منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 ألقـوشُ والأبطالُ والهِـمَم ، شـرَفُ الزمانِ ونـبضها كـرَمُ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3429
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: ألقـوشُ والأبطالُ والهِـمَم ، شـرَفُ الزمانِ ونـبضها كـرَمُ   2014-08-18, 9:44 pm

ألقـوشُ والأبطالُ والهِـمَم ، شـرَفُ الزمانِ ونـبضها كـرَمُ

بقـلم : مايكـل سـيـﭘـي / سـدني

النجـم الـقـطبي يـبقى متلألـئاً فـوق جـبل ألقـوش مهـما دارت النجـوم ليلاً

ألقـوش وتأريخها الموثـق يزيـد عـن 2700 سنة وما أدراك كم من العـمْر قـبل تـوثيقها ، تـقـف صامدة وجـبلها الشامخ يصد عـنها عـواصف الزمن ويحـمي ظهرها من غـدر مفاجآت المحـن ،  وصدور أبنائها تـتحـدى قـوات الـوثـن .
لا يخـفى عـلى الجـميع تأريخ ألقـوش المميَّـز سـواءاً قـبل قـرون وآلاف من السنين أو في عـصرنا الحـديث ، نعـم لـقـد دفـعـتْ ألقـوش شهـداء وضحايا ثـمن صمودها ، إنها سُـنة الحـياة فالأشجار الحـية تـنـثـلم أغـصانها ولكـنها تأبى أن تموت إلاّ وهي واقـفة ، وكم من شجـرة لم تمتْ حـتى الـيوم يستـظل تحـت أوراقها الكـثيرون .
في مقال سابق سألتُ : مَن كان يحـمي ألقـوش قـبل 100 و 200 و 300 سنة وعَـبر التأريخ ؟ أجاب أحـدهم في ردّه وقال : إنّ أهـل ألقـوش هم الـذين يحـمون ألقـوش ولا يزالـون ! ما أحلاه من جـواب .
إنه فخـرٌ لأبناء ألقـوش الكـلـدانيّـين أن نعـيـد للأذهان دائماً وقـفـتهم التأريخـية في عام 1933 حـين هـبَّـوا كـرجـل واحـد مستعـدين للإستـبسال حـتى الموت دفاعاً عـن إخـوانهم الآثـوريّـين الـوافـدين إليها طالبـين الحـماية هـرباً من الـتـنـكـيل بهم وإعـدامهم بسبب الفـرمان الحـكـومي الصادر بحـقهم ، والجـيش يحـيط بالـبـلـدة منـتـظراً أوامر القـصف بالمـدفـعـية ، وجـموع العـشائر المتـنـوعة حـولها جاهـزة لإقـتحامها كـوحـوش الغاب للإستيلاء عـليها وجـمع الغـنائم منها ، ما لم يُـترك الآثـوريون يخـرجـون خارجها لإبادتهم ، فـلم يهـدأ للألقـوشـيّـين بالٌ والوضع متـوتر يُـنـذر بإنفجار يؤدي إلى كارثة فـظيعة فـتـخـتـلط الـدماء عـلى أرض ألقـوش المقـدسة ..... حـتى إستحـصل الـﭘـطريرك الكـلـداني في الموصل المرحـوم مار عـمانوئيل تـومكا قـراراً مَـلكـياً بإعـفاء الآثـوريّـين من الإعـدام الجـماعي .
فالأصيل أصيل لا يقـبل الـتـزوير ولا يحـتاج إلى تجـميل ، وما أكـثره التأريخ يعـيد نـفـسه مثـلما يحـدث الـيوم ، حـين هاجـت قـوات داعـش الإرهابـية يوم 9 حـزيران وإحـتـلت الموصل وبعـد شهـرين تـقـريـباً تـراجـعـتْ القـوات الحامية لقـضاء تـلكـيف فـدخـل الإرهابـيون إليها بسهولة مما بث الـذعـر في القـرى المجاورة عـلى الطريق فهاج أهاليها وغادروها فـوراً ، وفي حـينها وصلت الأخـبار إلى أهالي ألقـوش وهُـم عـلى دراية بسلوكـيات تلك العـصابة الهمجـية ، فـما العـمل ؟ .
إن الـقـوى ليست متكافـئة ، فالأسلحة الخـفـيفة التي يمتلكـها شـباب ألقـوش لا يمكـنها مقاومة قـوات داعـش المسلحة بأسلحة ثـقـيلة وحـديثة والتي عـجـزت قـوات الـﭘـيشمرﮔـة عـن صدّها بـدليل أن الـبرزاني نـفـسه وصفها لغـبطة الـﭘـطريرك ساكـو قائلاً : نحـن لـسنا نـقاتل عـصابات وإنما دولة إرهابـية !! بالإضافة إلى أن تلك القـوات لا تعـرف الإلـتـزامات الأخلاقـية للحـرب ، وإنما تـتصرف كالبرابرة الكاسرة بل وأكـثر ....  فـلما خـرجـت قـوات الـﭘـيشمرﮔـة من ألقـوش تبعها المسلـحـون من حـزب زوعا الآثـوري أيضاً ، بل وحـتى السيد قائممقام تلكـيف الألقـوشي غادر ليلاً مع جـميع الأهالي ، تاركـين بعـض الشباب أياً كانت إنـتماءاتهم الفـكـرية ولكـنهم ورثـوا الأصالة الكـلـدانية من أجـدادهم ، والغـيرة والنخـوة والشجاعة تـتلألأ عـنـدهم ............ فأعاد التأريخ نـفـسه ليسجـل لأبناء ألقـوش مرة أخـرى وقـفـتهم البطولية التي ستبقى في ذاكـرة الأجـيال مدى الأعـمار ، فـبقي هـؤلاء الشباب يحـرسـون الـبـلـدة حـتى هـذه اللحـظات تحـسباً لإعـتـداءات ذوي الـنـفـوس الضعـيفة الـدنيئة من القـرى الأخـرى أو حـتى الـبعـيـدة فـيُـقـدِمون بسياراتهم عـلى سـرقة البـيوت ، خاصة ونحـن نسمع عـن سرقات من هـذا الـقـبـيل في القـرى المسيحـية التي دخـلتها قـوات داعـش الإرهابـية . 
أتـذكـر أيام الستينات والسبعـينات من القـرن الماضي إبّان الحـركة الكـردية كان أبناء شعـبنا المسيحي في مخـتـلف المناطق من العـراق يوجهـون أنظارهم إلى ألقـوش ويسألون عـنها ، فإن كانت صامـدة فالقـرى المسيحـية كـلها ثابتة لا تـتـزعـزع والمسيحـيون بخـير بشكـل عام ... وإذا إهـتـزتْ ألقـوش ــ لا سمح الله ــ فـمعـنـويات الآخـرين يصيـبها الشلل .  واليـوم نـفـس الشيء يحـدث فالكـثيرون يسألون عـن ألـقـوش مركـز ثـقـل المسيحـيّـين في الـوقـت الـذي نعـتـز بالبـلـدات الأخـرى جـميعها . 
وكم هـو مفـرح ومقـوّي للمعـنـويات حـين أقام الأب غـزوان شهارا قـداساً في كـنيسة مار ﮔـورﮔـيس وسط ألقـوش للشباب والعـوائل القـليلة الصامـدة فـيها بمناسبة عـيـد إنـتـقال السيدة العـذراء 15آب 2014  نطلب من الرب يسوع والعـذراء أمه أن يحـموا ألقـوش من دنـس الأشـرار ويرجع أهاليها إليها ويهـنـؤوا بها .



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3429
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: رد: ألقـوشُ والأبطالُ والهِـمَم ، شـرَفُ الزمانِ ونـبضها كـرَمُ   2014-08-18, 9:46 pm

اقتباس :
مايكـل سيـﭘـي




رد: ألقـوشُ والأبطالُ والهِـمَم ، شـرَفُ الزمانِ ونـبضها كـرَمُ
« رد #2 في: 05:42 17/08/2014 »
السيد Ashur Rafidean المحـترم

إنّ الصور التي نـشرتها مؤرخة بتأريخ 14 آب .... ما تـبَـرِّد ﮔـلـبْـكـم
فإنها جاءت بعـد أنْ إطمأنـوا أن هـناك أسوداً بابلية رابضة منـذ 6 آب 2014
 ............... مع ذلك إطمئـنوا ولا يهمكم .



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3429
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: رد: ألقـوشُ والأبطالُ والهِـمَم ، شـرَفُ الزمانِ ونـبضها كـرَمُ   2014-08-18, 9:54 pm

اقتباس :
مايكـل سيـﭘـي



رد: ألقـوشُ والأبطالُ والهِـمَم ، شـرَفُ الزمانِ ونـبضها كـرَمُ
« رد #5 في: 19.08.2014 في 14:27 »
السيد Adnan Adam
أراك قـفـزتَ إلى بخـديـدا .............. أخي نحـن نـتـكـلم عـن ألقـوش التي ظلَّ يحـرسها أبناؤها الأصلاء الـذين يحـسون بالإنـتـماء إلى الأرض ، أبناؤها الكـلـدانيون بمخـتـلف أفـكارهم لأن الأبناء حـريصون عـلى إرث الآباء والأجـداد أما العاملون فـهم مؤقـتـون لا تهمهم الأرض والممتـلكات .
إصحـوا قـليلاً .....  البطولات تـظـهـر عـنـد الأزمات ، وليس في الحـفلات والإستـعـراضات

أما يونادمكم .. هـل إستـقـبل النازحـين عـلى مفـتـرقات الطرق وعـلى الجـبال ............. أم في أجـوائه المحـمية  ؟


اقتباس :
عبد الاحد قلـو



رد: ألقـوشُ والأبطالُ والهِـمَم ، شـرَفُ الزمانِ ونـبضها كـرَمُ
« رد #6 في: 19.08.2014 في 16:02 »
الاخ مايكل
 الرجال يبينون في مثل هذه الاوقات..فمرحى لأخوتنا الالاقشة الصامدين لحماية ألقوش الكلدانية.. والرب يحفضها واهلها من الغزاة الطامعين.. تحيتي


اقتباس :
مايكـل سيـﭘـي



رد: ألقـوشُ والأبطالُ والهِـمَم ، شـرَفُ الزمانِ ونـبضها كـرَمُ
« رد #7 في: 19.08.2014 في 00:09 »
أخي عـبـد قلو    العـزيز ..... شكـراً عـلى تعـقـيـبـك
في مقالي أعلاه ذكـرتُ : نعـتـز بالبـلـدات الأخـرى جـميعها
إنما الحـق يُـقال ، فـمـنـذ الخـمسينات وعـين السلطات عـلى تـنـوعها ، تراقـب ألقـوش وليس غـيرها ــ أو أكـثر من غـيرها ــ من القـرى بل لا يزال الـبعـض يطمع بها حـتى الـيوم ، ليس لأنها المدينة الفاضلة ولا هي مملكة من السماء ولا لأن تحـتـها بحـر من الـنـفـط ، ولكـن لأسباب ..... دع الغـير يـذكـرها وليس الألقـوشي ..... وليس من أجـل رفع مكانـتها لتميـيـزها عـن غـيرها فالناس تعـرفـها ، ولا من أجـل الحـصول عـلى مكاسب خاصة بها فـهي لم تستـجـدِ أحـداً .
من جانب ثاني ، إنَّ الغاية من المقال هي أن نـضع الآثـوريّـين عـنـد حـدّهم وبقـدر حجمهم في إدعائهم الفاهي والخالي من المعـنى ، ولـنـظهـر لشعـبنا الكـلـداني مـدى لاأبالية الآثـوريّـين أصحاب المقـرات بألقـوش عـنـد الشـدائـد ، وهُـم الـوافـدون إليها والعاملون مؤقـتاً فـيها ، وخـرافـية أحـقـيتهم بها بـدليل إنهـزامهم منها عـنـد وصول الإرهابـيّـين عـلى بُـعـد 40 كـيلومتر عـنها ، ولكـن أبناءها الأصلاء هم أبناؤها وارثـوها يـذودون عـنها ..... فـهل من غـرابة في وصفـنا هـذا لها ؟ .
أما العـوائل تركـوها نعـم ، فلا بـد منها حـفاظاً عـلى الأرواح من تـداعـيات الفـيضان وصواعـق الـبرق .


اقتباس :
نامق ناظم جرجيس ال خريفا




رد: ألقـوشُ والأبطالُ والهِـمَم ، شـرَفُ الزمانِ ونـبضها كـرَمُ
« رد #8 في: 19.08.2014 في 00:32 »
الاخوة الاعزاء جميعا لست بوارد لوم احد ولكن التاريخ يجب ان يكتب بصدق وما نتحدث عنه قريب جدا فلا نحاول ان نجمل او نقول شيئا مغايرا للواقع  واقول حيا الله اهل القوش وشبابها الذين دافعوا عنها والحقيقة لاتحجب بغربال اخي ابو مارتن الوردة  . اننا ننظر الى بلداتنا كلها بمنظار واحد والضروف والموقع الجغرافي هي من تحكمت بالامر ولكن هذا لاينفي شجاعة الشجعان وباس الرجال . الصمود يصنعه من يؤمن بقضيته حقا لا من اجل مغنم او غنيمة  ,فارجو من كل الاخوة ان لاينسبوا شيئا اليهم لم يفعلوه وان فعلوه متاخرين عليهم التصريح بذلك كي نستطيع ان نحترمهم ونحترم مصداقيتهم ,وانا متابع منذ الساعات الاولى واعرف من بقى في القوش ومن غادر واهل القوش يعرفون ذلك جيد  وانا لست القوشيا لكن انا مع الحق والحقيقة 



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ألقـوشُ والأبطالُ والهِـمَم ، شـرَفُ الزمانِ ونـبضها كـرَمُ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

مقالات للكتاب الكلدان
 :: مقالات الكاتب الكلداني/مايكل سـيـﭙـي

-
انتقل الى: