منتدى كلداني

ثقافي,سياسي,اجتماعي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 ما هو مصير شعبنا وحقوقه في حالة قيام الدولة الكوردية ؟ ج1 /انطوان الصنا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3168
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: ما هو مصير شعبنا وحقوقه في حالة قيام الدولة الكوردية ؟ ج1 /انطوان الصنا   2016-02-05, 11:04 pm

انطوان الصنا


ما هو مصير شعبنا وحقوقه في حالة قيام الدولة الكوردية ؟ ج1
« في: 05.02.2016 في 20:01 »
ما هو مصير شعبنا وحقوقه في حالة قيام الدولة الكوردية ؟ ج1
------
كل المعطيات والدلائل والمؤشرات تؤكد ان رئاسة وحكومة اقليم كوردستان العراق ماضيتان وعازمتان اكثر من اي وقت مضى على اجراء استفتاء شعبي غير ملزم في الاقليم لحق تقرير مصير الشعب الكوردي في العراق لاستحالة استمرار التعايش والعمل مع بغداد تحت مظلة الفيدرالية لفقدان الثقة وتفاقم وتعقيد الخلافات والمشاكل المتراكمة والمؤجلة حيث في بيان مهم للرئيس مسعود البرزاني صدر بتاريخ 3 - 2 - 2016 انتقد فيه بعض الاطراف الكوردستانية والاقليمية والدولية التي لا تؤيد اجراء الاستفتاء الشعبي لحق تقرير المصير للكورد للاطلاع الرابط ادناه وهنا بداية لا بد من القول ان مشروع حلم إقامة دولة قومية كردية في اقليم كوردستان العراق اولا وليمتد مستقبلا الى الكورد الموزعين بين (العراق وإيران وتركيا وسوريا) لاقامة (دولة كوردستان الكبرى) ثانيا

وهذا الحلم القديم رافق الكورد في الدول الاربعة اعلاه ودغدغ مشاعرهم القومية بعمق منذ رسم الخرائط الجغرافية والسياسية لمنطقة الشرق الاوسط بعد الحرب العالمية الأولى خاصة اذا علمنا ان حق تقرير المصير للشعوب ومنها الكورد في ادارة شؤونهم بأنفسهم واختيار نظامهم السياسي ومستقبله اختيارا حرا وديمقراطيا مشروعا عبر صناديق الاقتراع او بالنضال والقوة اقرته احكام ومبادىء القانون الدولي وميثاق الامم المتحدة دون تحديد الوسائل للوصول اليه لان هذا الحق يمثل ارادة الشعوب وحقها الانساني والسياسي والدستوري لكنه محفوف بالمخاطر والصعوبات والتحديات وثمة العديد من الاستفسارات والتساءلات المشروعة تطرح نفسها في هذا السياق وفي مقدمتها

ما هو مصير ومستقبل شعبنا الكلداني السرياني الاشوري المسيحي في الاقليم بعد قيام الدولة الكوردية ؟ وما هو الموقف الجديد من مسألة حقوقنا القومية والوطنية والدينية والتاريخية المشروعة فيها ؟ في حالة ضم اراضي منطقة سهل نينوى الى اقليم كوردستان بعد التحرير ما هو الموقف بصددها ؟ وماذا لو رغب شعبنا الاستقلال في ارضه التاريخية في سهل نينوى ؟ ورفض الانتماء للدولة الكوردية ؟ ما هو مستقبل مشروع الحكم الذاتي لشعبنا في الدولة الكوردية ؟ ما هو مستقبل مشروع استحداث محافظة لشعبنا في سهل نينوى في حالة ضمه الى الاقليم ؟ ما هي الضمانات الكفبلة لتثبيت حرياتنا وحقوقنا المشروعة كاملة في دستور الدولة الكوردية ؟ في ظل تعاظم المد الاسلامي والتعصب القومي الكوردي في الاقليم ؟ وهل يتخوف شعبنا من المستقبل ؟ ما هي العوامل والاسباب لطرح مشروع الدولة الكوردية بقوة في هذا التوقيت ؟ وغيرها من التساءلات وبصدد ما تقدم اوضح رأي الشخصي وبعض الاجابات عن الاسئلة اعلاه :

1 - معاهدة سيفر في فرنسا 1920 اقرت كيان مستقل (وطن) لشعبنا وللكورد والارمن واليهود ولكن !!
-----
من المعروف تاريخيا ان شعبنا الكلداني السرياني الاشوري المسيحي قبل الحرب العالمية الاولى 1914 كان يعيش ضمن الامبراطورية العثمانية في (العراق وسوريا وتركيا ولبنان) وكذلك في إيران وكانوا يتمركزون في ولايات (الموصل وهكاري وأرضروم ووان وأورميا والجزيرة السورية وغيرها) وبعد انتهاء الحرب العالمية الاولى تم تقسيم اراضي الامبراطورية العثمانية بموجب اتفاقية (سايكس- بيكو) السرية عام (1916) بما يتوافق مع مصالح الدول المنتصرة (روسيا وفرنسا وبريطانيا) حيث تم تقسيم تركة الامبراطورية العثمانية في عالمنا المشرقي الى عدة دول لذلك كان من الطبيعي أن تتفاعل قضية حقوق شعبنا (الحليف الصغير) وكذلك قضية الاكراد مع تطور الأحداث المتسارعة في شمال العراق وجنوب شرق تركيا وأن تصبح قضية وحقوق شعبنا والكورد لاحقاً ضحية التسويات والخيانة بين العراق وبريطانيا وتركيا 

وهنا لا بد من الاشارة الى ان بنود معاهدة سيفر في فرنسا عام 1920 كانت فرصة ذهبية (لشعبنا والكورد والارمن واليهود) حيث اقرت هذه المعاهدة بشكل واضح وصريح الكيان المستقل الامن (الوطن) لشعبنا على ارضه التاريخية وكذلك للكورد واليهود والارمن لكن بسبب الضغوطات التركية وسياسة البريطانيين القذرة وخيانتهم الموثقة لشعبنا وللكورد سرعان ما تم استبدال معاهدة سيفر بمعاهدة جديدة هي (معاهدة لوزان) في سوسيرا عام 1924 سيئة الصيت والسمعة والتي قسمت كوردستان الى الدول الاربعة (العراق وتركيا وايران وسوريا) واعترفت بالحق (اليهودي والارمني) في اعلان كيانهما الوطني ودولتهم المستقلة

واعتبرت (شعبنا والكورد) من الاقليات الصغيرة !! يمكن حل مشاكلهم في دولهم ما شالله على هذه العبقرية !! اي ان المعاهدة تخلت عنهم بوضوح في محاولة لمسخ والغاء هويتهم وخصوصيتهم القومية والتاريخية وهذا الانكار الدولي المتعمد لحقوق شعبنا وحقوق الكورد في حينها يضع الامم المتحدة والمجتمع الدولي وحكومة اقليم كوردستان ونحن في القرن 21 امام مسؤولياتها التاريخية والاخلاقية بخصوص حقوق شعبنا المشروعة حيث تعرض شعبنا الى المجازر والويلات والمذايح والتهجير والظلم والاضطهاد من اطراف مختلفة دوليا واقليميا ومحليا ومنذ ذلك التاريخ ولغاية اليوم لثنيه عن المطالبة بحقوقه واقامة كيانه المستقل على ارضه التاريخية واليوم اجد من الضروري جدا تجديد هذه المطالبة التاريخية والقانونية المشروعة من قبل شعبنا وتنظيماته ومؤسساته في الوطن والمهاجر في ظل الظروف العصيبة المحيقة بشعبنا ومستقبله اولا بجعل منطقة سهل نينوى منطقة بعد التحرير امنة بحماية دولية ومن ثم ثانيا تأسيس دولة لشعبنا في جزء من ارضنا التاريخية في سهل نينوى وبعض اجزاء اقليم كوردستان انه حق مشروع وطبيعي وليس منه او شفقة من احد لاننا اصحاب الارض والدار منذ فجر التاريخ لان اتفاقية (سيفر - فرنسا 1920) ثبتت هذا الحق لشعبنا وللاخوة الكورد حيث الاخوة الكورد يطالبون بهذا الحق اليس من حقنا ان نطالب نحن ايضا ؟!!

2 -  ما هي العوامل والاسباب لطرح مشروع الدولة الكوردية بقوة في هذا التوقيت ؟
-------
أ -  كما هو معروف أن إقليم كردستان العراق استطاع السيطرة عسكريا على اغلب المناطق المتنازع عليها بين بغداد والاقليم بعد هجمات داعش الارهابية عام 2014 وفي مقدمتها محافظة كركوك الغنية بالنفط والغاز لتأمين الموارده المالية للدولة الكوردية وكذلك سيطر على بعض المناطق المتنازع عليها في محافظات ديالى وصلاح الدين ونينوى ومنها بعض اراضي شعبنا في منطقة سهل نينوى ومن المؤكد ان هذه السيطرة العسكرية والامنية للمناطق المتنازع عليها سوف ترسم الحدود الجغرافية للدولة الكوردية وتؤمن له الموارد المالية للدولة الجديدة للاستغناء عن بغداد

ب - نجاح القيادة الكوردية الرسمية بأقامة علاقات دولية متوازنة وفعالة وحيوية ومهمة مع امريكا واوربا واستراليا وكندا وكذلك نجحت في ارساء علاقات متوازنة مع الدول الاقليمية وفي مقدمتها تركيا والسعودية والاردن وبعض دول الخليج العربي والى حدود معينة مع ايران بذلك اصبح الاقليم لاعبا ودورا مهما في العراق والمنطقة الاقليمية والسياسة الدولية علما ان للاقليم  علاقات متميزة وممتازة مع الكورد في سوريا وتركيا وايران وهذا عامل اضافي لتحقيق الهدف

ج - اليوم اصبح الاكراد في العراق وسوريا وتركيا قوة معتمدة وحلفاء استراتيجيين واساسيين لامريكا والتحالف الدولي في التصدي لدحر تنظيم داعش الارهابي واخواته لان قوات البيشمركة في سوريا والعراق اثبتوا جدارتهم واخلاصهم وتفانيهم في المعركة ضد داعش وقدموا قوافل من الشهداء وتجربة معركتي مدينتي (الكوباني - عين العرب في سوريا) و (سنجار - في العراق) نموذجا يجسد هذه القدرة والجدارة في المعركة وهنا لا بد الاشارة ان اكثر من مسؤول عسكري امريكي وفي التحالف اكدوا ان استكمال معركة تحرير منطقة سهل نينوى ومدينة الموصل لا يمكن ان تتم بكفاءة ونجاح الا بمشاركة فعالة وقوية لقوات البيشمركة فيها

انتهى الجزء الاول

http://www.presidency.krd/arabic/articledisplay.aspx?id=Xy/GN2Lj04g=

                                            انطوان الصنا

                         antwanprince@yahoo.com



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3168
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: رد: ما هو مصير شعبنا وحقوقه في حالة قيام الدولة الكوردية ؟ ج1 /انطوان الصنا   2016-02-05, 11:06 pm

اقتباس :

مايكـل سيـﭘـي



رد: ما هو مصير شعبنا وحقوقه في حالة قيام الدولة الكوردية ؟ ج1
« رد #1 في: 06.02.2016 في 01:15 »
مصيره بإخـتـصار :
يـلـمّ جـوالاته ويستـر عـلى روحه ... ويغادر
وإلاّ فـلـيـبـقَ لـيـذوق الطعـم ، فـقـد يكـون طيـباً




اقتباس :

انطوان الصنا


رد: ما هو مصير شعبنا وحقوقه في حالة قيام الدولة الكوردية ؟ ج1
« رد #2 في: 06.02.2016 في 03:30 »
الاخ الشماس  مايكـل سيـﭘـي المحترم
شلاما وايقارا

اولا ارجو ان تكون بخير وصحة جيدة مع العائلة الكريمة وثانيا شكرا لمداخلتكم اعلاه واحترم رأيكم لكن اختلف معك تماما لان شعبنا الكلداني السرياني الاشوري المسيحي صاحب الارض والدار تاريخيا وموضوعيا وهذا يعرفه القاصي والداني فليس من المعقول ان نترك ديار وارض الاباء والاجداد مهما كانت الصعوبات والتحديات والمخاطر ومهما طال الزمن وغلت التضحيات وشعبنا وتنظيماته القومية في الوطن ستمارس حقها الدستوري في العمل القانوني والديمقراطي والسياسي السلمي كشركاء اساسيين في الوطن من اجل الحصول على كامل حقوقنا المشروعة من دون تهميش واقصاء خاصة اذا لم نصنع مستقبلنا بأنفسنا فسيصنعه لنا غيرنا علما ان شعبنا ليس لنا اصدقاء مخلصين وجادين من شركاء العملية السياسية في الوطن الا القليل مع تقديري

                                             اخوكم
                                          انطوان الصنا



اقتباس :

مايكـل سيـﭘـي


رد: ما هو مصير شعبنا وحقوقه في حالة قيام الدولة الكوردية ؟ ج1
« رد #3 في: 06.02.2016 في 05:32 »
 لا شـك أن كلامك منـطقي ، ولكـن قـبل ذلك الأفـضل أن تـسأل : أين شعـبك في بابل وأربيل وشرقاط والمدائن وقـطر وفـيلكة ... .......... في العـراق كـله ؟ في الشمال والجـنـوب

أين أبونا إبراهـيم ؟ ........ وغـيره .
خـلينا بحالـنا أخي ... المشكـلة ليست ولـيـدة الـيوم وإنما تأريخ يمتـد إلى أكـثر من 2500 سنة من الإنـتـكاسات .... ممن تـتـرجّى خـيـراً الـيـوم ؟



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ما هو مصير شعبنا وحقوقه في حالة قيام الدولة الكوردية ؟ ج1 /انطوان الصنا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى كلداني :: 

مقالات بآراء اصحابها
 :: منتدى نشر الغسيل بين الفرقاء

-
انتقل الى: