منتدى كلداني

ثقافي,سياسي,اجتماعي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 كتاّب الانترنت أصناف/عبدالاحد سليمان بولص

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3169
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: كتاّب الانترنت أصناف/عبدالاحد سليمان بولص   2016-02-28, 8:38 pm

عبدالاحد سليمان بولص


كتاب الانترنت أصناف
« في: 21:16 27/02/2016 »
كتاّب الانترنت أصناف

أصبح الانترنت أسهل وأسرع وسيلة في الكتابة لايصال المعلومات والآراء  وبتكلفة شبه معدومة اذ انّ كل ما يحتاجه الشخص هو جهاز حاسوب ولوحة حروف (كيبورد) يستعملها كل من أراد التعبير عن آرائه والافصاح عن مكامن نفسيته ولكثرة محبّي الكتابة وهواتها ادرج فيما يلي تقييمي الشخصي لكتّاب الانترنت استناداً الى خبرتي  في هذا المجال مُقَسِّماً اياهم الى ثلاثة أصناف رئيسية كالآتي:

1- الصنف الأوّل:

يتميّز أصحاب هذا الصنف بالرزانة واحترام النفس في كتاباتهم ويترفّعون عن الانتقاص من المقابل وان اختلفوا معه في الرأي والمواضيع التي ينشرونها تكون الغاية منها ايصال فكرة أو معلومة قد يستفيد منها القارئ كأن تكون ذات فائدة علمية أو أدبية أو تختص بموضوع اجتماعي يهم المتلقّي عساه أن يضيف شيئاّ منه الى خزينه  المعلوماتي ربّما كان خافياً عنه.

2- الصنف الثاني:

يمتاز هذا الصنف بكثرة أعضائه وحبهم للظهور عن طريق الاكثار من الكتابة والتداخّل حول كل شاردة وواردة جاعلين من أنفسهم عالمين بكل شيء وتحمل معظم كتاباتهم معلومات منقولة ومكرّرة يختارون مواضيعها من تلك التي تستقطب عدداً كبيراً من القراء كأن تختصّ بالشأن القومي أو الطائفي ويحاولون في العادة  فرض رأيهم على المقابل .

3- الصنف الثالث:

ينفرد هذا الصنف بكونه ذو نفسية متذبذبة  يهوى مراقبة ورصد  تحرّكات المقابل بغية التهويل والانتقاص ليثبت بأنّه هو الأفضل ويمكن تقسيم هذا الصنف الى الفئات التالية:

أ-  أن يكون ذو خلفية مهمّشة  يحاول اخفاء ماضيه وينسب لنفسه خصائل يفتقر اليها بغية تعويض شعوره بالنقص الذي يعاني منه  عن طريق الانتقاص من  مقابل يعلوه مرتبةً على المستوى الخلقي أو الثقافي او المجتمعي.

ب- أن  يكون ضعيف الثقة بنفسه وقابلياته فاقداً الجرأة في قول ما  يريد قوله بشفافية وصراحة ولذلك يلاحظ في كثير من الأحيان  لجوء بعض كتّاب هذه الفئة الى التخفّي وراء أسماء مستعارة لينأوا بانفسهم عن ردّة فعل ومحاسبة من يتتطاولون عليه.

ج-  فئة بائعي القلم  وهي الأخطر ولا تستحقّ ان يطلق على أعضائها تسمية كُتّاب عندما يكون همّهم الأوّل  الطعن في المقابل والانتقاص من سمعته  لقاء أجرٍ يتلقّونه ولا مانع لديهم من تغيير قناعاتهم والجري وراء من يدفع أكثر والحمد لله انّ هؤلاء لا يمثِّلون الا قلة قليلة وأفضل طريقة للتعامل معهم هي تجاهلهم كلياً وعدم اعطائهم أهمية لا يستحقّونها.


تتحمّل بعض المواقع الالكترونية الصغيرة أو المهمّشة جزءاً من المسؤولية عمّا يكتبه أصحاب الصنف الثالث وبصورة خاصّة أصحاب الفئة (ج) من تجاوزات وكتابات هابطة حين تسمح بنشر كل ما يردها على علاته  من دون رقابة رغبة منها في استقطاب أكبر عدد ممكن من المتابعين.

تبقى فسحة حرية النشر واسعة ومباحة للجميع وتبقى حرية التعبير عن الرأي مكفولة لكل واحد ولكن الانسان الذي يعرف قدر نفسه هو الذي يحوز على احترام القارئ وتقبّله .



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3169
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: رد: كتاّب الانترنت أصناف/عبدالاحد سليمان بولص   2016-02-28, 8:41 pm

الردود منقولة من موقع عنكاوة كوم

اقتباس :

جان يلدا خوشابا




  • عضو فعال جدا


رد: كتاب الانترنت أصناف
« رد #1 في: 28.02.2016 في 00:27 »
حضرة الاخ  عبد الأحد  سليمان بولص
تحياتي
انا اتفق معك بكل كلمة كتبتها  وأردت  ان أضيف لو سمحت لي بأن هنالك نوعان من الكتّاب
الكاتب المتعلم والكاتب المثقف 
الكاتب المتعلم    ( متعلم عن طريق شهادة دراسية  )  وهولاء موجودين فيما بيننا وبكثرة
والكاتب المثقف  الوعي والمحلل وغير المتعصب والذي يتقبل الحوار والنقاش  واحترام الغير وهولاء قلة ومع الأسف  . 
ارجوا أن  اوصلت رأي البسيط  مع جل احترامي وتقديري الشخصي لكم  ولكل الاخواة في هذا المنبر الذي  احترامه فأنا اشتركت في هذا المنبر قبل سنة تقريباً وهذه ما لحظته . 
ولَك مني التحية والاحترام  ومع كل ألود



جان يلدا. / ديترويت



اقتباس :

مسعود النوفلي




رد: كتاب الانترنت أصناف
« رد #2 في: 28.02.2016في 06:00 »

الاخ العزيز عبدالاحد سليمان بولص المحترم
شلاما
شكراً على هذه المقالة المختصرة والتقسيمات التي وضعتها عن الكُتّاب في هذا الحقل الواسع. ما تفضّلت به صحيح جداً حيث يشمل التقييم النقدي الأيجابي والسلبي في نفس الوقت.
لا يستطيع الانسان الحُكم على غيره ليستنتج، إلا من خلال النظر ومقارنة عناصر كثيرة تتمازج مع بعضها البعض وهي التربية والأخلاق والأيمان أو عدمه وما يمتلكه من خبرات في العمل او في المجتمع والعائلة.
لا ننسى اخي عبدالأحد أن في كل بيت يوجد "بيث ايقارا" التي تحوي كل فضلات الأنسان القادمة من المعدة، هذا الكلام ذكّرني به احد الأخوة قبل يوم وكان يتحدث عمّا يُكتب في النت، فلا نستغرب من هؤلاء وخاصة بعد ان كشفنا اسماء بعضهم واماكنهم.
نعم، المواقع تتحمّل المسؤولية، لأن صاحب الموقع يعلم بالأسماء المزوّرة ولعدة اسماء لشخص واحد ومن نفس الآي بي الخاص في النت عن الحاسبة التي يستخدمها. هناك من طرد البعض من هؤلاء من موقعهِ. على العكس هناك مَنْ يُشجّع هذه القلّة القليلة للكسب المادي وغيرها من الأمور. ايضاً وللأسف، هناك اشخاص يُشجّعون الفئة ج المذكورة اعلاه ولا يستنكرون العمل الخاطيء، فبدلاً من الوقوف بجرأة الى جانب الحق نراهم يُغمضون عيونهم وكأن الأمر لا يعنيهم وهُم يتفرّجون لكي يتمادى الكاتب في كتاباته اكثر.
كخلاصة نحن لسنا افضل مما كتبه الشاعر الذي وصف الشعب بِ "شعبنا لا يستحي". انا لا اقول الشعب مثل هذا الشاعر - حاشا- وإنما أكيد هناك البعض من شعبنا الصغير يشملهم هذا الكلام وينطبق عليهم تماماً.
تحياتي الاخوية وشكراً



اقتباس :

د.عبدالله رابي




رد: كتاب الانترنت أصناف
« رد #3 في: 28.02.2016 في 07:49 »
الاستاذ القدير عبدالاحد سليمان المحترم
تحية
شكرا للمقال الرائع عن تصنيف كتاب المواقع الالكترونية المستند على أساس السلوك في الكتابة . وقد أثار انتباهي لاهميته ،ولي مداخلة لاضافة الى ما تفضلت به لو سمحت :واقدمها في ضوء معطيات علم اجتماع المعرفة
هناك عدة تصنيفات للكُتاب تعتمد على اسس مختلفة بالاضافة الى ما تفضلت به عن اساس السلوك، فهناك اساس التعامل مع الافكار فيصنف الكتاب الى:
الكاتب الناقل الذي ينقل المادة او الفكرة من غيره كما هي
الكاتب الجامع الذي يجمع الافكار التي تروق له لاثبات رأيه حول مسألة ما فيعتمد على مصادر مختارة تنفعه فقط
الكاتب المؤلف الذي يجمع المادة الفكرية من مصادر مختلفة بغض النظر عن ما يؤمن به من افكار ليصل الى فكرة عن الموضوع
الكاتب المبدع الذي يعتمد على الافكار السابقة لغيره ويحللها ويربط بينها ويضيف عليها الجديد من الافكار.
الكاتب النمطي الذي يكرر الموضوع بالحاح ولا ينوع من الافكار ولا يأتي بجديد أعتقادا منه أنه سيؤثر على المتلقي ، الا أنه يجهل بأن المتلقي سيمل ويهمل كتاباته .فهو غير مبدع .بحيث يتبين من الالحاح وجود الاسقاطات في الكتابة وليس الغرض هو المنفعة العامة.
وهناك تصنيف بحسب الحكم المسبق للفكرة
الموضوعي والمتحيز ولكل منهما اسبابه
وتصنيف من حيث المنهجية
كتاب منهجيون يستخدمون المنهجية العلمية
كتاب مؤدلجون يتاثرون بكتاباتهم بايديولوجيات الجماعات المرجعية الانتمائية للكاتب كأن تكون احزاب سيياسية او الاديان او الطبقة الاجتماعية او الانتماءات القومية والاثنية وما شابه .
وكتاب هواة الذين يكتبون من اجل الكتابة فقط كما يمارس اي هواية اخرى ليشغل الفراغ الذي يعاني منه وما اكثرهم في مواقع شعبنا .وهناك مؤلفين كتب ايضا هواة .
ولي اضافة الى ما تفضلت به عن صنف ج الذي يمكن ان نطلق عليهم اصحاب السلوك غير المستقر
وهنا مداخلتي عن كتاب الاسماء المستعارة:
فهناك نمطين منهم
الذي يستخدم اسمه الصريح في بعض المواضيع واسم مستعار في مواضيع اخرى ،وهذا النمط مصاب بالازدواجية الشخصية تماما فيتبنى شخصيتين احداها يعبرعن افكاره باسمه الصريح وفقا لعقله الظاهري والثاني باسم مستعار للتعبير عن المكنونات المكبوتة في العقل الباطني منذ الطفولة أو تحولت الى العقل الباطني حيث اللاشعور فيعبر عنها باسم مستعار تماما كالمثال الاتي
مثل الشخص الذي يعاني من الكبت الجنسي فالعقل الظاهري برقابة الضمير يحول دون اشباع الرغبة الجنسية كما يشاء فتتحول الى العقل الباطني الى أن يتمكن باشباعها كما يريد منه المجتمع وان لم تسنح له الفرصة قيلجأ الى الخفاء بشخصية ثانية دون ان يعلن عنها وهذا تماما ما يحدث عند اصحاب الاسماء المستعارة فله مكبوتات عن قضية ما فلا تسمح المؤثرات الحارجية باطلاقها فيطلقها باستعارة شخصية ثانية بالاختفاء وراء اسم مستعار،ففي حينها يشعر بالارتياح والنشوة النفسية .
وهناك المتستر باسماء مستعارة لاسباب الخجل والخوف لاثارة مواضيع تخص الامور الجنسيةوالدين او السياسة او الامن او حياة الاشخاص .
ومن فضلك اود القول للاخ العزيز المبدع جان يلدا :
تصنيف اضافي اخر مهم تفضلت به للتصنيفات واود الاشارة الى ان
ليس كل متعلم مثقف ، فالشهادة هي مجرد اجازة للعمل في حقل معرفي معين .
وعليه يكتب المتعلم بتأثير المتغيرات التي ذكرتها اعلاه .
أما المثقف فهو كما تفضلت من يقبل الراي الاخر ويحترمه ولا يلتزم بالنمطية الكتابية وليس كل كاتب مثقف ،ومفهوم الثقافة والمثقف موضوع يحتاج الى صفحات .
اخي العزيز جان الذي اضعه في خانة المثقفين من كتاب شعبنا بكل جدية لتمتعكم بقبول الراي الاخر واحترامه مثلما تحاولون دائما التوفيق وليس التفريق تحية لك ومحبة أخوية.
وهناك اخي عبدالاحد والقراء الاعزاء جميعا علاقة بين ما يكتبه الكاتب والمتغيرات الاتية :وفقا للقانون العلمي في علم اجتماع المعرفة الذي ينص ( توجد علاقة وارتباط بين الكتابات والابداعات العلمية والخلفية الانتمائية والاحداث والمواقف التي يتعرض اليها صاحبها في حياته الاجتماعية ).
عمر الكاتب
الانتماء الطبقي
المشاعر الدينية
الانتماء السياسي له ولاسرته
الاوضاع الاسرية التي عاشها
الاحداث المؤلمة في الطفولة التي تتحول الى اللاشعور ويعوض عنها في الكتابة كالانتقام من شخص او مؤسسة معينة او نظام ما أو جماعة بشرية ما .
وعليه فعند تدريس مادة النظريات في الجامعة يبدأ الاستاذ بعرض حياة المنظر او العالم قبل طرح افكاره ليتعلم الطلبة مدى تاثر صاحب النظرية بالمتغيرات المذكورة سواء في العلوم الاجتماعية او الطبيعية او الصرفة’
اكتفي بهذا القدر واسف على الاطالة .
اخوكم
د . رابي



اقتباس :

شوكت توســـا



رد: كتاب الانترنت أصناف
« رد #4 في: 28.02.2016 في 13:46 »
الاستاذ الفاضل عبد الاحد سليمان المحترم
تحيه طيبه
 دعني بداية صديقنا العزيز عبد الاحد ان اشكركم على التفاتتكم هذه, باعتقادي  فهي لم تأت من فراغ بل لها مسبباتها التي لفتت انظاركم مثلما تلفت انظار آخرين (قراء وكتــّاب)يمتلكون هكذا اهتمام ويهمهم ان يكون للكلمة قيمتها ووقعها المفيد باتجاه الهدف المنشود عند الكتابه , اذن تقييمكم وتصنيفكم للكتــّاب بالتسلسل الذي تفضلتم به من شأنه أن يلقى رضى البعض  وتأييدهم دون شك ,وبالمقابل لابد لهذا التصنيف ان يدغدغ بعض مكامن المواجع فيدفع بالبعض الاخر باتجاه مراجعة مطلوبه  وتصحيح  نوعي على الاقل من اجل ان يـُخرج نفسه على سبيل المثال من التسلسل الثالث ضمن تصنيفكم  ويضعها في تسلسل  آخر يقيه ويبعده من ملامة نفسه .
 الامر الاخر الجميل في عرضكم هذا هو ليس فقط في طريقة مخاطبتكم للكاتب من خلال هذا التصنيف الواقعي , انما هناك تحصيل حاصل سيتحقق عندما يبدأ القارئ ايضا  باعتماد مثل هذه المعياريه اثناء قراءته بالتالي سيخرج هو الاخر بنتيجه تساهم في  الضغط على الكاتب بالاتجاه الذي  فيه سيكون تحقيق الافضل للاثنين ولنا جميعا.
شكرا جزيلا لكم استاذنا العزيز عبدا الاحد ونتمنى منكم المزيد في هذا الاتجاه.
تقبلوا خالص تحياتي


اقتباس :

عبدالاحد سليمان بولص




رد: كتاب الانترنت أصناف
« رد #5 في: 28.02.2016 في 19:17 »
الأخ جان يلدا خوشابا

شلاما

شكراً على مرورك وأنا معك في ما ذكرته وهناك مقولة في مجتمعنا تقول ( ليس كل خريج مثقّفاً ولا كلّ أمّي جاهلاً )

تبقى التربية العائلية ركناً أساسياً في تكوين ثقافة الفرد والبذرة الأساسية في تنشئته يتقرّر على ضوئها سلوكه المستقبلي.

تقبّل تحياتي.



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!



عدل سابقا من قبل الامير شهريار في 2016-03-01, 9:34 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3169
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: رد: كتاّب الانترنت أصناف/عبدالاحد سليمان بولص   2016-02-28, 8:44 pm

الردود منقولة من موقع عنكاوة كوم


اقتباس :

عبدالاحد سليمان بولص





رد: كتاب الانترنت أصناف
« رد #6 في: 28.02.2016 في 23:31 »
أخي العزيز مسعود النوفلي المحترم

بشينا وبشلاما

لك الشكر على مرورك وعلى اضافاتك المهمّة على الموضوع وكما هو معروف عنّي في معظم كتاباتي فانا لا أحب الاطالة وأعمل بالمبدأ القائل ( خير الكلام ما قلّ ودلّ) ولو أظفت المزيد من الشرح عن كل صنف من الأصناف الثلاثة لتطلّب الأمر صفحات عديدة دون أن أتمكّن من اعطاء كلّ صنف كامل استحقاقه.

نعم الاستنتاجات التي نتوصّل اليها مبنية على ما يكشفه المسيؤون أنفسهم نتيجة التصرّفات غير المتّزنة  التي يقومون بها كما كشفنا بالاسم والمركز معظم المشرفين على موقع الخفافيش ( كلداني أقذر منتدى) الذين وصفوا أسيادهم بأولاد الزانية وهو الوصف الذي ينطبق عليهم. لا يخلو أيّ مجتمع من الفاسدين بائعي الضمير ولكن نشكر الربّ أن عددهم بين أبناء شعبنا محدود جدّاً وهم الذين ينطبق عليهم قول الشاعر بأنّهم لا يستحون.

أسفل درك يمكن أن يصله الانسان هو حين يتجاوز على الآخرين دون وجه حق مدفوعاً بالاجرة التي يتقاضاها وهو ما يدلّ على كونه  ذو خلفية هابطة  لأن الشجرة الصالحة لا يمكن أن تثمر ثمراً سيّئاً ولا الشجرة السيّئة أن تثمر ثمراً صالحاً.

مع تقديري الخالص.




اقتباس :

ميخائيل ديشو





رد: كتاب الانترنت أصناف
« رد #7 في: 29.02.2016 في 00:18 »
 

الاستاذ عبد الاحد سليمان بولص
اكتب مداخلتي هذه بتردد لان الاختلاف مع مقالتك قد تضعني في احدى خانات التصنيف الغير لائقة لاني اعتقد بأن تصنيفك هذا ليس لكل كتاب الانترنيت وانما لكتاب بعض مواقع شعبنا فقط  والا لكنت تحتاج الى صنوف اخرى قد تكون بالمئات في كل الاختصاصات على الانترنت, بالاضافة انه تصنيف غير علمي بل مجرد رأيك لذا قررت انا ايضا ابدي رأي الشخصي في الموضوع على مبدأ لا احد يحصل على كارت بلانج تحت تهديد التصنيف للاخرين في عصر حيث تصنيف البشر اصبح لا يعني شيْ.
كل من يقرأ موضوعك هذه يتبادر الى ذهنه سؤال الاتي, الى اي صنف ينتمي الاستاذ عبد الاحد؟. بما انك كاتب الموضوع فبالتأكيد سيصل  القاريْ الى النتيجة انك صنفت نفسك ضمن الصنف الاول الجيد وليس الصنوف الاخرى السيئة. انا لا اقصد انك لا تستحق ان تكون ضمن الصنف الاول, ولكن الاخرون اولى في مدحك.
 نعم اصبح الانترنت اسهل واسرع وسيلة ليس فقط في الكتابة لايصال المعلومات والاراء, وانما ايضا للبحث والاطلاع على اخر المستجدات العلمية والاجتماعية والسياسية والاخبارية والتعلم منها , والاهم من كل هذا, الحرية التي منحها لنا الانترنت, حيث  لم نعد نغلف كتبنا باوراق الجرائد او نخاف من ابداء اراءنا, وكذلك سهولة الحصول على المعلومة المخالفة للرأي السائد والخاطيْ. لذلك, اذا التصنيف غير علمي بل مجرد ابداء رأي, فانا اقسم كتاب شعبنا الى فئتين على اساس ما افرزه الانترنت
بما ان جيلنا الحالي يعاني من ازمة الازدواجية في الانتماء للمرحلتين, مرحلة قبل الانترنت, حيث الاضطهاد الفكري مع التزمت في الانتماء الذي يمنع العقل اعطاء فسحة الحرية في التفكير الحر السليم , ومرحلة الحرية التي منحها لنا الانترنت في البحث والتقصي متجاوزا الاشخاص والمؤسسات. فأن الفئة الاولى من كتابنا يكتبون بحرية لا تضاهيها حرية في الاطراء والثناء لشخوص ومواقف يمثلون الانتماء الفكري والمذهبي لهم, ويواجهون النقد  بسيل من العموميات والشموليات واتهمات بمصطلحات كالطائفية والعشائرية , التي تخلى عنها جيل الشباب الجديد من مستخدمي الانترنت, للمخالفين عنهم وذلك لتكميم الافواه , بدون الاطلاع على الحقائق في الانترنت ومناقشتها بفكر حر جدلي. الهروب قبل ظهور الانترنت هي وسيلتهم, لذا تجدهم يكثرون الترديد (نعم.. ولكن) ليظهروا الرزانة والادب والخلق ولكن في الحقيقة ليس لهم القدرة على اتخاذ موقف محايد عن انتماءهم.
والفئة الثانية من كتابنا وهم قلة, الذين تجاوزوا مرحلة الاضطهاد الفكري قبل الانترنيت من تقديس الشخوص والمؤسسات ومبدأ الحال الراهن, ويستعملونه لغرض البحث والتقصي ثم تحليل الامور بشكل حر بعيدا عن العاطفة ومستقل عن التبعيات. ولكنهم سيبقون دائما تحت مطرقة اضطهاد الفئة الاولى الى حين بروز كتاب الجيل الجديد الذي يأتي بعدنا.
مع التقدير


اقتباس :

عبدالاحد سليمان بولص





رد: كتاب الانترنت أصناف
« رد #8 في:29.02.2016 في 03:07 »
الأخ الفاضل الدكتور عبدالله رابي المحترم

تحياتي الخالصة

شرّفني مرورك وتقييمك للموضوع  ولشخصي وأشكرك على الشرح الوافي والتحليل العلمي المستفيض حول الكتابة في الانترنت الذي يعتبر بحد ذاته مقالة متكاملة تعطي دراسة مفصّلة عن أصناف ونفسيات وخلفيات مختلف أنواع الكتاب .

الآراء التي طرحتُها أنا لا تعدو عن كونها قناعات شخصية نابعة من خبرتي المتراكمة لسنوات عديدة نتيجة كوني أحّد مرتادي هذا الحقل الشائك أحياناً لكونه ساحة مفتوحة يدخلها كلّ من يرغب في التعبير عن آرائه ولكن المؤسف هو أنّ البعض استغلّها لغايات أخرى لا تخدم المجتمع قدر ما تلهث وراء مصالح انانية.

مع التقدير



اقتباس :

عبدالاحد سليمان بولص





رد: كتاب الانترنت أصناف
« رد #9 في: 29.02.2016 في 03:27 »
الأستاذ الفاضل شوكت توسا المحترم

تحية أخوية

أشكرك على هذه المداخلة الرائعة والهادفة المؤيِّدة لآرائي ولا أخفي عنك بأنّي كنت قد هيّأت هذا الموضوع للنشر منذ فترة ليست بالقصيرة لكني كنت متردّداً حول نشره متوقِّعاً أنّه سوف يدغدغ بعض المواجع كما تفضّلت ولمّا تيَقّنتُ بان التمادي من قبل البعض آخِذٌ في الازدياد قرّرت نشره.

آمل أن يحاول البعض اعادة النظر في أسلوبهم لأن الغاية الأساسية من وسائل الاعلام يجب أن تكون خدمة الانسانية وليس تدميرها لكنّي أشكّ كثيراً في أن يتمكّن من ذلك من يقع ضمن الصنف الثالث (ج).

وتقبّل شكري وتقديري



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!



عدل سابقا من قبل الامير شهريار في 2016-03-01, 9:35 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3169
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: رد: كتاّب الانترنت أصناف/عبدالاحد سليمان بولص   2016-03-01, 5:39 am

الردود منقولة من موقع عنكاوة كوم

اقتباس :

عبدالاحد سليمان بولص





رد: كتاب الانترنت أصناف
« رد #10 في: 29.02.2016 في 05:45 »
الأستاذ ميخائيل ديشو

أنا لم أذكر اسماً واحداً  على الاطلاق وعليه لا تقلق لأنّي سوف لن اصنّفك ضمن أيٍّ من الأصناف الثلاثة خاصّة وانت جديد نسبياً على هذا الموقع ومعلوماتي قليلة عن جنابك.

تكرّر القول بأنّ التصنيف غير علمي وأنا أؤيّدك في ذلك لأنّي لم أقل انّه علمي  وقد ذكرت في بداية المقالة بأنّ الموضوع هو ( تقييمي الشخصي لكتاب الانترنت استناداً الى خبرتي في هذا المجال). أمّا اذا أردت تحليلاً علمياً متكاملاً للفكرة فأمامك مداخلة الدكتور عبدالله رابي المختص في علم الاجتماع التي تحمل التسلسل رقم (3) على هذه المقالة وقد أفاض في تصنيف الكتاب بطريقة أكاديمية علمية رائعة.

كما انّي لا أضع نفسي في أيٍّ من الأصناف الثلاثة وأترك تقدير ذلك لأكثرية القراء الكرام وأحترم آراء هم وسوف أتقبّل قرارهم برحابة صدر.

تحياتي



اقتباس :

1_MAHER POLES




رد: كتاب الانترنت أصناف
« رد #11 في: 29.02.2016 في 08:36 »

السيد عبدالأحد سليمان المحترم

يقول عباس محمود العقاد " من غربلَ الناسَ نخلوه"

إن غربلة الناس (الكتاب هنا) و بالرغم من كونها فعل غير محبب و منبوذ اجتماعياً، فإن جائت حسب إجتهاد أي شخص تتحكم بهذا الفعل مشاعر مكبوته تجاه الآخرين من الكراهية و الحب، و هي أيضاً بإتجاهين متعاكسين. و سأضرب لك مثالاً:
لنفرض بأن هناك ثلاثة تصنيفات للكتاب: جيد، متوسط و سيء.
 فالذي أحترمه و يحترمني، أقدّره و يقدّرني، أفكاره تتقارب من أفكاري، أدافع عنه و يدافع عني.... فهذا بالتأكيد سيكون موقعه بالنسبة لي ضمن قائمة الصنف الأول(جيد). و هكذا بالنسبة له سيقيمني و يضعني ضمن التصنيف الأول.
أما الذي لا يحترمني و يعاديني و يخالف أفكاري، فسأضعه ضمن الخانة الأخيرة (سيء)، و هو من جانبه أيضاَ سيضعني أنا أيضاً في الخانة الأخيرة (سيء).
أما بالنسبة للتصنيف (متوسط) فالحالة تترنح بين الصنف(جيد) و الصنف(سيء)؟.
و بما إنك قد غربلت الكتاب الى ثلاثة أصناف، فمن حق الكتاب أن ينخلوك كيفما يشاؤون أيضاً. و حسب المثل المذكور أعلاه، فإن نسبة من الكتاب يضعونك ضمن الصنف الأول، و نسبة أخرى ضمن الصنف الثاني و نسبة ضمن الصنف الثالث.
سأدلي برأي هنا و كعادتي لا أجامل أحداً على حساب رأي الشخصي: الموضوع الذي كتبته يدل على المنحنى التنازلي لكتاباتك، فالموضوع لم يكن ضرورياً و يدل على إنك ملأتَ فراغك فيه. و بموجب تصنيفاتك الثلاثة فأنا حتماً لا أضعك ضمن الصنف الأول (بدون زعل و تقبل الأمر بروح رياضية). كما انا واثق بأنك لن تضعني ضمن الصنف الأول أيضاً و بعكسه سندخل نفق النفاق.

تقبل تحياتي
ماهر بولص




اقتباس :

يوحنا بيداويد




رد: كتاب الانترنت أصناف
« رد #12 في: 29.02.2016 في 10:16 »
 الاخ عبد الاحد سليمان
الاخوة الكتاب والمعلقيين
تحية للجميع

انا اظن الكاتب الجيد هو من يحب الثقافة والاطلاع دائما ويقبل تغير مواقفه بحسب تلك الحقائق الجديدة التي قد يكون يجهلها في السابق.
 
الكًتاب بصورة عامة نوعين الكاتب الموضوعي الواسع الافق والاطلاع، موضوعي في كل حرف يكتبه  ويريد وصف الحقيقة كما يراها او يحس بها ( يدركها)، امين في الدفاع عنها وتراه يتوسع يوما بعد يوم في الربط وبناء العلاقات المعقولة بين اجزاء الوجود!!

اما النوعي الثاني من الكتاب هو النرحسي المحدود الافق واناني الرغبة، يقتصر فكره على ابراز الحقيقة كما هو يريد ان تكون؟!!
لايهمه سوى سرد الجمل والدلائل لتاكيد واثبات ما يريد تحقيقه هو (نفسه) من تلك القضية، ولكن بعد فترة تراه يخلع هذا الثوب ويمتهن اسلوب اخر و ينطلق من منطلقات اخرى مناقضة لموقفه الاول  حينما يتحدث في قضية اخرى.

شكرا لموضوعك الذي احتذب انظار عدد من كتاب البارزين في موقع عنكاوا كوم.

يوحنا بيداويد



اقتباس :

Yousif beth Nohra




رد: كتاب الانترنت أصناف
« رد #13 في: 29.02.2016 في 11:38 »


الاخ عبد الأحد سليمان بولص المحترم

تحية طيبة

خبرتي بهذه المنابر بسيطة وفي بدايتها ورغم أني لا اروم النقد هنا ولكني وجدت من الكتاب حسب ادوارهم . 

المتخصصون: ولهم خلفية في حقل من حقول المعرفة مما يجعلهم مؤهلين للكتابة في مجالهم ذلك وليس غيره. الا ان الكتابة في المنابر لا يلائم الكتابات التخصصية الا اذا اتسمت بالبساطة والاختزال مما يفقدها عمقها المعرفي. البعض الاخر يصيغون كتاباتهم بهيكلية المقالة العلمية لكن دون محتواها. واخرين يتوهمون ان بامكانهم الغوص في معارف خارج تخصصهم. أضف الى ذلك ان اكثر القرّاء (رغم عبارات الإطراء) يعتبرون اصحاب هذه الكتابات متعالين في أبراج عاجية ومغرمين بالمصطلحات الغريبة التي لا تسمن ولا تغني من جوع. 

العقائديون: لهم آراؤهم الثابتة المبنية على ما يعتبرونه حقائق ديماغوجية لا تتزعزع. ومنهم المتدينون والقوميون كأمثلة للذين لإيدركون ألوان الطيف المتدرجة. وهم عادة ما يكتبون مقالات افتتاحية طنانة ومكررة. وغالبا ما يسبرون أغوار الكتب لاقتناص الحجج التي يختارونها بعناية دون غيرها لدعم أيديولوجيتهم ويذيلون بها مناشيرهم ، معتقدين انهم كتاب الضرورة ومتوهمين ان مقالاتهم بحوث علمية فذة.

المشجعون: واهم واجباتهم هو التصفيق والتبعية لمن يؤمنون به من "العقائديون" ظالماً او مظلوماً. وهجاء من يختلفون معه من المضادين لهم. وهم عادة ما يكتبون مداخلات على المقالات الافتتاحية او مقالات سطحية لنقص في الموهبة او ضحالة الثقافة او ضيق الوقت. وأحيانا ما يتمادون في اذلال الخصوم باي طريقة ممكنة في ردودهم حتى لو اقتضى الضرب تحت الحزام كالشخصنة مثالا. فهم بمثابة مفوضي الأمن الذين عليهم واجب التنفيذ قبل النقاش لحماية العقائد المقدسة من الأعداء المتربصين.

المتذبذبون: وهم من لا آراء او مواقف ثابتة لهم ، او انهم يؤمنون ببعض جزئيات من آراء متعددة ، او انهم وسطيون معتدلون. وعليه تتغير تعليقاتهم سلبا او إيجاباً وحسب المناسبات. وعادة ما يلعبون دور حمامة السلام في كتاباتهم التي تمتاز بالدبلوماسية لكسب ود الجميع و لتفادي نقمة البعض. ولكنهم يثيرون بذلك حفيظة "المشجعون" خصوصا لأنهم بعرف هؤلاء ضعاف الشخصية ولا فائدة ترجى منهم عند الضرورة.

المتلونون: وتتقلب آراؤهم دوريا كألوان الحرباء ولكن حسب مصالحهم الخاصة ويؤمنون ب "مئة قلبة ولا غلبة". وهم في الحقيقة لا يؤمنون باي مباديء خارج إطار الفائدة رغم ان بعضهم لا تنقصه موهبة الكتابة. ولهذا هم خير تجسيد لعبارة 'اْبواق مأجورة'.

اللا محددون: وهم من يكتب مواضيع متنوعة مفيدة احيانا ، او يضطلع بدور معين في سياق حدث ما، او يجمع بين اثنين او اكثر من هذه الأدوار السابقة بحسب الموضوع المطروح وموقفه منه.

مع الاحترام وشكرا.

اقتباس :

عبدالاحد سليمان بولص




رد: كتاب الانترنت أصناف
« رد #14 في: 29.02.2016 في 17:21 »
السيّد ماهر بولس_1 المحترم

لكل شخص رايه وحرية الرأي مكفولة للجميع.

لك مطلق الحرية في ان تستند  الى مقولة العقّاد أو غيره ولك كل الحق في ان تغربل وتنخل كما يحلو لك ولكن عليك ان تعلم بأنّ شخصنة المواضيع  بدل مناقشتها بموضوعية تسيء الى مصداقية أصحابها ولا تقلّل من قدر الكاتب الذي يعرق قيمة نفسه ونظرة غالبية القراء عنه.

أنا قلت منذ البداية بأنّي أعَبِّر عن رأيي الشخصي ولم أذكر اسم أيّ أحد وتوقّعت بأنّ الموضوع سوف يدغدغ مكامن الجروح لدى البعض ويبدو أنّ هذا هو الذي حصل . من خلال مراجعة صفحتك الشخصية لدى هذا الموقع يبدو أنّك حديث التسجيل (9 شباط 2016) ولك لحد هذه اللحظة أربع مداخلات قصيرة لا تخلو من التجريح والتطاول على الغير.

انشر صورتك الشخصية لأتعرف عليك وأتمكّن من تحديد الصنف الذي يليق بك آملاً أن لا يكون أحّد المشمولين بالفئة الثالثة (ج) متخفّياً وراء اسمك.


الأخ يوحنّا بيداويد

شكراً على مرورك واختزالك للكتاب بصنفين وشرحك لهما وأحترم رأيك الشخصي.


الأخ يوسف بيث نوهرا المحترم

شكراً على تصنيفك التفصيلي لأنواع الكتاب بحسب رأيك وقناعتك الشخصية التي أحترمها من دون أن أكون ملزماً بالقبول بها .




الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!



عدل سابقا من قبل الامير شهريار في 2016-03-01, 9:35 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3169
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: رد: كتاّب الانترنت أصناف/عبدالاحد سليمان بولص   2016-03-01, 5:41 am

الردود منقولة من موقع عنكاوة كوم
اقتباس :

شوكت توســـا



رد: كتاب الانترنت أصناف
« رد #15 في: 01.03.2016في 02:06 »
 اطلب الاستئذان من كاتب المقاله ( الاستاذ عبد الاحد) .
   بعد قراءة كلام الاخ ماهر مع احترامنا له   رغم عدم معرفتي  الشخصيه به لا من قريب ولا من بعيد  سوى  كلامه الذي حفزني  للدلو , بتعليق مختصر  على كلامه الذي  بدا فيه  وكأنه هو المـــُشتكي  و هو المدعي العام و هو المحامي و هوالحاكم بالامر .
 أخي  ماهر انا اتكلم عن نفسي كقارئ متوسط وليس كمحلل او ناقد على طريقتكم, من ظاهرو مضمون  كلام الاستاذ عبد الاحد  ,استشف  بكل تواضع وافهم بحسب ادراكي  بان الرجل  طرح افكاره الشخصيه بكل حريه و وضوح من دون رتوش وتلميحات  ولا ادعاءات شخصيه او مشخصنه تجاه اسماء محدده كي نضطر الى وصفها بالمنبوذه  وكونها متأتيه من حقد وكراهيه  كما اوردتم في كلامكم  وتفسيركم  بتلبيسها الرداء الذي تفضله انت او أنا,.
الاخ الكاتب  لم يدعي  في مقالته غربلة اسم  محدد دون اخر  كي نقول انه صنف نفسه  ضمن حاشية البلاط , ذلك ما لا يتقبله العقل  لو كان  ذلك يشكل زبدة كلامكم  خاصة وجنابكم تقوّله ما لم يقل دون اعتماد اي مستند او دليل ؟ الكاتب بكل عفويه  طرح وقسّم اصناف الكتــّاب   بحسب رؤيته وترك الشأن المتبقي لحلم القارئ   ودرجة اهتمامه كي يميز ويحكم ثم يختار ويقيم,  لذا اسمحلي كي اقول وبكل اسف  بان ظاهرة تقويل الكاتب ما لم يقله  قد أضحت قميصا رثا يـرتديه البعض  دون وعيهم وعلمهم  بان هكذا رداء لم يعد ارتادءه يغني او يصلح لوقاية الجسم من البردولا يمكن ان  يغطي بجلبابه الرث والتعبان تلك العورات المستفحله التي يتطلب معالجتها مواجهة الذات  بشجاعه ومراجعة مكامن مواجعها لتضميدها  , هذاهو بالذات ما نحتاجه اليوم كي نرتقي قليلا الى حيث يستوجب ويستحق شعبنا.
شكرا للاخ عبد الاحد سليمان
وتمنياتي من الاخ ماهر سعة صدره في تقبل كلامي, فالقصد من كلامنا اخوي بحت  لا يتعدى خدمة مصلحة الجميع في مثل هذا الظرف الأليم.
تقبلوا خالص تحياتي 



اقتباس :

1_MAHER POLES





رد: كتاب الانترنت أصناف
« رد #16 في: 01.03.2016في 09:06 »

الأخ شوكت توسا المحترم

إن صدري يتسع لكل الكلام، إن كان معي أو ضدي، مهما كان جريئاً و مباشراً و دون خجلٍ أو وجل ، طالما يكون الكلام ضمن حدود الآداب .
آمل أن يتسع صدركم أيضاً بقدر هذه الأسطر القليلة و أكون لكم شاكراً مقدماً.

أولا: عندما تدافع عن كاتب ما أو فكرته، فهذا من حقك و الأمر عادي و لا غبار عليه، لكن أن يكون دفاعك عنه بأن تتهمني بقول كلام لم أقله و تبني عليها أحكامك، فهنا تكمن العلّة، فظاهرة تقويل الآخر ما لم يقُله اضحت كالثوب (المفتوك) الذي يلبسه البعض ليدخل به مسابقة أحلى و أحدث الأزياء. (جئت بهذا المثل تأييداً للمثل الذي جئتَ به أنت تجاه من يقّول الآخرين كلاماً لم يقولونه).
 في ردكم علي تقول " الاخ الكاتب  لم يدعي  في مقالته غربلة اسم  محدد دون اخر  كي نقول انه صنف نفسه  ضمن حاشية البلاط , ذلك ما لا يتقبله العقل  لو كان  ذلك يشكل زبدة كلامكم  خاصة وجنابكم تقوّله ما لم يقل دون اعتماد اي مستند او دليل"
يا أخي شوكت ارجو ان تعيد قراءة ردي الأول، فأنا لم اقل أبدا بأن الكاتب غربل اسم محدد دون آخر، لم أقل بأنه وضع السيد شوكت في خانة و ماهر في خانة، إتق الله يا رجل. فالكاتب قال بالنص"ادرج فيما يلي تقييمي الشخصي لكتّاب الانترنت استناداً الى خبرتي  في هذا المجال مُقَسِّماً اياهم الى ثلاثة أصناف رئيسية كالآتي:...."
بما إنك قد غربلت الكتاب الى ثلاثة أصناف، فمن حق الكتاب أن ينخلوك كيفما يشاؤون أيضا ". و أنا قلت "
فأذا قارن أي متابع من قرائنا الكرام لما كتبته أنا في ردي الأول بالذي كتبته أنت بإتهامكم لي في ردكم علي سيتأكد حتماً بأنك تريد تقويلي ما لم أقله.

ثانياً: تقول في مطلع ردكم" بعد قراءة كلام الاخ ماهر مع احترامنا له  رغم عدم معرفتي  الشخصيه به لا من قريب ولا من بعيد  سوى  كلامه الذي حفزني  للدلو , بتعليق مختصر  على كلامه الذي  بدا فيه  وكأنه هو المـــُشتكي  و هو المدعي العام و هو المحامي و هوالحاكم بالامر.
سامحكم الله يا أخي، فأنا لم أشتك من شيء و لم أقدم دعوى ضد أحد،كما لم أكن في الأمر محامياً لأحد، و لا مدعياً عاماً في قضية ضد أحد، ولا حاكماً أيضاُ ، فأنا مجرد أعطيت رأي بصراحة في تقسيمات الأخ عبدالأحد لا غير، كما أنت و غيرك اعطوا برأيهم لا غير.

ثالثاً: لم اراك تنتقد السيد أبلحد عندما لم يستطع أن يرد  رداً موضوعياً هادئاً على مداخلتي الأولى، فلجأ الى الرد العدواني المتشنج، ليتهم ردودي السابقة ( و التي لا تخصه) بأنها جارحة و فيها تطاول على الغير، لا لشيء الاّ لأني أكره النفاق و المنافقين. ثم يعترف بأنه بحث في ملفي الشخصي ، ناسياً بأن مراقبة الناس بهذه الطريقة أمر منبوذ و غير محبب.

شكراً لسعة صدركم و تقبلوا تحياتي
ماهر بولص





اقتباس :

شوكت توســـا





رد: كتاب الانترنت أصناف
« رد #17 في: 01.03.2016 في 11:04 »
بعد الاستئذان مرة اخرى من كاتب المقال (الاستاذ عبدالأحد ).
للاخ ماهر بولص حق على بتكملة ما بدأنا به,
اخي ماهر ,  اعتمادا على ردكم الموجه لي , وددت فقط ان اؤكد بان الجرأة  في توجيه النقد مطلوبه نعم كما تفضلتم ,حتى مع الذي تتفق معه في منحى معين او مناحي متعدده ,لكني لم اجد في كلام السيد عبد الاحد اي حجة من قبيل الذي تصورته حضرتك  كي انتقده ,لذلك جاء أغلب كلامي في مداخلتي خصيصا لكم لانكم من ضمن  كلامكم الموجه للسيد كاتب المقال قلتم ما نصه ( سأدلي برأي هنا و كعادتي لا أجامل أحداً على حساب رأي الشخصي: الموضوع الذي كتبته يدل على المنحنى التنازلي لكتاباتك، فالموضوع لم يكن ضرورياً و يدل على إنك ملأتَ فراغك فيه)). انتهى المقتبس.
 اخي ماهر انت حر في مجاملة او عدم مجاملة اي شخص , ولكن هل في ذلك ما يمنع ان يختلف الأخر معك فيما تسوقه من رأي؟  ماذا تتوقع من القارئ ان يفهم من جملتكم  الوصفيه المقتبسه؟
شكرا جزيلا لكم
وتقبلوا خالص تحياتي



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!



عدل سابقا من قبل الامير شهريار في 2016-03-01, 9:36 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3169
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: رد: كتاّب الانترنت أصناف/عبدالاحد سليمان بولص   2016-03-01, 9:32 pm

الردود منقولة من موقع عنكاوة كوم
اقتباس :

عبدالاحد سليمان بولص



رد: كتاب الانترنت أصناف
« رد #18 في: 01.03.2016 في 18:44 »
الأخ الفاضل الأستاذ شوكت توسا المحترم

تقبّل محبتي وتقديري

أشكرك على دفاعك عن مضمون مقالتي ردّاً على مغالطات السيد ماهر بولص رغم عدم وجود معرفة شخصية مسبقة بيننا غير تلك المتأتّية عن بالكتابة في الانترنت وان دلّ هذا على شيء أنّما يدلّ على سمو خلقك ورفضك للخطأ الذي يكون السكوت عنه قبولاً له ومشاركة فيه وانطلاقاً من هذا المبدأ وتجاوزاً على رأيي الداعي الى أهمال هكذا مداخلات مستفزّة وايضاحا للقراء الكرام حتّى لا يتصوّر البعض بأنّ السكوت من علامات الرضا أدرج ردي التفصيلي لما جاء في مداخلات هذا الشخص:

1- يقول:
إن غربلة الناس (الكتاب هنا) و بالرغم من كونها فعل غير محبب و منبوذ اجتماعياً، فإن جائت حسب إجتهاد أي شخص تتحكم بهذا الفعل مشاعر مكبوته تجاه الآخرين من الكراهية و الحب، و هي أيضاً بإتجاهين متعاكسين.

الردّ
يبدو انّك هنا تعبّر عن ما هو مكنون في نفسيتك اذ  ليس من حقّك اصدار هكذا أحكام ضد أنسان لا تعرفه وأنا لم أغربل أحداً انّما ذكرت أفكاراً شخصية عامة قد تعجب البعض ولا تعجب غيرهم والمعروف عني أني انتقد أحياناً قليلة تصرّفات البعض وأقوم بذلك بكل صراحة مع ذكر الأسماء دون مجاملة أو تردّد مستنداً على قول الحق وبعيداً عن مفهوم الكراهية والحب.

2- يقول:

لنفرض بأن هناك ثلاثة تصنيفات للكتاب: جيد، متوسط و سيء.
 فالذي أحترمه و يحترمني، أقدّره و يقدّرني، أفكاره تتقارب من أفكاري، أدافع عنه و يدافع عني.... فهذا بالتأكيد سيكون موقعه بالنسبة لي ضمن قائمة الصنف الأول(جيد). و هكذا بالنسبة له سيقيمني و يضعني ضمن التصنيف الأول.
أما الذي لا يحترمني و يعاديني و يخالف أفكاري، فسأضعه ضمن الخانة الأخيرة (سيء)، و هو من جانبه أيضاَ سيضعني أنا أيضاً في الخانة الأخيرة (سيء).

الرد:
هذا المفهوم يتطابق مع المبدأ العروبي ( أنصر أخاك ظالماً أو مظلوما) وأنا لا أستسيغه اطلاقاً لأنّه في حالة ارتكاب أخي لخطأ ما أقول له انّك أخطأت. يبدو أنّك لا تستوعب الفرق بين غربلة الناس عندما تحدِّد أسماءهم وبين ابداء رأي عام وشخصي بدون ذكر أحّد. الأمر مختلف تماماً.

3- يقول:
سأدلي برأي هنا و كعادتي لا أجامل أحداً على حساب رأي الشخصي: الموضوع الذي كتبته يدل على المنحنى التنازلي لكتاباتك، فالموضوع لم يكن ضرورياً و يدل على إنك ملأتَ فراغك فيه. و بموجب تصنيفاتك الثلاثة فأنا حتماً لا أضعك ضمن الصنف الأول (بدون زعل و تقبل الأمر بروح رياضية). كما انا واثق بأنك لن تضعني ضمن الصنف الأول أيضاً و بعكسه سندخل نفق النفاق
.
الردّ:
هذا الكلام لا يخلو من التخبّط وأنا عندما اكتب لا اكتب الا ما أقتنع به ولا يهمّني تقييم بعض الطارئين الجدد الذين لا يقدرون على اثبات عدم كونهم من ذوي الأسماء المستعارة بقدر ما يهمنّي ويشرّفني رأي الأكثرية المثقّفة المؤيّدة لأفكاري النابعة من  اجتهادي الشخصي أطرحه عملاً بحرية الرأي المكفولة للجميع  خالياً من التطاول والتجريح ضدّ المقابل. أمّا كوني أملأ فراغاً فهذا كلام طفولي لأنّك لا تعرفني حتى تحكم بأنّي أعاني من فراغ ولا أعرف من تكون الاّ اذا كنت لا سامح الله مدفوعاً من قبل القلةّ القليلة التي كتبت عنها سابقاً الأمر الذي يضعك بشكل آلي في الفئة الثالثة (ج).
4- يقول:
ثالثاً: لم اراك تنتقد السيد أبلحد عندما لم يستطع أن يرد  رداً موضوعياً هادئاً على مداخلتي الأولى، فلجأ الى الرد العدواني المتشنج، ليتهم ردودي السابقة ( و التي لا تخصه) بأنها جارحة و فيها تطاول على الغير، لا لشيء الاّ لأني أكره النفاق و المنافقين. ثم يعترف بأنه بحث في ملفي الشخصي ، ناسياً بأن مراقبة الناس بهذه الطريقة أمر منبوذ و غير محبب
.
الردّ:
أ- مع احترامي لكل الأسماء فانّ أسمي المسجّل في جميع الوثائق سواءً منذ ولادتي في العراق أو في اقامتي وتجنسي في أميركا هو (عبدالاحد) وليس ( أبلحّد ) كما يحلو لك تسميتي.

ب- انّ اعتبار قول الحق عدوانا وتشنّجاً يتتطابق مع مفهوم المؤامرة اليعربي ولا تقبل به الشعوب المتحضرة التي تؤمن بمبدأ ( قل الحق وان على نفسك). وما على القارئ الكريم الا أن يقرأ مداخلاتك المشار اليها ليتأكّد من قولي ويعرف مع أية جهة متطرّفة تقف.

ج- الملف الشخصي للكاتب تضعه كل المواقع المحترمة ليطّلع عليه أيُّ متصفِّح حتّى يعرف القارئ مع من يتعامل وملفّك الشخصي خالٍ من أيّة معلومات عدا الاسم والمعلومات التي يضيفها الموقع. عند شراء سلعة بسيطة يقوم المشتري بتقليبها وفحصها حتى يتأكّد من كونّ السعر الذي يدفعه عنها مبرّراّ. الأمر المنبوذ والنفاق هو عندما يتطاول أيّ واحد منا على المقابل من دون وجه حقّ.

أخي العزيز الأستاذ شوكت
.
يبدو أنّ الموضوع قد دغدغ مكامن مؤلمة كما تفضّلت في ردّك الأوّل وأنا أرى بأنّي قد وضعت أصبعي على الجرح النازف لدى البعض لذلك انتفضوا لا ارادياً والى أن يثبت الأخ ماهر بولص كونه عضواً حقيقياً في الموقع وليس مدفوعاً من قبل غيره أو مجرّد اسم مستعار يتخفّى وراءه البعض فاني ومع كل الأسف سأتركه مترنّحاً بين الفئتين  (ب) و (ج) من الصنف الثاللث وسوف تكون هذه آخر اضاعة للوقت في الردّ على مداخلاته الاستفزازية.

أعتذر عن الاطالة ولكن للضرورة أحكامها.





الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3169
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: رد: كتاّب الانترنت أصناف/عبدالاحد سليمان بولص   2016-03-01, 9:38 pm



وهذه الردود نقلت من موقع القوش نت

سمير بطرس


السيد عبد الاحد الموقر
آسف , اعتذر , لا ضرر من الخطأ الغير المقصود ,وتحياتي واحترامي لك وللموقع والجميع .
عبدالاحد سليمان بولص


الأخ سمير بطرس المحترم
حشاك من الاهانات وصدّقني بأنّ من يتعامل مع المقابل بأسلوب جارح ولا يحترم رأيه أعتبره أنساناً غير متحضّر وتصرّفه هذا ينعكس عليه.
أنا لم أدافع عن هذا الموقع وما ورد في الهمسة الموجّهة الى الاخوة في ادارته تثبت بأنّ لدي اعتراض على قولهم بأنّهم يمتنعون عن نشر كلمات الشتم وبأنّ هناك شتائم غير مباشرة منشورة ولكني غبّرتُ عن الفكرة بطريقتي الخاصّة لأنّي ضدّ الأسلوب الجارح.
تحياتي

سمير بطرس


السيد عبد الاحد سليمان بولص المحترم
انا لم اقصد هذا الموقع او موقع معين في مداخلاتي وانما دائما اتكلم بشكل عام ومن اجل المعلومة المفيدة لا اكثر , لكن للاسف اتلقى بعدها اهانات كثيرة ومع ذلك اشكر واغفر واتقبل الاهانة بكل رحابة صدر وبصبر , ومادمت تدافع عن هذا الموقع فاسمح لي ان اقول :

موقع القوش نت كغيره له سلبياته الغير قليلة وهو ليس منزّل ! لكونه يحمل فقط اسم القوش وباقي المواقع مثله هي ايضا (أغرّ ) , وانا اتكلم بصراحة لا احب غيرها بمعونة المسيح له المجد ! وياحبذا لو ان يحيل عدد من كتاب المقالات! كتاباتهم وغيرها وبحوثهم , بينهم عبر بريدهم الالكتروني فياخذوا راحتهم في النقد هذااو ذاك والسب هذا او ذاك وغيره ويريحوا ذهن القراء , ويرحموا الناس من كتاباتهم الشبيهة بجدل البيزنطي العقيم , خاصة واغلبنا الساحق يعيش في الامان , ولايمكنه ان يحس باقل احساس بمعاناة كل الشعب العراقي وليس فئة منه من الوسط والجنوب والشمال , وليتركوا الساحة الالكترونية للاخرين من ذوى الكتابات المفيدة وليس بالضرورة ان يكونوا فقط من مايسمى (ابناء شعبنا ) , لان وحسب ظني - واتمنى ان يخيب هنا ظني - التجربة اثبتت النجاح الضعيف لهذا (شعبنا ) في مجال الكتابة وعلى مختلف الاصعدة , في العقود الماضية كانت مجلات مجتمعنا المسيحي تدار وتحرر , ويحرر فيها من قبل مؤهلين ومتخصصين كمجلة الفكر المسيحي , وكان فيها باب مساهمات القراء المحاط بالتوجيه والنصح دائما ثم النشر , ولم تكم كما الحال مع المواقع الالكترونية . واكرر مرة اخرى ودائما غايتي هي ايصال المعلومة المفيدة وليس شئ اخر مع التقدير و شكرا . اظن ان هذا المقال اخذ كفايته من المداخلات وجميعها كانت للفائدة العامة تحياتي لاسرة هذا الموقع ولك وللجميع .

عبدالاحد سليمان بولص


الأخوان مراقب وسمير بطرس المحترمان

شكراً على مروركما وآرائكما وتأييدكما لما جاء في المقالة.

يبقى موقع ألقوش الأغر واحداً من المواقع الكبيرة لدى أبناء شعبنا تنشر في الكثير من المواضيع ويزوره عدد غفير من القراء يومياً الأمر الذي قد يجعل من متابعة كل ما ينشر أمراً صعباً .

هناك مواقع تنشر كل ما يردها على عواهنه مثل الموقع الذّي سبق لي تسميته بموقع الخفافيش ونشره ولعدة مرات مكرّرة شتائم بحق كثيرين ليس لسبب مقبول انّما لوجود اختلاف في الرأي.

همسة صغيرة في اذن الاخوة في ادارة موقع القوش وهي هناك شتائم مبطّنة قد تكون أشدّ من السب المباشر وردت ضمن مقالات ومداخلات نشرت في الموقع لا أريد ذكرها حتّى لا يفهم أنّ هناك رغبة في التصعيد وان رغبت ادارة الموقع المحترمة أن أشير الى بعضها وبشكل شخصي كأن يكون عن طريق البريد الآلكتروني بيني وبينهم فأنا على استعداد لعمل ذلك.

تحياتي للجميع.

سمير بطرس


بما ان الاقلام هي حرة - كما تقول ادارتكم المحترمة - تخص كاتبها وبما ان كل انسان له الحق في نقد اي شخصية وبما ان هذا هو معنى الديمقراطية , فهل اي مسؤول او القائمين بادارة موقع ما دون تحديد , مستعدون على تقبّل نقد بنّاء ونشره وليس كنقد البعض الغير البنّاء يتم نشره لشخصيات واشخاص ومنذ سنوات بدون اي وجه (حق انساني ) يتم نشره , شرط ان لاينزعج أي موقع ولا يهرع و لا يردّ البتّة دفاعا او تحذيرا لابسط تنويه بشكل عام , , أسوة بالاخرين والذين لايدافعون او ينزعجون وبمقالات تجاوزت الخط الاحمر للنقد الصحيح , اذا كانت ادارة موقع من المواقع واثقة من ادارتها فلماذا ترصد فورا تعقيب ما وبشكل عامن وتأخذه وكأنه موجّه لها تحديدا ؟! مع التقدير .. دائما غايتي هي كما قلت ( ايصال المعلومة المفيدة ) وليس شئ آخر ,وشكرا .

ادارة الموقع


الى صاحـب الاسم المستعار مراقب
الى الاخ سمير بطرس
ان موقع ( القوش . نت ) يحترمكم ويحترم غـيركم ..... كما نـوضح أيضاً أن هـذا الموقع لا ينتمي الى اية جهة سياسية او دينية أو فلسفية .
إنّ الآراء الواردة في أي مقال منشور في الموقع ، هي اجتهادات شخصية لا تتحمل مسؤوليتها اية جهة اخرى سوى الكاتب ، وللعلم أننا نؤمن بحرية التعـبير عن الرأي والرأي المقابل .
إن الأقلام حرة تخص الكاتب وسننشرها ، من اية جهة كانت : سياسية أو دينية او قومية ... طبعاً ما عدا المقالات التي تحتوي على كلمات الشتم ، وكل انسان له الحق في نقد أية شخصية مهما كان منصبه أو رتبته ،هذه معنى الديمقراطية .
ارجو عدم اتهام الموقع او ادارتها
تحياتي

سمير بطرس


شكرا لمقالك المفيد , وأسمح لي أضيف الى انه لافقط( المواقع الصغير او المهمشة بل غالبية المواقع ) يجب أن تتحمل المسؤؤلية وبحاجة الى ضابط الرقابة , ربما السبب يرجع الى عدم دراية او كفاءة منشئ او مدير موقع ما .. ايضا ربما البعض يلجأ الى اسم معين بدافع الرغبة او اضطرارا لان الاهم عنده هو ايصال المعلومة المفيدة او الفكرة للقارئ وبنزاهة وليس بدافع الخوف .

مراقب


الأستاذ عبدالأحد سليمان المحترم

أصحاب الصنف الثالث (ج) يكثرون في هذا الموقع الأغر متسكعين على قارعته ومستغلين فسحة الحرية فيه ليبثوا سمومهم الفاشوشية بعد أن تم طردهم وبقسوة من المواقع الأولى مثل عنكاوا كوم وذلك لتجاوزهم كل الحدود والاداب .. !!

ولكن كما تفضلتم بان عدم الرد عليهم هو كالسلاح ذو الحدين (الأول هو عدم أعطائهم أية أهمية بسبب عدم أهمية ما يكتبونه والثاني ليموتوا في غيضهم واللي هي أشارة أنهم غير مرغوب لا فيهم ولا في كتاباتهم).

مع تقديري



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
yohans
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 462
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 18/06/2015
مزاجي : اكتب
الموقع الموقع : في قلب بلدتي الحبيبة ( الارض المحتلة )

مُساهمةموضوع: رد: كتاّب الانترنت أصناف/عبدالاحد سليمان بولص   2016-03-01, 11:41 pm

اقتباس :

مراقب


الأستاذ عبدالأحد سليمان المحترم

أصحاب الصنف الثالث (ج) يكثرون في هذا الموقع الأغر متسكعين على قارعته ومستغلين فسحة الحرية فيه ليبثوا سمومهم الفاشوشية بعد أن تم طردهم وبقسوة من المواقع الأولى مثل عنكاوا كوم وذلك لتجاوزهم كل الحدود والاداب .. !!

ولكن كما تفضلتم بان عدم الرد عليهم هو كالسلاح ذو الحدين (الأول هو عدم أعطائهم أية أهمية بسبب عدم أهمية ما يكتبونه والثاني ليموتوا في غيضهم واللي هي أشارة أنهم غير مرغوب لا فيهم ولا في كتاباتهم).

مع تقديري


ارسلت تعليقي على هذا الرد وبموقع القوش نت ولكن للاسف لم ينشروه لحد الآن يبدو بان القوش نت اصبحوا غير محايدين كمايدعون ؟؟؟
تعليقي هو كما ارسلته لهم في ادناه....

..............................
حق الرد مكفول
ومن حقي ان ارد على هذا المسمى نفسه مراقب
لان كلامه موجه لي تحديداً
المسمى نفسه مراقب هو نفسه كاتب لهذه الخرابيط الذي اسمه
(عبدالاحد سليمان بولص)

انا من جانبي اضعكم بالخانة رقم 3
لانه فمن اعطاكم الحق لكي تكمموا افواهنا وتريدوننا ان نقبل بافكاركم الالتحامية عندما تذكرون باننا شعب واحد
يا لمهزلة عقولكم
نحن كلدان وغصباً عن اي شخص لا يقتنع بافكارنا
ولا علاقة لنا بالاشورين والسريان
وليس لكم الحق بتصنيفنا على مزاجكم

اتمنى على ادارة الموقع الموقرة نشر  ردي
بناء على حرية الرأي

هذا هو ردي ولن ارد على اي شخص في هذا الموضوع مرة ثانية
شكراً



قالُولي ليش رافع راسك و عينك قَوِيّة ..
 گتّلهم العفو كُلنا ناس بس أنا من القوميّة الكلدانيّة




اسمي بدأ يرعب الكثيرين
وخاصة في عنكاوة كوم
ولهذا تم طردي من موقعهم





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4433
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد: كتاّب الانترنت أصناف/عبدالاحد سليمان بولص   2016-03-04, 10:58 pm

اقتباس :

عبدالاحد سليمان بولص




رد: كتاب الانترنت أصناف
« رد #6 في: 28.02.2016 في 23:31 »

نعم الاستنتاجات التي نتوصّل اليها مبنية على ما يكشفه المسيؤون أنفسهم نتيجة التصرّفات غير المتّزنة  التي يقومون بهاكما كشفنا بالاسم والمركز معظم المشرفين على موقع الخفافيش ( كلداني أقذر منتدى)الذين وصفوا أسيادهم بأولاد الزانية وهو الوصف الذي ينطبق عليهم. لا يخلو أيّ مجتمع من الفاسدين بائعي الضمير ولكن نشكر الربّ أن عددهم بين أبناء شعبنا محدود جدّاً وهم الذين ينطبق عليهم قول الشاعر بأنّهم لا يستحون.


كلامك هذا يا غبي ابن الغبي يؤكد لنا بانك متابع شغوف لموقعنا وهذا فخر لنا لاننا اصبحنا شوكة في حلقك وحلق الذين يؤيدونك وسنصبح بعبع يؤرق مضاجعكم دوماً وحتى بمنامكم وهذا ما نحن سائرين به

والصورة ادناه التي كنا ننعت بها من هو ابن زانية فتأكد لدينا بان الكلام بالصورة ادناه انطبق عليك
وعليك ان تسأل الوالدة ربما بزمانها زنت وانت صرت ابن المزنية
سنظل نطرق على رأسك الفارغ لكي تستوعب كلما تتطرق الى موقعنا لانك انت تتحارش بينا
والا ما الداعي لكي تذكر موقعنا بهلوساتك يا ابن الجربوعة
وعلى الذين يؤيدونك


انا  كلداني سيدك وسيد الخلفوك
مسؤول موقع كلداني احلى منتدى


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كتاّب الانترنت أصناف/عبدالاحد سليمان بولص
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى كلداني :: 

مقالات بآراء اصحابها
 :: منتدى نشر الغسيل بين الفرقاء

-
انتقل الى: