منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 لقاء البطريرك ساكو بالاكليروس المسيحي ببغداد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3448
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: لقاء البطريرك ساكو بالاكليروس المسيحي ببغداد   2015-09-12, 5:32 am

لقاء البطريرك ساكو بالاكليروس المسيحي ببغداد
  بواسطة Yousif منذ 14 ساعة 54 دقيقة 12.09.2015


 
اعلام البطريركية
 
الوضع العام، التحديات كبيرة التي يواجهها المسيحيون، التهجير والهجرة وجهود الكنيسة وتحركاتها.
 
بدعوة من غبطة البطريرك مار لويس روفائيل ساكو اجتمع مساء الجمعة11/9 أكليروس (أساقفة وكهنة ورهبان وراهبات) جميع الكنائس ببغداد في قاعة كنيسة مار يوسف في الكرادة، للتداول في وضع البلد العام ووضع المسيحيين الخاص والتحديات الكبيرة التي يواجهونها: تهميش، تهجير وهجرة وغياب معالجات مناسبة ودائمة على ارض الواقع.
شرح غبطته الوضع العام: الحكومة المركزية عاجزة عن تحقيق إصلاحات حقيقية سريعة، حكومة الإقليم لم تتفق بعد على اتخاذ قرار سياسي بخصوص رئاسة الإقليم وكتابة الدستور، وداعش واخواتها لا يزالون يحتلون الموصل وبلدات سهل نينوى منذ سنة وشهرين. وكذلك محافظات الوسط السنية. الحكومة المركزية وحكومة اقليم كردستان غير قادرتين على طرد داعش، والتحالف الدولي غير جاد.
الناس قرفوا من الوضع ويئسوا من حصول إصلاحات وبدأوا يهاجرون هجرة جماعية، مفضلين خطر الموت على الاختناق اليومي. واذا استمرت داعش واخواتها على هذا النحو والحكومة على عجزها في توفير الامن والخدمات سوف يزحف العراقيون نحو الغرب.
 
وضع المسيحيين: التيارات التكفيرية تقوى أكثر فأكثر ايدولوجية ووحشية. العائلات المهجرة بعد أكثر من سنة تكاد تفقد املها بتحرير بلداتها وقراها وإمكانية العودة اليها. انها قلقة على مستقبلها ومستقبل أولادها.
الهجرة: توقف غبطته عند الهجرة. قبول الدول الغربية للمهاجرين مرتبط بسياستها واقتصادها وبمجتمعها: سياسيا يختلف الموقف من حكومة الى أخرى: يسارية – يمينية. اجتماعيا، الدول علمانية لا تقدر ان تقبل المسيحيين فقط، تقبل مهاجرين من كل المكونات وبأعداد محدودة بسبب الكساد، ومرات عديدة للموظفين المحليين العاملين في السفارات دور كبير في قبول او رفض طلبات المهاجرين بحسب انتمائهم الديني أو الاثني. اقتصاديا، هناك كساد اقتصادي في الدول الغربية وبطالة. انهم يقبلون أشخاصا يستفيدون من مهاراتهم وطاقاتهم.
وهنا ذكر بان هناك افتراءات من بعض المسيحيين بمنعه الهجرة.. هذا غير صحيح .. انه لا أشجع الهجرة ولكنه لم يمنع أحدا قرر الهجرة ولا حق لي ان يمنعه ولا يمكننه التأثير على الدول والمنظمات بقبول المهاجرين او رفضهم. للدول سياساتها واجنداتها. كما لا يمكن ان يصدر بيانا (نفير عام) الى الدول بقبول المسيحيين فيها. هذا موقف غير مسؤول. هناك جمعيات تحث على الهجرة من دون تحديد الزمان وتورط الناس!
 المجال السياسي: الكنيسة عملت في المجال السياسي من اجل إيجاد حلول مناسبة وعاجلة وثابتة للوضع العام: كالمصالحة الوطنية الحقيقية، ودولة مدنية قوية تقوم على كفاءات وليس على المحاصصة الطائفية، تحرير المناطق المحررة وتمكين المهجرين من العودة الى بيوتهم وتعويضهم عن الاضرار التي لحقت بهم وحمايتهم.. هذا التحرك قاده غبطته والأساقفة في الداخل وفي المحافل الدولية (مجلس الامن، والأمم المتحدة، والاتحاد الاوروبي، ومؤتمر باريس الأخير) لكن المعالجات بطيئة.
المساعدات الطارئة: توفير السكن والغذاء والدواء ومواصلة دراسة الطلاب من كافة المراحل نسعى جهدنا لتوفير ذلك وطالبنا الدول بدعم مالي أكبر، لكن الناس تطلب المزيد.
بعده تناول الكلام السادة الأساقفة؛ ديونوسيوس حاوا، وافاك اسادوريان وكوركيس صليوا وجان سليمان وشليمون وردوني والكهنة والراهبات، كل ابدى رايه.
 
 
المقترحات العملية:
- قرار الهجرة، قرار شخصي يتحمله من قرر الهجرة
- تقديم طلب الى الأمم المتحدة بالحفاظ على أراضينا وقرانا بشكوى رسمية لئلا يحصل تغيير ديمغرافي.
- طلب تعويضات عما فقده المسيحيون
- تشكيل فريق للدراسة والتحليل
- - تشكيل فريق لمتابعة طلباتنا
- متابعة مؤتمر باريس لئلا يبقى على الورق
- تخصيص يوم صيام وصلاة من اجل تحرير مناطقنا التاريخية
وفي الختام دعاهم غبطة البطريرك ساكو الى اقتسام عشاء المحبة.
 
 



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لقاء البطريرك ساكو بالاكليروس المسيحي ببغداد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» توافق برج الدلو مع باقي الابراج!!
» كيف اهتم ببشرتى واعمل الميكب
» ماسبب الالام اسفل البطن والافرازات المهبلية الداكنة اللون في بداية الحمل ؟
» شرح طريقة تركيب طبق متحرك وبالصور حصريا
» بدل رجالى

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

قسم المواضيع الدينية
 :: قسم الاعلانات والبيانات الصادرة من المؤسسات الكنسية والمدنية الكلدانية

-
انتقل الى: