منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 كتّابنا الكلدان...أعملوا لخيرنا؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4544
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: كتّابنا الكلدان...أعملوا لخيرنا؟   2015-01-20, 8:39 am

كتّابنا الكلدان...أعملوا لخيرنا؟
زيد غازي ميشو
zaidmisho@gmail.com


في خضم الأحداث المتصاعدة لخلافات الأقطاب، يبرز في الساحة الأعلامية صراعات قاسية بين الكتاب المنقسمين إلى أقسام، لكل قطب مجموعة مستميتة بدفاعها وشرسة في هجومها على أعدائهم من القطب الآخر!
الغريب في الأمر هو الوقت..... من أين يأتون به؟ متابعة وردود على مدار الساعة، وأجزم بأنهم يتابعوا الأحداث كي يكتبوا ردودهم المؤذية حتى في دور الراحة! وأكاد أجزم بأخرى أنهم قليلي النوم، يحلموا بكوابيس وحروب وقتال شوارع، ويفزّو من نومهم بين الحين والآخر ويهرعوا مسرعين إلى الحاسوب أو الآيباد كي لا يفوتهم مقال او رد من اعدائهم الذين على شاكلتهم...... بيضة وأنقسمت قسمين.
وكل جندي من جنود أحد الأفرقة يعتقد بأنه سينال حضوةً في عين مولاه في حالة أكثاره من الشتائم والتسقيطات وأنزال ابشع المصطلحات ضد جنود الزعيم الآخر والعكس بالعكس يذكر!
عداء غير تقليدي وغير مألوف يذكرني (بعركات النسوان) مع كامل أحترامي لأخواتنا النسوة اللاتي طالما (تكافشا وتبادلا العض والقرص والمسبات وكشف المستور ووضع اشياء بأشياء تخصهم او بناتهن وخواتهن وأمهاتهن والتركيز على التفاصيل المثيرة) !!
والسؤال الذي يطرح نفسه، هل الأقطاب المتنازعة مغبوطين لخلافات ومشاكل ابنائهم؟
وبما ان الأفق محدود والنظر قصير، والغاية غير نبيلة، لذا نرى الأطراف المختلفة وبكامل عددهم واسلحتهم وما اعنفها، ينطلقون من الفرد إلى العام ويبدأوا بالأساءة لمجموعة كبيرة كون قسماً من اعداهم لهم قناعات معينة قومية كانت ام عقائدية دينية، وطالما وقعنا في هذا الفخ عندما نبالغ جداَ في مواقفنا.
القومجية، ومؤتمر النكسة، وغيرها من الأستخفافات التي تطلق بحق القوميين الكلدان ومن أين؟ من الكلدان!! لو كانت تلك المصطلحات الكريهة تخرج من المجلس اللاشعبي وكتّابهم وابواقهم ...او زوعة ومن يلف لفها والأسماء المستعارة الرخيصة، لقلنا لله في خلقه شؤون!! أما أن تكونوا من الكتّاب الذين يعترفون بقوميتهم الكلدانية.....فعذراً، لقد أنحدرتم كثيراً وأنتبهوا كي لا تصلوا إلى القعر الذي وصله دعاة الوحدة الزائفة من التنظيمين أعلاه.
بكل الأحوال ...لنرفع العتب ومعها الأكمام ونشمر عن السواعد ونعمل معاً والسؤال: ماذا يمكنكم أن تقدموا لصالح الكلدان ولهويتكم القومية التي حافظت عليها الكنيسة؟
مؤتمران كلدانيان بجهود استثنائية أنجزا، الأول كان فيه تدخل مباشر من قبل رجال الدين في ساندييغو وتم نقد هذا التدخل ومع الجميع الحق، ولنا جزيل الشكر والأحترام لكل رجل دين كلداني يعتز بهويته الكلدانية ويعمل من أجل ديمومة هذا الأسم العريق وأعلاءه.
في المؤتمر القومي الكلداني الذي عقد في مشيغان لم يكن هناك أي تدخل من قبل الكنيسة، بل كانت جهة مباركة ومساندة لذلك التجمّع الرائع، وكان هناك عمل منسّق ومتناغم قلّ نظيره بين المنبر الديمقراطي الكلداني الموحد في مشيغان وأذاعة صوت الكلدان ومحبيهم ومآزرهيم، وتم العمل بشكل أعجازي لأنجاحه ولم يكن ذلك سهلاً بسبب بعض الأنفار الذين فرضوا كواقع حال على عملنا القومي الكلداني وهم شريحة تدعي السياسية، وكانوا سبب بخلافات عدة وانقسام القوائم إلى ثلاث، واستمروا على نهجهم السيء إلى ما بعد المؤتمر لغرض أفشال العمل الكبير، وأقصد المؤتمر بمقرراته وتوصياته.... وهذا لا يمنع من قول الحق بحق الأخوة الكلدان الناشطين في مشيغان وأخص بالذكر الجهة المستضيفة للمؤتمر، وهم بالنسبة لي الأفضل على الأطلاق، ولا نستثني ايضاً بعض الأشخاص الطيبين والمميزين، إنما الشر في الغالب اقوى بكثير من كل المساعي الخيرة للأسف الشديد.
بكل الأحوال، غالبية العاملين بالحقل القومي الكلداني هم أشخاص مؤمنون بأصلهم، ويدركوا حجم الخطر الذي يلاحق الكلدان من قبل من باع مسيحيي العراق برخص التراب كي يستفيدوا هم من خلال تواجدهم في البرلمان على أساس الكوتا.
في المقابل .... ماذا سيفعل الكلدان اعداء ساندييغو من أجل الشعب الكلداني؟ هل هناك شيء آخر غير النقد؟ هل برأيكم تؤدون خدمة لشعبنا بمعاداتكم وتسقيطاتكم للقوميين الكلدان؟
أن كنتم تفعلون الخير بحسب تصوركم فخيراً على خيراً، أقنعوني وسأكون خادمكم! أما أن تنتقدوا وتنتقدوا دون أي عمل يذكر من أجل هويتنا الكلدانية، فعذراً لكم، لن تكونوا افضل من أي مسيء آخر للكلدان، حالكم حال اسوء شخصية ظهرت على الساحة وهو ريان اللاكلداني.
أنتم أخوتي الكلدان منتقدي القوميين الكلدان، جعجعة بلا طحين ولا خيراً يجنى منكم إن بقيتم على هذا الحال التعيس، وأنصحكم بأن تعدلوا بأسلوبكم وتسقيطاتكم التي لا أقبلها على نفسي على اعتباري قومي كلداني رغماً عن الجميع، أو أن تستمروا بنقدكم على ان تعملوا من أجل تأسيس نواة كلدانية جديدة تهتم بالشأن القومي الكلداني ومعها الكنيسة لو أحببتم، وأيضاً لو رغبتم سأكون خادمكم على أن تكونوا مخلصين للكلدان، شريطة أن يكون هناك عمل منسجم ومتناغم وأحترام بيننا، وايضاً لمد الجسور مع كل الأطراف وأحترام الجميع وأن أختلفوا، ومعها الجرأة في صد التجاوزات بأشكالها، ومنها المحاولات الجادة بسحق هويتنا الكلدانية وأخص بالذكر من بعض المسيحيين المنخرطين من أجندات سياسية سيئة.
كونوا مثل أخوتكم في المنبر الديمقراطي الكلداني الموحد وأفعلوا على الأقل جزء مما فعلوا ويفعلوا من أجل الكلدان وأيضاً الكنيسة. أما الأستمرار على نفس المنهج العدائي فلن يجلب على كنيستنا وشعبنا غير الويل.
تكلموا ما تريدون، على ان ترونا فائدتكم وكيف ستكونوا أشخاص جديري بالمسؤولية وأصحاب مباديء ممكن ان تسخر من أجل شعبنا،  أما بقاء الحال كما هو الآن سيجعلنا نترحم على تاريخنا وهويتنا وحتما كنيستنا الكلدانية.....
ألا يكفينا تشرذما كي تزيدوا الطين بلّة؟ ألا يكفينا خلافاتنا وانقساماتنا فيما بيننا ولم يبقى عمل مشترك وتنسيق بيننا كي تأتو انتم وتحاولوا هدم ماتبقى مع الأسس!؟
لا تنسوا بأن هناك من الناشطين القوميين الكلدان أنتقدوا بعض الأمور في مسيرتنا، وأنا منهم، والأختلاف بيننا هو أننا ننتقد لنقوّم ما نحن عليه، وأنتم لتهدموا ما أنتم عليه...وهذا عيب!
واستغرابي في جعل انفسكم خارج دائرة الكلدان ليصبح خطابكم عن الكلدان بـ (هم) وليس (نحن) هو وليس أنا ... فمن انتم؟ أفيدونا بجواب كي تضعوا النقاط على الحروف.
إن لم تفعلوا شيء فعلى الأقل أكتبوا شيئاً مشرفاً عن أصلكم وانتقدونا!!
وسؤالي ....هل هناك من نعتمد عليه كي نكوّن معه فريقاً يخدم الكلدان؟


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4544
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد: كتّابنا الكلدان...أعملوا لخيرنا؟   2015-01-21, 9:38 pm

اقتباس :

زيد ميشو



رد: كتّابنا الكلدان...أعملوا لخيرنا؟
« رد #2 في:21.01.2015 في 01:01 »
الأخ أحيقر يوحنا
اراك متشائماً فعلاً .....صرنا اثنين
أنا متشائم لأنني اعرف بان المشكلة أكبر مما نتصور وأكبر حتى من أستيعابنا
لكن والحق يقال ....هذه المرة الأولى التي اراك فيها عادلاً ووزعت الحصص بالتساوي
شكراً لك
صحيح المشكلة موجودة في كل الخلايا ....لكن حتماً هي أكبر مع الذين في حكم المسؤولية
أنا وأنت وغيرنا ضحية كل مسؤول ألله خلقه سياسي ...عسكري ...ديني ... من العالم الخارجي
نحن ضحية لهم ....
ثق ...وثق ...نحن متحدون جميعاً هل تعرف بماذا؟
نحن متحدون في خلافاتنا من أجل تثبيتهم على الكراسي
ولا تطلب مني الشرح....تحياتي


اقتباس :

مايكـل سيـﭘـي


رد: كتّابنا الكلدان...أعملوا لخيرنا؟
« رد #3 في: 21.01.2015 في 01:19 »
نحن متحدون في خلافاتنا من أجل تثبيتهم على الكراسي

وسـيـبـقـون ثابتين عـلى كـراسيهم ويستمتـعـون بـوارداتهم ونحـن متـفـرجـون


اقتباس :

زيد ميشو



رد: كتّابنا الكلدان...أعملوا لخيرنا
« رد #5 في: 21.01.2015 في 14:39 »
اخي مايكل سيبي
نحن أكثر من متفرجون ..... بل صناع قرار ...وقرارنا بخلافاتنا  تخذ من أجل تثبيتهم على الكراسي

أدري ما لا تدريه أخوية حنا بولص متي
أدري أولاً بأنني أكتب بأسمي وأنتقد بأسمي حتى ما أنا عليه....
وأدري ما كتبه د. عبد الله رابي جيداً، وأسأله لو أردت أو إقرأ عدا ما كتبته لتلاحظ بأنه لم يتكلم شيء سلبي بحق مؤتمر مشيغان، بل في تنفيذ توصيات والمؤتمر والسبب ليس في الجهة المستضيفة او في النخبة الكلدانية، بل بمن عرقل مسيرتنا وهم من الكلدان ومن بعض الأنفار
أما أن تقول ماذا قدمتم ...شخصياً لم اقدم شيء للنازحين، لكن ولو كنت ناطقاً بالحق لقلت جنابك الكريم كلمة طيبة بحق كلدان مشيغان والذين لم يبخلوا بمال ووقت ونشاط مع كهنتهم وأسقفهم واسقفهم المتقاعد أيضاً
وازيدك من الشعر بيت ..... حتى في العراق لم يقصروا الكلدان بشيء، علمانيين وكهنة واساقفة وبطريرك، بينما في مقابلة مخادعة نجد كاهن من كنيسة أخرى يضع العلم امامه ويتبجح بالعطاء وكأنه حاتم الطائي، وهو لم يقدم شيء ولا كنيسته فعلت شيء للنازحين
وأدري انت في مشيغان ولا أحد يثق بك
اقصد من كلامي ....الكلدان فاعلين وخادمين لشعبهم ووطنهم أينما كانوا....وهذا ما لا تدريه


اقتباس :

عبد الاحد قلــو


رد: كتّابنا الكلدان...أعملوا لخيرنا
« رد #10 في: 22.01.2015 في 01:13 »
الاخ زيد..مع التحية
المشكلة في اختلافنا تعود الى اعتمادنا على كنيستنا الكلدانية بالدرجة الاولى، وقد يكون ذلك كحق لنا لمعرفتنا بأنها حافظت على تسميتنا  ومنذ وجودها والى يومنا هذا.. ومنها عرفنا تاريخنا وحضارتنا وسبب تسميتنا الكلدانية وعن وعي وادراك وليس بالتلقين وسرد حكايات من ابائنا واجدادنا.. لذلك تستحق المحافظة عليها.. ومع ذلك  لا يصح اتكالنا على الكنيسة في يومنا هذا، والذي اصبح موقفها غامضا من اسمها كمجاملة للآخرين.. الذين يستغلون ذلك في اضعاف تلك التسمية.. ولذلك علينا ان نتكاتف كعلمانيين بان نجد البديل بالاستفادة من ما أُقرّ في مؤتمراتنا الكلدانية السابقة ونترك السلبيات التي رافقتها، وكأن يكون بتشكيل اللوبي الكلداني الذي اقترحه المؤتمر الاخير للكلدان في مشيكان ومنه التوفيق..تقبل تحيتي


اقتباس :

زيد ميشو


رد: كتّابنا الكلدان...أعملوا لخيرنا
« رد #11 في: 22.01.2015 في 03:09 »

الأخ فريد شكوانا
سلام الرب مع الجميع .... ومع ذلك شر الأنسان غالب
لو تابعت الردود لرأيت أكثر من اسم مستعار على مدار الساعة يتابعون الكتّاب الكلدان ويتهجمون عليهم ....غريبين فعلاً
بداية اشكر لك عناء القراءة والرد، والذي قلت فيه (يتهجمون على الكنيسة ورؤسائها)!
ذكرت يتهجمون على الكنيسة... نعم صحيح، هناك الكثير يتهجم على الكنيسة الكاثوليكية والفاتيكان وهذا يزعجني جداً، لا بل يتمنون انسلاخ الكنيسة الكلدانية عن روما .... ما اقرفهم
أما الهجوم على الرؤساء، فلا اعرف ماذا تقصد؟
البعض لا يفرق بين الهجوم والنقد، عندما يكون هناك شيء مكتوب او خبر منقول ويوجد من الكتاب من يشير له ويتكلّم عنه، ذلك يسمى نقد، وبهذه الحالة على المسؤول الروحي أن يكون نبه جداً لئلا يعطي مستمسك يأخذ ضده.
ذكرت أيضاً والكلام عن الشعب  (يحميه من الشيطان)، وأن كنت لا اعترف بوجود الشيطان بالأساس، لكني أقول بأن المصطلح الذي استعملته على شعبنا (اللتسمية القطارية) هو أختراع شيطاني، يقسّم ولا يفرق...
يا أخي هناك الأرمني والبروتستانتي واللاتيني وأنكلو أنديان وبيزنطي .....كل هؤلاء ليسوا كلدان او سريان او آثوريون، اليسوا من شعبنا؟  قل مسيحيي العراق وليس تلك التسمية القطارية الشيطانية والتي لا تحترم وجود الآخرين
هنا الفرق بين الكلداني وغيره ..... الكلداني يعرّف نفسه (كلداني القومية) ويسعى للتوحد تحت راية المسيح مع الجميع، بينما أصحاب البدع الجديدة من الذين يعتقدون غباءً بأن الكلدان جزءً من قوميتهم، فهم يعملون بروح شيطانية من أجل بث الخلاف والتفرقية بين شعبنا المسيحي العراقي... لأن العاقل والفاهم والأصيل من شعبنا لا يقبل أن يلغي اصله الكلداني ويتبع تسمية تخص شعب آخر ..... ولا تستغرب من يستعمل آيات من الأنجيل لغرض دس السم في العسل
عسى أن وصلت رسالة ....وسلام الرب معك




من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كتّابنا الكلدان...أعملوا لخيرنا؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

مقالات للكتاب الكلدان
 :: مقالات الكاتب الكلداني /زيد ميشو

-
انتقل الى: