منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 رسالة إلى اسقف الكلدان المرتقب في كندا/ زيد غازي ميشو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3441
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: رسالة إلى اسقف الكلدان المرتقب في كندا/ زيد غازي ميشو   2014-05-03, 8:43 pm


رسالة إلى اسقف الكلدان المرتقب في  كندا
زيد غازي ميشو
zaidmisho@gmail.com

أستعمل بعض العاشقين أسلوباً في الكتابة، حيث يدونون مشاعرهم في ورق، ومن ثم يمزقوه ويرمون القصاصات من مكان عالٍ في الهواء الطلق لتتناثر الجمل المقطوعة وتذهب إلى حيث لا يعلمون، المهم لديهم هو أن يكتبوا عن معشوقتهم.
طالما تمثلت بهم وتكلمت مشافهةً عن معشوقتي الكنيسة الكلدانية، وطالما أخرى أخبرت غيري عن آلامي تجاه ما يصيبها، سواء من خارجها أو الداخل على أمل التغيير ...وطالما أخرى قدمت الشكاوى وتتلاشى إلى حيث لا أعلم! وتبقى معشوقتي في حالها مكتئبة وكل المحاولات في تغيير الحال تذهب سدى.
وصبيحة اليوم، قرأنا خبر تعيين أسقفا لمشيغان  والذي أثلج إسمه صدور الجميع وأطمئن المؤمنون على أن الراية ستسلّم بأيادي أمينة من بعد الأسقف المتقاعد مار ابراهيم ابراهيم، خصوصاً وأن الكاهن الشاب المنتخب فرانك قلابات، يعتبر من الكهنة الناشطين والمميزين في مشيغان، وأبرشية مثل مار توما وما وصلت له من مكانة رائعة على يد الأسقف المتقاعد، تستحق أن يكون لها راعياً بكفاءة الأب قلابات. وأكملت الخبر المنشور علّ وعسى أن أصل إلى التغيير المرتجى لأبرشية كندا .....ولا تغيير لغاية الآن! بل قرأنا قبول أستقالة المطران حنا زورا مع أشارة بين قوسين وعلامة استفهام ليست في محلها وليست في وقتها وكما يقال (it's too lite). وتم أختيار الأب داود كمدبّر باطريركي، علماً أنه بالأساس معاوناً أسقفياً!! مع أشارة أيضاً هي الأخرى ليست في محلها بتثبيت المواليد مدعومة بسجلات العماذ!! والنتيجة ....لم يعلن أسم مطران لكندا على خلاف التوقعات والشائعات بتعيين قادم من أميركا، مع ظهور لأشاعات أخرى جديدة لم استلطفها!
بالحقيقة كان هناك الكثير من المعوقات أمام المطران حنا زورا للعمل بمهامه، كونه يحمل رتبة أسقفية شبه فخرية بمنصب رئيس أساقفة الأهواز، ومن ثم أنتسب للخدمة في رعية الراعي الصالح في تورنتو-كندا إسوة بكهنة الرعايا، أي لم يكن له سلطة على الأبرشية التي تكونت فيما بعد بأسم مار أدي. وحصرت رتبته الأسقفية في المحبس والصولجان واللباس الأحمر وكصوت في السينهودس الكلداني، لذا لم ينظر له من قبل كهنة الرعايا في كندا على أنه أسقفاً وله صلاحيات على الأبرشية، بل كان بنظرهم جميعاً راعي كنيسة فقط مثله مثلهم وهذا صحيح.
وأستمر الحال على ذلك سنوات طويلة حتى موعد تنصيبه في حزيران 2011 كأسقف لأبرشية مار أدي الرسول في كندا وكان ذلك بعد أن فات عليه الأوان! حيث لم ينظر له من قبل أخوته الكهنة على أنه أسقفاً عليهم، فمن الصعب أن يتعودوا على ذلك، في الوقت الذي لم يكترث هو نفسه إلى تلك السلطة، لذا لم يجري أي تغيير يذكر في كندا، فمن يريد السفر من الكهنة فهو يفعل دون أخذ موافقته أو أحياناً دون تبليغ، ولم يتم خلال السنوات الثلاث أي أجتماع رسمي لكهنة الرعايا مع أسقفهم، ولم تقرأ في الكنائس رسائل الأسقف الرعوية كما هو متبّع، وليس هناك أية أمكانية لنقل كاهن من كنيسة إلى أخرى، حتى أن الفضائيات لم تسلم من عدم التنسيق حيث أصبح هناك فضائيتين تدار بشكل مستقل وكلاهما شخصية وركيكة في برامجها ولا يتمتع كادرها بأي خبرة، والحال كان أفضل لو وجد التنسيق بين كهنة الرعايا، وهذا التسيق لن يكون إلا بوجود مدبّر يحسم الأمور (يحسم الكثير الكثير من الأمور)، وخلافه لم ولن نتقدم خطوة نحو الإيمان!! بل هناك تراجع كبير ولنسأل الكنائس الشقيقة والأخرى التي تكونت بعد لوثر عن وجود الكلدان الفعّال بينهم!
والحال في الكنائس الكلدانية في كندا هو في نظام التفرد، لا علاقة لكاهن بآخر إلا في بعض الأتصالات الهاتفية، ولا يوجد شبيبة فاعلة في كل الكنائس، ولا يوجد أيضاً مجلس خورني يعتمد عليه كونها مجالس ورقية هشة تابعة لمزاج الكاهن فقط، ولا يمكنهم الأعتراض أو تقديم شكوى لأن الأسقف لم يكن لديه سلطة عليهم.
وكنائسنا  تعاني الأمرين، كون الكهنة مستقلين في كل شيء، منهم من حددت خدماته في كنيسة صغيرة وهم كفء للخدمة، والكنائس الأخرى ليس فيها عمل جماعي بل تفرد لا روح فيه، مبني على تمجيد الكاهن والخضوع لجبروته فقط....وفقط
حتى أن كاهناً يتعدى جغرافية خدمته ليتشعب من أجل نيل ود آخرين يسعى إلى أن يصبح راعياً عليهم، مجمداً نشاطات كنيسته ليجعلها محصورة به، وآخر يتبع مزاجه، يقرر وينفذ ويلغي قرارات في زمن قياسي.
والتنسيقات السياسية مع السفارات والسياسيين الكنديين على قدماً وساق، وليس من أجل مصلحة الكنائس والمؤمنين بل من أجل نفوذ الكهنة، وهذا غيض من فيض!
لذا فحتماً ستكون المهمة صعبة جداً أمام الأسقف المرتقب كون قسماً من كهنة الرعايا لم يتعودوا على طاعة الأسقف، بل هم أساقفة في رعاياهم وآلهة في ذواتهم، والمؤمنون في ضياع.
وعلى أمل أن يكون حظنا في كندا مثل شقيقتنا مشيغان ...ورسالتي لك أيها الأسقف الجليل المرتقب تتلخص بجملة واحدة .... كن لنا وعلينا اسقفاً وليس علينا ولك



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رسالة إلى اسقف الكلدان المرتقب في كندا/ زيد غازي ميشو
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

مقالات للكتاب الكلدان
 :: مقالات الكاتب الكلداني /زيد ميشو

-
انتقل الى: