منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

  محاضرة عن "فروقات بين صيغ لقداس البطريرك التي هي تحت التجربة"

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
maria
عضو متألق
عضو متألق







البلد البلد : العراق
الجنس : انثى
عدد المساهمات عدد المساهمات : 1150
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/05/2009
مزاجي : اكل شوكولاتة

مُساهمةموضوع: محاضرة عن "فروقات بين صيغ لقداس البطريرك التي هي تحت التجربة"   2014-12-05, 12:12 am

Dec. 03, 2014

 




محاضرة عن "فروقات بين صيغ لقداس البطريرك التي هي تحت التجربة"




   تواصلا مع المحاضرات التي تتبناها أبرشية مار بطرس الكلدانية الكاثوليكية في غرب اميركا بشخصها سيادة المطران مار سرهد يوسف جمو واخوته الكهنة والتي تمحورت عن الطقس القداس الكلداني، التقى سيادته باخوته الشمامسة وجمع المؤمنين كعادته مساء يوم الاثنين في تمام ساعة السادسة للوقوف على الرأي اللاهوتي والتاريخي والعقائدي في طقس القداس الالهي التي تسمى "ببعض التعديلات" التي قدمتها البطريركية للكرسي الرسولي عن تجديد الطقسي القانوني لسنة 2006 وتضع على كل نسخة من النسخ التي تنشرها البطريركية في موقعها كتاب موافقة كرسي الرسولي (الاستثنائي) مع ان النسخ الاصلية (صيغتين مختلفتين) التي قدمها السنهادوس الى كرسي الرسولي تختلف تماما عما نشر وترجم لحد الان. والله اعلم، كم من صيغ اخرى سوف نرى؟؟؟؟ لان ملاحظات كثيرة حسب ما كتب عن احتفال به من اول احد وسترد في المستقبل اكثر بكثير، سبب هذه الملاحظات انه غير مدروس بيد الاختصاصين في الطقس الكلداني.

   قال سيادته: طقسنا الكلداني كما اسلفنا سابقا (محاضرة الاولى) ليس ككل الطقوس في جميع الكنائس الكاثوليكية وغيرها، لانه يستمد بنيانه وصيرورته من الانجيل مباشرة، اي بما معناه ان آبائنا القديسين حاولوا ان يعيشوا الانجيل بصلواتهم خطوة بخطوة مع المسيح، فترى ان صلواتهم ذات معنى والحركات الايمانية والطقسية في جميع صلواتهم لها دلائل ومعاني عميقة تحاكي تراثنا، ايماننا، لاهوتنا وعقائدنا.

   ففي النص المقترح للتجربة لـ"خمسة سنوات" الذي قدمته البطريركية للعمل به نرى بان بعد "تشبوحتا لالاها بمروميه" التي يتلوها الكاهن حذف من بعدها "ابون بشميا" الصلاة الربية "التي علمنا اياها ربنا يسوع المسيح".

   "أعزائي واحبتي الشمامسة لم يعطي المسيح للتلاميذ نص "أبانا الذي في السماوات" لكي يصلوها فقط حينما سألوه انما علمنا ايضا كيف نصلي. فالصلاة الربية ليست نص يردد فقط بل هي طريقة صلاة " اقتباس من سيدنا مار سرهد. اولا، يجب ان نسبح ربنا بصلواتنا (ابانا الذي في السماوات ليتقدس اسمك... قديش قديش قديش) هذا اعلان وتأكيد. ومن ثم نطلب منه (هلن لوخما دسونقانا ديوما - اعطنا كفافنا اليوم) نأخذ جسد المسيح "الذي هو قُوتَنا وقـوَتنا" ومن ثم نمجده ونسبحه لان (له القوة والمجد الى ابد الابدين).

   وايضا في الصيغ التي "تحت تجربة" لا يفرق بين أعياد المارانية والآحاد وايام الاعتيادية (في كل قداس يوجد "اودي لاخ بعيتا ربثا" وثم يضع مزامير لايام الاعتيادية "مريا منو نعمر بمشكناخ...)

   فالصلاة الربية ومعها "لاخومارا وقديشا الاها" تبنتها الكنيسة على مر الزمن ليس اعتباطا هذا يسمى "تطور داخلي" بل تاكيدا على خطى الصلاة التي علمنا اياها ربنا المسيح. صيغة غبطته تقول "يفضل ان تقال".

   الترجمة التي اعتمدتها "بعض التعديلات" المقترحة ليست موفقة ولايعمل بها في احيان اخرى فمثلا كلمة (مريم يمد الاها) ترجمتها مريم ام الله وليس (مريم امنا) لا يمكن ان نراوغ في عقائد كنيستنا الكاثوليكية "ارضاءا لآخرين".

   الصلاة التي تقول (بعد ان غُسلنا وطهرنا) وهنا الغيت فقرة غسل الكاهن ليديه التي كانت دلاله على التطهير، والوقوف امام المذبح حسب الصلاة وليس خلفه (في صيغة الكلدانية تماما مختلفة عن ترجمة العربية)، ناهيك عن استخدام صلوات واناشيد لكنائس اخرى لماذا؟ فنحن لدينا كلماتنا واناشيدنا في لغتنا الكلدانية (وليس السريانية) التي تحاور ثقافتنا وتاريخنا ولتكن اناشيد والحان الكنائس الاخرى مباركة لهم.

   ولضيق الوقت سوف يتم الوقوف على بقية الدراسة في الاسابيع المقبلة (كل مساء يوم الاثنين في ساعة سادسة) التي قام بها سيادته والتي قدمها الى كرسي الرسولي كما طلبت منه.

   ومن الممكن مشاهدة هذه الحلقات للاستفادة عن طريق موقع www.kaldaya.net الذي يحرص دوما على تقديم الافضل.

الشماس صباح الشيخ












الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
محاضرة عن "فروقات بين صيغ لقداس البطريرك التي هي تحت التجربة"
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

قسم المواضيع الدينية
 :: قسم الاعلانات والبيانات الصادرة من المؤسسات الكنسية والمدنية الكلدانية

-
انتقل الى: