منتدى كلداني

ثقافي,سياسي,اجتماعي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 البطريركيات الكاثوليكية وأمكانية نقلها؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4416
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: البطريركيات الكاثوليكية وأمكانية نقلها؟   2014-10-05, 9:43 pm

البطريركيات الكاثوليكية وأمكانية نقلها؟
زيد غازي ميشو

zaidmisho@gmail.com

حاضرة الفاتيكان...اصالة وتجدد ووحدة

للكنيسة الكاثوليكية الأم، نظام اداري يحتذى به، يستند إلى روح الأنجيل أولاً وأخيراً، ومقر الكرسي الرسولي في مدينة الفاتيكان/ايطاليا، والتي اصبحت دولة مستقلة أخذت شرعيتها بعد اتفاقية لاتران في السابع من حزيران من عام 1929، إنما تختلف عن بقية الدول كونها مركز إداري لجميع الكنائس الكاثوليكية في العالم.
وبعد المجمع الفاتيكاني الثاني اصبحت الكنيسة الكاثوليكية الأصيلة منظمة أكثر تدريجياً، ومتجددة وواحدة مع كل افرعها، وحدة حقيقية مبنية على الشراكة الإيمانية والأدارية، فيها جميع الأساقفة متساوون تحت خيمة واحدة، خيمة بطرس الرسول.


تاريخنا وحاضرنا ومستقبلنا في الشرق سواء
 
ولكونها دولة داخل دولة من الدول التي تعترف بحقوق الأنسان، لذا فهي بعيدة كل البعد عن أن تهزها تجمعات لخلايا ارهابية ممولة من قبل الدولة كما هي داعش في العراق مثلاً، أو ان يخرج قائد أهوج يذيق شعبها الأمرين.
وتاريخنا في شرقنا السعيد مليء بالمفاجئات الكارثية، حيث نقرأ ومنذ احتلال العرب لدولنا كيف أن المسيحيين يتعرضون بين الحين والآخر إلى أضطهادات بأسم الدين، وإن مرّت سنون يتنفس بها المسيحيون الصعداء، تأتي أخرى عجاف تفتك بالأخضر واليابس، وأسوأها في وقتنا الحالي حيث وصل به الحقد إلى اوجّه!
ومنذ نهاية الثمانينات من القرن المنصرم ولسان حالي يقول: يا مسيحيين، إقرأوا الأشارات واستنبطوا من التاريخ مستقبلكم، اخرجوا من دولكم في الشرق واتركوا كل شيء ورائكم، فالحملات الهمجية بدأت مراحلها، والوقت لم يفت بعد، إلا انه على وشك، وقد وصلنا للمرحلة الأخيرة من تصفيتكم، فأهربوا وإلا سنردد القول المعبّر مولولين ونائحين وهو: وحيث لا ينفع الندمُ!


أين هي البطريركات الكاثوليكية؟

في كنيستنا الكاثوليكية يوجد كنائس مختلفة لها كراسي بطريركية مستقلة ليتورجياً وتابعة إدارياً لحاضرة الفاتيكان.
بطريركية الروم الملكيين في دمشق ..... حرب اهلية واضطهادات وارهاب
بطريركية السريان الكاثوليك - باب توما دمشق....
البطريركية الكلدانية في بغداد ..... حروب واضطهادات وارهاب
بطريركية الأقباط الكاثوليك في كوبري القبة-القاهرة..... بلبلة واضطهادات ومستقبل مجهول
بطريركية الأرمن الكاثوليك في بزمّار - لبنان..... حرب أهلية تلو الأخرى ومستقبل مجهول
الكنيسة المارونية، بكركي-لبنان...
بطريركية اللاتين في الأردن والقدس... أطماع دينية غير مضمون عواقبها
كل كرسي من هذه الكراسي يتبعه من المؤمنون عشرات الألوف ومئاتها، أما الكلدانية والمارونية فالرقم بالملايين، وجميعها معرضة بين الفينة والأخرى للأضطهاد والترهيب والقتل والخطف وتخيير بين ثلاثة: الأسلمة او الضريبة (الخاوة او البرطلة) أو الهجرة، والخيار الأخير القتل بيد أعتى المجرمين!
الماضي والحاضر مليء بالمآسي، ووصل إلى خيانة الجار للجار ومناصرة المجرمين ضد المسالمين الأصلاء، وأكتفي بهذا القدر كون التفاصيل لا تليق بمادة تخص كنيستنا، وإلى متى؟


مكتوب اضرب الراعي فتتبدد خراف الرعية

في المسيحية لا قيمة تعلوا على قيمة الأنسان، وليس هناك في أنجيلنا ما يشير إلى فرض ارض كشرط للوصول إلى الحياة الأبدية، فليس بيت المقدس ولا اقدس بقعة جغرافية اهم من الأنسان، لا يوجد عند المسيحيين ارض لأن عليهم يقع الوفاء لكل ارض تطأها أرجلهم. وأن كان هناك فضل على الكنيسة في انتشارها فيعود حتماً للأضطهادات التي جعلت الرسل وتلامذتهم من بعدهم إلى ترك مسقط رأسهم واللجوء إلى دول فيها وفرة أمان مما سمح لهم بالتبشير ونشر رسالة المسيح...وإلا بقيت المسيحية قابعة في اسرائيل!
الخطر محدق وليس على الأبواب فقط بل تغلعل في تفاصيلنا، واي مشكلة تقع على اي بطريركية كفيلة بتشتيت الجميع في ليلة سوداء، والحكمة ليس بأنتظارها بل بالعمل من اجل خسائر أقل.....


اقتراح من اجل وجودنا

لذا ارى من الأنسب أن تنتقل مقرات كراسي البطريركية إلى حاضرة الفاتيكان ويكون البطريرك كاردينالا في المؤسسة الفاتيكانية وحلقة الوصل بين الأبرشيات والكرسي الرسولي، وتصبح البطريركيات تابعة كلياً حتى في إدارتها إلى المؤسسة الكنسية الكاثوليكية وسلطتها تستمد منها، وجميع الأبرشيات مرتبطة بها مباشرة عبر الكرسي البطريركي والذي ايضاً بدوره يصبح جزءً من الفاتيكان كمنصب إداري،وتكون الابرشيات في هذه العائلة الكاثوليكية  لها علاقة مباشرة مع الفاتيكان وتابعة كلياً للكرسي الرسولي وضمن مؤسساتها الإدارية.
بذلك نضمن عدم استقلالية القرار، بل يكون موحد ومركزي أكثر، وايضاً يصبح هناك ثقل لكنائسنا في الشرق حيث لا تعبث بها سياسة تحدد سيرها، في الوقت ذاته يتجه المؤمن نحو الكنيسة والمسيح أكثر من تعلقه بأرض تدنّس في كل وقت وحين، ويهان فيها المسيحي ويسحق، وسلامة الأنسان هي الغاية.
والسؤال الذي يطرح نفسه .... ما هو مصير المؤمنون في تلك الدول؟
جواب ..... عندما يكون الكرسي في الفاتيكان ستتغير قناعة البعض بالبقاء في الوطن،خصوصاً وأن اوطاننا فيها الغدر والظلم أكثر من التراب! صحيح أن المسيحيين في الشرق هم أحفاد ابطال، تركوا كل شيء وتحملوا الصعوبات من اجل المسيح، وكذلك اثبت المسيحيين في الشرق والعراق خصوصاً بأن لا تهديد ولا ارهاب ولا أضطهاد هزّ إيمانهم بل قوي وزاد، إنما في نفس الوقت، هناك رغبة أيضاً بالحفاظ على هويتنا ووجودنا ولا يتم إلا بهجرتنا، لأننا في الداخل منتهون منتهون لا محال.
ولا ننسى بأن اي حكومة لا تعطي أي ضمانات من اجل سلامة الأصلاء في بلادهم، على العكس تماماً، فأنا أعتقد بأن الحكومات مصدر تهديد، لأن من يحكم طائفيون لا يهمهم سوى مصالحهم وطائفتهم، وليس من بينهم وطني ممكن ان نثق به ونعتمد!


صعوبة في التنظيم

دولنا تمر بأزمات مرهقة، ووجود البطريركيات في مقراتها يجعلها تترك مهامها وتركّز على احداث الوضع الراهن، وكل موضوع يطرح يأتي الجواب المعتاد "ليس الوقت مناسب" ولن يأتي وقت مناسب طالما ترفع راية كتب عليها الله وأكبر!!
وأي قضية مهمة لا بد أ تطرح للبطريرك، والبطريرك الله يعينه، منشغل مع اوضاع البلد والتي تهدد كنائسنا ووجودنا، لذا ما تزال كنائسنا في كندا واستراليا بدون اسقف منذ نهائية اعمال السينهودس في نهاية حزيران الجاري، وفي كندا تحديداً أنيطت مهمة إدارة الأبرشية لكاهن يضطر إلى ترك كنيسته من اجل مهمته الأضافية، وبذلك لم يستطع أن يوفق في مسؤولياته بين كنيسته وكنيسة تورنتو، لأن المهمات أكبر من أن يديرها. وعندما سالنا متى سيعين لنا اسقف يأتي الجواب: هناك أمور أهم بسبب الوضع المأساوي في العراق!! بينما لو كان الكرسي البطريركي في الفاتيكان فحتماً سيكون هناك مركزية أكثر للعمل في كل القضايا المهمة والعالقة.
فلنستغل ارتباطنا بكنيستنا الرسولية الأم الكاثوليكية ونسعى لنقله إلى الفاتيكان وسنجني من ذلك الكثير من الفائدة.
مجرد اقتراح أو تفكير بصوت عالي ولا أدعي قناعتي بما طرح كاملاً، إنما أراه كحل مناسب للأزمة التي تطال كنائسنا، وإن كان بالود والتمني أن تزدهر هناك...


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4416
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد: البطريركيات الكاثوليكية وأمكانية نقلها؟   2014-10-06, 9:42 pm

اقتباس :

عبد الاحد قلــو


رد: البطريركيات الكاثوليكية وأمكانية نقلها؟
« رد #1 في: 07.10.2014 في 18:39 »
الاخ زيد..مع التحية
وحسب الواقع المفروض على مسيحيي الشرق الاوسط وبالذات العراق ومنها كنائسنا الكاثوليكية التي من ضمنها كنيستنا الكلدانية، فان فكرتك الجديدة هي خير مثال لحل مشاكل البطريركية مع ابرشياتها في اختلاف ادارتها.. وذلك واقع لا محال في هجرة ابنائنا من مناطقهم بحجة داعش ولكن ما وراء داعش ماهو مخفي ومضموم من الذين يبحثون عن علم حالك السواد يرفرف فيها، ليطغي على تلك المناطق التي كانت يوما ما لمسيحيي العراق، والتي لازالوا يتغنون بها من يدعي بأنهم احفاد اشور.. ومقترحك بوجود مقر للبطريركية في الفاتيكان افضل من تواجدها في احدى البلدان الغربية لتتوحد الادارة والارشاد والتوجيه من هناك.. لذلك انا مع مقترحك واتمنى ان يصل للمعنيين في مجمع الكنائس الشرقية في الفاتيكان.. وبرأي فانك تستحق ان تصبح سفيرا للنوايا الحسنة لمساهمتك في ايجاد الحلول الناجعة وفي مختلف المجالات.. تقبل تحيتي


اقتباس :

زيد ميشو



رد: البطريركيات الكاثوليكية وأمكانية نقلها؟
« رد #3 في: 07.10.2014 في 02:04 »
شكراً اخي عبد
سفير النوايا الحسنة .... منصب جميل، سأقبل به بكل تواضع، أحسن من شغلة السياقة والتحميل والتنزيل الهلكت ظهري
أتمنى فعلاً ان يتحقق هذاالطلب لتصبح جميع الكنائس الكاثوليكية في قلب الفاتيكان

أخي لوسيان
الكنيسة الكلدانية لن تختفي بأختفائها من العراق، بل ستنموا وتزدهر
بأفضل الأحوال لم يكن لدينا قبس من الحرية، ولم يكن بمقدورنا التبشير، وكنيستنا متجبجبة في طرح رؤيتها بأي موضوع يخص أمور الدولة والحياة التعيسة التي فرضت على الشعب العراقي برمته والمسيحيين بشكل خاص.
نحن ضعفاء في دولنا، وكل قوتنا تكمن بتحملنا الحياة مع اشخاص تعرف جيداً أنهم لا يقبلوك بينهم
أما عن موقع كلدايا عزيزي ..... فالأخ عبد قلو لم ينشر مقالاً فيه منذ اشهر وأنا لأكثر من سنة.... وشخصياً لا ارتاده إلا عن طريق الصدفة، ولا يهمني وجوده أبداً مثله مثل موقع البطريركية الذي طالما طالبت شخصياً بتجديده، الموقعين لا حرية فيهما.
أما عن سؤالك: لو افترضنا ان كل مسيحي العراق غادروه ولم يبقى في العراق ولا حتى مسيحي واحد فعن ماذا ستكتب في المنبر الحر؟ عن اي موضوع؟ ولماذا ولمن؟ اعطيني امثلة؟
سنكتب عن المسيحيين في المهجر ... وقسماً سيكتبون عن حلم العودة .... او ذكريات الأصلاء في بلد الدخلاء
أمور كثيرة أخي العزيز
ويبقى الأنسان أهم من اي ارض


اقتباس :

عبد الاحد قلــو



رد: البطريركيات الكاثوليكية وأمكانية نقلها؟
« رد #4 في: 07.10.2014 في 02:32 »
مقتبس من رد لوسيان

اقتباس :
انا شخصيا لن اقترب من ابرشية يكون لموقع كلدايا علاقة بها لان هكذا ابرشية ستعلمنا ما يلي:
- الحقد على الاخرين وجعل الحقد منطلق لكل شئ.
- الاستغلال والابتزاز والانتهازية.


الاخ لوسيان
كلامك اعلاه ، غريب في محتواه، ومالضير او النفع ان كنت تقترب من ذلك الموقع من عدمه، فذلك يخصك ؟ولا يحق لك بان تشير الى ارائنا الخاصة التي تخالف طروحاتك بتنسيبها لذلك الموقع الذي تكن له الحقد المتقع ولا اعرف كيف تدعي بانك تؤيد طروحات غبطة البطريرك وانت بهذا الحقد على الموقع (اخرج الخشبة من عينك..) .. علما بانني لم اكتب لهذا الموقع لأكثر من ستة أشهر ولموقف ما..بالاضافة الى انه ليست لي علاقة بأبرشية ساندياكو لا من بعيد او من قريب، ولكن اعتز بمواقف المطران الجليل سرهد جمو في خدمته لأبرشيته وبالحفاظ على ليوترجية الكنيسة الكلدانية ومن كافة جوانبها بالاضافة الى ابراز شأننا الكلداني ضمن نطاق ابرشيته..وبالاشارة الى مقالة عامر فتوحي الاخيرة ، فهي موجودة في مواقع عديدة وحتى في هذا الموقع ضمن احد الردود.. ولو تصفحت ذلك الموقع ففيه كثير من المقالات النفعية ان كانت دينية او اجتماعية وغيرها.. فلماذا تربط رأينا المختلف مع جنابك، بذلك الموقع؟.

مقتبس من رد لوسيان:

اقتباس :
سؤال: لو افترضنا ان كل مسيحي العراق غادروه ولم يبقى في العراق ولا حتى مسيحي واحد فعن ماذا ستكتب في المنبر الحر؟ عن اي موضوع؟ ولماذا ولمن؟ اعطيني امثلة؟

وسؤالك هذا أضحكني كثيرا، فهل كل همّك هو حيرتك فيما سنكتب في المنبر الحر.. ألا تهمك سلامة الموجودين في بلدنا وهم يتعرضون بأستمرار الى الهجمات وللتهجير والذين يعتبرونهم من الدرجة الثانية ان لم تكن العاشرة وحتى في اقليم كوردستان فهم يعيشون بمنية الآغوات .. فلماذا لا ينطلقوا الى بلدان الحرية ؟ ام تريدها لنفسك حصرا؟..احبب لغيرك ما تحب لنفسك..!
ولا تحتار على ما سنكتبه في هذا المنبر الحر.. فالمشاكل متفاقمة وربما ستتفاقم أكثر وهذا طبع الانسان الذي وجدت مشاكله ومنذ وجود جنة آدم وحواء..تحيتي




من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4416
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد: البطريركيات الكاثوليكية وأمكانية نقلها؟   2014-10-07, 9:48 pm

اقتباس :

عبد الاحد قلــو



رد: البطريركيات الكاثوليكية وأمكانية نقلها؟
« رد #6 في: 07.10.2014 في 22:32 »
مقتبس من لوسيان:

اقتباس :
ثم انا لم اتهمك باي شئ عند حديثي عن موقع كلدايا ولكني اعلم بان هناك العديدن لا يرغبون بان يتم حسابهم على ذلك الموقع. هذا الموقع بالذات لم يهتم باي شئ ودمر كل شئ وجعل كل شئ تافه وهو اللذي ايضا حطم رغبة البعض في اقامة جمعيات كلدانية حقيقية وذلك بتحويل الكلدانية فقط
الى الة حقد على ما هو اشوري بدلا من الذهاب والتفرغ للعمل وحتى الحقد على ما هو اشوري لم يكن المقصد منه انهم منزعجين من سياسات معينة للقوميين الاشوريين وانما لها علاقة مباشرة بالمصالح والمطامع . وهذا الموقع يشير في كل الممارسات الطفولية الى  الفاتيكان وعلاقته بها مثل وصف غبطة البطريرك بالاعمى وباللذي لا يقراء ولا يفهم ومن ثم تهديد المسيحين العراقيين بانهم في امريكا يعدون الاكثرية الى اخره.. هؤلاء جعلوني بان اشعر الان بان الفاتيكان هي مجرد مسخرة لا تستحق اي احترام.



انني استشف من كلماتك هذه، بان لك نظرة ضيقة ومحدودة وفي اتجاه واحد لضرب كل ما يخالفه، وحتى وصل الامر بك الى التجاوز على الفاتيكان والتي وصفتها بالمسخرة ولا تستحق الاحترام..واعتقد فرأيك هذا لايتوافق ولا يقبله غبطة البطريرك لويس ساكو وكما تدعي بتأييدك له مرارا، والذي يحاول وبكل حكمة ورويّة لمعالجة المواقف المتعلقة ومنذ فترة طويلة مع حاضرة الفاتيكان، ولا اعرف ما علاقة الفاتيكان بكل ما يكتب في موقع كلدايانت التي لها من وسائل الاعلام العديدة والمتنوعة والتي ربما لا تعرف ما يدور في هذا الموقع الذي جنابك تعطيه من الاهمية في انه سبب المشاكل مابين تلك الابرشية التي يعود اليها ذلك الموقع والبطريركية الكلدانية... وكأنك تسعى لزيادة تلك الهوّة ما بينهم في الوقت الذي كان هنالك تعليق جميل من قبل اعلام البطريركية وبلسان البطريرك بعدم وجود اية خلافات مع ابرشية ساندياكو وفي نفس الوقت تشكّى غبطته من اعلام البطريركية الذي احدث هذه الموجة من الردود المتضاربة بين البطريركية وتلك الابرشية..
انني اراك مزاجي ومتقلب وتحاول جر المقابل الى نقاشات عقيمة لا فائدة منها مصحوبة بغطرسة وتعالي يضر ولا ينفع وعلى امل ان لا يكون ذلك مقصودا ولغاية ما.. تحيتي


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4416
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد: البطريركيات الكاثوليكية وأمكانية نقلها؟   2014-10-07, 9:50 pm

اقتباس :

زيد ميشو



رد: البطريركيات الكاثوليكية وأمكانية نقلها؟
« رد #7 في: 08.10.2014 في 03:58 »
أخ لوسيان .....جعلتني استغرب من تهجمك على الفاتيكان ...لم تكن كذلك فيما مضى ماذا جرى لك؟
لقد اصبحت على قناعة بوجود توجيه لضرب الفاتيكان من قبل الكلدان انفسهم
ويوجد توجيه ايضاً لضرب الكنيسة في الولايات المتحدة الأميركية بدءً من ساندييغو
أعتقد بأن علينا الحذر من ذلك ونقف بالمرصاد لأي كان وفي أي منصب يكون يعمل على تنفيذ هذه الأجندة
وعليه
أوصي إخوتي الغيورين من اصحاب الكفاءة، جمع ارشيف لكل الأساءات ضد الفاتيكان ومحاولة الربط بين اصحابها لمعرفة مصدر التوجيه ومن ثم ترجمتها ورفعها للفاتيكان بعد أن تقدّم دراسة حول الموضوع وتحليل دقيق
سأكرر وأكرر ..... هناك توجيه لضرب الكنيسة في اميركا وضرب الفاتيكان وعلينا ان لا نتساهل


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3160
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: رد: البطريركيات الكاثوليكية وأمكانية نقلها؟   2014-10-08, 9:55 pm

اقتباس :

زيد ميشو



رد: البطريركيات الكاثوليكية وأمكانية نقلها؟
« رد #9 في: 09.10.2014في 02:27 »
الأخ لوسيان
إن كانت دفاعاتك سابقاً عن الكنيسة الكاثوليكية ضد اعدائها المندسين ليست من أجل الكنيسة..... فكلامك عزيزي نفخة وسط اعصار..... واشكر الله على نعمة الغيرة التي منحني اياها على كنيستي الأم دون الحاجة لدماء شهداء تثيرني وأتأثر من خلالها لأدافع عن كنيستي وهويتي.
أنا أحب كنيستي قبل رسامة البطريرك الحالي وقبل الذي قبله .... لذا عندما اقول بأنني مسيحي كاثوليكي هذا لأني متجذر بها، وليس من تأثير موقف او صدمة
وأن أحببت شيئاً أكثر من كنيستي الكلدانية فسيكون محبتي للفاتيكان والكنيسة الكاثوليكية، ولا معنى ولا وجود ولا قيمة ولا اهمية ولا رسالة ولا إيمان حقيقي لكنيستنا الكلدانية إلا من خلال وجودها ضمن الكنيسة الكاثوليكية، ومن يقول عكس ذلك فهو بالنسبة لي غير واعي على تلك الحقيقة وعقله محدود إلى درجة مضحكة.
أما عن المشاكل التي ذكرت بأن موقع كلدايا نت يخلقها .... هذ الكلام لا معنى له عزيزي
موقع كلدايا ليس عاماً، بل موقع خاص جداً، المشاكل اثيرت عندما أخذت روابط ما ينشر هناك ويكتبوا عنها مقالات بقصد النقد وهذا ليس خطأ بحد ذاته
أما العتب على ما ينشر في البطريركية والتي من المفروض ان يكون موقعنا جميعاً ولسان حالنا!!!
ويمكنك ويمكن لأي كان نقد موقع كلدايا والكتاب الذي ينشرون فيه دون تحفّظ، وأنا لست من روّاد هذا الموقع، ولا أدخله ابداً إلا عندما يشير شخص لمادة فيه....ونفس الشيء مع موقع البطريركية الذي أصبح مملاً إلى ابعد الحدود وأتمنى ان يغلق.
أما قولك عن ابرشية كاملة لا حاجة لها..... فلن اجيبك على ذلك واسمك مستعار، ولو كانت هذه الفكرة من رجل دين مهما كان منصبه، لقت له: اغرب عن وجهنا فأنت لا تستحق ان ترعى خروفين
وأن رغبت بتحفيز المؤمنين على عدم اطاعة الفاتيكان ...فيمكنك ان تفعل بأسمك الصريح، علماً بأن طاعة الفاتيكان اهم من طاعة بطريرك او اسقف او كاهن، لأنها طاعة لكنيسة المسيح...... والكاثوليكي الحقيقي لا يتبع رجل دين بل يتبع الكنيسة وقرارات الكنيسة....اعتقد بأن هذه الحقيقة قد غابت عنك واصبحت لا ترى كنيسة بل شخص!!!!



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4416
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد: البطريركيات الكاثوليكية وأمكانية نقلها؟   2014-10-10, 4:37 am

اقتباس :

عبد الاحد قلــو



رد: البطريركيات الكاثوليكية وأمكانية نقلها؟
« رد #10 في: 9.10.2014 في 07:51 »
اخي زيد
فان صرختك في مكانها، بعد ان استجدت اجندة من المقربين من القرار لكنيستنا بالتجاوز على اعلى مرجعية لدينا وذلك بحجة وجود موقع الكتروني يوقف مسعاهم للتحكم في ادارة شؤون رعياتهم في دول المهجر.. وكل ذلك لخلق بلبلة تسترعي انتباه الفاتيكان لكي تحقق طموحهم بعد تقارب افول وضعهم في وطنهم الام وهم يبحثون عن البديل الذي سوف لا يكون غير البديل الذي اقترحته بموجب مقالتك.. تحيتي


اقتباس :

زيد ميشو


رد: البطريركيات الكاثوليكية وأمكانية نقلها؟
« رد #12 في: 9.10.2014 في 23:18 »
مهلاً مهلاً يا لوسيان....عن اي عقيدة تتكلم؟
هل اصبح في الكنيسة عقيدة جديدة تسمى الحرب العادلة أو اغفر لهم يا ابتي!!؟؟
من اين لك هذا؟؟ هل ممكن ان تشرح لنا كيف اصبحت تلك الأمور عقائد!!
أنت ترى ...أنت ترى ...أنت ترى.... ما هذه الرؤية الثاقبة التي تمتلكها، لأنني ارى بأنك ترى وتكرر قولك هذا مراراً وتكراراً... يا أخي أن تقول دائماً بأنك ترى .... والرؤى ليست يقظة عزيزي بل تبقى من باب التحليلات الشخصية
تقول :لو كانت الكنيسة الكلدانية قد اتحدت سابقا مع كنيسة اخرى لكنت تدافع اليوم عن كنيسة اخرى
بالصواب تكلمت ....ولو كنت تربيت في بيئة مسلمة لما قرأنا لك انتقادات لاذعة للمسلمين ....لو حلال عليك وحرام علينا

أما ان تقول كان المفروض على الفاتيكان .....هذه ايضاً أبقيها في خانة أنت ترى ...لذا لا تقل كان من المفروض...فالفروض لا يحددها من يرى كثيراً بمنظوره


اقتباس :

زيد ميشو


رد: البطريركيات الكاثوليكية وأمكانية نقلها؟
« رد #15 في: 10.10.2014 في 06:23 »
هل لك ان تعطيني مرجع آخر غير الويكبديا؟
تقول بأنك تأخذ دورات تطويرية ..... قدم بحثك في نهاية كل مرحلة ةثبت المصدر ويكبيديا
وأن أكملت دراسات عليا فأعتمد على الويكبيديا ..... مادمت تستشهد به متى تريد!!


اقتباس :

مايكـل سيـﭘـي


رد: البطريركيات الكاثوليكية وأمكانية نقلها؟
« رد #16 في:10.10.2014 في 12:48 »
لخاطركم بعــثـتُ بسؤال إلى مَن يهمه الأمر في الـﭬاتيكان فأجابني بالآتي :
ما هـو مفهوم الكـنيسة لـ "الحـرب العادلة

تـدرك الكـنيسة أن الحـياة على الأرض تـفـرض أحـيانًا ضرورة الـدفاع عـن الذات (التي هي أمر مشروع ضمن شروط معـينة ومبادرات محـددة) والـتـدخل بقـوة لحماية من نحـبهم ونحـن مسؤولون عـنهم .
ولكـن تعـليم الكـنيسة يشدد عـلى أنه "نـظـراً لفـظاعة ودقة المسألة ، فالحـرب العادلة تخـضع لشروط قاسية وصلبة ضمن حـدود الشرعـية الأخلاقـية" . والشروط هي :
1- يجـب أن يكـون الضرر الـذي يولده المعـتـدي عـلى الدولة وعـلى المجـتمع الدولي مستمراً خـطيراً وأكـيـداً .
2- يجـب أولاً أن يتـم إستعـمال كـل الوسائل السلمية والدبلـوماسية الممكـنة لوقـف ضرر المعـتـدي .
3- أن يكـون هـناك شروط نجاح واضحة في الأفـق .
4- ألّا يـؤدي اللجـوء للأسلحة لضرر وخـراب وفـوضى أكـبر من الشر الـذي يُـراد إزالـته .
هـذا ويشدد تعـليم الكـنيسة عـلى أن القـواعـد الأخلاقـية تبقى ثابتة ولا تـتغـير حـتى في أقـصى حالات الحـرب .
من هـذا المنـطلق ، رغـم أن تعـليم الكـنيسة الكاثـوليكـية يتـضمن أرقاماً بشأن "الحـرب العادلة" إلّا أنّ الشروط التي يجـب أن تـتوفـر قـبل الـتـمكـن من الـقـيام بحـرب من هـذا النوع ، تجعـل "الحـرب العادلة" أمراً نادراً نـظـراً لـصعـوبة تراكم هـذه المبررات معاً .
فإذا ما نـظرنا مثلاً إلى الحـرب الأميركـية في العـراق ، لرأينا أن هـذه الشروط لم يتم إحـترامها . من يـقـرأ الشروط المذكـورة أعلاه يرى أن أياً من هـذه الشروط قـد تـوفـر قـبل قـرار الإدارة الأميركـية حـينها ! وهـذا الأمر ردده البابا يوحـنا بولس الثاني مرات عـدة خلال العام  2003 .
فـلنخـتم هـذا "الجـواب عالطايـر" بكـلمة مفـيدة وبناءة للبابا فـرنسيس ، غـرّدها أمس عـلى موقع تـويتر:
"الحـرب الوحـيـدة التي يجـب عـلينا جـميعا خـوضها هي الحـرب ضد الشر ".




من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4416
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد: البطريركيات الكاثوليكية وأمكانية نقلها؟   2014-10-12, 10:32 am

اقتباس :

زيد ميشو



رد: البطريركيات الكاثوليكية وأمكانية نقلها؟
« رد #19 في: 11.10.2014في 01:18 »
وهذا التعليم لا تعترف به الكنيسة الكلدانية , لن تجد ولا حتى ورقة واحدة في الكنيسة الكلدانية لتقول لك "نظرا لفضاعة المسالة..." إنتهى الأقتباس
عزيزي لوسيان ....وهل تشبه الكنيسة الكلدانية برئيستها الفاتيكانية؟
الكنيسة الكلدانية من يومها وهي تتعرض للأضطهادات، ونشأت في بقعة جغرافية لم تهدأ ولم تعرف السلام ابداً .... لذا فليس من السهولة ان يكون لديها الأمكانية والقوة يؤهلاها للبت في تفاصيل دقيقة
حتى انها لا تستطع ان تبدع مجدداً في طقوسها والحانها وصلواتها
كنيسة لا تتكلم إلا بالأرث والتراث، هل يعقل أن يكون لها بت في تفاصيل لا تتجرأ ان تفكر بها خوفاً من الأشرار الذين تعيش في قانونهم الظالم؟؟؟
لوسيان .... تصورتك اعمق من ذلك بكثير!!


اقتباس :

زيد ميشو


رد: البطريركيات الكاثوليكية وأمكانية نقلها؟
« رد #21 في: 12.10.2014 في 08:36 »
مقتبس من: lucian في الأمس في 23:32
اقتباس :
وهل كان المسيحين في العراق سابقا عبارة عن اقلية؟
اجدادنا من المسيحين كانوا يقبلون بالاضطهاد برحابة صدر وهذه حقيقة مثبتة.
هل تقصد قاوموا الأضطهاد بإيمان أم يقبلون الأضطهاد؟
يا رجل .... أجدادنا حافظوا على مسيحيتنا وهويتنا وقاوموا الأضطهاد بإيمانهم...لكنهم تركوا ارضهم ودولهم ولجأوا إلى أخرى قد تبدوا في زماننا  قريبة لكنها ليست كذلك قبل التكنلوجيا
الخليج العربي ودول المغرب العربي والصومال وإيران وتركيا وافغانستان تقريباً خلت من المسيحيين لماذا تركوها؟أين احفادهم في تلك الدول؟
هناك من قدّم حياته وهناك من هرب .... لو الكل قبل الأضطهاد لما كنا نتحاور الآن
مثلما نَمَتْ الكنيسة بدماء اَلشهداء...كذلك الفضل كبير لمن ترك ماله وحلاله كي يبقى على مسيحيته وهؤلاء هم أجدادنا جميعاً..... وأحفاد من هرب من وجه الأرهاب المتمثل بداعش
مرة اخرى أقول لك ....تصورتك أكثر من ذلك بكثير


اقتباس :

زيد ميشو


رد: البطريركيات الكاثوليكية وأمكانية نقلها؟
« رد #23 في: 12.10.2014في 17:32 »
إسم مستعار جديد ظهر على المنتديات ....مبروك
أحد الأصدقاء علّق قائلاً ....في كل مقال تكتبه تستحدث إسماً مستعاراً جديداً
اقول له الآن ...... هؤلاء كتّاب ظاهرهم ما يكتبون علناً بحذر شديد، بينهم وبين المصداقية خيط قطع منذ زمن
اشتم ابو الشباب الكنيسة الكاثوليكية الأم كما تريد .... تبقى هي الأصل وغيرها أنشقاق




من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
البطريركيات الكاثوليكية وأمكانية نقلها؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى كلداني :: 

مقالات للكتاب الكلدان
 :: مقالات الكاتب الكلداني /زيد ميشو

-
انتقل الى: