منتدى كلداني

ثقافي,سياسي,اجتماعي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 للشفافية عنوان أضواء على مقابلة المطران فرنسيس قلابات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4431
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: للشفافية عنوان أضواء على مقابلة المطران فرنسيس قلابات   2015-11-09, 6:03 am

للشفافية عنوان
أضواء على مقابلة المطران فرنسيس قلابات

زيد غازي ميشو
zaidmisho@gmail.com


أجرى الأخ العزيز شوقي قونجا مقابلة مع المطران الجليل فرنسيس قلابات راعي ابرشية مار توما الرسول في مشيغان، وخصّها إلى إذاعة صوت الكلدان الغراء، وكان المحور الأساسي للمقابلة هو السينهودس الكلداني الذي عقد (بدعوة من غبطة مار لويس روفائيل ساكو عقد في روما للفترة 25 – 29 تشرين الأول 2015 السينودس الكلداني في كازا ترا نوي (Casa Tra Noi)، شارك فيه فضلاً عن غبطته كافة السادة الأساقفة الاجلاء (21 اسقفاً) ما عدا المطران جبرائيل كساب لاسباب التأشيرة).
بداية وبعد أن أطلعت على البيان الختامي للسينهودس الكلداني الذي نشر على موقع البطريركية الكلدانية، شعرت بأرتياح شديد، حيث لمست مدى الشفافية التي تتعامل بها البطريركية مع ابناءها ووسائل الأعلام، إذ خرج علينا البيان ببساطة لغته شارحاً تفاصيل مجريات السينهودس بسلبياته وإيجابيته، والتي لمسنا من خلاله كيف عمل الأساقفة جميعاً على ترميم الشقوق في جسم البطريركية، ودرء الخطر الذي كادت أن تسببه تلك الشقوق.
لذا أقولها وأعني ما أقول بأن معنى الشفافية يتجسد بالبطريركية الكلدانية، فهي الوحيدة القادرة على اعلان سلبياتها وإيجابياتها على الملأ رغم قساوة ذلك في كثير من الأحيان على المؤمنين.
وهنا تذكرت كيف أن الكنيسة الكاثوليكية بشكل عام معروفة بالتكلّم عن الأخطاء التي مورست من قبل رجالات الكنيسة، حيث كتبت تاريخها بنفسها، والأعداء شوهوه وزوروه وضخموا الصورة السلبية حتى بات أشخاص محسوبين على الكثلكة يسيئون لها أمام القاصي والداني بحجة أخطاء مورست، لكن هيهات، فلولاً الكنيسة الكاثوليكية لأزيلت غالبية الكنائس الشرقية عن الوجود ومنها كنيسة المشرق.
وبعد السينهود واثناء المقابلة مع المطران فرنسيس قلابات، والتي ترجمها لي مشكوراً عبر الهاتف الأخ فوزي دلي عضو المنبر الديمقراطي الكلداني الموحد في مشيغان، والأعلامي البارز في إذاعة صوت الكلدان، وهذه المرة حزنت فعلاً كوني لا أعرف لغتي الأم الكلدانية (ولن اتعلمها) بسبب الجواهر النفيسة التي نطق به سيادته. وأكثر ما أدهشني في المقابلة هو الصراحة المطلقة التي تكلم بها المطران الجليل، وهذا ما لم ولن يحصل في كنيسة سوى الكلدانية.
بداية المقابلة رحب الأخ شوقه بسيادته ويشكره كونه اجرى اللقاء وهو تعب بسبب السفر، وأجابه الأسقف بأنني لا أرفض طلب للأذاعة حتى لو كنت تعباً، وهذا برأيي ناتج عن الثقة الكبيرة للكنيسة في مشيغان بكادر إذاعة صوت الكلدان الذين يعملون كمتطوعين  منذ 35 سنة، ولا أعتقد هناك إذاعة غير إذاعة صوت الكلدان فيها متطوعين مواظبين على العمل لعقود من الزمن.
ومن أجوبة المطران قلابات على أسئلة الأخ شوقي أقتطف الآتي وبتصرف:
دعا البطريرك الساقفة لعقد السينهودس في روما كي يكونوا قريبين من بطرس الرسول، وقد شارك الجميع في قداس ختامي، وهذا يعني بأن الجميع عائلة واحدة ويجب أن يعملوا سوية،  وللمهجرين هناك اهتمام ودراسة السبل الكفيلة بدعمهم معنوياً ومادياً.
ومن الأمور المهمة في السينهودس هو مشاركة اسقفين من ثاني أكبر ابرشية في العالم، وهما المطران باوي سورو، والمطران سرهد جمو الذي شارك للمرة الأولى بأعمال السينهودس منذ تسنّم البطريرك ساكو السدة البطريركية.
الصراحة واختلافات أخذت مجراها لكن الروح القدس موجود لحلحلة وحلّ كل الخلافات بين البطريرك والأسقفين الجليلين جمو وسورو، حيث ينتظر الكثيرين أنهاء الخلاف، وهذا ما تحقق فعلاً وبنيت أسس للتعاون المستقبلي.
الجدير بالذكر بأن ابينا البطريرك فتح باب النقاش على مصراعيه لطرح كل ما يجول ببال الأساقفة المجتمعين على طاولة النقاش منذ تسنمه السدة البطريركية ولغاية الآن، وقد اعرب المطران قلابات عن فرحته وحزنه بما جرى داخل السينهودس، إلا أنه مسرور من النتيجة التي كانت مرضية للجميع، وقد شبه الخلاف الذي حدث بالجرح، إن لم يكشف أمام الطبيب لايمكن علاجه.
البطريرك كان جيد في كل شيء من أجل نقاش حر وصريح ومن اجل مصالحة شاملة، وقد طلب من أطراف الخلاف وهو منهم أن يتم النقاش بكل شيء كوننا لانخاف من الحق على حد تعبيره.
بعد ذلك اصبح هناك لين وارتياح بين الأطراف المختلفة وتوسع الحوار نحو الأفضل، حتى وان كان هناك شدة أخرى إلا ان النتيجة كانت ايجابية مع ارتياح ملحوظ لجميع المشاركين، بالنهاية اصبح هناك تعاطف جيد جداً بين المتخاصمين بعلاقة جميلة، والكل يعرف بأن الجروح لايمكن ان تندمل بليلة وضحاها بل سيعملون من أجل ذلك.
المطران سرهد دعا البطريرك لزيارة الأبرشية والبطريرك له الرغبة أيضاً، والموعد لم يحدد بعد، وقال المطران قلابات بأنه ليس هناك وقت نقضيه لحل الخلافات في السينهودس مستقبلاً بالأشارة منه إلى أن لا يكون هناك أي خلاف في المستقبل.
أما عن الطقس، فقد انتقد البطريرك من يسمي الطقس الحالي بأسمه، كون السينهودس من أقره وليس هو، وسيكون هناك سينهودس مصغر عن الطقس للبحث في أدق التفاصيل، لوجود نصوص ثابتة لا يمكن تغييرها، واخرى من تأليف الأنسان ممكن تطويرها او الغائها
- البابا سأل عن اصلنا وعن شهداء كنيستنا وطلب ان نكون حذرين من الأخطاء والحوادث التي تحدث خارج الكنيسة وداخلها، وعندما اعطى البطريرك ساكو هدية رمزية لقداسة البابا قال له الأب الأقدس: احد الكهنة العراقيين أهدى لي صليب يمثل شهداء الكنيسة والعراق، ومنذ ذلك اليوم البسه ولا أنزعه كونه يذكرني بالشهداء الذين قدمتهم الكنيسة في العراق وسوريا، وعندما اصلي يكون الصليب أمامي كي يذكرني بمآسي الشعبين.
وعن ابرشية زاخو بعد السؤال عن عدم تعاون اسقف الأبرشية ربان القس مع المهجرين والنازحين وأيضاً عدم استعداده للعمل مع الرابطة الكلدانية يقول: أنا كأسقف أستطيع ان ارفض ما اريد واعمل بما أريد، لكن هذا لا يجوز، لأن كل العمل يجب أن يصب في خدمة الكنيسة، فكل ما يخرج من السينهودس بالأجماع على جميع الأساقفة العمل بموجبه، عندما سئل المسيح عن من يدخل ملكوت السماء فأشار إلى طفل، كي يقول على الجميع ان يكونوا مثل هذا الطفل بطيبته ومسامحته.
ورغم عدم قناعة المطران ربان بالرابطة إلا أنه يجب ان لا يوقف عمل الأبرشية بها، لأن الرابطة تخدم شعبنا، وهي رابطة غير مسيسة لكن لا يمنع ان تعمل بالسياسة بما يؤول للخير على شعبنا.
وقد أنتقد الغبن الذي يلاحق المسيحيين بالقانون الذي يحول الأبناء المسيحيين إلى اسلام في حالة أسلمة أحد الزوجين، وهذا يشمل الأبناء إلى عمر الثامن عشر، ولو ارادوا العودة إلى المسيحية لأعدموا بحس قانون الردة، وغبطة البطريرك يعلن امام المسؤولين تذمره من هذا القرار، وكعادة المسؤولين يؤيدون بالوجه ويطبقون شيء آخر بالخلف! أحد البرلمانيين يدعي بأنه لم اسمع بهذا القرار! فقال له البطريرك: إذهب إلى اليوتيوب وستسمع بنفسك

أما عن الشراكة مع الفاتيكان فيقول المطران الجليل فرنسيس قلابات:
الشراكة مع الفاتيكان ليس خيارنا، بل المسيح أختارها لنا
وهذا يعرقل الوحدة بين الكنائس كون الطرف الآخر يشرطون قطع الشراكة مع الفاتيكان
نحن لسنا كنيسة مستقلة بينما واحدة مع روما، وروما هو كرسي بطرس الذي تأسس بالإرادة الإلهية

http://saint-adday.com/permalink/8028.html


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4431
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد: للشفافية عنوان أضواء على مقابلة المطران فرنسيس قلابات   2015-11-09, 6:05 am

اقتباس :

سيزار ميخا هرمز








رد: للشفافية عنوان أضواء على مقابلة المطران فرنسيس قلابات
« رد #1 في: 09.11.2015 في 12:49 »
الاخ زيد ميشو
أن شفافية سيادة المطران مار فرنسيس قلابات كانت مرتبطة بعنصر الحكمة .. فهو اعطى الخطوط العريضة للمسائل الشائكة وهذه حكمة لانه في التفاصيل تكمن الشياطين ( مثلا تكلمنا عن المكاشفة بين سيدنا البطريرك مار ساكو وكلا من الاساقفة مار سرهد ومار باوي ومار سعد ) وعن الحزن والالم والجدال .. الخ وصدقني هذا أمر أيجابي لاننا ضغطنا لكي يجلسوا على الطاولة ويضعوا كل شيء على الطاولة هذه خطوة أيجابية يبدوا أنها لم تعجب بعض الذين كانوا يراهنون على أستمرار القطيعة من اجل قناعات ضيقة على حساب المصلحة العامة ..
فقط أود ان  اوضح مسألة كي لا نتجنى على سيدنا مار ربان موقفه من القومية معروف ونعرف اخرين موقفهم مشابه لموقفه !! وميوله القومية والسياسية معروفة وهذا شانه لكنه لم يمنع أي كاهن من ابرشيته مقتنع بالرابطة مثلآ أن الاب سمير خوري المشارك بالمؤتمر التأسيسي للرابطة هو كاهن تابع لابرشية مار ربان القس
http://saint-adday.com/permalink/7599.html


كما عقد مندوبي الرابطة في دهوك ندوة بعد لقائهم بالاباء الكهنة وتمت الندوة برعاية الاب جوني وهولاء الكهنة هم تابعين للمطران يعني لم يضغط او يوجه الكهنة بعدم التعاون هو غير مقتنع مسألة تخصه هو فقط ..
http://saint-adday.com/permalink/7819.html


تقبل تحياتي
سيزار

اقتباس :

oshana47







رد: للشفافية عنوان أضواء على مقابلة المطران فرنسيس قلابات
« رد #2 في: 09.11.2015 في 14:03 »
السيد زيد ميشو المحترم
نص مقتبس من مقالك  " البابا سأل عن اصلنا وعن شهداء كنيستنا وطلب ان نكون حذرين من الأخطاء والحوادث التي تحدث خارج الكنيسة وداخلها "
نقلت قول بابا ولكن لم نحظة منكم كيف كان جواب المعنيين أي الذين طلب منهم السؤال عن اصلهم ، هل يمكن أن تخدمنا ما هو جواب البطريرك والمطارنة عن اصلكم ؟
ونصك الاخر "  قال له الأب الأقدس : احد الكهنة العراقيين أهدى لي صليب يمثل شهداء الكنيسة والعراق ، "
لما لم تشير الي اسم هذا الكاهن العراقي ؟ هل بابا بنفسه لم يشخصه ؟ أم اخفاء المعلومات التي تهز كيانكم هي لوعتكم بها .
ونصك القيم " أما عن الشراكة مع الفاتيكان فيقول المطران الجليل فرنسيس قلابات الشراكة مع الفاتيكان ليس خيارنا بل المسيح أختارها لنا ، وهذا يعرقل الوحدة بين الكنائس كون الطرف الآخر يشرطون قطع الشراكة مع الفاتيكان
نحن لسنا كنيسة مستقلة بينما واحدة مع روما، وروما هو كرسي بطرس الذي تأسس بالإرادة الإلهية
http://saint-adday.com/permalink/8028.html
ما هي نوع الشراكة من بدايتها وليس من نهايتها ، آليس القسر وفرض الارادة على المنشقين من كنيسة المشرق الأم بشراء الذمم ، ولم تكن هذه الاهتداء القسري خياركم ولأ من السيد المسيح بل انشقاق وترغيمكم من قبل فاتيكان على يد كاثوليك فرنسا لهذا الاخيار ، كن منصفا ولو لمرة واحدة وتقرب من الحقيقة الكنسية كما كانت ، ومن على فهم مار فرنسيس قلابات يفسرها بأنكم لست على مر الازمنة بالكنيسة المستقلة ذاتيا وانما تبعية منحورة في جسم كنستكم ، لم نقبل بالشراكة مع فاتيكان هو هدفنا الايماني وليس لتدخل المفرق على تفسيرها كما يحلو له هذا التفسير ، قل بكلمة الرب نعم ، نعم أو لأ ، لأ هل كانت كنيسة فاتيكان مؤسسها بطرس الصخرة أو الامبراطور قسطنطين ، ننتظر منك الجواب الايماني التاريخي الكنسي وليس تهجم لغرق الحقيقة  ، والرب شاهد على كل ما قلته اعلاه .   
اوشانا يوخنا   


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4431
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد: للشفافية عنوان أضواء على مقابلة المطران فرنسيس قلابات   2015-11-10, 12:29 am

اقتباس :

صباح قيا


رد: للشفافية عنوان أضواء على مقابلة المطران فرنسيس قلابات
« رد #3 في: 09.11.2015 في 21:11 »
ألأخ زيد ميشو
سلام المحبة
أحييك على استعراضك لجوانب جوهرية وردت على لسان المطران الجليل فرنسيس قلابات خلال المقابلة مع إذاعة صوت الكلدان والتي سبق لي أن استمعت  إليها كاملة بلغة الأم . نعم لقد اتصفت بالشفافية وأجاد سيادته بنقل صورة ملخصة وببساطة ووضوح ولباقة متميزة عن حيثيات ما دار في السينهودس . وإسمح لي أن أقترح لإذاعة صوت الكلدان الغراء من خلال مقالك أن تترجم , إن أمكن , مثل هذه اللقاءات إلى اللغة العربية والإنكليزية ونقلها بوسيلة أو أخرى سواء عبر الهواء أو بواسطة نشريات الكنائس أو مواقع التواصل الإجتماعي وغيرها كي تعم الفائدة على الجميع ويطلع عليها حتى  غير الكلدان .
تحياتي




اقتباس :

 زيد ميشو


رد: للشفافية عنوان أضواء على مقابلة المطران فرنسيس قلابات
« رد #4 في: 10.11.2015 في 05:29 »
الأخ سيزار ميخا
توضيح مهم بخصوص الأبرشيةوموقف الأبرشية من الرابطة
في الوقت نفسه تبقى الأمور المهمة الأخرى بحاجة إلى إسقف فعلي كي يهتم بشؤون الأبرشية والنازحين، كما المبالغة بالأستكراد والأبتعاد عن الأصل شيء مؤلم فعلاً
تحياتي



اقتباس :

زيد ميشو


رد: للشفافية عنوان أضواء على مقابلة المطران فرنسيس قلابات
« رد #5 في: 10.11.2015 في 06:43 »
السيد اوشانا المحترم
من الصعب إجابتك على سؤالك الأول، كون لم يصلني جواب البطريرك لقداسة البابا
أما عن سؤالك الثاني، من الصعب أيضاً ان أجيبك عليه لأن الجواب لم يصلني
ولم افهم لماذا الأجوبة تهز الكيان كما تتدعي وإذا ممكن التفسير، قد يجوز هناك ما نجهله وات العالم بالشيء

أما عن الشق الثالث من مداخلتك فأود ان أعلمك بأن الذي حصل مع الكلدن هو العودة إلى الجذور، وجذورنا المسيحية هي مع خليفة بطرس، أي الكرسي البابوي، أما المنشقين فهذا المصطلح ينطبق على كنيسة المشرق الذين تبعوا نسطوريوس وبقوا منشقين ومستقلين عن الكنيسة الأم الكاثوليكية،والقوة في الوحدة عزيزي وليس في الأنشقاق.
أما عن قسطنطين، فيا رجل، هذا عمل الله وليس قسطنطين، قبلها كان هناك اضطهادات قاسية جداً، وحان الوقت مع قسطنطين كي تعيش الكنيسة بسلام، ومن ثم تعرضت مجدداً للإضطهاد وعاد الأستقرار لها، فماذا تقول لو حدث ذات الشيء الآن، ومسك الحكم في العراق حاكم فتح باب التبشير على مصراعيه، وانتشرت المسيحية في الدولة، فهل سيكون الحاكم مؤسس المسيحية ام الروح القدس؟




اقتباس :

زيد ميشو


رد: للشفافية عنوان أضواء على مقابلة المطران فرنسيس قلابات
« رد #6 في: 10.11.2015 في 06:56 »
الدكتور صياح قيا المحترم
أؤيد اقتراحك حول ترجمة المقابلات المهمة من اللغة الكلدانية إلى العربية والأنكليزية إن تمكن، وعسى ان يكون هناك آذان صاغية
كثير من المقابلات خسرتها بسبب جهلي بلغتي الأم الكلدانية للأسف الشديد


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4431
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد: للشفافية عنوان أضواء على مقابلة المطران فرنسيس قلابات   2015-11-10, 2:13 pm

اقتباس :

oshana47


رد: للشفافية عنوان أضواء على مقابلة المطران فرنسيس قلابات
« رد #7 في: 10.11.2015 في 14:20 »

السيد زيد ميشو المحترم
أنا وضعت حلف الرب بيننا لقول الحقيقة ، وأنت ما تواصلت معه ، هل يجوز مسؤول كبير بدرجة بابا يسأل من هو بدرجة اقل منه أو تابع له ، أن يتنصل من الاجابة على سؤاله ، كيف توصلت الي طرح الحوار ولم تحصد الجواب له ، لذلك اعتبرتك تهربت من الاجابة على السؤالين الاوليين بحجة الجواب لم يصلك ، كأنما شخصيتك تتطلب منهم ارسالك الجواب الفوري للاجابة على استفساراتنا ، وأنا ايضا لماذا الاسئلة الواقعية تهز اعصابكم ولم يتم الرد عليها ، لان الاجوبة تهز كياننا لانها عصب الفهم الواقع المرير بيننا بدونه نعيش الظلم ونسير بالظلام .
أما الجواب الثالث ، ما المقصود مع الكلدان والعودة الي الجذور ؟  وليس امامنا هذه الجذور ، نعم كل المسيحيين في هذا العالم جذورهم المسيحية تعود الي بطرس الصخرة بالرئاسة والي بقية الرسل والتلاميذ كمبشرين لانها من ربنا صدرت ولنا التقيد بها ، ولا نخالفك الرأي ، أما أن تتهذب الي أن تدعى به الكرسي البابوي ، اظهر لنا من زمن تواجد بطرس الصخرة  في روما قام ونسب احد من قبله اسقفا أو بمثابة رجل يحل محله وقبل صلبه منكوس الرأس عكس ربه .
اما كما تعتبرهم المنشقون هم النساطرة فهذا اكبر من حجم فهمك للحقيقة ، تسميت كنيستنا بالنسطورية لم يحصل بها انشقاق ، بل الذي حصل تبع ذلك هو انفصال بين كنيسة انطاكيا وكنيستنا في كوخي ، وجميع ابناءها حافضوا على اسم نسطوري بضمنهم من كان باقي في الحياة انذلك من الكلدان القدماء ، الانفصال حدث في القوش وعلى يد كاثوليك فرنسا وانتم ناتج عنها وكن على مصداقية الرب من هذا الواقع ، نعم قوة الوحدة في التوحيد الايماني وليس الانشقاق ، ولكن هل تقبل فاتيكان اليوم بهذا التوحيد الايماني بعيدا عن سياستها فرق تسد التي هو هدف الانشقاق بين الكنائس الشرقية وليس طريق التبشير لها . 
نعم يا سيد زيد هذا كما قلنا هو عمل الله كما مشيئته  مع شاؤول ، لان الامبراطور قسطنطين اصبح الهدف لنشر المسيحية في عموم اوربا بعد أن اتهتدى الي المسيحية ، واصبح دين الامبراطورية الرومانية بعد ذلك ، ومن بعده خلق كرسي البابوي فيها ، نعم أنا لم انكر بوجود المسيحيين في روما عبر زمن انبعاث المسيحية ومن جميع الاقوام ، لكن ظلم الرومان الوثني عليهم كان اقسى ما يمكن لانهم كانوا ينكرون امامهم مسيحيتهم وبالخفاء عنهم يصلوا ويطلبوا المغفرة من الرب ، لان اغلبهم المطلق كانوا في زنزانات تحت الارض يعيشون في عبادتهم .
وما يحصل اليوم لنا في كل من العراق وسوريا واحيانا نقول معهما لبنان اكثر بكثير ما حصل لمسيحي روما من اضطهاد ، وبابا اليوم ما يقدم لنا ما هي حقيقة امكانياته فقط بالكلمات وطلب المنجد بالصلاة لانها هي ايماننا الحقيقي ، وفي الخفاء الله يعلم ، والساتر من الله هو المستور . 
هل بامكانك من واقع التاريخ الكنسي أن تعلمنا باسم وسنة اول بابا لرومان ؟
اوشانا يوخنا



اقتباس :

غالب صادق


رد: للشفافية عنوان أضواء على مقابلة المطران فرنسيس قلابات
« رد #8 في: 10.11.2015 في 17:09 »

الصديق العزيز زيد المحترم
ربما سوف لن اعلق على الموضوع
ولكن فيعلم الذين يضمرون للكلدن العداء الواضح والفاضح ان امتنا الكلدانية
قوية وعظيمة بمثقفيها وكهنتها وتاريخها وحتى بأخفاقاتها هل تعلم لماذا لانها
واقعية تواكب العصر وتندمج بأنفتاح مع المعاصرة والافاق امامها مفتوحة نحو
الازدهار لذلك علينا ان لا نهتز بأقلام معروفة تعزف نفس النغمة منذ بداية التسعينيات
ولحد هذه الساعة ؟؟
علينا ان نفتخر نحن الكلدان بتاريخنا لاننا اصحاب القواميس بلغتنا واصحاب التاريخ
فمن تاريخنا يستمد الاخرين تاريخهم مثقفينا ملؤوا المكاتب بالكتب نحن اصحاب مجلة النجم
ومجلة نجم المشرق والفكرالمسيحي و مجلة بابل وكلية بابل عندما كنا قد بأنا مسيرتنا الثقافية
لم يكن لدى الاخرين منشور على مستوى مقال بأحدى هذه المجلات بالعراق كله .
هل تعلم يا اخي زيد المنفتح لا يمكن الى الابد ان يحتمل المنغلق بنظرية لم يبقى انسان
لم يعرف زيفها لذلك لا خوف على الكلدان لانهم اصحاب حضارة وعندهم تأسست بواكير العلوم .
يكفي ان اسمنا منذ الاف السنين هو هو لم يطرأ عليه اي تغيير ((( كلدايي))) وسنبقى كلدايي
رغم كل المحاولات البائسة التي ترمى للانتقاص من اسم الكلدان .


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4431
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد: للشفافية عنوان أضواء على مقابلة المطران فرنسيس قلابات   2015-11-11, 5:18 am

اقتباس :

زيد ميشو


رد: للشفافية عنوان أضواء على مقابلة المطران فرنسيس قلابات
« رد #9 في:11.11.2015 في 07:02 »
السيد أشانا المحترم
انت وضعت الحلف وليس أنا، ومع ذلك أنا تكلمت بصراحة كاملة، والصراحة ديدني ولا أحتاج ان اقسم لأتواصل مع الصراحة
ملاحظة صغيرة، البطريك الكلداني ليس تابع وإنما بتبع تعاليم وإدارة الكنيسة الكاثوليكية بحريته الكاملة، لأنه يعرف جيداً بإيمانه بأنه يتبع تعاليم المسيح وإرادته، ومسألة التابع والمتبوع ليس من ثقافة الغرب، بل موجودة في عقلية الشرقيين، لذلك نرى عندما أختلف الأسقف الجليل مار باوي سورو وأراد أن يخرج من عقلية التابع والمتبوع ويعطي رأيه بشفافية كأسقف بين الساقفة، تمت محاربته بقساوة بالغة
وضع في بالك أخي الكريم بأنني لم أتنصل من الأجابة، كونها غير موجودة أساساً في المقابلة التي أجريت مع المطران فرنسيس قلابات، أما لو أصريت بأعتقادك بأنني هربت من الجواب، فلن أمنعك، واعصابي ثابتة وباردة إطمئن
أما عن رأيك بأن كل المسيحيين جذورهم إلى بطرس فهذا الكلام برأيي غير صحيح، وإلا كان شهود يهوة منحدرين من الكنائس الرسولية.
تقول لي: اما كما تعتبرهم المنشقون هم النساطرة فهذا اكبر من حجم فهمك للحقيقة!
بينما الحقيقة أخي اوشانا المحترم هي أصغر بكثير من فهمك المخالف لها، وحتى هذا الصغير الذي ممكن ان يكون مفهوماً ببساطة شديدة لم تفهمه واستغرب ذلك؟
قرون وكنيسة المشرق العريقة تسمى بإسم شخص حرمته الكنيسة بعد اربع قرون من النتشار المسيحية، فهل هناك اكثر من هذا الدليل على أنك منشق يا صاح؟
أما عن سؤالك:
هل بامكانك من واقع التاريخ الكنسي أن تعلمنا باسم وسنة اول بابا لرومان ؟
ليس هناك بابا للرومان، بل بابا للكنيسة الكاثوليكية، واول بابا وإن لم يسمى بهذا السم كان القديس بطرس، والتسميات اتت بعد تنظيم الكنيسة إدارياً وهكلياً، أي بعد استشهاد بطرس بكثير



اقتباس :

زيد ميشو


رد: للشفافية عنوان أضواء على مقابلة المطران فرنسيس قلابات
« رد #10 في: 11.11.2015 في 07:19 »
أخي وصديقي غالب صادق
علقت على الموضوع ...كفيت ووفيت وبجملتين اختصرت كل شي بـ:
ان امتنا الكلدانية قوية وعظيمة بمثقفيها وكهنتها وتاريخها وحتى بأخفاقاتها
هل تعلم يا اخي زيد المنفتح لا يمكن الى الابد ان يحتمل المنغلق بنظرية لم يبقى انسان
لم يعرف زيفها
رغم كل المحاولات البائسة التي ترمى للانتقاص من اسم الكلدان
.


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4431
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد: للشفافية عنوان أضواء على مقابلة المطران فرنسيس قلابات   2015-11-13, 2:50 am

اقتباس :

oshana47



رد: للشفافية عنوان أضواء على مقابلة المطران فرنسيس قلابات
« رد #11 في: 12.11.2015في 01:47 »
السيد زيد ميشو المحترم
نعم أنا من وضع الحلف الرباني ليكون النطق به ضمن الحقيقة وقاضي لها ، وأنت ضمنه لم تقترب من الصراحة مطلقا بل النطق الانشائي لتهرب منها ، نعم علمت كل هذه الازمنة ومن الحوارات التي تخصك أن الصراحة ليست دنيدنك ولأ تفترب منها في كل ردودك مهما كانت وبالاخص الدينية منها ، البطريرك الكلداني هو تابع ويستلم اوامره من فاتيكان في كل صغيرة وكبيرة ، ماكو داعي لنفهم منك عكسها لتنقذ كنيستك من حيلامها الضبابي المحيط بها منذ التاسيس . 
التابع المتبوع من الغرب اخترعت كنسيا واليها اليوم يتوقف كل مواعيظ الحياة الايمانية في هذه الكنيسة الجامعة ، لو لم تكن هذه الحالة مفروضة قسرا لما اليوم احدا نطق بها وردها الي اصحابها الحقيقيون . العقلية الشرقية منذ انبثاق المسيحية بيننا وفي شرقنا كانت التبشير وليس التابع والمتبوع ، بهذا الحلف ثانيتا اطلب منك هل سمعت بالوضع التابع والمتبوع في كنائسنا الشرقية الأ بعد الانقسامات الكنيسة على يد فاتيكان .
بمختصر مفيد في قضية مار باوى ، بعد طرده من كنيسته ولم تقبله القديمة وارتماعه في الكلدية ، كان المفروض قبلوه بها في السنهدس المناسب وبعدها تحصل الموافقة الاقترانية لبابا لقبوله فيها ، وليس أن ننتظر موافقة بابا وبعدها قبوله ضمن الكنيسة في سنهدس خاص طلب قبوله مرغمين ، نعم مرغمين ، ولهذا فنقول ان كنيستكم المقدسة هي تابعة كليا وليست مستقلة الأ في امور لا تخص فاتيكان بشيئ . 
سيد زيد فهمت منك بأنك ما تنصلت عن الاجابة عن الهوية التي طلبها بابا من البطريرك حسب ما ذكرت في المقابلة لمار فرنسيس قلابات ، أذن هو تطرق عليها ولكن لم يكمل الاجابة عليها لانه في هذه الوضع هو المقصر في توضيح الاجابات كما تطرح وكما تجاوب .
اتباع كنائس الغير الرسولية التي اليوم من قبل كنائسنا ندعوها بالغير الرسولية وكمثل شهود يهوه ، هم بالاساس كانوا اتباع أحد هذه الكنائس ومنها انقسموا واسسوا لهم هذه الكنائس ، اذن حقيقة ايمانهم الاصلي هي جذور مسيحية لا محال منها ، ألا في حالة استثنائية لمن انتمى لها وهو بالاساس لم يعتنق المسيحية الأ ضمن هذه الكنيسة .
لا تستغرب من فهمي للأيمان النسطوري لكنيستنا ، وتهرب من الحقيقة لتجيب من غير اثبات عكس ما وصلته لك بأني ايضا اصغر من الفهم المخالف لها ، أن امكنك التأكد منها من رجل دين وثم رد علينا ، اخي العزيز كن متأكد أن كنيسة المشرق كانت رسولية جامعة وموحدة مع انطاكيا طقسيا وايمانيا ما عدا اداريا ، لكن عندما فرضت بالقوة سلطة الامبراطورية الرومانية باسقفها وموافقتهم مع كيرلوس الاسكندراني على طرد نسطورس من منصبه ، وليست لكنيستنا علاقة مع كل الاطراف ، لكن اتضح للجميع أن ايمان كنيستنا كما كان يعتقده مار نسطورس لربما منهم اخذه وجادلهم لذلك هم من سموا كنيستنا بالنسطورية ، ثم تبع هذه الوضعية الايمانية انفصلت عن الانطاكيا ، والكنيسة قبلت التسمية منهم فقط لاجل التخلص من ظلمهم لانهم مسيحيين ضمن سلطة الفارسية انجبروا عليها لان الفرس دوما كانوا يوجهون لهم تهم باطلة لكون الرومان مسيحيين وحكام سوريا انذاك مثلنا باننا نقدم المساعدة لهم ، وبهذا القبول تخلصنا أو قلل الضرر عن اتباع كنيستنا ، ومن بعدها سميت بالتسمية لهذا الشخص ، ومع ذلك ايمانيا  كنيستنا لم يتزعزع عملها ولم يقيدها عن انتشار ايمانها بين جميع الدول الاسيوية ، كاجدادنا تبعوا لها ، وانتم اليوم كاثوليك كانوا اجدادكم القدماء معها ، ولماذا اليوم تنكر فضلهم عليك أو بالعكس فقط اليوم تبعت كنيسة غربية .
ومن اسطرك الاخيرة نأخذ عليك الحكم أي من لسانك ادينك ، نعم في ايام التي نشير عليها كانت الكنيسة باسم رومان أو روما وليس كاثوليك ، وقتها فيها اسقف كان بمثابة هذه البابا الحالي ، سميت بالكنيسة الكاثوليكية بعد 600 ميلادي لتوسعها على حساب بقية الكنائس في عموم اوربا وامريكا وغيرها من المناطق ، الكنيسة التي لم تسمى باسم بطرس لأنه ليس من مؤسسيها هنا ظهر الحق  واعترافك  بتنظيمات الكنيسة جاء متاخر قطع الشك من افكارنا وتحقق الهدف ...  وشكرا .. وامين !!!     
اوشانا يوخنا   



اقتباس :

ميخائيل ديشو


رد: للشفافية عنوان أضواء على مقابلة المطران فرنسيس قلابات
« رد #12 في: 12.11.2015 في 19:27 »
الاخ زيد ميشو المحترم
شكرا على هذه المقالة ولتعريفنا باهم ما حصل في السينودس الكنيسة الكلدانية, لكن استوقفتني هذه الجملة من المقالة في المقتبس ادناه:

"- البابا سأل عن اصلنا وعن شهداء كنيستنا وطلب ان نكون حذرين من الأخطاء والحوادث التي تحدث خارج الكنيسة وداخلها"


لماذا يساْل قداسة البابا عن اصلنا؟ اليس المفروض ان يعرف اصلنا؟ وماذا يقصد باصلنا؟ هل يقصد هويتنا الاثنية ام المكان الذي جئنا منه؟ قد يكون ما نقله سيادة المطران تعبير غير دقيق او الشخص الذي ترجم من السورث الى العربي غير دقيق في الترجمة, الله اعلم.

انا لا اقصد هنا بان على البابا يجب ان يعرف عن كل القوميات والاثنيات وتاريخها وثقافاتها والتي تتبع كنيسة روما الكاثوليكية, لانها بالمئات او اكثر, لكن قداسة البابا له رجال دين كبار يساعدونه ومستشارون يعطونه المعلومات عن الكنائس والمجموعات التي يزورها, كما رؤساء الدول. لذا كان يجب على سيادة المطران توضيح هذه النقطة.

اما جواب للسؤال فهو مبهم في النقل, والسؤال نفسه محير. مع التقدير


اقتباس :

زيد ميشو


رد: للشفافية عنوان أضواء على مقابلة المطران فرنسيس قلابات
« رد #13 في: 13.11.2015 في 06:18 »
السيد أوشانا المحترم
ما زلت مصراً بأنني لم اقترب إلى الصراحة، وأنا لا أعتقد بأنني جدت عنها وعليه فنحن غير متفقين
تقول البطريرك تابع وسأوافقك الرأي جدلاً، طيب سؤالي:
اساقفة كنيستك هل تابعين لبطريرككم؟
ستقول بأنكم كنيسة مستقلة، سأقول لك مبروك لكم استقلاليتكم
شخصياً، يهمني وضع الكنيسة الحالي بتبعيتها للكنيسة الكاثوليكية، كونه يعطينا أكثر قوة، والله يريد منأ هذه الشراكة، ولا اعتقد بأن راضي عن كثرة الكنائس المستقلة
تقول: 
العقلية الشرقية منذ انبثاق المسيحية بيننا وفي شرقنا كانت التبشير وليس التابع والمتبوع
جوابي:
انا اعرف بان هناك رهبان ومبشرين في الكنيسة الكاثوليكية، هل ممكن ان تخبرني أين التبشير في كنيسة المشرق في الوقت الحالي او منذ قرون سرت؟
أما عن بقية كلامك، فسأصارحك كأخ عزيز
لا أريد الدخول معك في نقاش بيزنطي، وكلامك غير مقنع
ولا اريد منك ان تحلل الماء بعد جهد بالماء، خصوصاً وإن عناصر المياه معروفة للقاصي والداني، تماماً كي هي معروفة سلطة الكنيسة الكاثوليكية مستمدة من المسيح والبابا هو خليفة بطرس
تحياتي


اقتباس :

زيد ميشو


رد: للشفافية عنوان أضواء على مقابلة المطران فرنسيس قلابات
« رد #14 في: 13.11.2015 في 06:19 »
الأخ ميخائيل ديشو المحترم
اعتقد أخي الكريم بأن المقصود من ورود سؤال قداسة البابا عن اصلنا في مقابلة المطران قلابات كي يبين إهتمام قداسته بكنيستنا وتاريخنا، ولا حاجة لزيادة في التوضيح من قبله، وما اراده ذكره

ومع ذلك، يمكنك ان تستمع للمقالبلة وهي منشورة في موقع عنكاوا
تحياتي


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
للشفافية عنوان أضواء على مقابلة المطران فرنسيس قلابات
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى كلداني :: 

مقالات للكتاب الكلدان
 :: مقالات الكاتب الكلداني /زيد ميشو

-
انتقل الى: