منتدى كلداني

ثقافي,سياسي,اجتماعي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 بين " الحدباء " و" نينوى المتآخية " ضاعت الصاية والصرماية */ متي كلو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4433
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: بين " الحدباء " و" نينوى المتآخية " ضاعت الصاية والصرماية */ متي كلو   2014-10-09, 9:52 pm



بين " الحدباء " و" نينوى المتآخية " ضاعت الصاية والصرماية *
متي كلو

نحن مجانين إذا لم نستطع أن نفكر ومتعصبون إذا لم نرد أن نفكر وعبيد إذا لم نجرؤ أن نفكر
                                                                                           " أفلاطون "

قبل الانتخابات المحلية الاخيرة في نينوى وفوز قائمة الحدباء باغلبية المقاعد لمجلس المحافظة كانت الاغتيالات تطال الكثير من المسيحيين وتوزيع المنشورات ورسائل تطلب فيها بدفع " الجزية" او بمغادرة المدينة او المصير المشؤوم ، اضافة الى تفجير الكنائس وقتل رجال الدين وبالفعل فرت في حينها أكثر من ألف عائلة مسيحية من الموصل باتجاه قرى سهل نينوى والمناطق الكردية تاركة منازلها في الموصل بمحتوياتها خوفا من الهجمة الشرسة التي بدأت في ظل الحكم الطائفي والمذهبي في العراق ، وكانت هناك اتهامات تطلق على مجلس محافظة نينوى باهماله الجانب الامني وقتل المسيحيين وتهجريهم وكما نعلم بأن مجلس المحافظة كان اغلبية اعضائه من الاخوة الاكراد ولهذا كانت بعض الاصابع تتجه اليهم متهمة اياهم بضلوعهم بتهجير المسيحين الى المناطق الكردية او الى المناطق التي سميت " المتنازع عليها " لاهداف سياسية منها الانتخابات او توسيع رقعة الاراضي التابعة لكردستان وصرح في حينها النائب عن الموصل اسامة النجيفي " وما حصل في الموصل هو نتيجة قيام أفراد من البيشمركة والأمن الكردي بإدارة عملية تهجير المسيحيين " وان التحقيقات قد اكتملت وفق ما ابلغه رئيس الوزارء نوري المالكي ، كما ان رئيس الوزراء نوري المالكي اتهم الجماعات الإرهابية بتهديد المسيحيين في حياتهم وأرزاقهم وصرح الاخرين بأن بعض الذين قاموا يهذه العمليات الاجرامية منتسبين الى الجيش العراقي وتحديدا ينتمون الى الفرقة الثانية !! ولا نعلم الى من تنتمي الفرقة الثانية بمفهوم الصراعات السياسية !! هل الى الحكومة المركزية ام الى ...!!!

وفي الجانب الاخر كان قد صرح محمود عثمان من التحالف الكردستاني بأن من قام ويقوم بهذه الاعمال الاجرامية هم من مليشيات تابعة لحزب رئيس الوزراء نوري المالكي ، ولكن مصدرا في حزب المالكي " الدعوة " سخر من تصريحات عثمان وقال " ان الاكراد اكثر من غيرهم يعرفون من يقف وراء هذه الجرائم" وما زالت الاتهامات متبادلة بين الكيانات السياسية ومن يقف وارءها وما زال مسلسل قتل المسيحيين وتهجريهم مستمرا .

بعد الانتخابات البلدية وفوز قائمة الحدباء صرح " اثيل النجيفي " بأن الامن سوف يكون من اهم اهتمامات مجلس المحافظة الجديد وقال " سوف ترجع موصل الى اهلها " وتوقع الكثيرين وانا احدهم بأنه يقصد " ترجع الى اهلها " اي ترجع مرة اخرى مدينة التآخي وتجمع كافة اطياف الشعب العراقي في هذه المدينة ويضمحل القتل والتفجير والترهيب والتهجير وتبقى الموصل خير مثال لاخوة جميع الاديان والطوائف والمذاهب ، ولكن بعد فوز قائمة الحدباء استمر قتل المسيحيين وتفجير الكنائس وجرى كل ذلك تحت سمع وبصر السلطة المحلية !! و امام انظار المسؤولين في مجلس المحافظة وامام البيشمركة المنتشرين في انحاء المدينة واطرافها !! اذن من هو المسؤول عن هذه التصفية والتهجير للمسيحيين ! واذا كانت الاجابة بأن القاعدة هي المسؤولة عن ذلك فهذه الاسطوانة المشروخة اصبحت شماعة لكل الذين يخططون لتهجير المسيحيين واكثر ابناء المسيحيين متفقون بأن الهدف سياسي وليس ديني ، وقالها المطران لويس ساكو بالفم المليان "ما نتعرض له من اضطهاد وملاحقة وبطش أهدافه سياسية، من يستهدفنا يبحث عن مكاسب. والهدف هو إما دفع المسيحيين إلى الهجرة أو إجبارنا على التحالف مع جهات لا نريد مشاريعها" وتنوعت المشاريع واصبحت مختلفة وكل مشروع اصبح له اهداف تتقاطع مع اهداف الاخر ولكن جمعهم " الهدف الرئيسي " وهو التخلص من المسيحيين بطرق مختلفة او التحالف معهم لخدمة اجندة مستقبلية سواء كانت في صالح " الحدباء " او " نينوى المتآخية " او " حكومة المالكي " لان جميع الجرائم التي ارتكبت لم يفصح عن فاعليها سواء على مستوى السلطة في نينوى او السلطة العليا المتمثلة بالحكومة او البرلمان " الديمقراطي " او مجلس الرئاسة !! وان التحقيقات ما زالت في جوارير المسؤولين لان الافصاح عنها يفضحهم ويعريهم ويكشفوا تمويلهم وتحريضهم على ما جرى وما يجري في الموصل واصبح المسيحيون لقمة سائغة لكل الكيانات السياسية والمذهبية .

نرى مما تقدم بأن العرب " الحدباء " يتهمون الاكراد ، والاكراد " نينوى المتآخية " يتهمون العرب ، والمالكي يتهم الارهابيين باستهداف المسيحيين ، والمصادر الامنية التابعة للدولة العراقية تعلن اعتقال من كان السبب في القتل والتهجير ولكن لا احد من هؤلاء يفصح ما في جعبته ! ولا السلطات الامنية اعلنت عن اسماء المعتقلين كما ادّعت ! فمعنى ذلك ان كل هؤلاء اياديهم ملطخة بدم المسيحيين الابرياء و كل واحد من هؤلاء له مخططاته لتستمر مأساة المسيحيين العراقيين باشكالها والوانها المقتمة ما دامت الصراعات السياسية ساخنة من اجل الانتخابات البرلمانية القادمة وسوف يستمر السيد عثمان يصرح ويتهم !! و النجيفي يصرح ويتهم !! والمالكي يصرح و يتهم !! والكل متهمون. .


*
هو مثل شعبي سائد في العراق و المقصود من هذا المثل انه ( لا وجاهة ولا منزلة اجتماعية ولا راس مال )


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بين " الحدباء " و" نينوى المتآخية " ضاعت الصاية والصرماية */ متي كلو
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى كلداني :: 

مقالات بآراء اصحابها
 :: كتابات ومقالات متفرقة

-
انتقل الى: