منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 الرابطة الكلداني وتغيير المسار!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4544
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: الرابطة الكلداني وتغيير المسار!   2015-06-05, 10:41 pm

الرابطة الكلداني وتغيير المسار!
زيد غازي ميشو
zaidmisho@gmail.com

وجه أعلام البطريركية الكلدانية نداءً من اجل الرابطة الكلدانيّة العالمية، مع مسودة النظام الداخلي وعرضها على المهتمين لغرض الأطلاع عليها وأجراء التعديلات والتحسينات، وقد حثّ النداء الكلدان قاطبة كي ينتهزوا الفرصة لتأسيس رابطة قوية تهتم بشؤونهم. وسيعقد المؤتمر التأسيسي بين 1-3 من تموز القادم في المقر البطريركي الصيفي بمحافظة اربيل.
منذ اعلان خبر تأسيس رابطتنا من قبل غبطة أبينا البطريرك لويس ساكو، وأنا ارى نفسي متلهفاً لسماع أعلان أنبثاقها، منتظراً موعد المؤتمر التأسيسي وخبر المولود البكر الذي يحمل إسمنا الكلداني.
كنت متحمس لوجود رابطة ستجمع الكلدان في العالم ويصبح الأسم الكلداني مثبت رسمياً في العراق وبلدان الأنتشار، إنما بعد شروط الأنتماء التي اعلنت بموافقة السينهودس الكلداني الأستثنائي الذي عقد في شباط الماضي، بأن يكون (كلدانياً قومياً وكنسياً وثقافياً)، شعرت بسعادة مختلفة، ولم أكن لوحدي، بل هناك من شاركني او شاركته تلك السعادة.
في مقابل تلك السعادة، هناك من تأزمت نفسيته ولم يخفي انزعاجه، وأقصد من يعمل ضمن أجندة او يحمل قناعات قومية مختلفة، فقاموا بنقد البطريرك بعد أن كانوا يكيلون له المديح، وأيضاً من تأزمت نفسيته من اصحاب التوجه القومي الكلداني لقناعات شتى.
شخصياً، لم أكترث باديء الأمر بأي نقد او عمل مشين يستهدف الرابطة، أو المحاولات الجادة لوأدها قبل الطلق، رويداً رويداً بدأ القلق بنتابني جرّاء بعض التحركات والمقالات والتي تحاول تغيير دفة الرابطة إلى اللاقومية بعد أن اقلقت مضاجعهم شروط الأنتساب على ان يكون كلدانياً قومياً، فما هدأ جفنهم وما ذاقوا النوم، فشحذوا الهمم  وحشدوا حشودهم لغرض افتراسها إن صح التعبير، وما زالوا يعملون على ضرب الرابطة او على الأقل النجاح برفع كل ما يشير إلى الكلدان كقومية.
شخصياً، لدي قناعتي ورؤيتي الكاملة حيال الرابطة، واعتبر شرط الأنتماء (كلدانياً قومياً وكنسياً) هو صمام الأمان لنجاحها وعدم أختراقها من التنظيمات الكارتونية الهجينة التي ابتلى بها شعبنا المسيحي في أرض الوطن وافرعها في المهجر ومن كل من هبّ ودب، كي تبقى رابطة كلدانية صرفة، يملكها الغيورون من الكلدان فقط، وسد الأبواب امام المحاولات الجادة لطمس هوية الرابطة الكلدانية والتي علم اصحاب الأجندات بأنها الوحيدة التي تملك صوت الكلدان، وهذا يعني سحب البساط من التنظيمات الهزيلة التي تدّعي تمثيل المسيحيين العراقيين، او على الأقل تمثيل الكلدان والآثوريين والسريان، أما بدون تلك الشروط، فحتماً ستجيّر بصورة مباشرة أو غير مباشرة إلى مصلحة الأغاجانيين او الكنّاويين (التنظيمين الهجينين)، وبذلك نخسر آخر أمل يجمع الكلدان ومن بعدها نُسحَق ونُنسى، وما غاية تأسيس تلك التنظيمين إلا زعزعة وحدة المسيحيين، وتهميش الهوية الكلدانية ولأجل تلك الغايتين بذخت وتبذخ مليارات الدولارات.
مسودة النظام الداخلي الجديدة التي رافقت النداء اتت محبطة للآمال، وكأننا مقبلين على نهايتنا في حالة بقاء المادة (1) الأسم كما هي: 
الرابطة الكلدانية العالمية. هويتنا هي: كنيسة كلدانيّة كاثوليكيّة جامعة، شاهدة ومبشرة بفرح الانجيل لعالم اليوم، ولا تُقحم نفسَها بالانقياد الحصري وراء عملٍ قوميٍّ أو سياسيٍّ أو حزبيٍّ يُفقدها زخم هويتها الكنسيّة!
 
من المادة أعلاه، يُستشف بأنها رابطة كنسية فقط
أما المادة (5) شروط الانتساب (العضوية):
الفقرة الأولى من هذه المادة (أن يكون كلداني الأنتماء) شرّعت الأبواب أمام كل كلداني كنسياً إلى الأنخراط في الرابطة وأن كان يدّعي بأنه من قومية أخرى، وفقدنا بذلك هويتنا الكلدانية القومية وانتهى الأمل.
ومع ذلك ...هناك من يقول بأن الأمل ما زال موجود، وإلى حينه نأمل بالتعديل بما يضمن ديمومة الرابطة واستمرارها من خلال قطبي الكلدان القومي والكنسي، إنما من يضمن؟
بالحقيقة أشعر وكأن يميني قد شلّت، ولا أقوى على أي حركة، ولا أن اواجه كائناً من كان عندما يساء للرابطة، وفقدت الأجابة على أي استفسار، والأسئلة التي تطرح نفسها:
من ساهم برفع كل ما يشير للكلدان كقومية من المسودة الأخيرة؟
لماذا يٌرمى لنا حبل النجاة وقبل الوصول إلى بر الأمان يقطع الحبل؟
ماذا حلّ بمسودة النظام الداخلي للرابطة التي اقرها السينهودس المبارك؟
لماذا أجتمعنا في كمب الكلداني- مشيغان برعاية المطران ابراهيم ابراهيم وبتنظيم المنبر الديمقراطي الكلداني الموحد؟
ماذا حلّ ايضاَ باقتراحاتنا خلال اجتماع مشيغان والتي ارسلت في اليوم التالي من الأجتماع إلى البطريركية؟
هل  الآراء المعادية للكلدان نجحت مجدداً في تشتيت الصف الكلداني؟
لماذا خيّم الحزن على المتحمسين للرابطة في كندا وأميركا، وشعروا وكأن كل أحلامهم في رابطة كلدانية قومياً وكنسياً قد ذهبت ادراج الرياح؟
لماذا بين ليلة وضحاها عدل البعض منهم (أقصد في كندا وأميركا) عن قرار الذهاب للمشاركة في المؤتمر التأسيسي الذي سيعقد بعد أقل من شهر؟؟


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4544
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد: الرابطة الكلداني وتغيير المسار!   2015-06-05, 10:46 pm

اقتباس :

فاروق يوسف




رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #1 في: 06.06.2015 في 07:13 »
عزيزي زيد
هذه المرة اتفق معك كليا  1,000,000% في كل حرف سطرته وأحييك على شجاعتك في الطرح الموضوعي في تغيير مسار الرابطة اللاكلدانية  لأنني اعرف أيمانك ومبادئك بالقضية القومية الكلدانية  ونضالك سعيك الحثيث لها

قلت لك في مداخلة سابقة ان الرابطة ستغير مسارها لقناعتي التامة وكأيماني بسيدنا يسوع المسيح بان البطريك ساكو لا يعترف بقومية اسمها كلدانية  (واتمنى ان اكون مخطئا) وقناعتي تحققت برفع كل شئ يشير الى الكلدانية كقومية في النظام الداخلي للرابطة

ولهذا السبب كانت رؤيتنا لمنهجية الرابطة بانها ستشكل رقم اضافي في التنظيمات التي تعمل بالضد من القومية الكلدانية وتطلعات ابنائها واتهمنا البعض بشتى التهم بأننا نعمل  ضد هذه الرابطة ولكن اليوم باتت الاسباب معروفة ومقنعة للجميع

غبطة البطريرك مار ساكو مستعد للخوض في العمل السياسي والدخول بقائمة انتخابية في الانتخابات  ,ومشاركة السياسيين والبرلمانين في شؤؤنهم  وارائهم وكل شئ يتعلق بالسياسة وحتى التحليل في إستراتيجية السياسة الأمريكية في الحفاظ  على الأمن القومي الإسرائيلي ... ولكن حينما يصل الامر الى الجانب القومي الكلداني يقول :

" لا يمكن لمؤسسة كنسية بحجم الكنيسة الكلدانية ومسؤوليتها ان تزج نفسها في العمل القومي والسياسي على حساب رسالتها هذان المجالان من اختصاص العلمانيين "

اذا اراد غبطة البطريرك ساكو النجاح لهذه الرابطة فيجب ان يكون النظام الداخلي واضحا بوضوح الشمس وبدون خجل ويسمي الاشياء بمسمياتها , لتصحيح النظام الداخلي للرابطة ليصبح بالشكل التالي
المادة الاولى
التعريف : من هم الكلدان ؟ منتج جديد ؟ ام بضاعة ؟
المادة الخامسة
شروط الانتماء :
1-   ان يكون احد ابناء الكنيسة الكلدانية
2-   ان يكون كلداني القومية
3 - أن لا يكون منتمي لاي  تنظيم اشوري
4 -  أما من ناحية العمر فأنا أفضل ان تكون هناك لجان تحوي حتى من هم في السن 12 لننشئ منهم جيلا واعيا ليكون قادة لمستقبل هذه الامة الكلدانية العظيمة التي علمت البشرية  مختلف العلوم وتركت بصماتها الحضارية في تاريخ الانسانية


وبخلاف ذلك فان الرابطة مصيرها الفشل , وسيفتح البطريرك له ابوابا وهو في غنى عنها

فاروق يوسف \  سان دييكو




اقتباس :

ناصر عجمايا





رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #2 في: 06.06.2015في 07:20 »
عزيزي الغالي زيد ميشو المحترم
شكراً جزيلاً لمقالتكم الصريحة والمقرونة بحزن كبير ما قبل  بداية ولادة الرابطة
كما تعلمون التعديل الأخير للنظام الداخلي لم يأتي من فراغ كما وضحتم ووضعتم الأصبع على الجرح النازف ، ولكن بدون نتيجة تذكر..
بالتأكيد هذا التعديل لمسودة الرابطة هي الأنفراد الكامل بالضد مما قرره السينودس المؤقر المنعقد في شباط \2015 .
بأعتقادنا المتواضع ونتمنى أن نكون مخطئين ولكننا سنطرحه بدون تحفظ..
من خلال متابعتي للعمل القومي الكلداني منذ المؤتمر الكلداني في مشيكان ولحد الآن ، لا يمكن للأمة وأية أمة الأعتماد الكلي على رجال الدين لأنقاذ الأمة أبداً ، لأن مهامهم تختلف كثيراً عن مهام العلمانيين ، والسبب هو لكل واحد مهامه ولا يمكن أن يلتقيا على تلك المهام ومن أجلهما ، كما هما الخطان المتوازيان اللذان لا يلتقيان مهما أمتدا .. وهذه حقيقة ثابتة لا يمكننا نكرانها أو التجاوز عليها أبداً.. كونها حقيقة على الأرض ، لأن العمل الروحي هو مختلف تماماً عن العمل الأرضي ، فالأول من أختصاص رجال الدين أما الثاني هو من أختصاص العلمانيين ، والمزج بينهما بأعتقادي لها مردودات سلبية على الأتجاهين معاً.. وهذا ما ثبته السيد المسيح (أترك ما لله لله وما لقيصر لقيصر).
وعليه وبصراحة .. الرابطة ستنشأ عليلة وغير فاعلة ولم تكن لها قاعدة في الأرض ، بل مهامها روحي سماوي ، وهذا العمل هو بين الأنسان والله ، ولا علاقة له بين الأنسان وتغيير وضعه على الأرض. وستنشأ رابطة طائفية بأمتياز وهذا قلق كبير ومنبوذ من قبل شعبنا العراقي عامة والكلداني خاصة.
لذا لا فائدة لشعبنا الكلداني من أنبثاق هكذا رابطة لم تنشأ من واقع مرير لشعبنا الكلداني ، ولم تحترم مشاعره القومية ولا تاريخه القومي ولا عاداته وتقاليده وشعبنا الكلداني مشتت في العراء يلتحف السماء ويفترش الأرض ، ومشتت في دول الجوار ويعاني من آلام ومآسي ووووالخ.
مرة أخرى شكراً لمفالتكم الواقعية هذه.
ولذا فشعبنا الكلداني له من يعمل ويناضل الى جانبه وسيستمر عملنا في خدمته أينما تواجد في العراق ودول الشتات وفي مختلف دول العالم ، وهذا واجب يملي علينا جميعاً مهما كانت نتائج عملنا ومهما تحملنا ونتحمل من أجل هذا الشعب المغبون والمقهور وسنقارع تغييبه وتهميشه بأي ثمن..
نحن نعتقد بأن الوعي الكلداني قومياً سيزداد يوماً بعد يوم ، ولابد للحق أن يظهر والمصالح الذاتية ستنتهي قريباً أم بعيداً.. وللشعب الكلداني كلمته المحقة والمطلوبة لخدمته وديمومة بقائه أحراماً لتواجده ومشاعره وتاريخه وحضارته ومستقبل وجوده عبر الأجيال الحالية واللاحقة.
تقبلوا وقرائنا الكرام أحر التحيات
أخوكم
منصور عجمايا



اقتباس :

  سيزار ميخا هرمز





رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #3 في: 06.06.2015 في 07:32 »
الاخ العزيز زيد ميشو
تحية طيبة .. اولا علينا ان نعلم انه ( لا حياة مع اليأس ولا يأس مع الحياة )
سأبدء بسؤال كلاسيكي .. ما قيمة صوت العلماني عندما يعمل جنبا بجنب مع الاكليروس الكلداني ؟؟
سيستمعوا لك ويأيدوك في الكثير من النقاط ويقولوا سنحققها ونثبتها ونعمل عليها ؟؟ ولكن في ليلة وضحها كلام الليل يمحيه النهار ؟؟ فتثبت فكرة ورأي و كلمة الاكليروس من أراد أهلا وسهلآ ومن لا يريد فليشرب من البحر ؟؟
هكذا تتولد نوع من خيبة الامل والاحباط لدى من أضاع وقته وعمل بجدية ؟؟
لقد عملتم  أخي زيد والكثير معك وحتى من الاكليروس الكلداني بتجرد وبطوعية وبدون أية مصلحة , أختلفتم أتفقتم كلها من أجل خير الرابطة الكلدانية ولخير أبناء الامة الكلدانية .. أنا بعيد عنكم لكن لدي أنطباع أنكم بصدد تحضير الحقائب والاوراق ولملمة الافكار وحجز بطاقات السفر للمشاركة الفعلية لولادة الرابطة ولكن حدث ما هو غير متوقع وجعلكم تتريثون في هذا القرار ؟؟
لا بد أن أوضح مسألة واحدة وبكل شفافية ووضوح وصراحة أضعها امام أنظار غبطة أبينا البطريرك مار لويس ساكو جزيل الاحترام اما لماذا لانه كل المؤشرات والدلائل تدل أنه الوحيد الماسك بعصا قيادة الرابطة منذ الان ؟؟ والتغييرات التي تنشر بين فترة او أخرى تدل على هناك ضغوط تمارس عليه وما ينشر هو لارضاء تلك الاطراف ..
أن سينودس الاستثنائي
http://saint-adday.com/permalink/7071.html
وفي النقطة 4- التي تتحدث عن الرابطة أن أباء السينودس تبنوا النظام الداخلي للرابطة كما هو منشور
(4- أما بشأن الرابطة الكلدانية التي كان غبطته قد عقد العزم على إنشائها، والتي بسبب الأحداث المتسارعة لم يتيسر تشكيلها، لكن يبقى تشكليها قائما وضروريا لما فيه خير شعبنا في كل أنحاء العالم. فالرابطة الكلدانية: رابطة مدنية تعنى بالشؤون الاجتماعية والثقافية للكلدان. لها شخصية ادبية – معنوية مستقلة، ولا تتعارض نشاطاتها مع توجهات الكنيسة الايمانية والراعوية. وقد تبنى الآباء مسودة النظام الداخلي على ضوء الاقتراحات التي وردت كما هو منشور ادناه. وكلف غبطة البطريرك والمطرانان المعاونان مار شليمون وردوني وباسيليوس يلدو لأعداد المؤتمر التأسيسي. )
من امور الانتساب المنشورة والتي تبناها اباء السينودس  (1- ان يكون كلدانيا كنسياً، قومياً و ثقافياً، كامل الأهلية وقد اتمّ الثلاثين سنة من عمره. )
وهناك أمور اخرى
لو عملنا مقارنة بسيطة مع ما منشور لورقة العمل للمؤتمر التأسيسي الرابط ادناه
http://saint-adday.com/permalink/7487.html
هناك تغييرات جوهرية على النظام الداخلي ومنها شرط الانتساب حسب ورقة العمل (- ان يكون كلداني الانتماء، كامل الأهلية وقد اتمّ الثامنة عشرة من عمره. )
لذا اتمنى على البطريركية الموقرة أن تلتزم بمقررات السينودس واتفاق اباء السينودس على النظام الداخلي وفقراته وخاصة لطالما نادى غبطة البطريرك باالالتزام بمقررات السينودس واجماع السينودس ؟؟ فما بين ورقة العمل المطروحة وبين ما أتفق عليه اباء السينودس اختلافات جوهرية ؟؟
أذا أردت الرابطة الكلدانية ان تكون لها قاعدة كبيرة من أبناء الامة الكلدانية فما على البطريرك الا الالتزام بمقررات السينودس وما تبناه أباء السينودس ؟؟ والا هناك تناقض صارخ فهو الذي ينادي بالالتزام بمقررات السينودس والاجماع ؟؟ الهم لقضايا معينة وقضايا أخرى لا ؟؟
أخي زيد أتفهم جيدا الاحباط الواضح فيما كتبته لكن ما زال هناك متسع ولو ضيق من الوقت لذلك أقترح على البطريركية نشر مسودة عمل ( معدلة ) للمؤتمر التأسيسي للرابطة ؟؟
تقبل تحياتي
سيزار ميخا هرمز


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4544
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد: الرابطة الكلداني وتغيير المسار!   2015-06-06, 5:50 pm


اقتباس :

kaldanaia


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #4 في: 06.06.2015 في 08:44 »

اخي زيد المحترم
كﻻمك هذا ترك غصة بقلوبنا ونحن نعاني ما تعانيه . اريد ان اذكر غبطة مار لويس عندما سالك السيد ولصن يونان عن قوميتك اجبته ان حضرتك كلداني .
وانا اذكرك انك بطريرك بابل على الكلدان وان هذا اﻻسم له تاريخ ولم يطرأ  عليه اي تغيير كما غيرنا ؟؟
ان اسمنا ليس اسم بﻻد او مدينة او اله كما عند غيرنا بل انه اسم شعب عاش في بابل واور ، وحول نينوى كما اثبتت حوليات ملوك اﻻشوريين .
ابينا البطريرك لنبني بيتا اوﻻ ونضع له اساسا متينا ولنسمي اﻻشياء باسمائها  و من ثم نعاون اﻻخرين ونشاركهم .
ابينا البطريرك اننا نشعر بالمهانه ﻻنك جرحت شورنا القومي هذه المرة بقوة .
وللجميع اقول انني احب بطركنا وهو رجل العصر و المعاصرة ولن يخذلنا بالنهاية ﻻنه بطريرك بابل الكلدانية .



اقتباس :

مايكـل سيـﭘـي


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #5 في:06.06.2015 في 09:40 »
زيـد العـزيـز
هـل تـتـصـوّر أنـك بحاجة إلى تـعـقـيـبي عـلى مقالك ؟

مقالك هـذا هـو بـذاته ... إعـتـبره تعـقـيــباً عـلى مقالك

لستُ أتـكـلم معـك فـلسـفة ، ولكـن تـكـفـيـك هـذه الكـلمات المخـتـصرة

قـد يكـون ــ الحـدس ــ هـو الفـرق بـينـنا ... دمت بخـير



اقتباس :

صهيب السناطي


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #6 في: 06.06.2015 في 09:54 »

اخي زيد العزيز ...................... متى ما ابتعدنا عن المجاملات على حساب انفسنا عندها سنستطيع ان نغير العالم باسره. كلا يعمل لحسابه الخاص ولم ارى بحياتي كلها احدا عمل لاجلنا وفي كل المجالات وابشرك كنيستنا ماضية الى الزوال ليس فقط قوميتنا فلو لاحظت كم من اناس كانوا عناصر فعالة في الكنيسة الكلدانية هربوا منها وانا وانت اثنان لعرفت اننا ماضون الى الزوال. قال لي احد الكهنة من الطائفة المارونية الارذدوكسية ((الله يذكره بالخير)) متى مارايت المؤمنين الحقيقيين يهربون من الكنيسة فاعلم ان الكنيسة ماضية الى الهلاك. الله يعطي الحكمة لاصحاب القرار ليحافظوا على ما تبقى منا. شكرا لكم عزيز على هذا الموضوع الحزين والحزين جداً




اقتباس :

زيد ميشو


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #7 في: 06.06.2015 في 15:01 »
عزيزي فاروق يوسف
جيد ان تتفق معي هذه المرة بالنسبة الكاملة... واسمح لي ان لا اتفق معك ببعض مما ذكرت:
وصفت الرابطة بـ اللا كلدانية، وذلك ينافي حقيقتها، الرابطة كلدانية وتبقى كلدانية، لأنها تحمل الأسم الكلداني فقط، وأن لم تكن رابطة لها مدلول قومي فهي رابطة كنسية بحتة كما هو واضح من مسودة النظام الداخلي.
وشخصياً يسعدني أن يكون لنا رابطة حتى لو كنسية فقط، لكنها لن تكون بمستوى الطموح، بل مجلس خورني رفيع المستوى، ولست مضطراً لأعطائها حجماً كبيراً، بل أكتفي بذكرها كنشاط يحمل صفة التبعية المطلقة فقط إسوةً بالمجالس الخورنية التي لا كلمة لها أمام الكاهن.
لا أتفق معك أيضاً وبالمطلق بما ذكرته بأن غبطة أبينا البطريرك لا يعترف بقوميته الكلدانية، هذا تجني كبير، لأنني أعلم العلم اليقين بأن هوية البطريرك التي يقرّ بها هي الكلدانية فقط، لكنه أكد مراراً بأن رسالته روحية.
ومن ثم، ماذا جنينا مِن مَن ثبرونا بقوميتهم الكلدانية في الوقت الذي أحبطوا كل نشاطاتنا القومية، وعملوا على تفرقتنا وبث روح الخلاف بيننا، ولا حاجة للدخول في التفاصيل.
وايضاً لا أتفق برؤيتكم على ان الرابطة تعمل بالضد من قوميتنا، حيث كان من الأجدر أن يناقش القوميون الكلدان ونحن منهم مسودة الرابطة وبهدوء تام، بينما قوبلت بالهجوم الحاد من بعض الكلدان دون أي سبب مقنع سوى أن الفكرة أتت من غبطته، وهذا خطأ جسيم
الآن ..... الكل يعرف المثل القائل بدل أن تلعن الظلام، أشعل شمعة!
أخي فاروق...أين شمعتكم ....او شمعتنا المشعولة!!!!؟؟؟؟ ...هل لك القدرة بأن تجيبني على هذا السؤال بجرأة ومصداقية كاملة؟




اقتباس :

زيد ميشو


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #8 في: 06.06.2015 في 15:17 »
أخي العزيز ناصر عجمايا
يؤسفني فعلاً أن تخالف المسودة المنشورة مؤخراً تنافي النقاط المهمة التي أقرها السينهودس.
بالحقيقة لا أتفق معك بأن رسالة الكهنة لا تلتقي مع الأسم القومي، لأن الفضل وكل الفضل بطقوسنا وأسمنا للكنيسة فقط، وأعتقد جازماً بأن اي شخص يحمل رتبة كهنوتية في الكنيسة الكلدانية يهمل الأسم القومي الكلداني، إنما يتعالى على هوية كنيسته نفسها، وبذلك يكون قد أوجد خللاً كبيراً في روحانيته، كون روحية الكنيسة أنبثقت من المسيح وأكتملت مع الأسلوب والثقافة الكلدانية، وأرى أيضاً بأن من لا يكترث منهم لأسم كنيسته القومي الكلداني، وكأن الطقوس التي يرددها كلام لا ييخرج من أعماقه.
وصدقني أخي ناصر، لأول مرة أشعر بتكامل العمل بين الكنيسة والشعب لو لم تختلف المسودة وحذف منها كل ما يشير للكلدان كقومية، وأن كان للرابطة من نجاح حقيقي يذكر، فلن يكون إلا بتكاملها من خلال ضمان ركيزتها المتينة على عمودين مهمين هما الكنيسة والقومية، وخلافه لن تكون أكثر من نشاط ركيك.





اقتباس :

زيد ميشو


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #9 في: 06.06.2015 في 15:26 »
صديقي وأخي العزيز سيزار ميخا
اليأس في كثير من الأحيان عنوان في حياتي، ومن ثم أخدع نفسي بالأمل والذي لولاه لمت، والأمل بالنسبة لي ليس شيء يتحقق، وأنما مخدر موضعي وقتي، ومن ثم تختلف مواقع الحروف وتتغير الكلمة من الأمل إلى الألم والذي يلازمني كظلي.
جيد أن تنهي مداخلتك بـ (أخي زيد أتفهم جيدا الاحباط الواضح فيما كتبته لكن ما زال هناك متسع ولو ضيق من الوقت لذلك أقترح على البطريركية نشر مسودة عمل ( معدلة ) للمؤتمر التأسيسي للرابطة ؟؟)
ارتكها كما هي على الأقل فيها أمل





اقتباس :

صباح دمّان


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #10 في: 06.06.2015 في 17:14 »

تحية لك اخي العزيز زيد ميشو لدقة تحليلك لمسودة الرابطة وأضيف : إذا كان الربان والملاحين يغيِرون بوصلة سفينة النجاة عدة مرات وهي ما زالت راسية في الميناء ، كيف سيحددون مسارها وهي بين أمواج البحر المتلاطمة في ظلام الليل الدامس.. ؟ وماذا سيكون حال الذين على متنها وهم في عرض البحر.... لا يعرفون أين هم متجهون... ؟ وكيف سيمسي حال الذين ينتظرون السفينة في الجهة الأخرى بفارغ الصبر  على أمل إنتشالهم من وضعهم   ...... ؟ مع إحترامي لبقية الأراء.




اقتباس :

كوركيس أوراها منصور


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #11 في: 06.06.2015 في 22:24 »
أخي الكريم زيد ميشو .. تحية طيبة

نداء البطريركية حول مناقشة المسودة المقترحة (غير النهائية) للرابطة الكلدانية موجه لكل الكلدان الخيرين والنخبة المثقفة منهم على وجه التحديد لأغناء فكرة أنشائها من خلال المساهمة في أبداء الرأي والمقترحات لجعل نظامها الداخلي (المقترح) متكاملا ونقله من المسودة الى الصيغة النهائية ليصار بعد ذلك الى أعتماد النظام الداخلي كوثيقة أساسية تبدأ الرابطة بموجبه عملها وعلى بركة ربنا يسوع المسيح والخيريين القائمين عليها.

هذا كل ما جاء به النداء الذي كان على شكل رجاء .. المطلوب مناقشة فقرات المسودة المثيرة للنقاش بروح ديمقراطية وأيمانية وأقتراح الأفضل وتغيير ما يجب تغييره بعد مناقشة الأسباب الموجبة للتغيير أو أضافة ما فاتهم لتكون الصيغة النهائية أكثر قبولا والمسودة متكاملة من كل جوانبها ..

أخي زيد: صدقني لا يوجد أي تغيير في مسار الرابطة الكلدانية، وانما كان هناك مسودة مقترحة اخرى وقد تكون هناك مسودة ثالثة بعد أطلاق هذا النداء قبل أن يصار الى اكمالها، وهذا يتطلب مساهمة الخيرين وأقصد الكلدان الأصلاء الذين يعملون من أجل الخدمة لا من أجل التشويش والتخريب، ومع الأسف أن الذين يعملون ليل نهار لأفشال هذا المشروع الكبير هم من المحسوبين على الكلدان وقد رأيت بنفسك تهجمهم المستمر على غبطة البطرك والتقليل من شأن الرابطة الكلدانية بحجة أنه يريد قيادتها (وهو ليس بحاجة الى المزيد من المسؤوليات الثقيلة) أو أنه يريد تحويلها الى رابطة سياسية (بسبب محاولاته المستمرة لخدمة أبناء كنيسته الكلدانية ولقائه المسؤولين التي هي محاولات جادة لخدمة الكلدان بعد فقدان الثقة بالسياسيين أو لعجزهم عن خدمة وحماية ابناء شعبنا من شر الأرهاب).

النقاط المثارة في مسودة النظام الداخلي للرابطة ليست بالمشكلة أبدا وستحل لا محال، وهذا النداء يدعو الى ذلك، وبرأي المتواضع بمجرد كون أسمها (الرابطة الكلدانية - الكتاب باين من عنوانه)، هذا يغنينا عن الكثير من التعريفات الجانبية الأخرى، كما أن شروط الأنتساب اليها التي أثير حولها الكثير (أرى لكونها رابطة تحمل الأسم الكلداني حصرا أنه من غير المهم جدا أن يحدد شروط من ينتسب اليها بان يكون كلدانيا قوميا وثقافيا وكنسيا - لأن الحقيقة هي كذلك والمنتسب اليها سيكون كلدانيا  لأنها رابطة كلدانية وكاثوليكيا لأن كنيسته هي كذلك وثقافيا بدلالة المفردتين السابقتين -، كما أن القلق من تدخل رجال الدين في مرحلتها الأولى وكما بين ذلك الأخ العزيز - سيزار ميخا - قلق مشروع وسيتم حله بروحية عالية، وأنا متأكد من ذلك بعد أن تطمأن الكنيسة من تواجد الكلدان الأصلاء الغيورين في رئاسة ولجان الرابطة، وتأكدوا بان كنيستنا وبطركنا الجليل (الذي يعد برجل المرحلة بحق) والسينودس المقدس قد أقدموا على أنشاء الرابطة هو من أجل أبناء كنيستهم الكلدان والكلدان عموما، والذي في نهايته سيصب في خدمة عموم مسيحيي العراق وكلدان العالم حيثما تواجدوا.

أخي زيد أدعوك وأرجوك الى السير في طريقك الصحيح الذي أخترته منذ البداية وتحمل المسؤولية التي قبلت بتحملها مشكورا وتأكد هناك الكثيرين مثلك سائرون على درب دعم وتأسيس الرابطة دون أن يبينوا ذلك أمام الملىء، ودع الأصوات النشاز جانبا لأنها وكما ترى هي أصوات تدعو الى التخريب والأنتقاص من قيمة هذا المشروع التاريخي الكبير والدليل هو في كتاباتهم المسمومة، وأذا كانوا فعلا كلدانا وجاءوا من أجل الخدمة لكانوا قد أنتقدوا من أجل تصحيح الأمور والأصلاح والتشجيع وليس من أجل أفشال المشروع الكبير، وليباركك الرب ويبارك كل الذين يعملون في الظل من أجل مستقبل أبناء شعبنا المسكين وشكرا.

ملاحظة: بعد أن أنهيت مداخلتي هذه، أطلعت على خبر صادر من أعلام البطريركية يؤكد ما ذهبت اليه في أعلاه ويقول الخبر أن مسودة الرابطة غير نهائية وستناقش وتقرر بعد مناقشة فقراتها في الأجتماع المقبل بعد أتفاق الاراء طبعا ويؤكد الخبر بان غبطة البطرك لن يتبوأ قيادتها أبدا بل سيستلمها العلمانيين، واليكم رابط الخبر.

http://saint-adday.com/permalink/7497.html

كوركيس أوراها منصور




اقتباس :

وليد حنا بيداويد


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #12 في: الأمس في 23:20 »
اخى زيد ميشو
تحية

لامجال للطائفية والانتقام من الاخرين..فآلرابطة الكلدانية ليست منظمة عدائية غايتها الانتقام السياسى من الاخرين  كما يريدها البعض وكما يحلو للمجانين والمتصيدين فى الماء العكر اولئك الجالسون خلف المحيطات والبحار من هواة الطائفية والبحث عن الامبراطورية والزعامة التاريخية، بئس اهداف اولئك الفاشلون الباحثون عن تسميم اهداف وحدة شعبنا الموحد الكلدانى السريانى الاشورى صاحب اللغة والتاريخ التراث والعادات والتقاليد والدين المشترك وصاحب الارض التاريخية، بئس الذين يقفون حجر عثرة امام وحدة هذا الشعب المضطهد،  بئس من لا يمد يده للاخر لكى يتصالح معه لصالح هذا الشعب الحضارى الذى بات يتلاشى اسمه حتى من المتاحف والتاريخ بعد ان قيام العرب والكورد والترك بتزوير هذا التاريخ العظيم  لصالحهم.. اى رابطة نتمنى قيامها الا ان تكون لخير الجميع ولخدمتهم وليست لابراز الخطابات الطائفية والقاء الكلمات السياسية التى يحاول البعض من المجانين الذين لفظهم شعبنا ورماهم خلف المحيطات والبحار،، نريد ان نجتمع على حب المسيح وخدمة شعبنا الموحد.
تقبل احتراماتى

وليد حنا بيداويد
كوبنهاكن




اقتباس :

عدنان عيسى


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #13 في: 07.06.2015 في 00:19 »
افولها ثانية ........

جاء الرد  من اعلام البطريركيه......


الرابطة الكلدانية
اعلام البطريركية

بخصوص الرابطة الكلدانية نؤكد ان النظام الداخلي ما هو الا مسودة قابلة للدراسة والتغيير كما ذكرنا مرات عديدة.

هذه رابطة كلدانية، لا تحتاج الى مزيدٍ من الشرح. الرابطة المارونية او السريانية لا تذكر اكثر من انها رابطة مارونية .... مَن يريد التعبير عن رأيه بشكل لائق وديمقراطي فليأتِ ويناقش، وفي النهاية الغالبية هي التي تقرر.

الرابطة ليست كنسية والبطريرك سوف لن يقبل ان يكون رئيساً لها باي شكل من الاشكال.

بعد اعتماد النظام الداخلي نهائياً، وتشكيل الهيئة التأسيسية تُسلم الى العلمانيين وهم مُلزمون باتباع النظام الداخلي.انتهى الاقتباس......
.

واعلاه هو الرد النهائي لكل من له شكوك في مضمون الرابطه الكلدانيه ونظامها الداخلي وكذلك هو الرد الواضح لكل من يريد الاصطياد في الماء العكر والمزايدات المشبوه ومن يتمنى الفشل للرابطه الكلدانيه فكان جواب البطريركيه واضحا ولا لبس فيه ومجيبا لكل الاسئله البريئه وغير البريئه.........






اقتباس :

Ashur Rafidean


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #14 في: 07.06.2015في 01:13 »
سيد زيد ميشو
اقتباس (فحتماً ستجيّر بصورة مباشرة أو غير مباشرة إلى مصلحة الأغاجانيين او الكنّاويين (التنظيمين الهجينين))
الحركة الديمقراطية الاشورية ابدا لم تقف بوجه اية رابطة تاسست لاجل خدمة شعبنا والحركة منذ بلورة فكرتها واهدافها سنة 1972 وولادتها الحقيقية سنة 1979 ناضلت لاجل تحقيق كل حقوق شعبنا وستتابع العمل من أجل تحقيق كل ما ناضلت من أجله في ضمان حقوق شعبنا والعمل الى  فعل سياسي ملموس لانهاء معاناة شعبنا وضمان تحقيق حقوقه المشروعة التي أكدت كافة القوانين والقرارات الدولية والدعوة التي وجهت من قبل سيادة البطريرك مار ساكو مساء الاثنين 1/6 لنوابنا المسيحيين ونخبة من السياسيين والمهتمين بالشأن المسيحي دليل على ان هناك دعوات لتشكيل لجان مشتركة تعمل لاجل كل قضايا شعبنا .عندما نعطي برأينا في كل طرح ينشر ومن اي مؤسسة فاننا ندرس كل الجوانب  لنخوض تجربة الاحترام والقبول والتعايش مع بعضنا البعض للمساهمة في تحقيق ارادة شعبنا وليس من الحكمة أن ندع الآخرين يفكرون بالنيابة عنا في كيفية الحفاظ على حق من حقوقنا لذلك علينا ان نناقش برؤية وذهنية متفتحة ديمقراطية وإيجاد الحلول المناسبة لكل قضايا شعبنا وبما اننا مع تاسيس اي رابطة تدعي  للقيام  بمهمتها الاجتماعية والانسانية والسياسية و التاريخية التي تليق بشعبنا لذلك عليكم احترام مبادئنا واهدافنا .لكي تحقق اهداف ومبادئ الرابطة الكلدانية عليك احترام ممن يتواجد حولك من مؤسسات ومنظمات اخرى .وكما قالها سيادة البطريريك مار ساكو (نحن ندعم كل شخص يخلص في عمله  ويعمل من اجل  الخير العام  وبالنسبة لنوابنا ولسياسيينا لخدمة المسيحيين لانهم يمثلونهم  وندعمهم  ولا نود  ان نسحب البساط من تحت أقدام السياسين، أكرر "لا نريد كرجال الدين أن نتحول الى رجال للسياسة ونتنازل عن مبادئنا وروحياتنا واخلاقياتنا" لكن في الوقت نفسه مطلوب منا ان تكون لنا كلمة في السياسة، كلمة ناقدة في حال وجود خطأ ومشجعة وداعمة عندما تعمل لخير للناس، نحن ندافع عن المظلومين والمهمشين ونطالب بتحقيق العدالة الاجتماعية والمساواة .)
http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,782780.0.html




اقتباس :

Emad Yalda


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #15 في: 07.06.2015في 01:54 »

حضرة السيد الأخ زيد
تحية طيبة
المادة الاولى والاهم وكما جاء في بيان البطريركية هو ان هويتها هي كنيسة كلدانية !!! وليس القومية الكلدانية !! كما انها لا تقحم نفسها في الشأن القومي ( وهنا لم يذكر الاسم. القومي).. ردي معتمد على هذا النص الواضح والصريح، او بالأحرى الشجاع...
مالمادة (1) الاسم: الرابطة الكلدانية العالمية. هويتنا هي: كنيسة كلدانيّة كاثوليكيّة جامعة، شاهدة ومبشرة بفرح الانجيل لعالم اليوم، ولا تُقحم نفسَها بالانقياد الحصري وراء عملٍ قوميٍّ أو سياسيٍّ أو حزبيٍّ يُفقدها زخم هويتها الكنسيّة!

بداية أودّ ان أقول لك بان هدفي من هذا الرد ليس ان اقلل من عزيمتك وتفاءلك بهذا الحدث الذي اعتبره خطوة جريءة من قبل البطريركية ...
اخي العزيز ارى انك ذهبت بعيدا وسبحت في عالم الخيال، لأنك ذكرت القومية الكلدانية!! وهذا ما لم أقراءه في بيان البطريركية الموقر.. وإنما جاء فيه وبوضوح انها لا تتدخل في الشأن القومي!!! ومن هنا نستنتج ان البطريركية أوضحت شيء مهم وهو ان المقصود بالكلدانية هنا هو الكنيسة فقط والامر يخص الجانب الايماني فقط. وهذا يفسر كل ذلك العناء واللف والدوران حول التسمية القومية لشعبنا.. وهذا اعتراف من البطريركية الموقرة بان الكلدانية اسم كنسي وليس له علاقة بالقومية.. لهذا اشكر البطريركية على هذه الخطوة الجريءة كما قلت في بداية ردي.. وأرجو من حضرتكم ان تحترموا هذا الرأي وتوقفون عن تحوير الموضوع لصالح ميولكم التي بدأت تختزل وقريبا ستصبح في خبر كان.
احترامي لنيافة   البطريرك لويس ساكو ولمساعيه الوحدوية والبناءة...
وتحياتي لك اخ زيد ( ستبقى اخا عزيزا مهما اختلفت وجهات نظرنا) ...
اخوك عماد


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4544
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد: الرابطة الكلداني وتغيير المسار!   2015-06-06, 10:06 pm

اقتباس :

عبد الاحد قلــو


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #16 في: 07.06.2015 في 02:50 »
الاخ العزيز زيد
ليس غريبا ان تتعدد اشكال المسودة وكما يراها مقترح فكرة الرابطة الكلدانية غبطة البطريرك ساكو والمعنيين بالشأن الكنسي بخصوصها، لحين عقد الاجتماع التأسيسي لها وبالطبع وحسب المؤثرات التي قد تأتي من الذين لا يريدونها كلدانية خالصة.. ولا يحق الاعتراض على ذلك طالما لم يكن برأس العلمانيين خيرا في احياء اللوبي الكلداني الذي اقترحه المؤتمر الكلداني العام في مشيكان والذي بقي حبرا على ورق ان كان له بباق لذكره في يومنا هذا بعد ان اصبح في طي النسيان..
علينا الانتظار والترقب لما ستتمخض فكرة انشاء هذه الرابطة وعلى امل ان تحافظ على هويتها الكلدانية لخدمة شعبنا المسيحي في العراق والكلدان المنتشرين في بلدان المهجر..تحيتي للجميع



اقتباس :

مايكـل سيـﭘـي


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #17 في: 07.06.2015في 04:47 »
أخي عـبـد الأحـد قـلـو

لا تـلـيِّـن الموضوع ، ولا تـنـعِّـم زواياه الحادة

لأن الأخ عـماد يتـكـلم بالمنـطق ( الموثـق ) ، أجـبه بـذات المنـطق

ماذا تـتـوقع من إجـتماعـهم يوم 1 تموز ؟ أو ماذا تـتـرجى ؟

إرجع إلى رأي المطارنة الماشين في سلك البطرك حـول ربطـته ، ومنهم سيادة المطران حـبيب نـوفـلي وستـرى العـجائب :

  http://saint-adday.com/permalink/6394.html


 
اقتباس :

زيد ميشو


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #18 في: 07.06.2015 في 04:48 »
العزيز كلدانايا
غصتك اكبر وواضجة من ردّك المفعم بالألم
أنا أيضاً احب البطريرك ساكو ......في نفس الوقت لا بد أن نوضّح موقفنا
بكل الأحوال ....أن ذكرت الكلدانية كقومية في النظام الداخلي للرابطة، فنحن رهن إشارتها ....وأن لم تذكر، تبقى رابطتنا ونتمنى لها النجاح


اقتباس :

زيد ميشو


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #19 في: 07.06.2015 في 04:51 »
أخي مايكل سيبي
نعم مقالي تعقيباً ....وإنما ليس على مقالي، بل على النداء الأخير الذي نشر في موقع البطريركية بخصوص الرابطة، وهو مكمّل لتطلعاتي ورؤيتي حول الرابطة ومدى تفاعلي معها واسباب هذا التفاعل
وهذا الكلام ايضاً ليس فلسفة، وإنما تواصل
تحياتي


اقتباس :

زيد ميشو


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #20 في: 07.06.2015 في 04:55 »
أخي صهيب السناطي
كنيستنا ماضية إلى الزوال!! .....أراك يا صهيب قد فقتني تشاؤماً وهذا بحد ذاته سيء!!
ممكن أن يكون كلامك فيه صحة أخي صهيب .....لكن علينا أن لا ننتظر بل نحاول جاهدين أن نعمل من أجل ثبات كنيستنا.....وهذا ما أسعى له دائماً وأدفع الثمن كبيراً


اقتباس :

زيد ميشو


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #21 في: 07.06.2015في 04:58 »
أخي العزيز صباح دمان
ما زالت السفينة في مرساها، ونحن بأنتظار الخريطة، وللتحرك الصحيح هناك قواعد وقوانين، وحسابات دقيقة لكل العوامل المؤثرة....ومهم جداً أن نكون في حسابات الرابطة وخريطتها


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4544
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد: الرابطة الكلداني وتغيير المسار!   2015-06-07, 9:41 pm

اقتباس :

زيد ميشو


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #22 في: الأمس في 18:41 »
الأخ كوركيس07.06.2015 أوراها منصور
تحية واعتزاز
شخصياً لا أختلف معك حول ما تفضلت به من توضيح على أن المسودة قابلة للنقاش، وهذا ما فعلناه في مشيغان ووصلنا إلى نتيجة ورفعناها لدراستها في البطريركية.
المشكلة عزيزي بتغيير المسودة نفسها مرتين  حتى وصلت إلى رفع كل ما يشير إلى الكلدانية كقومية، وأستعيض عنها بما يعزز توجهها الكنيسي
خرجت المسودة الأولى من السينهودس، وهي التي ننقاشها، وكانت مريحة جداً لكل الكلدان الأصلاء وأنزعج منها البعض وهذه مشكلتهم.
قررت حينها أن أكون خادماً صغيراً  للرابطة بعد أن شعرت بأن قناعتي ستتبلور في الرابطة على أتم وجه، كوني مقتنع بأن الكنيسة الكلدانية والهوية الكلدانية متكاملان وليس متقاطعان، والسبب عزيزي كوركيس يكمن بأحقية الكنيسة قبل غيرها بأعلان تسميتنا الكلدانية كقومية وأمتلاكها، وبالعودة ستة قرةن إلى الوراء نجد بأن وفد الأتحاد الذي ترأسه شهيد الأتحاد البطريرك يوحنا سولاقا قد أرتأى بعد قناعة أن تسمى كنيسة المشرق العائدة إلى أحضاء الكنيسة الأم الكاثوليكية بالتسمية القومية الكلدانية. والكنيسة أيضاً حافظت على لغتنا وتراثنا، وحافظة على هويتنا المستقلة عن باقي الهويات العربية والكردية والتركمانية وحتى بقية الطوائف المسيحية كالآثورية والسريانية .
لذا لا يمكننا أن نضع في نفس الميزان قومي كلداني لا ينتمي إلى كنيستنا الكلدانية، وآخر ينتمي لها، لأن الأنتماء القومي والكنسي وحدة متكاملة ومتجانسة
هذه قناعتي ولا أعتراض على من يعترض عليها، لكل أنسان رأيه ويبقى دفاعي عن رأيي لا يخلوا من الشدة مع الأقصائيين الذي يدعون زوراً بأن الكلدانية طائفة وليست قومية!! مثل تلك الآراء لا أشتريها بفلس مع اصحابها
 ووجدت في الرابطة تجسيد لهذه القناعة عندما وضعت في شروط الأنتماء لها (أن يكون كلدانياً قومياً وكنسياً وثقافياً)  ...فلماذا تلغى من المسودة فيما بعد لتصبح النقاشات والتعديلات على المسودة المتبدلة؟
لماذا نُمنح الفرح والأمل وفجأة يُسلب منّا في حين غرّة؟
هذا أعتراضي أخي واوضحه لك بسؤال:
كيف تتغير مسودة وقع عليها السينهودس الكلداني، ومن السبب في تغييرها؟
بالنسبة لكلامك بأن الذين يعملون ليل نهار لأفشال هذا المشروع الكبير هم من المحسوبين على الكلدان.... اجيبك ببساطة
مقابل الكلدان المعترضين على الرابطة يوجد أضعاف أضعافهم من الكلدان يبصمون بالعشرة على تأسيسها وأمنيتهم ان ترى الرابطة النور
اليوم لا اقول اختلفت الأمور ...وإنما بتعبير أصح، مات الحماس بموت المسودة الأولى للرابطة التي خرجت من السينهودس، وأقول موت المسودة وأقصد كلامي، لأنها تغيرت كلياً
شكراً لرأيك والذي اتفق في الكثير منه



اقتباس :

  زيد ميشو


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #23 في: 07.06.2015 في 18:51 »

أخي وليد يوحنا بيداويد
لدي رأي مختلف عنك، ولو استخدمت تعابيرك نفسها لأعتبرت ذلك تجاوزاً كما فعلت سابقاً أكثر من مرة..... وأجد نفسي مضطراً لأستخدام مفرداتك

بئس اهداف اولئك الفاشلون من يدعون وحدة شعبنا المسيحي العراقي من خلال تسمية قطارية هجينة (كلدانى سريانى اشورى)
بئس من لا يمد يده للاخر لكى يتصالح معه لصالح هذا الشعب الحضارى وبئس من لا يعترف بالوجود الكلداني كقومية مستقلة بنفسها
عزيزي وليد ....الرابطة كلدانية ولن تكون غير كلدانية، ولا علاقة لها بالطوائف الأخرى كالآثوريين والسريان إلا من باب روح الخدمة الكلدانية والتي تحتّم إيماناً واصالةً تقديم الخدمات لكل شركاء الوطن من المسيحيين وغيرهم
وما التسمية الثلاثية المركبة إلا محاولة وضيعة لتفرقة المسيحيين او صهرهم بالبودقة الآثورية وهذا مرفوض جملةً وتفصيلاً
تحياتي


اقتباس :

زيد ميشو


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #24 في: 07.06.2015 في 18:56 »
عزيزي عدنان عيسى
شكراً لك .... ارجوا أن تجيبني بهدوء، لماذا تغيرت المسودة إن كانت مسودة ورفع منها كل ما يشير للكلدانية كقومية؟
اليست مسودة؟ الم تطرح باديء الأمر لمناقشتها ومن ثم يكون عليها بعد جمع كل الآراء مناقشة نهائية بالمؤتمر التأسيسي؟
إذا المسودة تغيرت ...تغير معها تطلعاتنا
شكراً لك


اقتباس :

زيد ميشو


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #25 في: 07.06.2015 في 19:05 »
سيد آثور رافدين
الحركة التي ذكرتها لا قرار لها، كونها كيان يعمل على تنفيذ أجندة مقابل ثمن مادي وكراسي مثل شقيقتها الأغاجانية
وكلاهما يعملان بتناغم في محاولة طمس الهوية الكلدانية وإلا لن يكن لوجودهما معنى لدى الحيتان الكبيرة.
والحركة التي ذكرتها إن كان لها حركة فهي حركة تموجية او نطنطة او قفز بين الأغصان والأشجار، ولا تكترث لأي معاناة بل إلى مصلحتها ونفوذها، وإن كان لها نضال فسيكون بالضد من مسيحيي العراق بأستثناء من يواليها.
أما عن احترام مباديء الحركة..... كرابطة او أي مؤسسة كلدانية هي تقرر ذلك، أما شخصياً فعذاراً ...لا يمكنني احترام التنظيمين معاً الكناوي والأغاجاني وأنا أمثل نفسي فقط.
وما يسعدني أكثر من تأسيس الرابطة هو حلّ التنظيمين اعلاه
مع تحيتي


اقتباس :

زيد ميشو


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #26 في: 07.06.2015 في 19:09 »
حضرة السيد عماد يلدا
سهلة ....مو كلش صعبة
أنا وانت مختلفان .... لكني اتمنى عليك أن تقرأ شروط الأنتماء في مسودة الرابطة التي خرجت من السينهودس الكلداني وسترى بأم عينيك بأن الشرط الأول هو (أن يكون كلدانياً قومياً وكنسياً) ....ولك مني الأحترام


اقتباس :

زيد ميشو


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #27 في: 07.06.2015 في 19:13 »
أخي العزيز عبد قلو
قلت في رد سابق ..... الأمل الأخير في إسمنا الكلداني سيكون في الرابطة، وأن فقد هذا الأمل سأعلن افلاسي القومي موضحاً الأسباب كلها
تحياتي


اقتباس :

khalid awraha


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #28 في: 07.06.2015 في 23:28 »

صراحة اني ما افوت باي رابطة اذا اخوي الاثوري والسرياني ما موجودين بيها وهاي ما تخلص السالفه يتعاركون اللي جانوا مختفين يوم تشريد اهلنا وتفجير كنائسنا  ويطيح بيها الفقير الله يحفظ الناس من هاي الفتنه وثاني شئ بعد ما وكع الفأس بالراس كمتم تصيحون بالرابطة .زين ليش ما تروحون بالعراق وتسوون رابطة مو احسن صايرين تتراكضون بماراثون بالخارج   روحوا ويا احزابنا وكنائسنا وشعبنا اللي صارلهم اكثر من سنة عايشين سوية بالفقر والبلجولة وبالحديقة وماكو ماي وماكو خبز كافي وبرد وحار .ليش الكلدانية عنصرية حتى تصير الرابطة خاصة بالكلدان واحنا شعلينة من رابطة المارونية هم بعيدين عنا ويعيشون بلبنان ويحجون عربي بس احنة الكلدان والاشورين والسريان مو مختلفين وماكو فة شئ يختلف بيناتنه وجان افضل شئ تاسيس رابطة مسيحية تشمل كلتنا واللي هو متعصب وما يريد يصير ويا الاشوري او ويا السرياني بنفس الرابطة خلي يبقى يشتغل لحاله وبعدين اني زوجتي اشورية وعندنا اولاد شنو راح اجبرها بالكوة تدخل وياي بالرابطة الكلدانية وانسى كلشي بس والله والله ما ادخل باي رابطة مستقلة من باقي الطوائف وكلتنة اخوة ونساعد شعبنا بالعراق سوية وبدون تعصب .  ونصيحة لوجه الله كلمن ما يريد الوحدة بيناتنة خلي يروح ويهتم باموره  ولا يزج نفسه في أمور هو مو كدهه  ويلتفت الى نفسه ويحجي على قدر مستواه وخلي يروح يشوف حاله وبعدين يحجي على الناس


اقتباس :

وليد حنا بيداويد


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #29 في: 07.06.2015 في 23:44 »
السيد زيد ميشو
تحية
شكرا على ردك
انا اسمى وليد حنا بيداويد وليس وليد يوحنا بيداويد ولا اعرف من اين اتيت بهذا الاسم.
انا لم اتجاوز وانما من تجاوز كان من الذين شخصتهم مرارا وتكرارا ،المصاب بالمرض النفسى الذى جن جنونه عندما استخدمت وايدت التسمية الثلاثية الذى انا اعتبرها الحل الامثل لوضعنا الحالى وانا ادافع عن راى هذا بالادلة والوثائق.. كان لذلك المجنون راىا حاول فرضه من خلال ركاكة كلماته التى لايجيد كتابة اكثر من جملتيين لا اكثر وكان يطالب هذا المريض النفسى بان يكون مسؤؤلا عن اعلام البطريكية وكيف بمجنون ومريض ان يكون بهذا الموقع شتان بين الجنون والعقل،  فقد كان كلامى موجها له ولا اعرف لماذا انك مزعج لهذا الحد  فى الوقت الذى انت  كنت قد تجاوزت حدود الاحترام وحصل سوء فهم واشكال لحين وضعنا النقاط على الحروف ام انك نسيت يا زيد؟
انا شخصيا ارفض وسنرفض اى اسم سيفرض على الرابطة الكلدانية ما لم ينال ثقة الاكثرية وما لم يكون مؤهلا لذلك ، لا.. لا نقبل بالطائفية والاشكالات ضد الاخر ليدع من له مشاكل لنفسه ولانريد استخدام التسمية الكلدانية دبابة نقصف بها الاخرين،، سوف لا نقبل بان يمثل الرابطة الكلدانية من لايستحق هذا .. انا اتصور انك قد فهمت مغزى كلامى والمقصودين
تقبل احترامى وتقديرى وشكرا لك


اقتباس :

زيد ميشو


رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #30 في: 08.06.2015 في 00:38 »
السيد وليد حنا بيداويد
اعتذر لكتابة أسمك يوحنا، وتأكد بأنه خطأ غير مقصود، ولو كان مقصود فتأكد بأنني لن أعتذر
مداخلتك كانت على مقالتي، ولم تذكر بأنك ترد على غيري، ومع ذلك، اتمنى عليك أن لا تستغل مقالاتي لتصفية حساباتك الشخصية
أنت تعتبر التسمية القطارية هي الحل الأمثل، وأنا اعتبرها من أسوء الحلول، واعتبرها ايضاً تسمية خبيثة ومهينة وبئس من أخترعها، وهم ليسوا أكثر من دمى متحركة انتشلت من الأنقاض وصار لها شأن بسبب اللعبة السياسية الوسخة ضد مسيحيي العراق وتحديداً الكلدان
أما عن أنني قد تجاوزت يوماً حدود الأحترام، فرأيك هذا عزيزي أعتبره خطأ، لأنني عادةً استخدم المفردات في محلها، ولن اتراجع عن أيً منها وأقصدها كما هي تماماً، ولا أتذكر بأنك قد وضعت النقاط على الحروف، بينما كلماتي نقاطها عليها وكل كلمة قلتها سابقاً أعنيها
أنت ترفض أي أسم يفرض على الرابطة، وأنا ارفض معك، والتسمية الكلدانية لم تكن يوماً دبابة، بل هي أصلنا وفصلنا، وكل ما لا تقبله ارفضه وأنت مرتاح.
والنتيجة في موعدها وحسب رأيي الأغلبية، سواء قبلنا أم لم نقبل
تحياتي أيها الطيب

اقتباس :

SALAM YOUSIF



رد: الرابطة الكلدانية وتغيير المسار!
« رد #31 في: 08.06.2015 في 04:55 »
الاخ زيد ميشو المحترم ،
أؤكد لك بأن كل الكلدان العقلاء والأحرار و الأصلاء الغير المنتمين الى الدكاكين السياسية من أجل حفنة من الدولارات أو من أجل مناصب أنتهازية متهرئة هم مع الحق و مع أن يكون للكلدان رابطة كلدانية مدنية قوية و مستقلة تقوم بأعلاء شأن الكلدان في وطن الأم و في المهاجر ، أما أصوات النشاز فليس لها علاج غير الأهمال لأنها عبارة عن أبواق رخيصة لا تعرف ماذا تريد .
أخي زيد تفائلوا بالخير تجدوه ، نتمنى من القائمين على أقرار مسودة النظام الداخلي للرابطة  المقترحة أن يحترموا قرارات السينودس الكلداني المؤخر حول أهداف و هوية الرابطة الكلدانية المزمع أنشاؤها حتى تكون رابطة تجمع كل الكلدان تحت خيمتها .
تقبل تحياتي


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الرابطة الكلداني وتغيير المسار!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

مقالات للكتاب الكلدان
 :: مقالات الكاتب الكلداني /زيد ميشو

-
انتقل الى: