منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 لقاء الشيخ أياد الآشوري مع آية الله السيد حسين الصدر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3440
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: لقاء الشيخ أياد الآشوري مع آية الله السيد حسين الصدر   2013-05-02, 4:34 am


لقاء الشيخ أياد الآشوري مع آية الله السيد حسين الصدر


قال سماحة المرجع الديني آية الله الفقيه السيد حسين اسماعيل الصدر (دام ظله): "أن اختلاف الأديان والمذاهب في العراق يمثل صورة زاهية من مختلف أنواع الورود".
جاء ذلك خلال استقبال سماحته في مكتبه بمدينة الكاظمية المقدسة الشيخ أياد الآشوري والوفد المرافق له.
وتابع المرجع الصدر حديثه للوفد الضيف بوصفه اختلاف الأديان والمذاهب في العراق بباقة من الورد الجميل الملون، وقال سماحته: "ان اختلاف الالوان في الصور يمنحها إشراقةً بين صورة وأخرى، وشعبنا عندما يتكون من أديان ومذاهب مختلفة فهو يكون باقةً من الورد الجميل بألوان زاهية، فهذه الأديان وتلك المذاهب والقوميات تزيد الجمال في الباقة الواحدة".
واشار المرجع الصدر الى ضرورة البحث عن وطنية الفرد وأثرها في شخصيته بقوله: "لابد للفرد أن تكون وطنيته وانتماؤه الوطني حقيقة لاشك فيها ، لابد أن ينظر الأشياء بعين وطنية ويسمع الأصوات بأذن وطنية، ويتحدث بلسان وطني، ويعمل بفكر ويدٍ وطنية عراقية، وتلك هي سمات الفرد العراقي، ونقصد به العراقي فكراً وعملاً ولا نريد له أن يكون عراقياً بالفكر واللسان فقط".
وكان الشيخ الآشوري قد عبر عن أعتزازه بالرؤى الوطنية التي يحملها ويمثلها المرجع الصدر، وعرض صوراً عن أعتزاز المواطن العراقي بالمواقف الوطنية والأيمانية والأنسانية التي ثبتها سماحة المرجع الصدر في ظروف صعبة عاشها العراقيون

مصدر الخبر من هنا



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لقاء الشيخ أياد الآشوري مع آية الله السيد حسين الصدر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

مقالات بآراء اصحابها
 :: كتابات مزورة ليست حقيقية

-
انتقل الى: