منتدى كلداني

ثقافي,سياسي,اجتماعي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 العراق يدخل (اللبننة) رسميا// الرياض والقاهرة تستعدان لدعم محور عراقي.. ضد المحور العراقي الذي صنعته طهران ودمشق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
maria
عضو متألق
عضو متألق







البلد البلد : العراق
الجنس : انثى
عدد المساهمات عدد المساهمات : 1140
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/05/2009
مزاجي : اكل شوكولاتة

مُساهمةموضوع: العراق يدخل (اللبننة) رسميا// الرياض والقاهرة تستعدان لدعم محور عراقي.. ضد المحور العراقي الذي صنعته طهران ودمشق   2010-10-05, 11:02 pm


العراق يدخل (اللبننة) رسميا// الرياض والقاهرة تستعدان لدعم محور عراقي.. ضد المحور العراقي الذي صنعته طهران ودمشق

محور القاهرة ضد محور دمشق

لقد أنتقلت الحالة اللبنانية الى العراق و من أوسع أبوابها، وعندما نجحت طهران ودمشق وبعلم أنقرة والدوحة من هندسة عملية ترشيح المالكي التي حاصرتا من خلالها المحور الأميركي، وبنفس الوقت حوصر المحور السعودي تماما، ومنع وبشكل أستباقي القدوم المصري نحو العراق، وكان للتيار الصدري دورا ليكون رأس حربة الفريق العراقي المرشح من قبل طهران ودمشق،

وجاءت الحركة من طهران ودمشق والدوحة كرد قوي وسريع على العضلات المصرية في لبنان، والتي عرضها المصريون هناك بدعم سعودي، ولكن مصر والسعودية سارعتا أيضا الى محاولة خلق محور عراقي ضد المحور الذي صنعته طهران ودمشق من خلال المالكي والصدريين، أي تحاول مصر والرياض بلورة محور من علاوي وعبد المهدي وربما البرزاني،

وعندما نقول مصر لابد أن نعرف أن وراءها فرنسا التي تريد فرض عادل عبد المهدي في رئاسة الحكومة لأنه مواطنها وكونه يحمل الجنسية الفرنسية ،ولقد لعبت القاهرة وباريس دورا في إعداد عبد المهدي ومنذ بداية العام الجاري، ويبدو أن محور القاهرة والرياض لم يعجب عمار الحكيم فسارع الى دمشق ليرسل رسالة الى إيران بأنه داعم لمحور طهران دمشق ومبتعد عن محور الرياض والقاهرة....

ولكن لعبة المحاور هذه سوف تؤذي العراق ومستقبله كثيرا، ويفترض بالدكتور علاوي أن يكون حذرا للغاية من الدخول في لعبة المحاور التي سوف يكون ضحيتها العراق والشعب العراقي ومثلما حصل في لبنان... ولكننا نشم بأن هناك نيات لتدويل القضية العراقية بعد أن شعرت واشنطن بأنها قد حوصرت تماما من قبل طهران ودمشق... وربما هي التي دعمت القاهرة والرياض لصنع محور عراقي يكون أقوى من المحور الذي صنعته طهران ودمشق بدعم من أنقرة والدوحة

الكتلة العراقية

تتجه كتلة "العراقية" بزعامة اياد علاوي, الذي التقى الرئيس المصري حسني مبارك, أمس, إلى دعم مرشح "المجلس الأعلى الإسلامي" عادل عبد المهدي لرئاسة الحكومة, شرط تقليص صلاحيات هذا المنصب, في حين اعتبر الأكراد أن ترشيح رئيس "ائتلاف دولة القانون" نوري المالكي لولاية ثانية "خطوة مهمة" نحو حلحلة الأزمة.
وأوضح القيادي في "العراقية" رئيس "جبهة الحوار الوطني" صالح المطلك عن وجود اتجاه متزايد داخل الكتلة لترشيح عادل عبد المهدي شرط قبول "المجلس الأعلى" الذي ينتمي إليه الأخير على تقليص الصلاحيات التي يتمتع بها رئيس الوزراء حالياً, مشيراً إلى أن هذا الموقف يأتي في إطار المرونة التي تبديها الكتلة بهدف قطع الطريق على عودة المالكي إلى رئاسة الوزراء.
من جهته, طلب القيادي في "العراقية" عدنان الدبوس إئتلاف "دولة القانون" بالتراجع عن ترشيح المالكي واللجوء إلى تفاهمات مع باقي الكتل السياسية, مؤكداً أن كتلة علاوي و"المجلس الأعلى الاسلامي" بزعامة عمار الحكيم و"حزب الفضيلة" يريدون من الحكومة المقبلة أن تكون حكومة شراكة وطنية.
وأضاف أن "المشهد السياسي العراقي دخل في دوامة وكل الكتل السياسية مسؤولة عنه", مشدداً على أن كتلة "العراقية" لن تحضر جلسات مجلس النواب التي قد تعقد, ولن تعترف مطلقاً بترشيح المالكي لمنصب رئاسة الوزراء.
وفي القاهرة, التقى الرئيس المصري حسني مبارك, أمس, رئيس "العراقية" إياد علاوي, حيث جرى بحث في آخر المستجدات على الساحة العراقية, وسبل التفاهم بين العراقيين لتشكيل الحكومة الجديدة.
في غضون ذلك, بحث الرئيس السوري بشار الأسد في دمشق مع رئيس "المجلس الأعلى الإسلامي" عمار الحكيم في الحوار الدائر بين الكتل البرلمانية لحل أزمة تشكيل الحكومة العراقية, حيث تم التأكيد على أهمية تشكيل حكومة وحدة وطنية تمثل جميع اطياف الشعب العراقي.
وأفاد بيان رئاسي سوري أن الحكيم عبر عن تقديره لمواقف سورية الداعمة للشعب العراقي والحريصة على إقامة أفضل العلاقات مع العراق.
من جهته, أوضح عضو "ائتلاف دولة القانون" عبد الحليم الزهيري أن المالكي يتطلع إلى دور قطرى لحض الاطراف العراقية المعترضة على ترشيحه لولاية ثانية بالعدول عن موقفها.
وفي موقف لافت قد يقرب من اعلان مشاركة الاكراد في حكومة يشكلها المالكي, رحب نائب رئيس "الحزب الديمقراطي الكردستاني" نجيرفان بارزاني بترشيح المالكي لولاية ثانية, معتبراً أن ذلك خطوة مهمة نحو حلحلة الازمة السياسية.
وأوضح أن الأكراد مستعدون للمشاركة في أي حكومة تلبي مطالبهم, وأبرزها, وفقاً لمصادر برلمانية: تطبيق بنود الدستور, وخاصة المادة 140 المتعلقة بالمناطق المتنازع عليها من دون انتقائية, وتأييد مرشحهم لرئاسة الجمهورية, وأن يكون الأمين العام لمجلس الوزراء مرشحاً من الاكراد.
كما تشترط تشكيل حكومة شراكة وطنية وتشكيل مجلس أمن وطني من خلال تشريع قانون, يتم إقراره بالتزامن مع انبثاق الحكومة, وتبني نظام داخلي لمجلس الوزراء يثبت مرجعية المجلس والقرار الجماعي, وتوزيع الصلاحيات بين رئيس الوزراء ونوابه وتشكيل المجلس الاتحادي خلال السنة الأولى من عمل مجلس النواب ولحين تشكيله يتمتع رئيس الجمهورية ونائبيه بحق النقض.
وتدعو المقترحات الكردية الى تعديل قانون الانتخابات بما يحقق التمثيل العادل للعراقيين, وإجراء التعداد السكاني في موعده المحدد في الرابع والعشرين من الشهر الحالي, وإعادة النظر بهيكلية القوات المسلحة, وتمويل وتسليح قوات البيشمركة الكردية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
العراق يدخل (اللبننة) رسميا// الرياض والقاهرة تستعدان لدعم محور عراقي.. ضد المحور العراقي الذي صنعته طهران ودمشق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى كلداني :: 

مقالات بآراء اصحابها
 :: كتابات ومقالات متفرقة

-
انتقل الى: