منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 الوالي وبعـيـره المشاغـب الخالي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4543
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: الوالي وبعـيـره المشاغـب الخالي   2015-12-10, 12:43 am




طلب مني صديق ، إستـراحة لـلـظهـيرة ، فـقـلتُ سمعاً وطاعة وتـدلـل .....

من تراث جـريـدة عـمّـا كـلدايا / سـدني ـ 2001

حـدثـني زميل عـن مسرحـية ( بعـير الوالي ) التي شاهـد عَـرضَها عـلى خـشبة مسرح بغـداد في أيام السبعـينات ، نكـتبها بلون قـلمنا لـيـطلع عـليها قـرّاؤنا ونعـرف مـدى صدقـنا عـند ثرثرتـنا وقـوة إيماننا بأي عـمل جـماعي يخـصنا  .

يُحكى عـن بعـير مُـدلـل للوالي كان يجـول ويصول كـيفـما يشاء في حـقـول الأهالي ، يأكـل ما يشتهي من زرعهم ولا يـبالي ، فـيتمرغـل أينما تستهـويه مروجهم حـتى تطاولَ فـصار يـداعـب ناقاتهم ويغـمز غـزلانهم ، ناسياً أنه بعـير كـبـير لا يليق به مغازلة الريم الرشيقة ولا مداعـبة الجـميلة في الحـديقة من إناث الحـيوانات الأنيقة .

ضاق الناس به وتـذمروا منه حـتى أجـمعـوا أمرهم يـوما ليرفعـوا دعـواهم إلى الوالي ، يشكـون إليه سوء تـصرّف بعـيره في الحـقـولِ . ولكـن مَن ذا الذي يتـقـدمهم بإسمهم ليكـلم الوالي ؟ في الـبـدء تـشجَّع كلهم وعـددهم يفـوق المائـتين فـتـقـدم أحـدهم وقاد مسيرتهم إلى حـيث يُـقـيم الوالي . وقـبـيل منـتـصف الطريق نظر قائـدهم حـوله فـرأى قـسما منهم يعـود أدراجه بصمت إلى حـيث قـدِمـوا .

هـزَّ رأسه وإستمر مع الباقـين مسيرته إلى المـدينة حـتى برز برج القـلعة من بعـيد ، عـندئـذ تباطأ عـدد آخـر من المتـظاهـرين وبقـوا في مكانهم والآخـرون يواصلون سَيرهم . ولما وصلوا مشارف الـبلـدة نظر الزعـيم الشجاع حـوله فإنـدهـش ! حـين لاحـظ الـذين إشتـد غـضبهم وأجـمعـوا أمرهم ورفعـوا دعـواهم ، تركـوه ولم يـبقَ إلا بضعة منهم ، وما أن وصل باب الـقـصر حـتى إستـوقـفه الحـراس برماحهم قائلين : ماذا تريد يا رجل ؟

قال لهم : أنا وجـماعـتي نريد مواجهة الوالي في شأن خـطـير عالٍ ! قالوا: إنك أنت أمامنا ولكـن جماعـتك أين ؟ إلـتـفـتَ الرجل كي يشير إلى جماعـته ، فـلم يـرَ إلا نفسه ! لـقـد خـذله جـميع أصحابه ، فـقال للحـراس : خـوَّلـني أصحابي أن أكـلم الوالي باسمهم وبإسمي ، وهم الآن ينـتـظرونني عـند مشارف المـدينة وعـلى جانبَي الطريق . سأله الحـراس : ولماذا لم يصطحـبوك إلى باب القـلعة ؟ قال : كي لا يُساء فهمهم ويُـفـَسَّر موكـبهم بقافـلة تـثير حـول القـصرغـبارهم ... وعـنـدها أذِن له .

ولما صار في حـضرة الوالي ، سأله : ما الذي جاء بك إليَّ يا هـذا ؟ قال الرجل المقـدام : يا حـضرة الوالي ، إن بعـيركم صار يرعى في حـقـولنا و.......!!!

فـقاطعه الوالي فـورا قائلا : وهل من مانع يُـصادر حـرية ( البعـير ) عـزيز الوالي ؟

قال الشجاع : كلا يا مولاي إنما نحـن نـراه وحـده لا رفـيقة عـنـده فـنحـزن لأجـله ! جـئـناك لـنرجـوك أنْ تسمح ونخـطب ناقة له ، تـزيل عـنه هـمومه وتـعـوِّضه وحـدته وتـوفـيه حاجـته ، فـما رأي فخامتكم في طلبنا لـلـتـرفـيه عـنه ؟ قال الوالي : بارك الله فـيكم جـميعاً .... خـذ هـذه ناقة لـلـبعـير ، ومائة أخـرى مكـرمة لك فأنت الجـديـر .



ولما رجع الرجـل ومعه 101 ناقة ، لاقاه أصحابه الـذين تركـوه ... فـسألـوه عـما جـرى بـين الوالي وبـينه ، أخـبرهم بالحـقـيقة فـقالوا له : ألا تـشاركـنا فـيما وهـبك ؟ قال لهم : أما كان الأعـدل لـو شاركـتموني في حـضوري أمام الوالي ؟ قالوا له : ولكـنك قـلتَ له أن الـبعـير يريد ناقة ! ولم تـقـل دمَّـر حـقـولنا جـميعـنا ! قال : خـذلـتموني وتركـتموني وحـيداً أمام الباب العالي وتريدون مشاركـتي في مكـرمة الوالي ؟ أتريدونـني أكـلمه عـن شكـواكم وتـذمُّركم كي يعاقـبني عـوضا عـنكم ؟ أما كان الأصح أنْ تـرافـقـوني لـتـشاركـوني ؟ فـمنذ الآن لن أتكئ عـلى جـداركم لـينهار بي وأموت تحـت أنقاضكم !! دام الوالي عـزيزا وأنا مُكـرَّما .... وليخـذل المتخاذلون .

ملاحـظة : سنأتيكم مستـقـبلاً بقـصة قـصيرة ( الجـحـش وبعـران الوالي ) للـتـرفـيه عـنـكم .. إنـتـظروها


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الوالي وبعـيـره المشاغـب الخالي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

مقالات للكتاب الكلدان
 :: مقالات الكاتب الكلداني/مايكل سـيـﭙـي

-
انتقل الى: