منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 باطنايا اشتاق لك بقلم : عادل شايب زوري

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3441
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: باطنايا اشتاق لك بقلم : عادل شايب زوري   2013-08-31, 9:39 pm


30/8/2013

باطنايا اشتاق لك

بقلم : عادل شايب زوري



باطنايا زهرة

وسط تلال

ووديان

احبها كالعاشق

الولهان

عطرها ينعش

الابدان

طيورها تغني جميع

الالحان

رقصتها انتشرت

في كل

البلدان

حكاياتها يملاءها الانس

والجان

خبزها من

تنور مملؤ

نيران

طعامها كرشة ودولمة

وباذنجان

صبحها تاكل

فيه اطيب

الالبان

ومساؤها يدعوك

ان تشرب

كاءسان

تتمشى في

ازقتها كانك

سلطان

تنام على

اسطحها بسلام

وامان

اهلها من خيرت

الكلدان

سماؤها مملؤة بالنجوم

والتيجان

قدرها ان ياءتيها

طوفان

ويحول كل شيء

الى خبر

كان

احجارها نحتت

بالاحزان

هجرها الاحباب

الى كل

البلدان

بيوتها ملاءتها

الجرذان

حقولها غطتها

الغربان

ذكرياتها دخلت مرحلة

النسيان

ازقتها خلت

من البنات

والفتيان

ايامها صارت ذل

وهوان

اعيادها ينقصها الاهل

والخلان

فمتى تعود ايام

زمان

فانت رغم الاهوال

والاحزان

تبقين باطنايا شامخة

كالبنيان



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
باطنايا اشتاق لك بقلم : عادل شايب زوري
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

مقالات بآراء اصحابها
 :: واحة النثر والخواطر والقصائد

-
انتقل الى: