منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 العذراء تشرح عن علامة المسيح الدجال وعلامتها السماويّة -رؤ 13-

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3441
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: العذراء تشرح عن علامة المسيح الدجال وعلامتها السماويّة -رؤ 13-    2015-08-02, 8:56 pm

العذراء تشرح عن علامة المسيح الدجال وعلامتها السماويّة -رؤ 13-
يوليو 21, 2015 in رسائل الكتاب الأزرق • 
جاء في سفر رؤيا القديس يوحنا في الإنجيل:
رؤيا 12:
1 ثمَّ ظَهَرَتْ في السَّماءِ آيةٌ عَظيمة: إِمرأَةٌ مُلْتحِفةٌ بالشَّمسِ، وتحتَ قدمَيها القَمَرُ، وعلى رَأْسِها إِكليلٌ مِنِ اثْنَيْ عَشَرَ كَوكَبًا.
2: وهيَ حُبْلى، وتَصيحُ وقَدِ اعتراها المَخاضُ ومَشاقُّ الوِلادة.
3: وظَهَرَتْ آيةٌ أُخرى في السَّماء: فإِذا تِنّينٌ عَظيمٌ، بِلَوْنِ النَّارِ، لَهُ سَبعةُ أَرؤُسٍ، وعَشَرَةُ قرون؛ وعلى أَرْؤُسِهِ سَبعةُ أَكاليلَ،
17: فغَضِبَ التِّنِّينُ على المرأَةِ، وذَهَبَ لِيُحارِبَ باقيَ نَسْلِها، الذينَ يَحفظونَ وصايا اللهِ، ويَقبَلون شهادَةَ يَسوع.
رؤيا 13:
15 الذين لا يسجدون لصورة الوحش يُقتلون
16 ويجعل الجميع: الصغار والكبار، والأغنياء والفقراء، والأحرار والعبيد، تصنع لهم سِمةً على يدهم اليمنى أو على جبهتهم
17 وأن لا يقدر أحد أن يشتري أو يبيع، إلا من له السمة أو اسم الوحش أو عدد اسمه
 
رؤيا 20:
9 (…) إن كان أحدٌ يسجد للوحش و لصورته و يقبل سِمته على جبهته أو على يده
10 فهو أيضًا سيشرب مِن خمر غضب الله المَصبوب صرفًا في كأس غضبه و يُعذّب بنارٍ و كبريتٍ أمام الملائكة القديسين و أمام الحمل (يسوع المسيح)
11 و يصعدُ دخّان عذابهم الى أبد الآبدين و لا تكون راحةً نهارًا و ليلاً للذين يَسجدون للوحش ولِصورته و لكلّ من يقبل سمة اسمه
12 هنا صبر القديسين، هنا الذين يحفظون وصايا الله وإيمان يسوع
رسالة العذراء في 8 أيلول 1989، 
الختم على الجبين وعلى اليد 
(الكتاب الأزرق “رسائل العذراء الى الأب ستيفانو غوبي”، مؤسس الحركة الكهنوتية المريميّة، تُنشر بإذن الكنيسة وإشرافها)
يا أحبّائي وأبنائي المكرّسين لقلبي البريء مِن الدنس (…) إنّكم أولاد أمّكم السماوية الصغار. إنكم حصّة مِن نسلي، ونقطة قوّة مِن تصميمي الظافِر. إنّكم تؤلّفون إكليلًا ثمينًا مِن الطهارة والمحبّة والتواضع …
إنّها الأزمنة التي فيها سيُختم أتباع الذي يتصدّى للمسيح، بخاتم على جبينهم وعلى يدهم.
إنّ الخاتم على الجبين وعلى اليد، هو التعبير عن التزام تام مِن جانب الذي سيُختم بهذا الخاتم.
إنّ هذا الخاتم يدلّ على الذي هو عدوّ للمسيح، يعني المسيح الدجال، وخاتمه المطبوع، يعني التبعيّة الكاملة للشخص المختوم هكذا، في الكتيبة التابعة للذي يتصدّى ويقاتل ضدّ سيطرته الإلهيّة والملوكيّة.
إنّ الخاتم يُطبع على الجبين وعلى اليد.
إنّ الجبين يدلّ على الذكاء، لأنّ الروح هو مركز العقل الإنسانيّ.
إنّ اليد تعني العمل الإنساني، لأنّه بواسطته يديه، يعمل ويتحرّك الإنسان. إنّه إذًا الشخص المختوم بخاتم المسيح الدجال في عقله وإرادته.
إنّ الذي يقبل بأن يُختم على جبينه، يُحمل على قبول عقيدة إنكار الله ورفض شريعته، والإلحاد، الذي في هذه الأيام يزداد انتشاره ويُعلن.
إنّه هكذا مدفوعٌ على إتّباع الإيديولوجيّات الرائجة اليوم، وفي أن يُصبح مُروجًا لها.
إنّ الذي يقبل بأن يُختم على يده، يُجبر على التصرّف بطريقة ذاتيّة ومُستقلّة عن الله، مُنظّمًا هكذا عمله الخاص، في التفتيش عَن خيرٍ ماديٍّ وأرضيٍّ فقط. إنّه يَستثني هكذا عمله في تصميم الله الآب، الذي يريد إنارته ومساندته بِعنايته الإلهيّة؛ إنّه يستثني عمله عَن محبّة الإبن، الذي يجعل المَجهود الإنساني وسيلةً ثمينةً لأجل فدائه الخاص وتقديسه؛ إنّه يَستثني عمله عن قُدرة الروح، الذي يعمل في كلّ مكان ليجدّد داخليًا كلّ خليقة.
إنّ الذي يُختَم على يده، يعمل فقط مِن أجل نفسه لتكريس الخيرات الماديّة؛ إنّه يعمل مِن المال إلهه ويُصبح ضحيّة للماديّة.
إنّ الذي يُختم في يده، يعمل فقط مِن أجل إشباع رغباته، والتفتيش عن الراحة والسرور، ليعطي إرضاءً كاملًا لأهوائه كلّها، وخاصّة الدنس، ويصبح ضحيّة لمذهب اللّذة.
إنّ الذي يُختم في يده، يجعل مِن ذاته الخاصّة مركز كلّ نشاطه؛ إنّه ينظر الى الآخرين كما لو كانوا أشياء للإستعمال وللإستثمار مِن أجل مَنفعته الخاصّة؛ يُصبح ضحيّة الأنانيّة الجامِحة والنّقص في المحبّة.
إذا كان خصمي يختم كلّ أتباعه، فقد حان الوقت حين أنا أيضًا قائدتكم السماويّة أَختُم بخاتمي الوالديّ، كلّ الذين تكرّسوا لقلبي البريء من الدنس، ويشتركون في كتيبتي.
إنّي أطبع خاتمي على جبينكم بواسطة علامة الصليب المقدّس، علامة ابني يسوع، فأفتح هكذا ذكاءكم الإنساني لاستقبال كلمته الإلهيّة ولمحبّتها وعيشها.
إنّي آتي بكم لتعهدوا بأنفسكم كليًا ليسوع، الذي كشفها لكم، وأجعل منكم اليوم شهودًا شجعان للإيمان. تجاه الذين خُتموا بالخاتم التجديفي على الجبين، إنّي أتصدّى بأبنائي الذين خُتموا بخاتم صليب يسوع المسيح.

خِتامات مريم الخلاصيّة !
التكرّس لقلبها المتألم الطاهر
إرتداء ثوبها الكرملي العجائبيّ
إرتداء أيقونتها العجائبيّة
صلاة وحمل المسبحة الورديّة المقدّسة “مشنقة الشيطان” 

وبعدئذٍ، إنّي أنظّم كلّ نشاطكم لأجل التمجيد التام للثالوث الأقدس.
بذلك قد طبعتُ خاتَمي على يدكم الذي هو علامة الآب والإبن والروح القدس †
بعلامة الآب، نشاطكم الإنسانيّ يتنظّم لأجل تعاونٍ تام الى تصميم عنايته الإلهيّة، التي تُرتّب اليوم أيضًا كلّ شيء مِن أجل خيركُم.
بعلامة الإبن، كل نشاطاتكم تدخل بعمق الى داخل سرّ فدائه الإلهيّ.
بعلامة الروح القدس، كلّ عملكم ينفتح إلى قوّة تقديسه القديرة، التي تنفثُ في كلّ مكان مثل نارٍ قويّة، لتجدّد العالم بأسره من أُسسه.
يا أبنائي المفضّلين، دعوا أنفسكم كلّكم تُختمون على الجَبين وعلى اليد بخاتمي الوالديّ (…)
في الفيديو أدناه: ال.م.ا.سو.ن.ية تُعلن العلامة التجاريّة داخل اليد ! التي كانت تروّج لها بأفلامٍ خياليّة لفترةٍ طويلة وازدادت في السنتين الأخيرتين !!
للسيطرة تكنولوجيًا وسياسيًا واقتصاديًا على العالم والأفراد ! طبعًا تحقيقًا لهدفهم الأكبر :السيطرة الشيطانيّة على عقول ونفوس جميع مَن يحملها !
وهو حكم المسيح الدجال (المسيح المنتظر منذ آلاف السنوات، الفرعون داخل الهرم ال.ما.سو.ني على الدولار الأميركي …)
«One World Order – Novus Ordo»
فحتّى شباط 2015 كانت قد باعت 7000 نسخة ! والآتي أعظم !
كلّ شيءٍ صار جاهزًا… شاهد الفيديو !
 
———————–
تابعونا على الفيسبوك: 
قلب مريم المتألم الطاهر





الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
العذراء تشرح عن علامة المسيح الدجال وعلامتها السماويّة -رؤ 13-
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

قسم المواضيع الدينية
 :: مواضيع دينية مسيحية

-
انتقل الى: