان ينزع عراقيتك ولا شيعية اسلامك منك، انني في المهجر بسبب الخوف والاظطهاد والتهميش وسلب حقوقي المدنية والانسانية وبسبب غياب العدالة في بلدي العراق المعذب والجريح، قبل وبعد سقوط الطاغية في نيسان 2003، كما كنت انت في فترة من الزمن في المهجر واعتقد كان السبب او الاسباب هي ما عانيته انا والكثيرين غيري وذكرتها اعلاه، واذا كان عندكم سبب آخر غير الخوف، كالفرح والسعادة والاطمئنان والامان والسلام، فنورنا به ومنكم نتعلم!! ومع هذا لم ينزع احد عراقيتكم منكم، لا بل رجعتم وكنتم ولا تزالون في قيادة هذا البلد العظيم والمجروح.

كيف تطلب منا" مسيحيي العراق"، ان لا نخاف، فكلماتك كانت: "...على الاخوة المسيحيين فعلاً ان لا يخافوا..."، فهل الخوف عندك بضاعة تباع وتشترى حسب طلبكم، الا تعرف انه يتولد الشعور بالخوف عند الانسان عند تعرضه لفترات من الزمن خلال فترة حياته لاية اذية جسدية او عقلية او نفسبة كالتعذيب والضرب والتهديد وكبت الحرية الشخصية او العامة وهضم وسلب حقوقه التي ولدت بولادته، اضافة الى انه يتولد عنده الشعور بالخوف والرعب من ان يتعرض لها ثانية وثالثةً ووو، والتي تترك فيه بصمات لا يقدر ان يتحملها في مسيرة حياته فيهرب من هكذا ظروف بحثاً عن مأوى آمن ومكان تنعدم فيه ظروف القسر والارهاب وتتوفر فيه شروط الامن والعدالة والاستقرار له ولعائلته ومن هم بمعيته، لانهم هم كذلك يعيشون الخوف والرعب من الارهاب او اي نوع من انواع التعدي على حقوق البشر اي كان نوعها او شكلها او مضمونها، وهي نفس الظروف التي مريتم بها من قبل واجبرتكم على الهرب من دون اي تاجيل او تاخير وذلك لضمان سلامتكم وسلامة من هم بمعيتكم.

واود ان اسالك هنا ماذا فعلتم لازالة خوفنا؟ لا بل ماذا فعلتم للحفاظ على الباقين من قومي؟ وماذا ستفعل لاعادة المهجرين والمرحلين والنازحين والمغتصبة بيوتهم واراضيهم من اهلنا وقومنا وكل العراقيين الشرفاء الذين لم يختاروا الانسحاب ولا الرحيل والهجرة وترك الديار العزيزة الغالية الا اذا كان امر لم نستطع تحمله او تقبله وهربا من جحيم المقصلة والجلاد!! طيب لو قلنا ان المسيحيين وحدهم هم الذين خافوا وانسحبوا وتركوا الديار قد يكون فيها اخذ وعطا، او كما نقول بالعراقي "بيها باب وجواب"، ولكن الم تسمع عن طوابير العراقيين وهم بالالاف المؤلفة ومن كل الالوان التي ذكرتهم في خطابكم، من عرب واكراد ومسيحيين وصابئة ومسلمون وكل الطوائف، وهم يقفون على ابواب السفارات الاجنبية ومقرات الامم المتحدة، سواء بالدول المجاورة او البعيدة، باحثين عن مأوى ومكان يحمون فيه انفسهم وعوائلهم من نير الظلم والتعسف والجبروت والخوف الذي تولد عندهم، ونحن لا نتحدث عن عصر الطاغية المقبور فقط، وانما نتحدث عن زمن ولايتكم وللمرة الثانية وبنجاح ساحق!! فماذا تبرر هربهم وانسحابهم وقسم منهم من الشيعة من اهلك وطائفتك وحزبك القائد يا سيادة الرئيس!! فارجوك ان تقرأ ما قلته انت في خطابك مرةً اخرى، حيث قلت وانت تخاطب المسيحيين قائلاً: "لا تهاجروا، لا تغادروا بلدكم وتاريخكم وتاريخ اجدادكم، هذا بلدكم عيشوا فيه كراماً احراراً وساهموا في بنائه" وان تفسر لنا بكلام بسيط غير معقد كي يفهمه كل العراقيين بكل اطيافهم البراقة لما لا نخاف وما المطلوب عمله لنا الان وبالمستقبل!! فاسمح لي ان اقول لكم ان كلماتكم كانت حارة ولكنها كانت غير دافئة، ومعبرة من دون واقع ملموس وبرنامج شفهي على الورق فقط دون اي تطبيق!!

انني اتمنى ان ارى او اقراُ برنامج عمل وخطة تحمل الجدية من قبل حكومتكم الموقرة يذكر فيها ماذا ستعمل وبجدول زمني كي:

تزيل الخوف عنا، وتوقف هجرتنا وانسحابنا، وترجع اهلنا ونحن معهم لعراقنا الجريح والمعذب!

تزيل تهميشنا ونكران حقوقنا! وهنا نطالبكم ببرنامج عمل وخطة عملية يساهم الجميع في وضعها لتلبية طموحهم حتى نستطيع من خلالها المساهمة والمشاركة الفعالة والحيوية ببناء عراق ابي وشامخ نعتز به جميعنا من دون اي تفرقة مبنية على الانتماء الديني او القومي او الطائفي حتى!!

تزيل مقاضاتنا بالشريعة والتي هي ليست لنا، مع اننا نحترم بما تؤمنون به، ولكن لا تبيعوها علينا سواء شئنا ام ابينا!

تحكم بالعدل وتضمن حقوقنا وحقوق شعبنا العراقي الابي بكل الوانه واطيافه وتوفير الامن والسلام وفرص للعمل للجميع لا تعتمد المحسوبية والمنسوبية والتي تعملون بها وتطبقونها الان، وضرورة توفير عدالة اجتماعية انسانية بحتة!

فعندها نحن نقرر بزوال الخوف، وليس بامر منكم او من اي بشر بالدنيا، بما في ذلك البابا الذي ناشدته، الخوف الذي هدد حياتنا وحولها الى جحيم لا يطاق واجبرنا على الانسحاب ليس لانه خيارنا بل لانه فرض علينا ولم يكن لنا بديلاً آخر. فهل علمت الان لماذا خفنا، يا سيادة القائد؟؟


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لا تخافوا!!-القسم الاول-/ د. نزار شمو
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

مقالات بآراء اصحابها
 :: مقالات للكلدان الاصلاء

-
انتقل الى: