منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 السينودس الكلداني أمام مطلب واحد للكنيسة الكلدانية المنشقة في فانكوفر/fouadnageb

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3451
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: السينودس الكلداني أمام مطلب واحد للكنيسة الكلدانية المنشقة في فانكوفر/fouadnageb    2015-10-15, 10:49 pm

fouadnageb



السينودس الكلداني أمام مطلب واحد للكنيسة الكلدانية المنشقة في فانكوفر
« في: 16.10.2015 في 06:58 »
السينودس الكلداني أمام مطلب واحد للكنيسة الكلدانية المنشقة في فانكوفر


    تشهد الكنيسة الكلدانية في مدينة فانكوفر الكندية، مرحلة صعبة بين صفوف ابناءها من انقسام افراد رعيتها الى جماعتين، الجماعة الاولى التي تلتف حول الاب سرمد باليوس الذي تجاوز الحد القانوني من خدمته في نفس الرعية لمدة طالت اكثر من عشرة سنوات في مدينة فانكوفر، وهو يعتبر الان خارج عن القانون الكنسي الذي صاغه السينودس البطريركي والذي ينص على اجراء تحويلات ادارية للكهنة الذين تجاوزت مدة خدمتهم اكثر من ستة سنوات متتالية في رعية ما.  وهناك جماعة اخرى التي ألتفت حول الاب ايوب شوكت الراهب، الذي تعتبره البطريركية الكلدانية مخالفا للقانون الكنسي لأنه جاء واستقر في فانكوفر دون اذن رؤساءه.
   
 ومنذ الوهلة الاولى بتأسيس كنيسة مريم العذراء الكلدانية، عاشت اضطهادات من قبل الرموز الدينية والعلمانية داخل كندا وخارجها، لا بل هذه الاضطهادات التي عاشتها شجعتها على الاستمرار والمثابرة. مرت سنة كاملة على نشوئها وولادتها وعدد افرادها في ازدياد مستمر بشكل ملحوظ، واصبح لها كادرها الخاص تهب جميع الخدمات الطقسية من قداديس والاسرار كالعماذ  والتناول و الزواج ... كما تقدم خدماتها مجانا لكافة ابنائها ، .وكنيسة مريم العذراء  ليست عائلية او عشائرية  كما يروج لها البعض ويزيف الحقائق على ارض الواقع ويقلل من شان كنيستنا .بل هي كنيسة جامعة لكل المكونات واطياف متنوعة من المؤمنين. واصبح لها كيان رسمي في الحكومة الكندية وصيت كبير في العالم الاعلامي الكنسي.
   
وقدم الينا عديد من الشخصيات الكنسية والعلمانية من اجل ايجاد الحلول والتفاهم والحوار فيما بيننا، واقناعنا بالعودة الى  الكنيسة الكلدانية الرسميه بنظرهم بدون اخذ بنظر الاعتبار مطالبنا واحتياجاتنا. وقد ذكر البعض منهم انهم لا يعرفون ما هو مطلبنا الوحيد  ! وما هي اسباب هذا الانقسام والنفور في الرعية الكلدانية في فانكوفر؟ لهذا التجئت في هذا المقال لتوضيح مطلبنا الذي سعينا من اجله منذ سنين عديدة، ولم تكن هناك اذن صاغية لسماعنا الى أن جاء الاب ايوب شوكت، الذي جمع شملنا تحت رعاية مريم العذراء القديسة وساعدنا على نشر وايصال صوتنا الى الرياسة الكنسية العليا.
   
واذا تتبعنا ايضا المقالات التي نشرت في مواقع التواصل الاجتماعي، وهي سوف تشرح لكم بالاسهاب عن سبب وجوهر المشكلة في الكنيسة الكلدانية في فانكوفر. وانا اختصر لكم الطريق واخبركم عن مشكلتنا الرئيسية المتعلقة بادارة وشخصية الكاهن الكلداني في المنطقة الاب سرمد باليوس، بسببه هربت عشرات من العائلات والتجئت الى كنائس اخرى منها كاثوليكية ومنها غير كاثوليكية. وقد حرمنا واولادنا من الحضور والمشاركة في كنيستنا الكلدانية. وحالما حضر الاب ايوب شوكت التمسناه المنقذ الوحيد من اجل مساعدتنا، وطلبنا منه ان يقدم لنا خدماته الكهنوتية واقامة القداس الكلداني المتعطشين له. وهكذا شاءت الحكمة الربانية والتدبير الإلهي ان تزداد جماعتنا  كل يوم  .و اعتمادنا على انفسنا وأسسنا كنيسة مستقلة تحت رعاية أمنا القديسة مريم العذراء، غير مبالين لضغوطات السلطة الكنسية التي اهملتنا وهمشتنا بصورة جلية.
   
 ما زال هذا الانقسام مستمر في واقع مدينة فانكوفر، بالرغم من كل تدخلات التي قام بها سيادة المطران عمانوئيل شليطا راعي ابرشية مار أدي الكلدانية في كندا، وجميع محاولاته وضغوطاته على الرئاسات المحلية والتأثير على عاطفة الناس لقمع وايقاف كنيستنا، وباتت كل محاولاته والاب سرمد باليوس بالفشل، لأن جماعتنا كانت واضحة بوضوح الشمس عن هدفها وحازمة ومترسخة في قناعتها عن مقاطعة الاب سرمد باليوس بصورة تامة، لأنه شوه مثال الكاهن الحقيقي واستغل مكانته الكهنوتية من اجل تحقيق مآربه وجشعه المادي اللامحدود وعبادته للمال دون الله، وزرع بذور التفرقة ونشر الفتنة والتحزبات العشائرية بيننا. انحرف هذا الكاهن عن مساره الكهنوتي وتجاوز كل القيم والمعايير الروحية المسيحية والكهنوتية التي يجب ان يتحلى بها كاهن الرب، وعوض ان يضحي بنفسه من اجل خراف حظيرة الرب التي اوكلتها الكنيسة اليه، ضحى بالخراف الضعيفة والنعاج الصغيرة من اجل نفسه . ألا يعتبر هذا الكاهن خارجا عن القانون الروحي  والمسيحي والروحاني للكاهن؟ ليس فقط خارجا عن القانون الاداري الكنسي ما يخص خدمة ستة سنوات! ولا يسعنا ان نسرد في هذا المقال تلك الافعال الشنيعة التي اقترفها هذا الكاهن باتجاه عائلاتنا وافرادنا، فأننا كمؤمنين نخجل بذكرها لأن هذه التصرفات لا تليق بكاهن كلداني ينتمي الى كنيستنا الكلدانية العريقة، التي اشتهرت بكهنة عظماء تحلوا بسيرة الطهارة والتضحية والقداسة.
   
 ونحن امام ابواب السينودس البطريركي المنعقد من يوم ٢٤ ـ ٢٩ من هذا الشهر تشرين الاول،

اقتباس :
وتم ذكر المواضيع التي سوف تقرر في هذا السينودس، ويشير الموضوع الثالث منهم ما يتعلق بقضيتنا في كنيسة فانكوفر، جاء في النص قائلا: متابعة تنشئة الكهنة والرهبان والراهبات المستدامة، واعتماد نظام نقلهم من خورنتهم كل ستة سنوات وتحديد راتب ثابت يضمن لهم حياة كريمة.
انتهى الاقتباس.
 ان محور تسائلنا للسينودس الكلداني هل سيطبق سيادة الاسقف مارعمانوئيل شليطا هذا القانون البطريركي، أم يكون مجرد حبر على ورق؟ هل سيقوم سيادته بايجاد  اعذار ومنافذ من اجل التملص والهروب وعدم تطبيقه؟ وأريد ان انوه عن مجريات لقائنا به، عندما اجتمعنا بسيادته في مدينة فانكوفر بتأريخ 29-4-2015 وتم تسجيل الجلسة كاملة بالفيديو. لقد طلب منا ان نطيعه ونترك الاب ايوب شوكت ونتبع الاب سرمد باليوس بدون اي نقاش لأنه كاهن رسمي في الابرشية. كان جوابنا له كالاتي:

اقتباس :
نحن مستعدون للرجوع الى الكنيسة الكلدانية وهذا غاية اجتماعنا وحضورنا مع سيادتك، لكن لدينا طلب واحد  فقط وهو: قم بتطبيق قانونك الكنسي السينودسي وأصدر أمر بنقل الاب سرمد باليوس وعين كاهنا آخر في مكانه، حينذاك سوف نترك الاب ايوب شوكت ونتبع الكاهن الجديد ونعود الى الكنيسة الكلدانية. أجابنا قائلا: انا صرت مطران جديد ومن الان بدأت العد من الصفر، وسوف يبقى الاب سرمد باليوس في فانكوفر الى ستة سنوات اخرى وبعدها انقله.
انتهى الاقتباس.
   
 يا سيادة المطران الجليل أليس هذا تحايل ومراوغة على القانون الذي قام بصياغته حضرتك مع اخوتك الاساقفة الأجلاء في السينودس؟ فلماذا تطلبون منا ان نطبق مشترعاتكم وانتم لا تطبقوا المشترعات التي اشترعتموها بانفسكم؟ يحضرني كلام المسيح قائلا: الويل لكم ايها الناموسيون لأنكم تحملون الناس احمالا عسرة، وانتم لا تمسون الاحمال بإحدى اصابيعكم. لوقا١١: ٤٦. يا اخوتي ما رأييكم بجواب سيادة المطران المحترم لنا؟ قطع سيادته مسافة خمسة الالاف كيلو مترات ما بين مدينة تورنتو الى فانكوفر لكي يحل أزمة الانقسام في ابرشيته باعتمادته على نظامه الصفري!! ولقد اثبتت التجارب ان هذا النظام الصفري غير نافذ المفعول لأن كنيستنا مريم العذراء الكلدانية تجاهلته واستمرت حتى الان.
   
لقد اوضحنا مطلبنا لسيادته وللجميع ايضا، نحن متمسكون بهذا المطلب الوحيد  الذي هو : نقل الأب سرمد باليوس من مدينة فانكوفر وتعيين كاهن آخر يجمع ويحضن الجميع في كنيسة كلدانية واحدة جامعة رسولية. واذا بقي سيادة المطران عمانوئيل شليطا يتجاهلنا ويهمشنا، سيبقى الحال كما هو، وسوف تتطور الاحداث وتتوسع الحالة في المستقبل الى ان تصل الى نقطة حرجة، ستكون عندها الحلول شبه مستحيلة. لأننا سنمضي في مشروعنا الكنسي الروحي واذا لم تحتضنا الكنيسة الكلدانية الأم، سوف نضطر الى الاتحاد مع الكنيسة الانكليكانية في كندا لا محال، وهي بدورها سوف تتبنانا وتقوم بمساعدتنا ودعمنا الفعلي والمادي. ويصبح حالنا مثل الكنيسة الكلدانية التي انشقت منذ مئات السنين عن الكنيسة المشرقية واتحدت مع الكنيسة الكاثوليكية اداريا مع الاحتفاظ بطقوسها ولغتها وعاداتها الخاصة واصبحت كنيسة مستقلة، بالمثل، سوف ننشق عن الكنيسة الكلدانية الحالية ونتحد مع الكنيسة الانكليكانية اداريا مع الاحتفاظ والتمتع بحكم ذاتي ما يتعلق بالطقوس والعادات والتقاليد الكلدانية الخاصة الى ان تصبح كنيستنا مستقلة قائمة بذاتها، أو يغدو حالنا مثل الكنيسة الكلدانية في الهند، التي تمتك اللقب بكنيسة كلدانية مع استقلال كامل دون الخضوع الاداري الى السدة البطريرك مباشرة. وخصوصا بعد ما تقدمه لنا الكنيسة الانكليكانية من خدماتها واستعداداتها في جميع المجالات، وفتح ابوابها لإجراء معاملات الكفالات الكنسية لمئات العائلات لمدة عشرة سنوات المقبلة، مقابل الانتماء الى الكنيسة، وخاصة هناك الكثير من العائلات الكلدانية المهجرة التي هي بأمس الحاجة الى ذلك، سوف ترضخ بالأمر وتلتزم معنا دون شك. وستكون هذه علامة على تأسيس كنيسة وطائفة أخرى، تدعى الكنيسة الكلدانية الانكليكانية مستقبلا تنافس الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية. كما تقدم الكنيسة الانكليكانية خدماتها لنا بتحضير الطلبة العراقيين الراغبين في الخدمة الكهنوتية، وسهولة ممارسة خدمتهم في الكنيسة الانكليكانية والكلداني في نفس الوقت، وعرضهم للاب ايوب شوكت على الرسامة الاسقفية مستقبلا في حال انضمامنا إليهم اداريا، لتكون كنيسة كلدانية انكليكانية متمتعة بحكم ذاتي.
 



                                                                             
                                                          فؤاد نجيب خمو                 
                                                         المسؤول الاعلامي
                                             كنيسة مريم العذراءالكلدانية في فانكوفر
                                                             15-10-2015




الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!



عدل سابقا من قبل الامير شهريار في 2015-10-16, 8:51 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3451
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: رد: السينودس الكلداني أمام مطلب واحد للكنيسة الكلدانية المنشقة في فانكوفر/fouadnageb    2015-10-16, 8:47 pm

اقتباس :

مايكـل سيـﭘـي



رد: السينودس الكلداني أمام مطلب واحد للكنيسة الكلدانية المنشقة في فانكوفر
« رد #1 في: 16.10.2015 في 08:04 »
أعـجـبني مصطلح (( الـنـظام الصـفـري ))

هـذه آخـر قـوانة لم أسمع بها سابقاً .




اقتباس :

ابو ستيفن 72


رد: السينودس الكلداني أمام مطلب واحد للكنيسة الكلدانية المنشقة في فانكوفر
« رد #2 في:17.10.2015 في 03:27 »

ما اظن السينودس راح يطلع بنتائج ايجابية الكم وللكنيسة الكلدانية عموما ..راح ايكظونه سوالف وعزائم وصور  لا غير  .
وفانكوفر منجم مال ذهب الهم  واكو مصالح مشتركة وبزنس بين المطران والكاهن تحت شعار ( نص الك ونص ؟؟؟؟ ) .



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3451
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: رد: السينودس الكلداني أمام مطلب واحد للكنيسة الكلدانية المنشقة في فانكوفر/fouadnageb    2015-10-23, 7:35 am

اقتباس :

توما منصور



رد: السينودس الكلداني أمام مطلب واحد للكنيسة الكلدانية المنشقة في فانكوفر
« رد #3 في: 23.10.2015 في 02:57 »
ان سر النظام الصفري غريب وعجيب! كون الرقم الصفر لا وجود له اساسا في اللغة والارقام  الكلدانية. لا نعلم من اين اتى سيادة المطران عمانوئيل شليطا الجليل بهذا الاختراع الرياضي (النظام الصفري)؟! القانون الكنسي واضح في مدلوله وصريح في غايته حول نقل الكهنة الذين دامت مدة خدمتهم ستة سنوات واكثر. وان كانت تتعلق المسألة بتعيينه كمطران جديد، فعليه  ان يكمل القانون ولا ينقضه!!!!! لأنه يمثل المسيح، وليس  المنفعة الشخصية!!! واذا ما رجعنا الى واقع الاداري عند تسنم المدير ادارته الجديدة يقوم بتشكيل طاقم اداري جديد، بغية التغير والتطوير والتحسين الوظيفي للكادر.

وما يتعلق بالتمسك  الغير المألوف لسيادة المطران عمانوئيل شليطا بالاب سرمد باليوس ، بالرغم من كل الشكاوي على الاب سرمد باليوس والشكوك التي قام بزرعها في قلوب المؤمنين. يخلق في دواخلنا تساؤل كبير حول مخاوفه من تطبيق هذا القانون الكنسي على الاب سرمد باليوس؟؟ ما هو سر هذه المخاوف؟ هل هي مخاوف بضرب المصالح الشخصية؟ اتفاقات وتبادل مصالح مشتركة وسرية تدور حول تنفيذ الاب سرمد خمسين معاملة كنسية لأقرباء وأهالي المطران شليطا واصدقائه في تركيا، هذا فضلا عن ضغوطات (الظرف الورقي) وما في داخله من قوة سحرية وسيطرة كونية ونفوذ خيالية؟ اني على يقين، ان غرض اجراء المعاملات الكنسية والظرفي الورقي هما دافع واسباب اختراع النظام الصفري!

هل سيكون للسينودس دور اساسي في حل هذه الازمة الكنسية؟ أم سيبلع الموضوع ويقفزون عنه تحاشيا عدم دخول في انصدام مع سيادة المطران شليطا، لأنه سيعتبر هذا بمثابة تدخل في الشئون الداخلية في الابرشية، وهذا أمر مرفوض من قبله؟ ولقد طلب سيادة البطريرك من الاساقفة بتطبيق هذا القانون على قدر الامكان، لأنه ليس قانونا مستحيلا، بعدما قام هو بنفسه بتحويلات بعض من كهنة بغداد بتأريخ ٤/ ٩/ ٢٠١٥، وفي نهاية المقال اوصى سيادته قائلا: (كما نتمنى ان يلتزم السادة الأساقفة قدر الإمكان، بقرار نقل كهنة ابرشياتهم كل ست سنوات كما جاء في سينودس 2013).

 هل يكون تطبيق القانون على صيغة تمني ام واجبا؟ لماذا فرض سيادة البطريرك لويس ساكو على سيادة المطران سرهد جمو بتطبيق القانون بخصوص الكهنة الذين يعتبرهم خارجي عن القانون، ولا يفرض رأييه على بقية المطارين بخصوص اجراء تعيينات وتحويلات جديدة للكهنة الذين تجاوزا مدة خدمتهم في رعية ما، لا بل، طلبه هذا يأتي على صيغة تمني!!! 



اقتباس :

مايكـل سيـﭘـي


رد: السينودس الكلداني أمام مطلب واحد للكنيسة الكلدانية المنشقة في فانكوفر
« رد #4 في:23.10.2015 في 04:29 »
إن كـل مَن يـبـدأ من الصـفـر دون الـنـظر إلى الخـلـف ، لا يعـرف بأن هـناك سـلـبـيات أو يعـرفـها ويثـوّلـها




اقتباس :

نامق ناظم جرجيس ال خريفا


رد: السينودس الكلداني أمام مطلب واحد للكنيسة الكلدانية المنشقة في فانكوفر
« رد #5 في:23.10.2015 في 14:31 »
الاخوة الاعزاء
تحية طيبة
مؤلمة هذه القضية لن اتكلم عنها كثيرا سادخل بالحلول مباشرة
1.نقل الكاهن صميم باليوس الى موقع اخر في الابرشية .
2.عودة الراهب الكاهن ايوب شوكت الى رهبنته وهي تقرراين تضعه .
3.تعيين كاهن جديد للرعية .
هذه هي الحلول من وجهة نظري لحل المشكل .



اقتباس :

samdesho



رد: السينودس الكلداني أمام مطلب واحد للكنيسة الكلدانية المنشقة في فانكوفر
« رد #6 في: 23.10.2015 في 14:47 »
السيد فؤاد نجيب خمو المحترم

سؤالي لك، هل هناك في فانكوفر  كنيسة كاثوليكية اخرى عدا الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية؟ اذا كان الجواب نعم، لماذا لا تذهبون اليها في المناسبات الدينية والاحاد والأعياد لتلقّي الخدمات الروحية على اختلافها؟ أم أنكم تريدون احتضان كاهن راهب، خالف القوانين الكنسية بتركه ديره/ أبرشيته؟

أنتم في عملكم هذا، نحوتم منحىً خطيرا جداً، فالخطأ هنا كما تصفه، لا يمكن معالجته بخطأ آخر . تقبّل تحياتي....

سامي ديشو - استراليا



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3451
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: رد: السينودس الكلداني أمام مطلب واحد للكنيسة الكلدانية المنشقة في فانكوفر/fouadnageb    2015-10-24, 7:24 am

fouadnageb



رد: السينودس الكلداني أمام مطلب واحد للكنيسة الكلدانية المنشقة في فانكوفر
« رد #7 في: 24.10.2015 في 12:29 »

السيد مايكل سيبي المحترم & السيد توما منصور الموقر  :         


بالطبع ستؤدي هذه الحالة المتأزمة في الجماعة الكلدانية على نتائج سلبية في وحدة الكنيسة الكلدانية، والسبب يعود على الفساد الاداري والسياسة الخاطئة التي تقوم على مبدأ المنفعية الشخصية في معالجة الظاهرة من قبل سيادة المطران عمانوئيل شليطا، الذي التقينا به، وفرض علينا قراره المجحف بحق المؤمنين والغاء صوت العلمانيين في الكنيسة، لأنه يعتبر العلمانيين عليهم الطاعة فقط لمقررات الكنيسة وليس لهم الدور في صناعة القرار الكنسي. لهذا فرض قانون الصفر كحل اخير، وقانون الصفر يشير الى ان الأب سرمد باليوس سيبقى خالدا لمدة ست سنوات القادمة، لا بل قابلة لتجديد مرة اخرى!!!! يعني هذا  حسابيا الاب سرمد باليوس ستكون مدة وجوده في فانكوفر ستة عشر سنة، اي عشرة سنوات السابقة مع ستة سنوات اللاحقة وقابلة للتمديد  ستة سنوات اخرى  يعني المجموع الكلي هو اثنان وعشرون سنة!! أليس هذا ضرب من الدكتاتورية بحد عينه؟ لا بد ان ينتهي عصر الدكتاتوريات الدينية. رجعت الكنيسة الى الوراء بالالاف السنين تحديدا في العصور الوسطى، وعاد نظام الاقطاعي في المؤسسة الادارية الكنسية! والرعايا توزعت كأنها مقاطعات، وكل قس هو السيد الاقطاعي مالك صرف   للكنيسة والرعية باكملها. لقد سجلت الكنيسة الكلدانية في فانكوفر طابو باسم السيد المالك الى الابد؟
انها ظاهرة خطرة ولا بد الوقوف وحل هذه الظاهرة غير السوية، ظهور ظاهرة النظام الاقطاعي في الكنيسة، وتحول الكنيسة الى محطة تجارية وفقدان جوهرها الروحي: كونها هيكل جسد المسيح المخلص المجاني، وليس الكاهن مالك وصاحب حيازة الكنيسة بل خادم لها ومؤمنيها.



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
السينودس الكلداني أمام مطلب واحد للكنيسة الكلدانية المنشقة في فانكوفر/fouadnageb
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

مقالات بآراء اصحابها
 :: كتابات ومقالات متفرقة

-
انتقل الى: