منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 خفايا ظل الحدث: رهائن كنسية سيدة النجاة قتلوا بسلاح ميليشيات (جهاز مكافحة الإرهاب) سيئ السمعة والصيت ؟!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
rima
الباشا
الباشا




البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 197
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 04/05/2009
مزاجي : اكتب
الموقع الموقع : جالس گدام الكمبيوتر ܫܠܵܡܐ
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : ܟܘܡܦܝܘܬܪ

مُساهمةموضوع: خفايا ظل الحدث: رهائن كنسية سيدة النجاة قتلوا بسلاح ميليشيات (جهاز مكافحة الإرهاب) سيئ السمعة والصيت ؟!!    2010-11-03, 1:35 am

خفايا ظل الحدث: رهائن كنسية سيدة النجاة قتلوا بسلاح ميليشيات (جهاز مكافحة الإرهاب) سيئ السمعة والصيت ؟!!


صباح البغدادي



منذ البارحة مساء يوم الأحد المصادف 31 ت1 2010 ونحن نتابع عن كثب ما حدث من عملية إرهابية قذرة في كنيسة سيدة النجاة للسريان الكاثوليك الكائنة في منطقة الكرادة وسط العاصمة بغداد من مجزرة بشعة راح ضحيتها العشرات من الرهان بعد أن تم احتجازهم من قبل مسلحين مجهولين ادعوا بعدها في بداية أنهم ينتمون إلى ما يسمى بـ (دولة العراق الإسلامية ) ومطالبتهم بإطلاق سراح نساء قيل في حينها أنهم محتجزات لدى الحكومة المنصبة الصنيعة مقابل إطلاق سراح الرهان الذين كانوا يحضرون قداس في الكنسية بعد أن تم تفجير سيارة مفخخة وعبوات ناسفة مقابل سوق بغداد للأوراق المالية .

في خفايا ظل هذا الحدث وجدنا تضاربا صريحا وواضحا وتخبطا بائسا واستخدام لغة عشوائية إعلامية طائفية في إطلاق التصريحات لوسائل الإعلام بين كل من ما تسمى بـ (وزارة الداخلية ) و( وزارة الدفاع) و( قيادات عمليات بغداد ) و (جهاز مكافحة الإرهاب) بالإضافة إلى بعض مكاتب الميليشيات الحزبية المنتشرة بالقرب من مكان الحادث حول عملية تحرير الرهان داخل الكنيسة ,

حيث في البداية كان التصريح الرسمي لهم يوضح بأن : " العملية جرت بدون أي خسائر بشرية , ومن ثم القبض على بعض المسلحين داخل الكنيسة " وتبين بعد ذلك أن الخسائر البشرية كانت كبيرة العدد ومتوقعة من قبلنا لان هذه الميليشيات الحزبية الحكومية التي اخذت على عاتقها بدون أي دراية تذكر عملية تحرير الرهان لا تتمتع بأي مقومات فنية خاصة ومهارة في جمع المعلومات وقراءة الأوضاع بكافة تفاصيلها في مكان الحدث قبل الشروع بعملية تحرير الرهائن أو حتى تمتعها بأبسط القواعد العسكرية والأمنية لمعالجة مثل تلك الأوضاع المتوقعة بفعل الظروف الأمنية المنفلتة ؟!!

حتى أن المتحدث باسم ما يسمى بـ (عمليات بغداد) ويطلقون عليه العراقيون لقب "كذاب بغداد " المدعو (قاسم عطا) تباهى أمام وسائل الإعلام أن قواتهم قد حررت الرهان وانتهت الأزمة ؟!!+! هكذا بكل بساطه !!.

من خلال اتصالاتنا ببعض الأصدقاء الذين تواجدوا في مكان الحادث أو الذين أماكن عملهم بالقرب من مكان الحادث ومن خلال الاستفسار والحديث نظرا لدرجة القربى والصداقة من الناجيين الذين كانوا داخل الكنيسة تأكد لنا جملة من المعلومات والأسباب الرئيسية المباشرة التي أدت إلى أن تنتهي أزمة الرهان بهذه الخسائر البشرية الكبيرة والمفجعة ومنها على سبيل المثال وليس الحصر :

1 : موقع الكنيسة في منطقة جغرافية في قلب العاصمة بغداد حساسة جدآ وفيها عدد كبير من المقرات الأمنية والاستخبارية إضافة إلى سيطرة مكاتب الأحزاب ومنها ميليشيات منظمة بدر والمجلس على منافذ ومخارج منطقة الكرادة الواقعة فيها الكنسية ؟!! فكيف استطاع هؤلاء المسلحين الدخول إلى هذه المنطقة بكل سهولة دون أن تعترضهم أي سيطرة أمنية مع السيارة المفخخة والعبوات والأحزمة الناسفة .

2 : الخسائر الكبيرة بالأرواح التي نتجت عن عملية تحرير الرهان بداخل الكنسية وحسب شهادات الشهود وما عرفناه من خلال اتصالاتنا تفيد لنا أن : " هذه الميليشيات التابعة لمكتب رئيس الوزراء قامت برمي كثيف عشوائي دون أي دراية بالموضوع وتطبيق ابسط قواعد الاشتباك في مثل هذه الأماكن المغلقة قبل دخولهم للكنسية بهدف الاستعراض والتخويف وكأنهم في احتفالية نصر .

3 : تأكد لنا أن معظم الذين سقطوا ضحايا أن لم نقل جميعهم في هذه العملية البائسة لتحرير الرهائن كان بسبب الرمي العشوائي داخل الكنسية من قبل المليشيات الحكومية الأمنية المقتحمة المرتبطة مباشرة بمكتب المدعو (نوري المالكي) لكي يحققوا نصرا وهميآ على حساب المدنيين المحتجزين الأبرياء .

4 : عدم تطبيق أي أمر من القواعد الأمنية والعسكرية المعتادة في مثل هذه الأمور الحساسة والخطير , حتى أن القوة المهاجمة للكنيسة بغرض تحرير الرهائن سادها في بداية الأمر وضع الهرج والمرج والتلاسن بألفاظ بذيئة بين قوات الشرطة والجيش عند حضور القوة الميليشياوية الخاصة بمكتب المدعو (نوري المالكي) وبعض التشكيلات الأمنية الخاصة بمكاتب الأحزاب المتواجدة مقراتها بالقرب من مكان الحادث , مما نتج عن كل هذا تخبط واضح في من هي الجهة المسؤولة المباشرة عن إدارة عملية تحرير الرهائن , وبسبب أن يكون لها نجاح إعلامي يحسب لها فيما بعد .

5 : الشيء المثير في الموضوع أن جميع المسلحين تم قتلهم حسب ما أوضح ما يسمى بـ (وزير الدفاع) في حينها وبنفس مساء يوم الأحد وبالقرب من مكان الحادث وتأكيده على انه تم القضاء عليهم جميعهم , ولكن بعدها تبين أن احد المسلحين ما زال على قيد الحياة أو هكذا ما حاولت هذه الجهات الأمنية والعسكرية وقيادتهم البائسة لغرض إلصاق التهمة فيما بعد وتبرير عملية سقوط هذا العدد الكبير من الضحايا بدون أي مبرر.

6 : فتش عن الدور الإيراني الخفي في هذه العملية , وما علاقة مصر بها والأقباط المصريين وإطلاق سراح زوجتي الكاهنين المعتقلتين وهما كل من كاميليا شحاته ووفاء قسطنطين الذي قيل أنهم محتجزتين في إحدى الأديرة بسبب إعلان إسلامهما المزعوم , هل هو زج اسم مصر كان للضغط عليها أو تحقيق انتصار أو حتى مساومتها ... مع وجود لعملية إطلاق مفاوضات جديدة لتشكيل حكومتهم المزعومة التي أطلقتها المملكة العربية السعودية قبل أيام ؟!! .

يتضح لنا ومن خلال ما تم متابعته من قبلنا بصفة شخصية ومباشرة وما استطعنا الحصول عليه من معلومات من مكان الحادث ومن قبل بعض العسكريين وحسب شهادة شهود العيان تفيد لنا بصورة مجملة أن : " عملية تحرير الرهائن داخل الكنيسة لم تكن إلا عملية استعراض سخيفة للقوة الأمنية التابعة لحكومة طغمة الأحزاب الحاكمة الفاسدة أمام وسائل الإعلام وتحقيق نصر زائف على حساب الضحايا الأبرياء , والنتيجة الحتمية لهذا العمل الأخرق هو هذا العدد الهائل والكبير في الضحايا والجرحى من الذين كانوا محتجزين داخل الكنيسة والتي تقع في مكان يفترض بأنه محصن امنيا ؟!!+!



إعلامي وصحفي عراقي

sabahalbaghdadi@maktoob.com



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
خفايا ظل الحدث: رهائن كنسية سيدة النجاة قتلوا بسلاح ميليشيات (جهاز مكافحة الإرهاب) سيئ السمعة والصيت ؟!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

أخر المقالات والأخباروالأحداث العامة على الساحة :: مقالات والاخبار من العراق

-
انتقل الى: