منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 نداء إلى الإخوة الكتّاب الكلدان المحترمين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4542
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: نداء إلى الإخوة الكتّاب الكلدان المحترمين   2013-06-06, 9:38 pm


5/6/2013

نداء إلى الإخوة الكتّاب الكلدان المحترمين

" خاهه عَمّا كَلْذايا "

نزار ملاخا

في بداية ظهور ونمو التيار التعصبي المتشدد لإخواننا كلدان الجبال ( الكلدان النساطرة ) كُنّا نقوم بالرد عليهم بأسطر معدودات، ولذلك لتصويب وتصحيح المفاهيم الخاطئة المتولدة لديهم نتيجة لأسباب عديدة، منها جهلهم بحقيقة هويتهم القومية الحقيقية، ومنها أنهم أصبحوا ألعوبة بيد القوى الإنكليزية التي وعدتهم كذباً ودجلاً وإفتراءً، وذلك بتأسيس وطن قومي لهم في المنطقة الكردية في شمال العراق بعد أن يتم إلقاء أربعة ملايين كردي في البحر، وهم القلة القليلة من مسيحيي العراق، فلا يتجاوز عددهم عُشر، أي عشرة بالمائة من مجموع مسيحيي العراق، وغيرها من الأسباب وهي كثيرة، وفي مراحل متقدمة بدأنا بحملة توعية قومية من خلال كتابة المقالات الهادفة الرصينة والمليئة بالمصادر التاريخية والمراجع التي تثبت صحة ما نذهب إليه، ولكن يبدو أن البعض لم يتعض وبقي في غيّه سادراً، لا بل أستخدم كل ما يملكه من ثقافة وما تبقى من عقل في الإتجاه المعاكس، ويبدو أنهم ومن معهم من الكلدان المنحرفين عن النهج القومي الكلداني ، يتصيدون بالماء العكر ويتخبطون فيه، فنرى أحدهم أبو الأنياب الملقب ب ( أنياب الفاشست ) وآخر فشل في إختصاصه وذهب ليشتغل بالتجارة واليوم يعتبر نفسه كاتباً نسّب عشيرته إلى غير هويتها الكلدانية الأصيلة وهم منه براء فهم كلدان أقحاح بدليل إعتراف أكثرهم بذلك، وآخر شماس يتقلب مع التيار ويميل أينما تميل الكفة الثقيلة وهو غير عالم حتى بنفسه.

اليوم ونحن مع مَنْ قال ( ليس كل من يطلق عليهم رجال هم رجال، فكلمة الطير تجمع ما بين الصقر والدجاجة) لسنا اليوم بصدد أن نثبت أننا كلدان أو هويتنا كلدانية أو تاريخنا هو الأعرق وعراقنا هو عراق الكلدان،

وليس يصح في الأذهان شئ ................ إذا أحتاج النهار إلى دليل

فنحن الأعرق ونحن الأقدم ونحن الأصل وما عدانا فروع، يقول الأستاذ المؤرخ عبد الرزاق الحسني في كتابه / العراق قديماً وحديثاً " وقد توطن العراق في غضون الحرب العالمية الأولى 1914 – 1918 عنصران جديدان وهما الأرمن الذين أجلاهم الترك عن بلادهم، والآشوريون النساطرة الذين هاجروا من جبال حكاري وأرومية بحكم الظروف السياسية " .

هذا التعصب الأعمى الذي يسيرون عليه لن يوصلهم إلى نتيجة، وأعتبروا أنفسهم هم البداية والنهاية ، لذلك قال فيهم الشاعر

ما شئتَ لا ما شاءت الأقدار ,,,,,,,,,,,,,,,,,,, فأحكم فأنت الواحد القهارً

سليم مطر يقول في موسوعة اللغات العراقية ص 19 ( بأن اليزيدية هم من بقايا الكلدان ) والمطران سرهد جمو في دراسته / شهادات السواح الغربيين / الهوية الكلدانية في الوثائق التاريخية / نقلاً عن ريكولدو دي مولتيكرو جبي ص 118- 125 عن الأكراد إنهم مسلمون يتبعون القرآن وأظهروا أنفسهم إنسانيين كثيراً معنا، لقد كانوا من قبل كلداناً وأنهم أصبحوا مسلمين.

واليوم يأتي نفر ضال ليقول أين هم الكلدان ؟ ويجرؤ ليتساءل سؤال المجانين مَنْ هُم الكلدان !!!!

إخوتي الكتاب الكلدان / يبدو أن الأبواق التي كانت تزعق هنا وهناك ضد الكلدان بدأت تتكسر على صخرة الصمود الكلداني الواحد تلو الآخر وأولهم بوق أنطوان الصنا بتاع كللو،

اليوم أقرأ بإستهزاء وسخرية كيف يكتب أحدهم عن فشل المؤتمر القومي الكلداني العام الذي أنعقد في مشيغن ، وأقول له نعم لقد فشل المؤتمر القومي الكلداني والسبب هو حضور أكثر من ألف شخص في الحفلة الإفتتاحية للمؤتمر !!!!!!!

نعم لقد فشل المؤتمر بسبب حضور حفل الإفتتاح ممثل السيد رئيس الوزراء وممثل السيد السيستاني والقنصل العراقي وممثل السيد الصدر وغيرهم من المسؤولين العراقيين والأمريكيين وشخصيات عالمية كبيرة.

نعم لقد فشل المؤتمر القومي الكلداني بسبب إبداع الشعراء والتغني بقصائدهم في مجد الكلدان وأصالتهم ، حتى أ، الشاعرة الكلدانية والإعلامي البطلة إنتصار يونو طلبت نقلها من المستشفى لتحضر الجلسة الإفتتاحية للمؤتمر القومي الكلداني العام وألقت قصيدة رنانة في الجلسة بعدها أختارها الباري عز وجل لتحل ضيفةً عزيزةً عليه بعد المؤتمر بعدة أيام .

نعم لقد فشل المؤتمر القومي الكلداني بسبب حضور ما يقرب من المائة شخص للجلسات الخمس على مدى الأيام الخمسة والذين حضروا من مختلف بقاع العالم، نعم حضروا الجلسات المغلقة للمؤتمر،

نعم لقد فشل المؤتمر في نظركم أيها الأقزام لأنه قد غلب عليه الطابع العلمي الأكاديمي،فحضور شخصيات أكاديمية يحملون لقب بروفيسور وشخصيات أخرى تحمل شهادة الدكتوراه في مختلف العلوم، ومن هم أطباء ومهندسون وحقوقيون وغيرهم من مختلف العلوم ومختلف الشهادات، ويكفينا فخراً أن تحضر شخصيات علمية تحمل شهادة الدكتوراه في علم الهندسة الكهربائية من إحدى جامعات العراق متحملين خطورة الوضع وتاركين خلفهم جامعاتهم وعوائلهم ومسؤولياتهم في هذا الوضع الصعب الذي يمر به عراقنا الحبيب ومتجشمين عناء السفر ليحضروا المؤتمر الكلداني العام .ويسعدنا أن يكون بين ظهرانينا من حضر من ألقوش القلعة الكلدانية الأصيلة الصامدة ومن حضر من تللسقف وبطنايا وقره قوش وغيرها من بلداتنا الكلدانية المختلفة، لا يهمهم شئ سوى لقاء المحبة والإخوة، والمشاركة في إعادة بناء البيت الكلداني وفق الأسس التي نتفق عليها جميعاً، وفوق كل هذا يقول ضعاف النفوس لقد فشل المؤتمر الكلداني العام، نعم لقد أسوَدَّت وجوههم،

دعوة كريمة لإخوتي الكتّاب الكلدان ، أن لا تشغلوا بالكم بالرد على قزم كتب هنا أو صغير كتب هناك، فلا يوجد مَن يستحق أن نرد عليه أو حتى أن نقرأ ما يكتبه، دعوهم يسطرون ما يحلو لهم فقافلة الكلدان سائرة بإذن مولاها وبهمة الرجال الغيارى ومساندة أبناء شعبنا الأبي العراقي بعربه وأكراده وبقية فسيفسائه المتنوعة

عيوب الجسم يسترها متر قماش ,,,,,,,,,,,,,,,, وعيوب الفكر يكشفها أول نقاش

فلا داع للرد لأنهم سوف يسكتون بعد أن يعيهم التعب

وفي الأخير لن يصح إلا الصحيح

عاش العراق العظيم وعاشت أمتنا الكلدانية المجيدة

المجد والخلود لشهداء العراق جميعاً وشهداء الكلدان، وعاشت أمتنا الكلدانية المجيدة

5/6/2013



من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
نداء إلى الإخوة الكتّاب الكلدان المحترمين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

مقالات للكتاب الكلدان
 :: مقالات الكاتب الكلداني/نزار ملاخا

-
انتقل الى: