منتدى كلداني

ثقافي,سياسي,اجتماعي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 كلمة آشور صيغة عبرية لا سريانية ولا عربية/ موفـق نيـسكو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3162
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: كلمة آشور صيغة عبرية لا سريانية ولا عربية/ موفـق نيـسكو   2015-09-18, 9:55 pm

موفـق نيـسكو


كلمة آشور صيغة عبرية لا سريانية ولا عربية
« في: 18.09.2015 في 23:48 »
كلمة آشور  صيغة عبرية لا سريانية ولا عربية

إن الآشوريين أو الآثوريين هم السريان الشرقيين أو النساطرة، ولا علاقة لهم بالآشوريين القدماء، ولكن بعد أن قام الانكليز بتسميتهم آشوريين سنة 1876م نتيجة انتشار أخبار المكتشفات الآشورية في انكلترا مستغلين بذلك  التسمية لأغراض سياسية، أُعجب السريان النساطرة بالاسم الجديد لأنه يمثل اسم حضارة قديمة مشهورة، وبدأ  السريان  الشرقيين  بقوة استعمال اسم الآشوريين وخاصة من السياسيين، وسرى بعدئذٍ على بقية الشعب.

يجب الملاحظة أن الاسم سرى بصيغته السريانية (ܐܬܘܪ اتور، اثور) لأن النساطرة هم سريان، وليس بصيغته العبرية آشور التي أتت في العهد القديم،  ولا حتى بصيغة الاسم الاكدية (ﮔاسر) التي كانت لغة الدولة الآشورية القديمة او بصيغة (آ– آوسار) كما وردت في بعض النصوص الاشورية القديمة معرفة ب (آ)،  بل بصيغة (ܐܬܘܪ اتور، اثور) لأن السريان الشرقيين او النساطرة ليسوا آشوريين بل  سريان، ولا زال إلى اليوم جميع السريان  الشرقيين النساطرة  الذين تسمَّوا سنة 1876م اشوريين يستعملون الاسم شعبياً  بصيغته السريانية  تحديداً وليس العبرية او الاكدية او غيرها،  فيقول (أنا اتوريا).

إن اسم آشور في العهد القديم وباللغة العبرية هو بوجود الألف مع تشديد حرف الشين (אַשּׁ֑וּר)، آششور (النقطة داخل حرف الشين שּׁ֑ هي الشدة).

 وعن اللغة العبرية أخذ اليونان الاسم بتشديد حرف الشين وكتابته مرتين (Ασσυρία) لعدم وجود الشدة  في اللغة اليونانية.

 ولأن اليونان يكتبون حرف الشين في كلمة اشور لكنهم ينطقونه سين، فإن الرومان اخذوا الاسم من اليونان و كتبوا اسم آشور ايضاً بتشديد السين أي بكتابتها مرتين (assyrian).

ولأن الاشوريين هم بالحقيقة  سريان كما ذكرنا،  فعن السريان وليس عن اليونان ولا عن الرومان أخذ العرب المسلمون الرحالة والجغرافيون والمؤرخين كلمة (ܐܬܘܪ اتور، اثور) وكتبوها أثور بصيغتها السريانية وليس العبرية، كما  ذكرها الحموي والمقدسي والطبري والمسعودي وغيرهم بالصيغة العربية نقلاً عن السريانية (أثور).

 وحتى الكتاب المسيحيين إلى العصر الحديث التزموا بالصيغة العربية الماخوذة من السريانية وهي (اثور) كالمطران اوجين منا الكلداني وآدي شير والقس بطرس نصري الكلداني والمطران سليمان الصائغ والاب البير ابونا ويوسف حبي وغيرهم، باستثناء أحد فروع كنيسة المشرق التي سمَّت نفسها الآشورية رسمياً في 17 تشرين الأول سنة 1976م بالصيغة الماخوذة عن العبرية (الآشورية) وليس بالصيغة الماخوذة عن السريانية (الأثورية).

لذلك إن استعمال كلمة آشور باللغة العربية هو خطأ لغوي، ورأي أن يصحح اسم الكنيسة إلى كنيسة المشرق الأثورية.

وشكراً
موفق نيسكو



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!



عدل سابقا من قبل الامير شهريار في 2015-09-18, 9:56 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3162
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: رد: كلمة آشور صيغة عبرية لا سريانية ولا عربية/ موفـق نيـسكو   2015-09-18, 9:55 pm

اقتباس :

Eddie Beth Benyamin


رد: كلمة آشور صيغة عبرية لا سريانية ولا عربية
« رد #1 في: 19.09.2015 في 01:00 »
الاخ موفق نيسكو المحترم

رأيك بالنسبة للتسمية " كنيسة المشرق الاثورية " مع الاسف الشديد جاء متأخرا . حبذا لو قدمته قبل انتخاب المطران مار كيوركيس صليوا بطريركا .

انا لا يهمني كيف يكتب الكتاب والمؤرخين وحضرتك من ضمنهم الاسم سواءا آتور , آثور , او آشور . نحن نلفظه " آشور " واسم كنيسة المشرق الاشورية سيبقى كما هو " كنيسة المشرق الاشورية " .

رجائي من حضرتك ان تتعلم لهجاتنا الاشورية . لا يوجد حرف " ثاء " في ابجديات عامري اورميا وسلامس بل في قسم محدد من الاشوريين . حرف التاء يلفظه عامري اورميا وضواحيها بينما قسم من الاشوريين يلفظوه " شين " واخرين " ثاء " .

حضرتك عراقي الاصل اسم " بعثي " تلفظه " بعثي " بينما السرياني في سوريا يلفظه " بعسي " . فمن هو الاصح انت ام السرياني في سوريا ؟

لنأخذ مثلا اسم دولة اليابان  : بالانكليزي تلفظ JAPAN , بالعربي يابان YABAN , بالاسباني  هابون HAPON واليابانيون يلفظوه نبون NIPON  . بما ان اليابانيين يلفظوه NIPON فلا يهمهم كيف يلفظوا الغير اليابانيين اسم دولتهم كذلك نحن الاشوريون .

تقبل خالص تحياتي
ادي بيث بنيامين



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3162
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: رد: كلمة آشور صيغة عبرية لا سريانية ولا عربية/ موفـق نيـسكو   2015-09-22, 2:11 am

اقتباس :

Eissara


رد: كلمة آشور صيغة عبرية لا سريانية ولا عربية
« رد #2 في: 07:30 19/09/2015 »
صحيح ان شرّ البلية ما يضحك ... كيف ابتلينا بهكذا "باحث" الله وحده أعلم ...
الإسم السرياني الذي لم يكن بالأصل موجوداً أصبح الآن هو الإسم الذي اشتق منه إسم آشور ؟ يريد "الباحث" ان يضرب عرض الحائط كل من هو باحث أصلي أقرّ بالإسم الآشوري وها هو يأتينا ببدعة جديدة. آتور أو آشور أو آثور كلها أسماؤنا فلماذا تحمل انت السلم بالعرض؟ أليس من الأفضل ان تبحث عن أصولك الآرامية فأنت لست بسرياني بل أنت آرامي وبما انك تسمح لنفسك ان  تتطاول على كنيسة المشرق وتريد ان تصحح إسمها كما تدّعي، فاقترح أولاً على بطريرك الطائفة السريانية الأرثوذكسية اليعقوبية ان تغيّر إسمها الى الكنيسة الآرامية اليعقوبية ولنرى ماذا سيفعل بك المتسرينون والمتأرمون ...

عجيب أمرك تترك كل المصائب التي تعصف بكنيستك وكل همّك كنيسة المشرق والقومية الآشورية؟ وعجبي ...



اقتباس :

خوشابا سولاقا




رد: كلمة آشور صيغة عبرية لا سريانية ولا عربية
« رد #3 في: 12:25 19/09/2015 »
الى الأخ والصديق العزيز الكاتب المؤرخ الأستاذ موفق نيسكو المحترم
تقبلوا محبتنا الأخوية مع خالص تحياتنا
نقرأ دائماً مقالاتكم الطويلة التي تتسم بمعاداة الآشورية (آسف على الكلمة )  والتي ترمي الى نفي لوجود أية صلة أو ارتباط " للآشوريين المعاصرين " بالآشوريين القدامى "،  لا نستطيع أن نفهم دوافعكم من وراء هذا الأصرار . لنقل أنكم أحرار  أن تقولون ما تشاؤون وتدعون بما يريحكم من نعوت بحقنا نحن الآشوريين الحاليين وهذا من حقكم الطبيعي لا نلوكم عليه.  ولكن من حقنا أن نطلب منكم أن تجيبونا على هذه التساؤلات .
إن باعوثة أهل نينوى التي صاموها أهلها كانت منذ زمن الآشوريين القدماء أي قبل المسيحية بقرون عديدة وبات صيامها تقليداً مقدساً مسيحياً سنوياً منذ ذلك التاريخ ولغاية اليوم 20 / أيلول / 2015 م لدى الآشوريين الحاليين ( نحن الآثوريين ) والكلدان وحتى السريان  من دون بقية المسيحيين من الشركاء في الوطن منذ القدم ... نريد أن نعرف ونفهم ما السر في التمسك بهذا التقليد إن لم يكن له صلة عرقية ( قومية )  بين من بدأوه وبين من يمارسونه اليوم ؟؟؟ . وهناك الكثير من مثل هكذا    ممارسات قومية الموروثة منذ زمن الآشوريين القدماء  مارسوها أبائنا وأجدادنا ونمارسها نحن اليوم . وكنا قد كتبنا مقالاً بعنوان " أثر المدلولات التاريخية في إثبات الأنتماء القومي للمجموعات البشرية ... الآشوريون نموذجاً " وإليكم الرابط أدناه . راجين الأطلاع . ونقول بمحبة أخوية صادقة ومخلصة  مهما كتبتم وتكتبون عن نفي صلة الآشوريين القدماء بآشوريين اليوم سنبقى آشوريين لأننا ولدنا كذلك ولدينا في عقولنا ونفوسنا وكياننا ما نؤمن به بأننا سليلي الآشوريين القدامى ، وتبقون أنتم سريان اليوم والكلدان أشقائنا وأحبائنا الى يوم يبعثون مهما تنكرتم لنا وبأية تسمية تسمون أنفسكم الآن نحن نحترمها ونجلها ونعتز بها كما نعتز بآشوريتنا ، هكذا يقول التاريخ وتؤكده الجغرافية ، وإن اماكن سكناكم وتواجدكم في العراق كانت وما زالت حول أسوار نينوى وليس حول أسوار غيرها من المدن ، وتلك هي خير الأدلة القاطعة على أننا أخوة كنا ونبقى وسنبقى الى يوم قيام الساعة شئنا أم أبينا ، مهما تنكرتم لنا نبقى نحبكم ونتمسك بكم ، ودمتم والعائلة الكريمة بخير وسلام .
http://www.ankawa.com/forum/index.php?topic=781096.0
محبكم أخوكم وثديقكم : خوشابا سولاقا – بغداد


اقتباس :

Ashur Giwargis




رد: كلمة آشور صيغة عبرية لا سريانية ولا عربية
« رد #4 في: 14:21 19/09/2015 »

عزيزي الكاتب والباحث والمؤرّخ الكبير، موفق نيسكو

لو سلمنا جدلا بأن نكتتك صحيحة، فهذا ينطبق أولا على عبارة "سوريان" اليونانية.
مهما يكن، في المصدر أدناه (مؤلفة ليس سرياني نسطوري ولا يعقوبي) تجد ما يلي :

-   الصفحة /144/: "آشوريتو" بالآشورية القديمة تعني "آشورية" (للمؤنث)، وبالآشورية الحديثة الشرقية "آشوريتا" -
-   الصفحة /145/: "آشورايو" بالآشورية القديمة تعني "آشوري" (للمذكر)، بالآشورية الحديثة الشرقية : "آشورايا" – "أوثورويو" بالآشورية الحديثة الغربية – "آشوري" بالعربية

رغم أنك على ما يبدو تطالع الكثير من الكتب الكنسـيّـة، لكنك أحيانا تستعجل بالدخول في مسائل أخرى يلزمها المزيد من المطالعة. والكتابة ليست "سكوب" لنقتنص منها التعليقات والقراء، بل مسؤولية كبيرة على عاتق الكاتب.


آشور كيواركيس








اقتباس :

موفـق نيـسكو




رد: كلمة آشور صيغة عبرية لا سريانية ولا عربية
« رد #5 في: 21:27 19/09/2015 »
الأخ العزيز خوشابا سولاقا المحترم

نظرا لانشغالي قليلاً اعتذر عن الرد اليوم، ولمكانتك عندي حيث اريد ان ارد بشي من التفصيل، ولذلك 75 بالمئة سارد على حظرتك غداً ليلاً،واذا لا، فبعد غدٍ 100 بالمئة.
وشكراً
موفق نيسكو


اقتباس :

هنري سـركيس




رد: كلمة آشور صيغة عبرية لا سريانية ولا عربية
« رد #6 في: 22:43 19/09/2015 »
الاستاذ الباحث موفق نيسكو المحترم
تحية طيبة
الاخوة الاعزاء المتحاورين المحترمين
لم اتعود في مداخلاتي، ان اشير او اعلق على الكتاب والمثقفين الاعزاء الذين يخالفونني الراي،او بالعكس في بعض المواضيع السياسية والثقافية والتاريخية، بقدر ما كنت دائما انتقد الفكرة نفسها دون المساس بصاحبها باعتبار ان الكاتب والباحث والمثقف، حر فيما يعتنق من افكار وان شخصته ، اي قضيته لا تفيد في شئ وتصبح بعد برهة من الزمان في عالم النسيان ، كما ان اي كاتب او باحث، يكون دائما في مرمى الاشادة ان افلح والنقد والتوجيه ان خطا، وبالتالي اجد نفسي احترم اراء وافكار الاستاذ الباحث موفق نيسكو، باعتبار ان هذا شانه وتلك افكاره ومعتقداته، التي اقبلها او اختلف حولها احتراما لراي الاخر. وبالتالي  ومن خلال هذه المداخلة ابدي راي ووجهة نظري بهذا الخصوص واقول. ان التعصب ضد اشوريتنا، يظهر عند الفئات المذهبية المقهورة، او هذه التي توجد في ادنى السلم الاجتماعي للوجود. فالفئات المنكوبة والمحرومة ،هي هذه التي تدمر وتصب جام غضبها على قضيتنا القومية الاشورية.وانطلاقا من هذه الحقيقة يمكن القول بان شروط العدالة الاجتماعية، بمختلف مستوياتها تكمن في اصل التعصب، والحق والكراهية ضد تسميتنا الاشورية التي نعتز بها. فبالتالي تعصب البعض ضدنا هو شعور داخلي شخصي، يرى نفسه على حق، ويرى الاخر على باطل، ويظهر هذا الشعور بصورة ممارسات ومواقف ينطوي عليها الاخر وعدم الاعتراف بحقوقه وتسميته التي يعتز بها، بمعنى اخر احتكار الحقيقة والصواب. واذا راجعنا التاريخ وجدنا التعصب والمتعصبين ضد قضيتنا وتسميتنا الاشورية، هم المسؤولون عن معظم معظلاتنا  وصراعاتنا وتشتتنا، وتعصب هؤلاء يجعل من شخصيتهم، شخصية ضيقة الافق، جامدة التفكير مغرورة متمسكة بالباطل غير موضوعي في تناول المواضيع محل الاختلاف، لا يسمعون وان سمعوا لا يعون وان وعوا يتعصبون لاخطائهم، ويتكبرون على الانصياع للحق والحقيقة، وكل ذلك يؤدي الى استخدامهم كل السبل حتى التشويه كل شيء. والغريب في الامر ان البعض من الكتاب والباحثين اذا كانوا قد وصلوا الى هذه الدرجة من المفهومية ومن حرية التفكير، ومدنية الثقافة والحوار والمناقشة مع الاخر، ان كانوا شخوصا او افكارا، فلقد خلف من بعدهم خلف يحذرون اجيالنا من البحث والقراءة لوحدهم، خشية ان تصيبهم لوثة عقلية جراء قراءتهم لكتب وكتابات لم يوصهم بها موجه ناصح خبير. وتقبوا مروري والله من وراء القصد والرب يرعاكم جميعا
اخوكم هنري سركيس

اقتباس :

Farouk Gewarges




رد: كلمة آشور صيغة عبرية لا سريانية ولا عربية
« رد #7 في: 23:33 19/09/2015 »

الانكليز ....والاشورية
واجهة الانكليز ...الاشورية والاشوريين لاول مرة وبدون شك من خلال الكتاب المقدس حصريا بعهده القديم - التوراة - حيث كانت الكتب العبرية واليونانية متاحة لديهم منذ القرن الثاني للميلاد وهي فترة دخول المسيحية اليهم وقبل ترجمة الكتاب الى لغتهم لاول مرة عام 1370 للميلاد والترجمة الثانية بحدود 1530 للميلاد ܝ  كما نعرف  بان الترجمة اليونانية تطلق على الاشوريين ~ اسوريين ~ بسبب اختفاء حرف الشين من ابجديتهم كتابة ونطقا ومنها جاءت الترجمة الانكليزية للاشوري ~ Assyrian ~ .
حاول الانكليز وغيرهم من الاوربيين مدفوعين بما هو مذكور في التوراة التعرف هذا الشعب لذلك شجعوا البعثات التنقيبية والاستطلاعية لدراسة الشرق على ضوء المعلومات المتوفرة لديهم من التوراة بصورة خاصة فكان المستشرقون الغربيون في سباق مع الزمن لازالة اللثام وكشف المكنون وما هو مطمور من خلال تنقيباتهم في العراق وغيرها من دول المنطقة.
سياسيا ، تعتبر الآشورية من انجع السبل واجداها للحصول على حقوقنا القومية نحن ابناء نينوى في ارض الاجداد، فتحت هذا الاسم شيّد اجدادنا كيانهم السياسي بعواصمهم المتعددة في نينوى وضواحيها بالعكس من الاسم السرياني او الآرامي حيث لا سند ولا كيان سياسي لهما في العراق.
فاروق فيليب كوركيس -كاليفورنيا-



اقتباس :

Adnan Adam 1966




رد: كلمة آشور صيغة عبرية لا سريانية ولا عربية
« رد #8 في: 04:08 20/09/2015 »

شلاما لمن يعرف لغتنا الجميلة ومرحبًا لمن لا يعرفها
والله دوختونا علئ هذا الموديل الجديد ان الإنكليز وضعوا اسم الاشوريين ،، ولما لم يضعوا الإنكليز اسم ما علئ الكلدان والسريان ومن حسن الحظ ان هيروديت وباقي علماء الأثارات غير عايشين الان  وان هولاء عندما كتبوا عن التاريخ لم يكن هناك إنكليز ،، وماذا يعتقد السيد مرفق كاتب النقالة عن الاكراد. ان اجتمعوا ثلاثة أكراد من الفيلين والبهدينين والصورانيين فسوف يتكلمون بلغة اخرئ غير الكوردية لكي يتفاهموا فهل هولاء ليسوا أكراد ،، عمي عفونا بحالنا واجتهدوا لمساعدة شعبكم واتركوا هذة الخزعبلات وكانكم لا تحسون بمشاكل شعبكم ،،
مع هذا سوف نضع للكاتب بعض الملاحظات عن بعض من كان لهم ثقل في مجتمعاتنا ذو ي الاختصاص

نعوم الياس يعقوب بالاخ المعروف ب"نعوم فايق"، (بالسريانية: ܢܥܘܡ ܦܐܝܩ) (شباط 1868 – 5 شباط 1930) مدرس وأديب وصحفي آشوري. كان لديه دور فعال في تأسيس الحركة القومية الأشورية حيث يعرف ب"أبي القومية الآشورية".[1
،،،،،،،،،،،،،،،،،،
السيرة الذاتية لشيخ الصحافة اشور يوسف دخربوت

يعتبر شيخ الصحافة الآشورية وأول شهدائها في التاريخ الحديث وهو من عائلة يعقوبية المذهب غنية ومترفة لم يعزه الا الحرية والكرامة القومية ، فدعوته الى الوحدة القومية ونضاله المستميت من اجل الحق في الاستقلال وفي تقرير المصير القومي
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
هرمز أبونا (بالسريانية: ܗܪܡܙܕ ܐܒܘܢܐ)، كان مؤرخ وأكاديمي عراقي من أصل آشوري/كلداني. عرف بعمله المؤلف من 12 مجلد عن تاريخ الآشوريين
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

شرح مهم لقرئ سهل نينوئ وانتمائها لآشوريين

كل مناطق وقرى  سهل نينوى هي أشورية بحسب ما ذكره المؤرخون والاثاريون والقوش مذكورة في حوليات الملك سنحاريب التي وجدت في مكتبة أشور بانيبل حيث ذكر بأن الملك سنحاريب كان يذهب الى القوش لزيارة اله القوس أيل قوشتا وكان يستريح في تللسقف التي كانت نقطة متقدمة للجيش الاشوري وكذلك القوش وباطنايا وتلكيف وبخديدا وبرطلة وكرمليس وغيرها من قرى سهل نينوى ويذكر طه باقر الاثاري العراقي الكبير بأن قرى سهل نينوى كانت نقاط متقدمة للحيش الاشوري وقد اقاموا فيها تلال صناعية ليتمركز فيها الجنود والضباط الاشورين لعدة أغراض منها نقل البريد ورصد تحركات العدو ومن ثم هذه التلال بنيت بشكل مثلث ليتم الاطباق على العدو من ثلاث جهات وكذلك لاشعال النار في حال وجود تحركات من الاعداء بأتجاه نينوى فأذا اشعل الجنود على التل الموجود لي تللسقف سيراه الجنود الموجودين على تل باطنايا وهكذا الجنود في باطنايا يشعلون النار فيراه الجنود الموجودون على تل تلكيف ويستطرد طه باقر بالقول انه قد انشأت مجتمعات عسكرية اشورية في هذه القرى وبعد سقوط نينوى تحولت هذه المحتمعات
من عسكرية الى زراعية ومن كان في شك من اصل هذه القرى بأنها ليست أشورية عليه ان يراجع كتاب قصة الحضارة لويل ديورانت وتنقيبات لايارد وهرمز رسام وغيرهم من الباحثين والاثاريين وان يكون منطقيا بالنقاش ويقرا هذه المراجع بتجرد



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3162
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: رد: كلمة آشور صيغة عبرية لا سريانية ولا عربية/ موفـق نيـسكو   2015-09-22, 2:16 am

اقتباس :

soraita


رد: كلمة آشور صيغة عبرية لا سريانية ولا عربية
« رد #12 في: 21.09.2015 في 14:13 »

الي الأخ موفق نيسكو المحترم
كنيسة المشرق التي سميت بالاشورية في العام 1976
لا يزال الهنود من المذهب النسطوري يطلقون عليها اسمها القديمة ( كنيسة المشرق الكلدانية ) .
حيث انهم لا يعترفون بتسميتها الحالية ( كنيسة المشرق الاشورية ) بل يطلقون عليها اسمها القديم لانهم يعلمون علم اليقين بانها لا تمت باي صلة للاشورية
بل هي كنيسة ذي اصالة كلدانية
.

و هذا الدليل الحالي وهذه اخبار هذا اسبوع
وشاهد هذا الفديو
https://www.facebook.com/373502446180735/videos/405166399681006/



اقتباس :

موفـق نيـسكو


رد: كلمة آشور صيغة عبرية لا سريانية ولا عربية
« رد #13 في: 22.09.2015في 00:29 »
الأخ العزيز والصديق خوشابا سولاقا المحترم

اقتباس :
 نقرأ دائماً مقالاتكم الطويلة

الجواب: أنا احترم حضرتك جداً ولا أريد تعكير مزاجك، واقتراحي مرة أخرى إذا ترى اسمي لا تفتح المقال، علماً أن المقال الأخير كان قصيراً جداً، واعتقد أن العبرة عند حضرتك ليس بطول أو قصر المقال، بل بما يناسبك، علماً أنا شخصياً قد تعبت من هذه التعليقات والردود، وكان تفكيري في بداية دخولي الموقع هو إني أتواصل مع القراء من باب الأخوة والاحترام والنقاش الثقافي،وكنت دائماً احرص على الرد معتقداً أن السائل يريد معرفة حقائق، ولكني بعد هذه المدة وصلت إلى قناعة تامة أن كثيراً من الإخوةالسريان الشرقيين (الاشوريين) في هذا الموقع سياسيون ويريدون نقاش سياسي  بيزنطي لا ثقافي تاريخي، ولستُ مستعداً لذلك، ولهذ انا ساكتب و واثبت حقائق للتاريخ في هذا الموقع وغيره، ولا يهمني إن علق أحد أو لا ، و بعد هذا الرد على حضرتك لن أرد إلاَّ على سائل اشعر فعلاً أنه يريد معرفة تفصيل معين، وبغير ذلك قد أرد على بعض الأخوة لضرورات معينة تستوجب ذلك اقدرها أنا ، وستكون بعض ردودي لبعض الاخوة ومنهم حضرتك بشروط معينة في حينها .

اقتباس :
والتي ترمي إلى نفي لوجود أية صلة أو ارتباط " للآشوريين المعاصرين " بالآشوريين القدامى.


 الجواب: استعمالك لكلمة ترمي إلى نفي وجود الآشوريين معناها أن هناك آشوريين في التاريخ بعد سقوط الدولة الآشورية والى سنة 1876م عندما سمى الانكليز السريان النساطرة بالآشوريين وأنا أحاول أن انفيهم، بينما الحقيقة عندي هي عدم وجودهم أصلاً، وأنا أحاول فقط أن أبين هذه الحقيقة التاريخية للقارئ الكريم، خاصة وأن السريان الشرقيين (الآشوريين حالياً) أكثر من غيرهم قاموا ويقومون بتزوير التراث  والتاريخ السرياني بشكل منهجي ومنسق ومتعمد لأغراض سياسية  قومية، وسأكشف مستقبلاً وبالوثائق ذلك، هذا تاريخ وليس ملكاً لأحد.

اقتباس :
لا نستطيع أن نفهم دوافعكم من وراء هذا الإصرار . لنقل أنكم أحرار  أن تقولون ما تشاؤون وتدعون بما يريحكم من نعوت بحقنا نحن الآشوريين الحاليين وهذا من حقكم الطبيعي لا نلوكم عليه. 


الجواب: حضرتك سياسي وتفكر بالدوافع وانظرية المؤامرة ..الخ، اطمئنك ليس لي أي دافع سوى إني معجب بتراث وتاريخ السريان وبتواضع إني متمكن منه بشكل قوي جدا جداً وأكثر مما تتصور، وهناك باحثون أجانب ذكرتهم في مقالاتي لهم كتب وبحوث حول السريان بطوائفهم ومسمياتهم، وهناك كتاب وباحثين عرب مسلمين أيضاً مهتمون بالشأن السرياني، وبالمناسبة المؤلفون المسلمون في العصر الحديث لهم كتب وأبحاث بتراث وتاريخ وكنائس السريان أكثر بكثير من السريان الشرقيين النساطرة، هذا تراث عالمي، مرة شكرت الباحث الباحث سبستيان بروك عندما اصدر كتاب عن مار افرام السرياني، وسألته لماذا أنت مهتم هكذا بالتراث السرياني؟، أجابني أنا الذي اشكر السريان ومار افرم لأنهم خلفوا لنا تراثاً جعلت مني باحثاً بشي حقيقي وجميل.


اقتباس :
ولكن من حقنا أن نطلب منكم أن تجيبونا على هذه التساؤلات .
إن باعوثة أهل نينوى التي صاموها أهلها كانت منذ زمن الآشوريين القدماء...الخ لكي لا نطيل


الجواب: الأخ العزيز خوشابا المحترم
1: على الكاتب والباحث الدقيق والسائل أن يجيب على المقال والفقرة مباشرة لتفنيدها، وليس الإتيان في كل مرة بمواضيع ثانوية هدفها تشتيت الفكرة، وأي تعليق لا ينفي أو يفند ما أقول في مقالي، معناها كلامي صحيح، وأرجو أن تكون تعليقاك وردودك  مستقبلاً كما سأفعل مع حضرتك
3: يا أخ خوشابا: هناك ملايين الكتب في العالم التي ترد فيها كلمة آشور التي يقتبسها كثيرا من الكتاب وقت الفراغ من الانترنيت وعمل كوبي بيست، وقد فندت قسما كبيراً منها وسأفند ما أراه ضرورياً مستقبلاً، وليس لدي وقت للإجابة على مئات الأسئلة التي ترد فيها كلمة آشور ونينوى خاصة ان معظمها مكرر كما هو سؤالك عن صوم نينوى
أنا في كل مقال اجلب معلومات جديدة وموثقة وبلغات مختلفة وفي صلب الموضوع، 
4: ليس لصوم نينوى أية علاقة بسكان نينوى زمن النبي يونان، ولا وجود لصوم نينوى في المسيحية الاولى
 هناك روايتان عن وضع صوم نينوى في المسيحية
الأولى: في القرن السادس أصاب الناس في بلاد فارس والعراق وخاصة منطقة نينوى مرض وبيل يسمى (الشرعوط) وهذه لفظة سريانية معناها الطاعون أو الوباء، فخلت مدن وقرى كثيرة من الناس، ففرض رعاة الكنائس في المشرق على المؤمنين صوماً لمدة ثلاثة أيام ونادوا باعتكاف، وتوبة نصوح
الثانية: إن أسقف الحيرة السرياني الشرقي (النسطوري) يوحنا الأزرق، الذي المعاصر للجاثليق صليبا زخا (714–724م)، هو من وضع صوم نينوى في المسيحية عندما طلب أحد أمراء الحيرة أربعين بنتاً عذراء من المسيحيات لإلحاقهن بزوجاته، فاجتمعوا إليه في إحدى الكنائس وصلّوا معه لمدة ثلاثة أيام، فاستجاب الله لهم وتوفي الأمير. (وأرجو ملاحظة أن الكنيسة السريانية الشرقية ترجع صوم نينوى إلى المسيحين العرب، ووجود العرب والاكراد الميدين هو حقيقة ثابتة في القرون الاولى، كما ان عدم  وجود الآشوريين هو حقيقة ثابتة، كما او اعلامك ان مدينة الموصل هي آخر مدينة عراقية دخلت إليها المسيحية ولا وجود لذكر مطران مسيحي او مسيحيين لنينوى قبل منتصف القرن السادس الميلادي، وحتى في هذه الفترة وما بعدها بقرون كانت صغيرة تابعة لأبرشية حدياب، وسأنشر مستقبلاً الإعلام العربية والميديون والأكراد في وأبرشياتهم في الكنيسة السريانية الشرقية.


اقتباس :
رأس السنة الآشورية " أكيتو


الجواب: حضرتك بنفسك تنكر وجود الاشوريين فتقول تم الاحتفال به في سنة 1968م، (تصحيح المعلومة فقط، تقرر الاحتفال به سنة 1968 ولكن لأول مرة تم الاحتفال به سنة 1970م) والمهم، هذا أحد الأدلة على عدم وجود آشوريين في التاريخ وليس العكس  فاين كان الاشوريين نذ سنة 612 ق.م. الى سنة 1968م، وسيكون ضمن ادالتي على عدم وجود الاشوريين في التاريخ في كتابي القادم مستقبلاً حول التسميات.


اقتباس :
تردد وتوارد الأسماء والمفرات اللغوية

 الجواب: أرجو أن تحكم حضرتك بضمير حي ونقاوة قلب لمثقف منفتح بين قولك وقولي في الأسماء للدلالة على وجود أو عدم وجود الآشوريون في التاريخ:
(السيد خوشابا سولاقا يقول): كما هو معروف لدينا أن أبناء أمتنا عندما أعتنقوا الديانة المسيحية في النصف الأول من القرن الأول الميلادي وهم كشعب يعيش تحت وطأة ظلم سلطة الأجنبي الوثني الغريب المحتل ، والذي يحمل في أعماقه حقداً تاريخياً عليهم ويبتغي الأنتقام والثأر منهم ، وجدوا في المسيحية فكراً ونهجاً طريق الخلاص من هذا الواقع الظالم والأليم الذي بات يهدد وجودهم بالأنقراض ، ولذلك حاولوا في حياتهم المسيحية الجديدة قطع كل صلة لهم تربطهم بماضيهم الآشوري الوثني ، فتخلوا عن الكثير من العادات والتقاليد والطقوس التي تعتبر وثنية بطبيعتها ، والتجأوا الى التعويض عنها بالبدائل الجديدة من أرث وثقافة الديانة المسيحية فكانت في مقدمة تلك التوجهات هو التخلص من الأسماء الآشورية القديمة باعتبارها أسماء وثنية والتسمي بالأسماء المسيحية الوارد ذكرها في العهد القديم ( التوراة ) من الكتاب المقدس اي التسميات اليهودية كما هو واضح وظاهر في تسميات أبناء أمتنا في القرون ما قبل طغيان الثقافة العربية الأسلامية على المنطقة  وبلاد ما بين النهرين  ، حيث أجبروا الناس على الخيار ما بين اعتناق الأسلام وبين دفع الجزية وبين حد السيف ، لذلك فإن غالبية الفقراء منهم كان خيارهم الوحيد هو اعتناق الأسلام ، أما الآخرين من المتمكنين مالياً فقبلوا بدفع الجزية مقابل الحفاظ على دينهم الأصلي وحياتهم . إلا أن هذه الحالة والخوف والتوجس مما هو أسوء من الجزية بدأت عملية التحول نحو التعريب من خلال التحول الى إعتماد اللغة العربية في حياتهم وطقوسهم الدينية، وتغيير أسمائهم القومية – المسحية الى اسماء عربية لأزالة الشبهة المسيحية عنهم في أماكن عملهم ومسكنهم وهذا الشيء ليس بخافياً على الجميع من المطلعين على التاريخ وخفاياه الأليمة . إلا أنه بالرغم من كل هذه المصاعب والمعانات والأضطهادات والمظالم ظلت بعض العوائل الآشورية المسيحية تتداول الأسماء القومية وتسمي أبنائها بها في الفترات ما قبل اكتشاف الآثار الآشورية في نينوى ونمرود وآشور وغيرها من المدن الآشورية القديمة من قبل المكتشفين الأوروبيين وفي مقدمتهم السير هنري لايارد الأنكليزي الجنسية ، ونورد نماذج من هذه التسميات على سبيل المثال لا الحصر ، مثلاً المرحوم " نمرود دبيث مارشمعون " عم البطريرك الشهيد مار بنيامين وعمته سورما خانم رحمهما الله وهو من مواليد النصف الأول من القرن التاسع عشر ، وهناك الكثير من الأسماء الآشورية تداولت قبل عصر اكتشافات السير هنري لايارد . أما من حيث المفردات اللغوية سوف يجد الباحث الكثير من مفردات اللغة الآشورية - الأكادية  التي كانت تكتب بالخط المسماري موجودة في اللهجات الآشورية المحكية اليوم ، ومنها على سبيل المثال لا الحصر نورد بعض تسميات أعضاء جسم الانسان ، مثلاً ( نخيرا – الأنف _ بوقا بالسرياني ) و ( ناثا – الأذن - اذنه بالسرياني ) و ( أقلا – الرجل - رغلا بالسرياني ) و غيرها بالمئات من المفردات والمختصين باللغات أدرى منا بذلك  . استمرار التسمي بأسماء الآشوريين القدامى وتداول مفردات كثيرة من لغتهم ماذا يعني الآن ؟؟ أليس مؤشراً يستدل منه أن هؤلاء هم أحفاد وسليلي أولئك الأجداد القدامى وورثتهم الشرعيين في هذا العصر ؟؟ ، إنهم كذلك بلا شك 

(موفق نيسكو يقول): يقول كثير من الكتاب والباحثين  إن الانكليز  بعد أن قاموا بتسمية السريان النساطرة آشوريين بدء النساطرة يتخذون الأسماء الآشورية القديمة اسماً لهم،  ويقول ميشيل شفالييه: إن تضارب الآراء وكثرة الادعاءات الحاصلة خلال القرن العشرين لدى جماهير النساطرة فضلاً عن التسميات التقليدية المعتمدة في الكتاب المقدس لعبت أدواراً قاتلة في مجرى تطور حضارة هذه الجماهير لأنها جعلتها تعيش الخيال بأسماء رنانة اتخذوها أسماء لأحفادهم مثل سركون وسنحاريب وأسرحدون وشميرام وآشور.....إلخ، والتي صبغت تاريخ الآشوريين القدماء بطابع العظمة والافتخار (ميشيل شفالييه، المسيحيون في حكاري وكردستان الشمالية ص181)،ويقول الكاتب اللبناني يوسف إبراهيم يزبك (1901–1982م): إن الانكليز قاموا بعد احتلالهم العراق بإهداء هؤلاء الأكراد اسم آشور مستغلين سذاجتهم وانحطاط مستواهم الثقافي تمهيداً للاستفادة منهم في تنفيذ مخططاهم الاستعمارية في العراق، فتقبلوا هذا الاسم، وفاخروا بأنهم من سلالة الآشوريين الذين انقرضوا، وعمدوا بعد ذلك إلى تسمية ابناهم أسماء آشورية كسنحاريب وسرجون وآشور. (يوسف يزبك، النفط مستعبد الشعوب، بيروت 1934م، ص 232–240)، ويقول الأستاذ جون جوزيف وهو نسطوري: إننا نشكر العهد القديم الذي حفظ لنا الأسماء القديمة لقرون عديدة شرقاً وغرباً، ورغم ذلك فإن الأسماء الآشورية لم تكن موجودة بين النساطرة، وقد قام الأب فييه الدومنيكي بتدقيق نحو 50 صفحة من أسماء الأعلام في تاريخ النساطرة، ولم يجد اسماً آشورياً واحداً بينهم إلى بداية العصر الحديث، والمؤرخ البريطاني إدوارد جيبون أيضاً كان على بينة من هذا الأمر فكتب قائلاً: إن النساطرة لم يتخذوا هذه الأسماء القديمة، سواءً الآشورية أو الكلدانية، إلاَّ مع بداية الاكتشافات الأثرية في القرن التاسع عشر، علماً أن المسيحيين واليهود كانوا على معرفة بهذه الأسماء مدة 2000 سنة من خلال الكتاب المقدس. ( the modern Assyrians of the middle east ص22–23).
وكدليل واضح على أن الاسم الآشوري حديث نقول: منذ أن اتخذ السريان النساطرة الاسم الآشوري منذ بداية القرن العشرين، بدؤوا يستخدمون الأسماء الآشورية القديمة بكثرة مثل: آشور، سرجون، سنحاريب، شميرام..الخ، بعد أن كانت هذه الأسماء شبه معدومة عندهم، فمن مجموع أسماء بطاركة الكنيسة النسطورية وهم 130 تقريباً، إضافة إلى مئات القديسين وآباء وكتاب الكنيسة، وهم من زعماء ووجهاء القوم، لا توجد بينهم تلك الأسماء، علماً أن النساطرة كانوا أكثر الناس المسيحيين استعمالاً للأسماء اليهودية، وبالصيغة التي وردت في العهد القديم مثل: ياقو (يعقوب)، أبراهوم (إبراهيم)، داويذ (داود)، إيشاي (إشعيا)، إيزريا (لعازر)، شليمون (سليمان)، شمعون، يوناثان، يوناداب، حزقيال، رأوبين، شاول، شمشون، شموئيل، رفقة، ثامار، مرتا، راحيل..إلخ، ولكن مع بداية القرن العشرين نجد مئات الأسماء الآشورية كأشور وسرجون وسنحاريب واسرحدون ونينوس وغيرها منتشرة بينهم، ولا تكاد عائلة واحدة تخلو من هذه الأسماء، ونصف المعلقين على مقالاتي في موقع عينكاوا والرافضين لها طبعاً هي آشور وسنحاريب ونينوس وغيرها، ولأن الدولة الآشورية اشتهرت بالقوة، فبعض الآشوريين يُسمُّون نمرود الذي كان رمزاً للقوة، دون أن يدركوا أن نمرود حامياً وليس سامياً ولا آشورياً لأنه من نسل كوش بن حام وليس من نسل سام، وصادفني أكثر من مرة أن طَلب مني آشوريين وكلدان أن ابحث لهم في كتب التاريخ عن اسم آشوري وكلداني غير تقليدي لكي يُسمِّي به مولوده الجديد، .وليحكم القارئ بيني وبين حضرتك.


اقتباس :
ونقول بمحبة أخوية صادقة ومخلصة  مهما كتبتم وتكتبون عن نفي صلة الآشوريين القدماء بآشوريين اليوم سنبقى آشوريين لأننا ولدنا كذلك ولدينا في عقولنا ونفوسنا وكياننا ما نؤمن به بأننا سليلي الآشوريين القدامى ، وتبقون أنتم سريان اليوم والكلدان أشقائنا وأحبائنا الى يوم يبعثون مهما تنكرتم لنا وبأية تسمية تسمون أنفسكم الآن نحن نحترمها ونجلها ونعتز بها كما نعتز بآشوريتنا ، هكذا يقول التاريخ وتؤكده الجغرافية ، وإن أماكن سكناكم وتواجدكم في العراق كانت وما زالت حول أسوار نينوى وليس حول أسوار غيرها من المدن ، وتلك هي خير الأدلة القاطعة على أننا أخوة كنا ونبقى وسنبقى الى يوم قيام الساعة شئنا أم أبينا ، مهما تنكرتم لنا نبقى نحبكم ونتمسك بكم ، ودمتم والعائلة الكريمة بخير وسلام . 


الجواب :ربما فقط اتفق مع حضرتك في الفقرة إننا ولدنا آشوريين..الخ، هذا تفكير الشرقيين بشكل عام ومن حقك ويجب أن احترم رأيك ورأي أي إنسان، وقد سمعت هذه العبارة من غير المسيحيين أيضاً، أننا ولدنا على هذا المبدأ أو الإيمان وهو الحقيقة وليس سواها (ولكن هناك فرق بين احترام الرأي والحقيقة).
وانا عندما اكتب جميع الناس اخوتي بغض النظر عن دينهم او قوميتهم، كما اني لا احبذ حروف النسبة أنا اشوري ونحن كلدان وانتم سريان ..الخ، اكتب بصيغة الشخص الثالث السريان الكلدان العرب  الاكراد..الخ، وليس عندي مانع من انتقاد اي شخص مهما كان بمن فيهم قداسة  بابا روما وبطريرك سرياني او اشوري ونعته أكاديمياً إذا أخطا تاريخياً او دينياً، و(المهم لا اخرج عن نطاق الادب العام) وقد فعلتها وسأفعلها لاحقاً في الوقت المناسب، واني لا اتاثر بالمجاملات العاطفية الشرقية عندما اكتب ، كما اتمنى ان يتوحد السريان والكلدان والاشوريين تحت اسم واحد وكنيسة واحدة وساكون سعيداً بذلك، فهم هم لديهم تراث زاخر وليسوا هم أقل من غيرهم، ولكن سوف اكتب ما اراه حقيقة حتى لو انقسموا الى 3000 قسم، لست لا جمال عبد الناصر ولا ستالين ولا بابا روما لاوحد الجميع، سلاحي هو قلمي ودرعي هو كتابي.
مع خالص تحياتي ومحبتي لكم بالصحة والسعادة لكم ولعائلتكم الكريمة
وشكراً
موفق نيسكو



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3162
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: رد: كلمة آشور صيغة عبرية لا سريانية ولا عربية/ موفـق نيـسكو   2015-09-22, 2:19 am

اقتباس :

اخيقر يوخنا



رد: كلمة آشور صيغة عبرية لا سريانية ولا عربية
« رد #14 في: 22.09.2015في 01:58 »
شلاما
معادلة بسيطة
اذا كان اسم السريان يشمل الاشوريين والكلدان والفرس والعرب
فاذا نحن نمثل هذا الجزء المسمي بالاشوري
حيث ان السريانية هي تسمية دينية مسيحية لكل من يتحدث بالسورث
وكل واحد حر باختيار الاسم من هذة المجموعة
نصحية اخوية لرابي خوشابا سولاقا
اعتقد انه من الافضل ان نكتفى بقراءة والتسلي  بكتابات الاخ موفق
 لانها لا تستطيع ان تغير شيءا
ويا حبذا ان يخبرنا الاخ موفق عن انتماءه القومي فهل هو عربي او فارسي او كلداني او اشوري
ولماذا لم يذكر اسم السريان في الكتاب المقدس العهد القديم
وهذة اثباتات اخرى للثقافة العامة
http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,792530.0.html


اقتباس :

خوشابا سولاقا




رد: كلمة آشور صيغة عبرية لا سريانية ولا عربية
« رد #15 في: 22.09.2015 في 07:38 »
الى الأخ والصديق العزيز الكاتب المؤرخ موفق نيسكو المحترم
تقبلوا محبتنا مع خالص تحياتنا
عندما قلنا في مداخلتنا الأولى " مقالاتكم الطويلة " قصدنا المقالات السابقة وليس هذا المقال تحديداً ولم نقصد بها التهكم والأستهزاء أو أية أساءة كما تصورتم ، وكنتم دائما في كل كتاباتكم موضع احترامنا وتقديرنا واجلالنا ككاتب ونعتبركم كاتب ومؤرخ متمكن مما تكتبونه وهذا لا جدال عليه  من حيث سعة المعلومات .
خير دليل على صحة ما قلناه هو طول ردكم هذا والذي يتسم بنوع من التشنج والأنزعاج والانفعال غير المبرر وعدم قبول الرأي الآخر إذا اختلف مع  ما تريدون أن تفرضونه عليه من رؤى وأفكار تاريخية تخص هذا الموضوع تحديداً ... في الحقيقة لم نتوقع من شخصكم الكريم التعقيب بمثل هذا الرد المنفعل والمتشنج ، لذلك سوف نأخذ بنصيحة الأخ أخيقر يوخنا في تعقيبه أعلاه مستقبلاً ، سواءً بالتعقيب على كتاباتكم أو حتى في قرأتها إن وجدناه ضرورياً مع شكرنا الجزيل للأستاذ أخيقر يوخنا على نصيحته القيّمة ، ونقول لشخصكم الكريم نحن صادقين في كل شيء قلناه بحقكم كسريان وحق الأخوة الكلدان ولم يكن ذلك مجاملة لكم ولا نفاقاً ولا رياءً سياسياً لأننا فعلاً نعتبركم والكلدان أشقائنا إن قبلتم ورضيتم أم لا ونعتذر لكم إن أسأنا  بشيء في تعقيبنا ، ودمتم والعائلة الكريمة بخير وسلام .

            محبكم أخوكم وصديقكم : خوشابا سولاقا - بغداد





الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كلمة آشور صيغة عبرية لا سريانية ولا عربية/ موفـق نيـسكو
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى كلداني :: 

مقالات بآراء اصحابها
 :: كتابات ومقالات متفرقة

-
انتقل الى: