منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم/جاك يوسف الهوزي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3429
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم/جاك يوسف الهوزي   2016-06-09, 8:28 pm

جاك يوسف الهوزي


الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم
« في: 09.06.2016 في 23:06 »
أخذت الرابطة الكلدانية تخطو خطوات مهمة في الأتجاه الصحيح بعد بدايات متعثرة أثارت الكثير من اللغط والأنقسام داخل الصف الكلداني، وخاصةً بين المثقفين منهم. فبعضهم وجد ضالته فيها لأنهم شهدوا ولادة أول تنظيم كلداني كبير يمكن أن يكون له تأثيراً إيجابياً على مستقبلهم ويحفظ وجودهم ككيان مستقل بعد شعورهم بالتهميش الذي تعرضوا له في ظل المتغيرات المتلاحقة التي شهدها العراق بعد سقوط النظام السابق، بينما رأى آخرون فيها عكس ذلك تماماً بسبب إنبثاقها من الكنيسة معتقدين بأنه لن تتمكن مطلقاً الخروج من تحت عباءَتها.
وهناك طرف ثالث مرتبط بحهات معينة ، منها سياسية وغيرها، يرى بوجود رابطة كلدانية قوية مدعومة من الكنيسة الكلدانية ضرباً لمصالحه الشخصية، وطرف رابع كان يأمل بأن تكون الرابطة تنظيما سياسياً قوياً ينافس الأحزاب المسيحية الموجودة على الساحة ويتغلب عليها ليحقق طموحاته من خلالها.
أما الطرف الخامس فمشكلته ليست الرابطة نفسها وإنما بطريرك الكنيسة الكلدانية لأن غبطته هو من أطلق فكرتها، ومن وقف وراء تأسيسها وتثبيتها، ودعواته المستمرة لدعمها. هذه المجموعة لاتستطيع تَقَبُلَ الفكرة أو العمل في تنظيم مؤسسه هو البطريرك، مثلما يقفون بالضد من كل ما يصدر عنه، المسألة هنا شخصية أكثر من كونها عامة.

قد يكون لكل طرف أو شخص أسبابه المعقولة التي تحدد نظرته الى الرابطة الكلدانية، إلاّ أن المهم هو أن يتجاوز الكلدان خلافاتهم الشخصية والكنسية ومسألة الولاء لشخصيات معينة سواء كانت دينية أم سياسية من أجل المصلحة العامة للجميع.

هذه المرحلة بالذات تتطلب وقفة واحدة لمن يهمهم أمر الكلدان ووجود رابطة قوية لهم، حيث أن قوتها هي من قوتهم ومساهماتهم في وضع اللبنات الصحيحة لأساساتها وقطع الطريق أمام من هو غير مؤهل لتولي مناصب مهمة فيها أو إستغلالها لغايات معينة.
وذكرت اللجنة العليا التحضيرية للمؤتمر العام الأول للرابطة الكلدانية في أعلان لها بأن المؤتمر سينعقد من  1- 3 ايلول 2016 في اربيل / عينكاوا. الرابط أدناه وجاء فيه:


اقتباس :
تدعوا لجنة البحوث و الدراسات الاستراتيجية المختصة، كافة  ابناء امتنا الكلدانية خاصةً والمسيحيين عموماً من الاكاديميين و الباحثين و المفكرين و السياسيين و الاعلاميين و رجال الدين، للمشاركة في تقديم بحوثهم و دراساتهم في احدى المحاور المدونة في هذا الاعلان.
http://www.ankawa.com/forum/index.php?topic=812041.0


في الوقت الذي تعتبر مثل هذه الدعوة خطوة إيجابية ومهمة، نرى أن الأهم هو تصفية الأجواء الكلدانية من خلال دعوة مماثلة لكل النشطاء الكلدان تسبق المؤتمر العام أو من خلال إتصالات شخصية.
 
إن رحلة الألف ميل تبدأ بخطوة، والخطوة بدأت بتأسيس الرابطة، ورغم تعثرها في البداية إلا أنها إتخذت خطوات مهمة في الأتجاه الصحيح لتثبيت اسم الكلدان ونشره عالميا من خلال تسجيلها رسميا في الأمم المتحدة وإفتتاح مكتب دائم لها في مجمع الأتحاد الأوربي في بروكسل، وأخيرا دعوتها الكلدان للمساهمة في وضع الخطوط العريضة في التعامل مع القضايا المهمة المتعلقة بهم.
الرابطة الكلدانية تمد يدها اليكم، فهل من مجيب ؟

جاك يوسف الهوزي

corotal61@hotmail.com



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
yohans
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 587
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 18/06/2015
مزاجي : اكتب
الموقع الموقع : في قلب بلدتي الحبيبة ( الارض المحتلة )

مُساهمةموضوع: رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم/جاك يوسف الهوزي   2016-06-09, 8:36 pm

اقتباس :

جاك يوسف الهوزي



الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم
« في: 09.06.2016 في 23:06 »
إلا أنها إتخذت خطوات مهمة في الأتجاه الصحيح لتثبيت اسم الكلدان ونشره عالميا من
جاك يوسف الهوزي

corotal61@hotmail.com


يا جاك يوسف الهوزي المحترم
اذا انت هم مقتنع بان الرابطة هي كلدانية وتدعي بانها تقوم بتثبيت اسم الكلدان ونشره عالمياً؟؟ فالمثل المصري ينطبق عليك وكما يقول
(لو انت عبيط ,,,  لوتستعبط)


الرابطة هي ليست كلدانية
والدليل هو
الذي انشأها هو زوعاوي للعظم وصَدِيق كنّا الساقط اخلاقياً
ورئيسها الحالي زوعاوي
واعضائها الاداريين ايظاً كلهم اغاجانيون وزوعاويين ولانهم التحاميين عندما يقتنعون باننا
هؤلاء الثلاثي المرح ( كلدانيسريانياشوري )
هم شعب واحد

يا لمهزلة عقولهم لانهم يعرفون جيداً بان الرابطة الغير كلدانية هي نفسها حزب كسّا
الاغاجاني(كلداني سرياني اشوري ) التابع للحزب اللاديمقراطي الكردستاني
الذي تم تبديل اسم هذا الحزب الى الرابطة
كل الدلائل تكشف عن نفسها ها هي ولكن فقط العميان يركضون خلف السراب
لان الدجاجة تبيض دولارات فتعمى عيون الكثيرين
وتفقد اخلاقهم وحتى اصولهم









قالُولي ليش رافع راسك و عينك قَوِيّة ..
 گتّلهم العفو كُلنا ناس بس أنا من القوميّة الكلدانيّة




اسمي بدأ يرعب الكثيرين
وخاصة في عنكاوة كوم
ولهذا تم طردي من موقعهم





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير شهريار
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 3429
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 07/07/2011
مزاجي : عاشق
الموقع الموقع : في قلب بلدي الحبيب
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : السياحة والسفر

مُساهمةموضوع: رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم/جاك يوسف الهوزي   2016-06-10, 9:15 am

الردود منقولة من موقع عنكاوة كوم

اقتباس :

زيد ميشو


رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم
« رد #1 في: 10.06.2016 في 08:27 »
الأخ العزيز جاك الهوزي
اهم ما في الرابطة هو إن صاحب الفكرة في تأسيسها هو غبطة أبينا البطريرك ودعم السينهودس الكلداني
وهذه المرة الأولى التي تشهد فيها كنيستنا وشعبنا تنظيماً علمانياً مستقلاً بمؤازرة المؤسسة الكنسية، ومن شروط الأنتساب أن يكون كلدانياً قومياً وكنسياً، وما وجود هذا الشرط إلا لضمان استمرارها بالشكل الصحيح
وما حققته الرابطة عالمياً خلال اقل من سنة كبير جداً، يحلم به كل كلداني يقدّر ويثمذن هذا المجهود الأستثنائي والمميز، مقدمّا أحترامي الكامل لغبطة ابينا البطريرك وللمهتمين بالرابطة من اساقفتنا وكهنتنا الأجلاء، ومن سعى لتثبيت اسم الكلدان ونشره عالميا من خلال تسجيلها رسميا في الأمم المتحدة وإفتتاح مكتب دائم لها في مجمع الأتحاد الأوربي في بروكسل
هذه هي الرابطة التي نأمل بها، والتي اتمناها ان تكون خيمة الكلدان الثانية وبجانب الأولى وهي خيمة الكنيسة
نعم عزيزي جاك، على الكلدان جميعاً دعم ومساندة الرابطة في مسيرتها التي بدأت صحيحة جداً، بغض النظر عن بعض السلبيات التي حتماً ستنتهي في القريب العاجل

 
اقتباس :

يوحنا بيداويد


رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم
« رد #2 في:10.06.2016 في 17:58 »
 الصديق العزيز جاك الهوزي
تحية
شكرا لمقالك الرائع الذي يسلط الضوء بصورة موضوعية على مسيرة الرابطة واهدافها، كما نشكرك على ثناءك على موقف الرابطة لفتح باب تقديم الابحاث والدراسات المتعلقة بابناء شعبنا من كافة المستويات.

 اسمح لي ان اطلب من خلال مقالتك  من جميع الاخوة  والاخوات من الكلدان والاشوريين والسريان تقديم ابحاثهم ودراساتهم في المحاور العشرة المطروحة لخدمة ابناء شعبنا لانقاذ ما يمكن انقاذه، نحن نريد نسمع اراء الجميع بصورة موضوعية ومنطقية حسب دراسة تحليلية بعيدة عن الافق الضيقة والتعصب.

اخوك يوحنا بيداويد



اقتباس :

ميخائيل ديشو


رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم
« رد #3 في: 11.06.2016في 01:12 »
الاخ جاك الهوزي المحترم
تحياتي

استغرب لماذا يطلبون من الشعب بحوث ودراسات؟ يفترض بان المؤتمر يحضره اعضاء في المراكز القيادية من الموءسسين واللجنة المركزية ومندوبي الرابطة في المناطق بالاضافة الى اعضاء من درجات متقدمة, هؤلاء يجمعون التقارير والمقترحات من قاعدة التنظيم. وعلى هذا الاساس يقدم المؤتمرون, الذين يفترض بهم ان يكونوا بدرجة عالية من المعرفة في كل النواحي الفكرية والسياسية والاجتماعية والتنظيمية والمالية, ثم تبني القرارات على اساس المنطلقات الفكرية والاهداف ومنهاج والنظام الداخلي التي تأسست الرابطة من اجلها. لا يوجد تنظيم في العالم  يطلب من الشعب ان يقدم بحوث ودراسات لانها في هذه الحالة ستصبح فوضي كل يكتب ما يريد وعلى هواه.
يبدوا لي بان قيادة الرابطة غير مؤهلة ولا تمتلك مقومات القيادة لانها تفتقر الى خلفية فكرية في مجال البحوث والدراسات ,اما اعضاءها فبالتأكيد اسوأ حالا هذا اذا فعلا لها جمهور. اذا ارادوا مختصين في البحوث والدراسات وهم لا يملكونها لتكون الدعوة مباشرة لهم. انا استطيع ان اسمي اثنان من الكلدان المعتدلين من هذا الموقع.
 
ارى ان الاموال الطائلة التي تصرف على هذه الرابطة من قبل الكنيسة الكلدانية تذهب هباءا منثورا. يا ريت غبطة البطريرك مار ساكو يوقف تمويل فشل هذه الرابطة لانها شركة استهلاكية غير منتجة, ليمولوا انفسم اذا كانوا يحبون الكلدان.  كما قلت سابقا هذه اموال الرعية المؤمنين اي من فلس الذي تقدمه الارملة على المذبح. مع التقدير



اقتباس :

samdesho


رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم
« رد #4 في: 11.06.2016 في 05:05 »
الاخ جاك الهوزي المحترم

وهذا هو الخطاب الصحيح، الرابطة الكلدانية تسير بخطى حثيثة، متناسقة ومتناغمة للملمة البيت الكلداني في هذه الظروف العصيبة.

الرابطة الكلدانية هي مؤسسة مدنية وتؤازر ها الكنيسة الكلدانية، وعلى رأسها قداسة أبينا البطريرك مار ساكو والأساقفة الأجلاء، ريثما تثبّت أقدامها عميقاً لخدمة الكلدان خصوصا وأبناء شعبنا من الآشوريين والسريان والمسيحيين عموما في بلدنا وفي بلدان الشتات. الكلداني الغيور والذي يريد رفع شأن الكلدان، عليه بالرابطة الكلدانية. أما الأصوات النشاز التي نسمعها بين الفينة والأخرى، لن تغيّر شيئا من عزم الكلدان للارتقاء نحو الأفضل.
 
كل الشكر والثناء لك اخي العزيز جاك على هذه المقالة القيّمة. تقبّل تحياتي...

سامي ديشو - استراليا



اقتباس :

صباح قيا


رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم
« رد #5 في: 11.06.2016 في 17:51 »
الأخ جاك يوسف الهوزي
سلام المحبة
ما لفت نظري الإقتباس التالي

اقتباس :
( في الوقت الذي تعتبر مثل هذه الدعوة خطوة إيجابية ومهمة، نرى أن الأهم هو تصفية الأجواء الكلدانية من خلال دعوة مماثلة لكل النشطاء الكلدان تسبق المؤتمر العام أو من خلال إتصالات شخصية).

والذي يدل دلالة واضحة على فهمك العميق للواقع الكلداني وحرصك على أن تكون الرابطة بيتاً لكافة الكلدان وخاصة المثقفين منهم , فنعم ما اقترحت أخي جاك , والأمل أن يؤخذ به بجدية , وأن لا يكون حال المسؤولين عن الرابطة كبعض رعاتناالأجلاء الذين لا يكترثوأ بالمتسربين من كنائسنا’ بل يرددون دائماً : أللي يعجبه يحضر قداسنا أهلاً وسهلاً واللي ما يعجبه ...... ) .
أستغرب من هذه الدعوة الصادرة من اللجنة المسؤولة عن البحوث والدراسات , فالمفروض أن تكون هنالك لجان فرعية مماثلة في كافة المكاتب والفروع المنتشرة في بقاع المعمورة ومن صميم واجباتها أن تقوم بمثل هذه الدراسات . قد يفسر النداء بعدم توفر العدد الكافي من الكفاة ضمن تلك اللجان ليضطلع بالمهمة المطلوبة وهذا يعني قصور في عامل الجذب للإنتماء إلى الرابطة والأسباب متعددة وقد نوهت عنها أنت في مقالك بجدارة . أما التحجج بالإنفتاح على الآخرين فهذه الحجة غير مقنعة إطلاقاً حيث من الصعب الحصول على متبرع  من غير الكلدان أن يكتب عن أصالة الكلدان وتاريخهم وإرثهم بما يتطابق مع وجهة نظر الرابطة .
 كان الأفضل للرابطة أن تستعين ببعض من رعاتنا المهتمين بمحاور البحوث المعلنة أو الإتصال بالمعروفين من الكلدان الذين لهم باع في هذا المجال , وإلا يفهم من  النداء وكأنه للإثارة الإعلامية , والأمل أن لا تكون العواطف محركاً للأعمال , وحتماً ستكون محصلة الإستجابة للندعوة خير شاهد على أهميتها ومدى تأثيرها .
تحياتي  .



 
اقتباس :

عبدالاحد سليمان بولص


رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم
« رد #6 في: 11.06.2016 في 18:01 »

الأخ جاك يوسف الهوزي المحترم

تحية .

شكراً على طرح الموضوع للمناقشة مع تقديري لآراء جميع الاخوة المتحاورين.

أنا أتفق معك بأنّ الرابطة قد بدأت تخطو خطوات في الاتجاه الصحيح ولكني ارى بأنّ معظم هذه الخطوات تتم بمساعي أعضاء فروعها المنتشرة حول  العالم وبجهود فردية يقوم به هذا الفرع او ذاك العضو في حين يجب ان يتم كل شيء بالتنسيق مع اللجنة العليا وأن يتم النشر مركزياً عن طريق موقع الكتروني خاص بالرابطة .

تطلب الرابطة الكتابة عن عشرة محاور ولو كتب عن كل محور خمسون بحثاً  فان العدد يصبح 500 بحث مضروباً ب 5000 كلمة لكل بحث نحصل على رقم قدره 2500000 (مليونان ونصف المليون ) كلمة وهذا رقم كبير قد  لا يكون بالامكان دراسته بشكل مفصّل بالاضافة الى كون ضوابط البحوث والدراسات الوارد ذكرها لا تخلو من بعض الضبابية .

-. المفروض أن تكون للرابطة آراء  وأفكار تعرضها وتطلب تقييم القراء لها لا أن تطلب من القراء وضع خطة لعملها.


-. ما الغاية من ارسال الأبحاث الى الأستاذ يوحنا بيداويذ عضو اللجنة التحضيرية للمؤتمر العام شخصياً وليس الى رئاسة الرابطة الا اذا كان الطلب من بنات أفكاره علماً بأنّ بقاء أعضاء اللجنة التأسيسية المؤقّتة في مراكزهم غير مضمون بعد الانتخابات القادمة ً.

-. نجاح الرابطة وأي منظمة مماثلة  يتوقّف على نوعية العاملين على ادارتها وليس عددهم  وتأسيس الفروع  في  المهاجر قد تخلّله بعض الارباك حيث دخل في عضويتها اناس من المتلوّنين كانوا  الى الأمس القريب من معارضي الرابطة وصاحب فكرة انشائها.

الرابطة غاية طال انتظار تأسيسها وأتمنّى لها النجاح والازدهار لكن استمراريتها بعد التأسيس مرهونة بالعمل الجماعي الجاد  الذي يجب أن تقوم به اللجنة الدائمية القادمة  التي ستنتخب لمدة 4 سنوات كما جاء في البيان التأسيسي والتي عليها وضع خطة عمل مدروسة بعناية توصلها الى الغاية المرجوة من تأسيسها تضع ضوابطاً لنشاطات وتحركات جميع فروعها وتبعدها عن المزايدات الفردية والمواقعية.


اقتباس :

farisyousif


رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم
« رد #7 في:11.06.2016 في 20:38 »
الإخوة المتحاورون المحترمون
الأخ جاك المحترم
تحية طيبة
بصراحة متناهية ليس لي الرغبة في مناقشة المواضيع القومية لكن الطريقة التي عرض بها الأخ جاك موضوعه اعجبتني جدا وقد تناول الموضوع بشكل متسلسل وهاديء (كعادته) بحيث تناول نقاط مهمة جدا بخصوص الرابطة الكلدانية (التي ولدت ميتة) !
اسمحوا لي ان استرسل في وجهة نظري بخصوص الرابطة فرغم انني اعتبرها ولدت ميتة لكونها قامت بقرار البطريرك واستندت الى شخصيات (سياسية) لكني أظل احاول ان أكون عونا لكنيستي الكلدانية فهي كنيستي رغم ان بعض قادتها يسيرون باتجاه لا اتفق معه . هكذا فإنني أودّ ان اطرح النقاط التالية :
١. أنا سأعتبر نفسي من الأشخاص الذين ليس عندهم مشكلة مع الرابطة بل مشكلتهم مع غبطة البطريرك لكن مع ذلك هي ليست مشكلة شخصية بل مشكلة تقدير واحترام فهو اصر على تأسيس هذه الرابطة بهذا الشكل وهذا التنظيم وبهؤلاء الأشخاص متجاهلا الآخرين وغير مكترثا اذا كانوا قادة جيدين او باحثين بل كانت الدعوة مشروطة بموافقته على الأشخاص الذين سيتم دعوتهم ولهذا من حقي ومن حق امثالي الا نحضر وإلا ندعم مشروعا أنانيا مثل هذا !
٢. لقد لاحظنا بشكل واضح عزوف الكلدان عن هذه الرابطة ولم تستطيع كل فروعها من القيام باي نشاط يجعل من الكلدان يثقوا بها ماعدا فرع كركوك الذي قام المطران الجليل مار يوسف توما بجعل كل إمكانيات وخدمات ونشاطات مطرانيته باسم الرابطة في محاولة يائسة لانجاحها فهو كما يبدو صاحب فكرتها وواضع نظامها بل هو المنظر الوحيد في كنيستنا الكلدانية !!!
٣. مثلما طرح احد الإخوة فان الرابطة ستظل متعثرة لانها لم تقم على أساس ديمقراطي ولم تبنى على أساس مؤتمر عام وشامل لكل الكلدان بدون شروط بل قامت على أساس فوقي وقد اعتبر البطريرك  ان الكلدان هم مجموعة من البشر الذين لا  يعرفون مصلحتهم أين وهو قام بتشكيل قيادة لهم تقودهم بارشاده ... ان ذلك لا يختلف عن التيار الصدري الموجود بالعراق !!!
٤. فيما يتعلق بالبحوث ... يفترض تشكيل لجنة إعداد لمؤتمر عام تكلف باحث متخصص او لجنة باحثين تقوم بإعداد استمارة استبيان تتضمن أسئلة باختيارات او اجابات مكتوبة وتوزع على كل الكلدان في العالم من خلال الكنائس والمؤسسات الكلدانية والجمعيات وكذلك الإنترنيت ثم تجمعها وتحللها وتعمل دراسة وافية تعرض على المؤتمر كورقة عمل واحدة بموضوع واحد يحقق أهداف وغايات الرابطة !
٥. لا صغرا بالأستاذ يوحنا بيداويد فهو كما اعرف بكالوريوس هندسة كيمياوية وقد تخرجنا سوية بنفس السنة مع اختلاف الاختصاص (أنا هندسة ميكانيك) وهذا لا يؤهله ان يقيم البحوث فأنا مثلا الذي عندي ماجستير هندسة لا اصلح لذلك لان هذه المواضيع تتطلب اختصاصات اخرى اللهم الا اذا كان قد حصل على شهادة اعلى بالاختصاص المطلوب فذلك امر اخر (الاستاذ يوحنا : أرجو ان تتفهم وجهة نظري فكما هو معمول عندكم في استراليا فان كل عمل هو باختصاص ) !
٦. افترض بعد مرور سنة من تأسيسها ان تعتمد على نفسها في كل شيء لكن كما يبدو ان ذلك صعب المنال حاليا بل ستطل معتمدة على البطريرك ماديا وسياسيا!
٧. لا مانع لدي من حضور مؤتمر عام الكلدان تحضره الرابطة على أسس صحيحة وتاخذ النقاط أعلاه بنظر الاعتبار !
تحياتي وتقديري

فارس ساكو
أستاذ جامعي كلداني



اقتباس :

يوحنا بيداويد


رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم
« رد #8 في: 12.06.2016 في 01:22 »

الاخوة  الاعزاء القراء والكتاب
تحية وسلام
الاخ جاك الهوزي (اسمح لي مرة اخرى ان ادخل الحوار)
اخواني واخواتي القراء اسمحوا لي ان اوضح بعض الامور الصغيرة عن موضوع تقديم الدراسات او الابحاث للمؤتمر.

الاخ د. صباح قيا
كنا نتوقع الحجر يأتينا من الجيران وليس من اهل الدار.
أصبح للرابطة سنة طرحت مشروعها وعملت عدة ندوات وفتحت فروع وحصلت على شهادة التسجيل في معظم الدول، واوصلت صوتها لحكومات بلدانها، وسجلت في الامم المتحدة وفتحت مكتب في الامم الاوربية، وحضرت مؤتمرات دولية ومحلية. كل هذا من قبل ناس اغلبهم لا يكتبون في المواقع الالكترونية!!. الا ترى ان الرابطة اخرجت الكلدان للوجود بهويتهم الصحيحة وقامت بشيء لم يقيم اي حزب او كيان كلداني اخر؟!!
اما الفروع ومكاتب البحث والدراسات
اخي د. صباح
 مشكلة أبناء شعبنا يحب الكلام احيانا الى حدث الثرثرة، نحن نحاول ترميم البيت الكلداني، فمن هو حريص ليأتي ويمد يده في  طين البناء، لا ان يبقى على التلة وينظر علينا ويكتب تقارير وتعليقات وانتقادات يوميا على اعضاء الرابطة الذين يعملون طوعيا ويضحون بأوقاتهم واموالهم من دون تكليف أحد بها، بل هم حريصون ان يقطعوا اشواطا سريعة في المؤتمر القادم.

اخي انت دكتور وتعرف جيدا، حينما ترى المريض تحت خطر الموت، تهرع الى انقاذه وليس صب غضبك على اهله ؟! ربما نكون اخطانا  ذلك لأننا نعمل وغيرنا لا يعمل.

الاخ ميخائيل ديشو
على الرغم من شكي بان هذا الاسم مستعار
فقط اود ان اوضح لك ان رؤيتك الهدامة لا تخرج الا من الحقد الدفين لك على الكلدان.
اللجنة التحضيرية للمؤتمر تود فتح المجال امام الاخوة المؤيدين والمعارضين، من الكلدان وغير الكلدان،  من المسيحيين وغير المسيحيين،  من المؤسسات والهيئات والاحزاب ابناء شعبنا لإبداء رأيهم في هذه المحاور المهمة في هذه المرحلة.
إذا كنت ترى هذا الموقف الذي اتخذته اللجنة التحضيرية للمؤتمر سلبي وغير كفؤة، ارجو ان تظهر لنا انت والحزب او الهيئة التي تنتمي اليها مناسبة فتحتم باب ابداء الراي امام ابناء شعبنا لانكم أنتم مستعدين لاتخاذ القرارات مبنية على نتائج هذه الابحاث.
اخي العزيز ان لم تكن وردة فلا تصبح شوكة ؟!!

الصديق العزيز الشماس سامي ديشو
شكرا لنظرتك الايجابية وتشجيعك للرابطة.
الأخ زيد مشو
شكرا لردك ودفاعك عن الرابط
لكن صدقني احينا الذين لا يكتبون مثلي ومثلك لهم دور ومواقف اكثر إيجابية منا
أتمنى ان نرى الاخرين إيجابية في مواقفهم حتى وان كانوا معارضين ، لا نعتبرهم حجرة عثرة بل سببا للصعود في اخلاقنا وافكارنا ومواقفنا نحو الكلدانية والمسيحية والإنسانية.


الاخ عبد الاحد سليمان
كل شيء يتم بعلم رئاسة الرابطة، ولا يخرج قرار او فقرة تخص المؤتمر بدون علمها، بل ان اللجة الإعلامية في المركز هي تبنت اصدار الاعلان. اما تقيم القراء لا اظن فكرة عملية ومفيدة، لأننا سمعنا للكثيرين من خلال نقاشاتهم الفارغة عبر 15 سنة الماضية.
 نحن نريد من كتاب مثلك ان يكتبوا لنا في هذه المحاور كي يتم دراستها في المؤتمر، لأننا سئمنا من الذين يكتبون انتقادات، نريد ناس ايجابين يكتبون افكار للبناء تخلق فرص للبقاء لنا، ولا نهتم لغيرهم. اننا نفتح المجال امام الجميع لتوحيد الجهود الايجابية.
اما حجم الكلمات اخي العزيز عبد الاحد هناك خطا عندك ليست 2.5 مليون كلمة (
5000x5x10    ،  اي 250 الف الف كلمة واللجنة المكلفة تتألف مني ومن الاخ صفاء هندي رئيس الرابطة مع 4 اشخاص من اصحاب شهادات عليا من اعضاء الرابطة.

الاخ فارس ساكو
فقط للتوضيح انا صحيح رئيس اللجنة المنبثقة من الهيئة التحضيرية للمؤتمر الرابطة الكلدانية القادم، المكلفة بإدارة هذا الملف لكن هناك عدة اصحاب شهادة مختلفة في اللجنة وسيشاركون بقوة في كتابة هذه الابحاث. ولن أعلق على موضوع اختصاصي، لان اعتقد المي واهتمامي بالقضية ربما أقرب من كتابات رجال الفضاء الى قضية أبناء شعبي. لأنني مؤمن ان ابناء شعبنا بحاجة الى ناس يعملون بأياديهم أكثر من ان يطرحون افكار ونظريات في المواقع. كما قلت لاحد الاخوة اليوم هناك حريق كبير التهب في وطننا يجب نعمل جميعا لإنقاذ ما يمكن إنقاذه.



اقتباس :

عبدالاحد سليمان بولص


رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم
« رد #9 في: اليوم12.06.2016 في 04:36 »
الأخ يوحنا بيداويد

بعد الاعتذار من الأخ العزيز جاك يوسف الهوزي.

شكراً على ردك وغايتي من ابداء رأيي ليست للانتقاص من جهود أحد انما للبناء على أسس متينة لضمان الديمومة والنجاح للرابطة وهذ الأمر أحرص عليه ربّما اكثر من بعض المنتمين اليها وان لم أكن عضواً فيها وعليه أرى أنّه من الأفضل التعامل مع مثل هذه الآراء بعيداً عن ردات الفعل الانفعالية .

ردّك علي عمومي ولا يجيب على ملاحظاتي المتعددة وبصورة خاصة عدم وجود موقع رسمي للرابطة لحد الآن ليتم التواصل عن طريقه وان وُجِدَ  فهو غير معروف .

أشكرك لأنّك رَسَّبتَني في عملية حسابية بسيطة تتعلّق بجدول الضرب ربما بسبب العجالة وقلة التركيز واذا أعدت النظر فسترى بأني ذكرت 50 وليس 5 بحوث عن كل محور من المحاور العشرة المطلوب الكتابة عنها وعليه فان  50 مضروبة بعشرة تساوي 500 ومن ثمّ ب 5000 كلمة فالناتج يكون  2 ونصف مليون كلمة وليس 250 ألف.

آمل ان تدرس الأبحاث التي ستقدّم بتركيز أكبر.

وتقبّل تحياتي


اقتباس :

ميخائيل ديشو


رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم
« رد #10 في: 12.06.2016 في 05:26 »
الاخ يوحنا بيداويد المحترم, شكرا على ردك نيابة عن الاستاذ جاك الهوزي كاتب المقال.

ليس لدي تعقيب على ردك لانك قد وضحت بكل ممنونية صحة وجهة نظري.

فقط اريد ان اقول ان بعض الظن اثم. تحياتي


اقتباس :

صباح قيا


رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم
« رد #11 في: 12.06.2016 في 08:08 »
ألأخ يوحنا بيداويد
سلام المحبة
ثقتي بك التوازن والإعتدال , والأمل أن تغلف  الشفافية المعهود بها سمة الحوار مهما اختلفنا بالرأي .
إسمح لي أن أترك السطر الأول وأدخل في الشق الذي يليه من ردك الكريم .
أخي يوحنا : مثل هذا التوضيح لا يوجه لي بل للبسطاء من الناس ممن لا يعي حقيقة الأمور . ما تسميه إنجازاً للرابطة هو بالنسبة لي تحصيل حاصل . ولكي أقرب الفكرة أقول من الممكن للطبيب أن يسجل بكل بساطة ويقبل طلبه في التسجيل في أية جمعية أو مؤسسة علمية عند توفر الشروط المطلوبة ودفع بدل الإنتساب ثم الإشتراكات الدورية , وهذا بحد ذاته لا يعتبر إنجاز بل تحصيل حاصل لكونه طبيب بخبرة موثقة وتحصيل علمي معين . ذلك ينطبق على كافة المؤسسات والتنظيمات بغض النظر عن التخصص , ويشمل الرابطة أيضاً. وكمثال لما يعتبر إنجاز للطبيب هو في حالة  إجراء البحوث والدراسات ونشرها وأيضاً تأليف الكتب والمشاركة في المؤتمرات العلمية . وعليه فإن ما يعتبر إنجاز للرابطة عندما تحقق مكسباً ملموساً للأمة الكلدانية  على أرض الواقع , وحينها ستتبعها الأغلبية وربما الجموع كافة بزهو وفخر وتستحق أن ترفع لها القبعات إجلالاً .
أماعن الشق الثاني من ردك ,  فما أرجوه منك أخي العزيز أن تبحث عن الحقيقة فإن وجدتها آمل أن تساهم في تصحيح الخطأ الذي حصل كي تطوى الصفحة التي تقرأها أنت كنقد , وأنشرها أنا كحقائق مؤلمة . وإن ترغب  التواصل معي حول هذا الموضوع , أرجو مراسلتي كي لا نعكر جوهر مقال الكاتب المبدع الأخ جاك .
وقبل أن أختم أرجو أن تتولد عندكم جميعاُ القناعة بأن عدم العمل ضمن الرابطة لا يعني الجلوس على التل . عملي في الحقل الثقافي ضمن تنظيم كلداني ناجح سبق تأسيس الرابطة بسنة واحدة تقريباً , أما عملي الثقافي ضمن التنظيم المسيحي الشامل فإنه أقدم من الرابطة بعشرات السنين . وحتماً هنالك الكثير من الكلدان من له نفس التجربة بل أفضل .
أخبرني مسؤول لأحد فروع الرابطة بأن الحاجة للمؤسسات الكلدانية ستنتفي بعد أن تقف الرابطة على قدميها ’ وان تلك المؤسسات ستنطوي تحت مظلة الرابطة . أجبته : لو أن  من أهداف الرابطة إلغاء دور التنظيمات الكلدانية المنتشرة في العالم وتعمل تحت الإسم الكلداني منذ عشرات السنين  فإني أول من يقف ضدها .... تملكني نفس الشعور الذي طرحه لي المسؤول الفذ لفرع الرابطة عند مروري على ردك لي ولبعض الأعزاء المتحاورين ... ما هكذا ترعى الإبل أخي العزيز يوحنا وثق أنك ستظل عزيزاً .
تحياتي


 
اقتباس :

جاك يوسف الهوزي


رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم
« رد #12 في: 12.06.2016 في 11:49 »

الأخوة المتحاورون الكرام
تحية طيبة
اسمحوا لي أن أعلق أولا على الرد  الثاني للأخ والصديق العزيز يوحنا بيداويد لأنه تعقيب شامل من شخص يشغل منصباً رفيعاً في الرابطة الكلدانية، وأود هنا أن أشكره لأنه أوضح وجهة نظر الرابطة في العديد من الأمور والأستفسارات التي تفضلتم بطرحها من خلال ردودكم على مقالنا، موضوع النقاش.
ما أكتبه أنا من مقالات أو ردود حول هذا الموضوع أو غيره تعبر عن وجهة نظري الشخصية، لا علاقة لي أو ارتباطات بأية جهة، دينية كانت أم سياسية ومنها الرابطة الكلدانية أيضاً، أحترم كل الآراء مهما إختلفتْ.
إنّ تعاطفي مع الرابطة الكلدانية لايعني بأنني أنظر اليها على انها تظيم مثالي خالٍ من الأخطاء، ولكنها - من وجهة نظري - أفضل خيار متوفر للكلدان للعمل المشترك من أجل التفكير بمستقبل أفضل لهم، أكرر هنا ما ذكرته في المقال، ويتلخص رأيي في نقطتين مهمتين:
١- مايتعلق بالرابطة الكلدانية
من الضروري جداً أن تشكل الرابطة في هذه المرحلة - قبل بدء المؤتمر العام- لجنة مصغرة من أعضائها وشخصيات مؤثرة كسيادة المطران ابراهيم ابراهيم و د.عبدالله رابي  ود. صباح قيا وغيرهم للبدء بتنقية الأجواء الكلدانية -الكلدانية لضمان مشاركة أكبر عدد ممكن من النشطاء والمثقفين الكلدان والأستفادة من خبراتهم.

٢- ما يتعلق بالنشطاء الكلدان ومعارضي الرابطة لأي سبب كان
عوضاً عن البحث عن سلبيات الرابطة وإنتقادها فقط، أرى في المؤتمر القادم فرصة ذهبية لتصحيح هذه السلبيات من خلال المشاركة الفعالة وتقديم الأفكار والأقتراحات التي ترونها أفضل لتفويت الفرصة على الدخلاء عليها أو من ليسوا بمستوى المسؤولية، ومناقشة النظام الداخلي بما يحقق طموحات أكبر شريحة من الكلدان.
إنه أختبار حقيقي وعملي للجميع لكي يظهروا بأن ولاءهم هو للكلدان جميعا وليس لهذا الشخص أو ذاك، وإلاّ ما معنى ناشط كلداني؟

الأخوة من مؤيدي الرابطة الكلدانية ومنتقديها، لايمكننا أن نتعامل مع اخواننا المسيحيين كالآشوريين والسريان  والآخرين على قدم المساواة والأحترام مالم تتم تصفية (المشاكل الداخلية) التي لايرغب البعض أن يعترف بها ويغض الآخرون الطرف عنها، كما يجب أن لانتوقع أن يحترمنا الآخرون أو يقيموا وزنا لنا مادمنا منقسمين على ذاتنا.
أقولها بصراحة ودون مجاملة لأحد:
إما أن نتجاوز سلبيات الماضي ونترك لغة العناد وندوس على الأنا التي بداخلنا من أجل المصلحة العامة، أو إننا نستمر في الضحك على أنفسنا من خلال ما نسميه بمؤتمرات وندوات و... الخ من هذه التسميات.


اقتباس :

جاك يوسف الهوزي


رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم
« رد #13 في: 12.06.2016 في 19:43 »
الأخ العزيز زيد ميشو المحترم
تحية طيبة
شكرا لمروركم وإضافاتكم القيمة، لقد لخّصت الموضوع بقولك:

اقتباس :
هذه هي الرابطة التي نأمل بها، والتي اتمناها ان تكون خيمة الكلدان الثانية وبجانب الأولى وهي خيمة الكنيسة
نعم عزيزي جاك، على الكلدان جميعاً دعم ومساندة الرابطة في مسيرتها التي بدأت صحيحة جداً، بغض النظر عن بعض السلبيات التي حتماً ستنتهي في القريب العاجل.

كل عمل جديد لايخلو من السلبيات، المهم هو التفكير في معالجتها والأستفادة من الأخطاء التي حصلت بطريقة تمنع تكرارها مستقبلاً.


اقتباس :

جاك يوسف الهوزي


رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم
« رد #14 في: 12.06.2016 في 20:14 »
الأخ ميخائيل ديشو المحترم
تحية طيبة
شكرا لمروركم وإستفساراتكم التي أجاب عليها الأخ يوحنا بيداويد في تعقيبه على ردكم.
ولدي تعليق على قولكم:

اقتباس :
ارى ان الاموال الطائلة التي تصرف على هذه الرابطة من قبل الكنيسة الكلدانية تذهب هباءا منثورا. يا ريت غبطة البطريرك مار ساكو يوقف تمويل فشل هذه الرابطة لانها شركة استهلاكية غير منتجة, ليمولوا انفسم اذا كانوا يحبون الكلدان.  كما قلت سابقا هذه اموال الرعية المؤمنين اي من فلس الذي تقدمه الارملة على المذبح.

من السابق لأوانه الحكم بأن الأموال (الطائلة) التي تُصرَف على الرابطة تذهب هباءا منثورا كما تفضلتم، كل تنظيم جديد غير إنتاجي لابد وأن يتلقى الدعم من جهة ما ولمدة محددة ليتمكن من الوقوف على قدميه والأعتماد على نفسه، أما ماتسميه ب (فلس الأرملة) فالغاية منه هو إعادته إليها أضعافاً مضاعفة عندما تبدأ الرابطة عملها وتحقق الأهداف التي وُجِدَتْ من أجلها.
عندما تفشل في الأعتماد على نفسها بعد مدة معقولة من قيامها والمباشرة بعملها، عندها يكون الكلام عن المال المهدور صحيحاً، ولكن ليس الآن.


اقتباس :

جاك يوسف الهوزي


رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم
« رد #15 في: 12.06.2016 في 20:29 »
الأخ العزيز سامي ديشو المحترم
تحية طيبة
شكرا لمروركم وإضافاتكم القيمة، وأود أن أثني على قولكم:

اقتباس :
الرابطة الكلدانية هي مؤسسة مدنية وتؤازرها الكنيسة الكلدانية، وعلى رأسها قداسة أبينا البطريرك مار ساكو والأساقفة الأجلاء، ريثما تثبّت أقدامها عميقاً لخدمة الكلدان خصوصا وأبناء شعبنا من الآشوريين والسريان والمسيحيين عموما في بلدنا وفي بلدان الشتات.

نعم، يجب أن تأخذ الرابطة فرصتها الكاملة قبل إصدار أحكام مسبقة عليها.


اقتباس :

al8oshi

رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم
« رد #16 في:12.06.2016 في 23:51 »


أحييك أخ فارس ساكو على هذا الطرح الشجاع الذي تميز عن بقية الطروحات بالمصداقية
تحياتي وتقديري




اقتباس :

جاك يوسف الهوزي


رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم
« رد #17 في:13.06.2016 في 18:09 »
الأخ الدكتور صباح قيا المحترم
تحية طيبة
شكرا لمروركم وإقتراحاتكم التي أضافت أبعادا جديدة للموضوع وخصوصا قولكم:

اقتباس :
كان الأفضل للرابطة أن تستعين ببعض من رعاتنا المهتمين بمحاور البحوث المعلنة وأيضاً الإتصال بالمعروفين من الكلدان الذين لهم باع في هذا المجال , وإلا يفهم من  النداء وكأنه للإثارة الإعلامية , والأمل أن لا تكون العواطف محركاً للأعمال , وحتماً ستكون محصلة الإستجابة للدعوة خير شاهد على أهميتها ومدى تأثيرها .

بما أن الرابطة إنبثقت عن الكنيسة الكلدانية فأن بإمكانها(الرابطة) الأستفادة من الخبرات المتوفرة في الكنيسة، كما تفضلتم، إضافة الى العلمانيين من الأكاديميين والمختصين في شتى المجالات لأعداد دراسات وبحوث وتشكيل لجان مشتركة لهذا الغرض.


اقتباس :

جاك يوسف الهوزي


رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم
« رد #18 في:13.06.2016في 18:39 »
الأخ العزيز عبدالأحد سليمان بولص المحترم
تحية طيبة
شكرا لمروركم وإضافاتكم التي تناولت جوانب مهمة من الموضوع التي أثرته بأفكار منطقية كقولكم:

اقتباس :
ما الغاية من ارسال الأبحاث الى الأستاذ يوحنا بيداويذ عضو اللجنة التحضيرية للمؤتمر العام شخصياً وليس الى رئاسة الرابطة الا اذا كان الطلب من بنات أفكاره علماً بأنّ بقاء أعضاء اللجنة التأسيسية المؤقّتة في مراكزهم غير مضمون بعد الانتخابات القادمة ً.

إن ماجاء في كلامكم أعلاه هو عين الصواب، ربما كان من الأفضل تأجيل الدعوة للمشاركة بتقديم البحوث الى مابعد الأنتخابات القادمة أو إرسالها الى جهة مركزية أو الموقع الرسمي للرابطة إنْ وجد على أن تتولى اللجنة المكلفة بعد الأنتخابات مهمة دراسة هذه البحوث.
المرحلة الحالية الممتدة لغاية إنعقاد المؤتمر العام هي فرصة للأعداد الجيد للمؤتمر لضمان مشاركة أكبر عدد ممكن من الكفاءات الكلدانية الغائبة أو المغيبة والتي لديها الأستعداد التام لخدمة الكلدان والمسيحيين عموما في شتى المجالات، مع إحترامنا وتقديرنا للدور الذي يلعبه الأخ العزيز يوحنا بيداويد وغيره في هذا المجال.


اقتباس :

يوحنا بيداويد


رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم
« رد #19 في:14.06.2016 في 00:04 »
الاخ العزيز الكاتب جاك الهوزي
تحية
الافكار الجميلة تخرج من النيات السليمة. بالتأكيد هناك دائما أكثر من احتمال لإنجاز مهمة معينة او فكرة معينة في هذه العالم الطبيعي الناقص المتحرك نتيجة تفاعلات جزيئاته العديدة والمختلفة، والتي نحن وافكارنا او قراراتنا مسببة لجزء بسيط من هذه الحركة الديناميكية الموجودة فيه.

اخي جاك وكذلك بقية الاخوة
لا اختلف معكم، هناك الكثير يمكن عمله ولكن ما هي المشكلة؟
الجواب:الامكانيات، الموارد، العقول، انسجام الأشخاص واستعدادهم للتضحية وايمانهم بالقضية.
لا اطيل الحديث في شرح معاني هذه الكلمات او المصطلحات لانها واضحة.

بخصوص اقتراح الأخ عبد الاحد سليمان وتاكيدك له

اقتباس :
 ((إن ماجاء في كلامكم أعلاه هو عين الصواب، ربما كان من الأفضل تأجيل الدعوة للمشاركة بتقديم البحوث الى مابعد الأنتخابات القادمة أو إرسالها الى جهة مركزية أو الموقع الرسمي للرابطة إنْ وجد على أن تتولى اللجنة المكلفة بعد الأنتخابات مهمة دراسة هذه البحوث))


 اظن أنتم تفكرون بشيء ونحن نفكر بشيء اخر.
نحن نريد مشاركة أكبر عدد ممكن من الاخوة الكتاب والمفكرين والسياسيين ورجال الأكليروس لطرح آرائهم ونحن نحاول دراستها ومناقشتها وربما يتم الاخذ بها ضمن توصيات المؤتمر، وربما يتم تاجيل الأخذ ببعضها، لا اعرف حسب  الوقت والامكانية المؤتمرين، لكن المهم نعمل شيئا وبالإضافة الى حفظها ضمن وثائق هيئة الأبحاث والدراسات الاستراتيجية وارشيف تاريخ شعبنا الكلداني.

اخواني الكثير لم يقرا النظام الداخلي، لهذا يعتقد الرابطة حالها حال اي مؤسسة اخرى او حزب اخر، فارجو ممن لم يقرأه ان يقراه بتمعن مرة أخرى، لان فيه الكثير من الأمور التي تناقش الان في المقالات.

نحن بصدد جعل الرابطة اعلى خيمة تحتوي أكبر عدد من الكلدان في العالم لكي يتم حماية الهوية واللغة والقيم الروحية والاجتماعية ويستمر التواصل (لا بمعنى الغاء او اذابة بقية المؤسسات الكلدانية فيه بقدر ما رفعها لتحمل المهمة معنا)، لان  الخطر القادم علينا ليس فقط من الشرق او من التهجير والابادة الجماعية التي قام بها الدواعش ضدنا، وانما انصهار الانا الكبيرة (المجتمع او ضياه الهوية القومية) في المجتمعات الكبيرة التي تحيط بنا حيث نعيش بين ملايينها بضع الاف.

الاخ العزيز الدكتور صباح قيا
شكرا لمداخلتك واسلوبك الراقي
نعم اخي هناك الكثير نعرفه من ناحية النظرية، لا نستطيع تطبيقه عمليا، نحن نحتاج كما قلت الى التطبيق العملي للمبادئ او الاهداف، ان ابناء شعبنا يحتاجون للوصول الى قناعة تمامة لهذه القضية.

اعضاء الرابطة الكلدانية لا يستطيعون لوحدهم خلق هذا الشيء ما لم تشاركه اولا الكنيسة أي ورجال الاكليروس، وعموم ابناء شعبنا. هذا العمل يتم من الطفولة وبتعليم اللغة والتاريخ والافتخار بإنجازات ابائنا الاوائل. هذا العمل ليس مهمة المؤسسات لوحدهم بل العائلة والكنيسة لدرجة ما.
اعضاء الرابطة الكلدانية ليس لهم عصى سحرية لنقل او رفع الوعي القومي لدى الكلدان من صيغة الايمان بالمسيحية على انها الهوية الوحيدة التي يحتاجها الانسان في هذا العالم الذي يسير عكس هذا الاتجاه بكل وضوح ويعم شان هويته الانسانية الجغرافية او القومي ، لأن الشرق الاوسط والعالم مملوء من الاضطرابات والتغيرات نتيجة الصراعات تولدت بسبب اما الاقتصاد او السياسية اوالدين!!.

قد لا يكون شخص ما الرجل المناسب في موقعه الان في الرابطة اليوم، لكن لا تنسى على الاقل كان لهذا الشخص الايمان في القضية، وكان له استعداد للعمل وبرهنه عمليا بحضوره او مشاركته العملية في بناء الرابطة.

بكلمة اخرى علينا جميعا، نحن، كل من يحسب نفسه من حماة او من قادة هذا الشعب المشاركة العملية في البناء، لا يظن نحن نقرر وغيرنا يعمل، لهذا اقول نحن بحاجة الى من هو مستعد لنزول الى موقع العمل حتى وان كان أكاديميا او مفكرا او رجل اكليروس او سياسي والحمد لله لدينا الكثيرون تطوعوا للمهمة.

المهمة هي التي تحدد مصير المجتمع وقضيته لان لها فقط القيمة المطلقة او هي الهدف الأسمى او الغاية( لانها قضية بقلء على قيد الحياة أحيانا كما يخصل فس سوريا والرعاق الان كما حصل في سببو مذابح سفر برلك 1914-1918 ، يجب ان تكون هي القضية الاهم الجميع لا قضية الرابطة لوحدها. ولا يكون اهتمامنا منصب على المواقع او من يشغلها.

الاخ العزيز فارس
الأخ يوسف أبو يوسف
كما قلت للأخوة في ردي اعلاه
من السهل جدا طرح الافكار لكن يجب كما يقول المثل الانكليزي قبل ان تحكم على شخص ما يجب ان تضع رجلك في حذائه. بمعنى تضع نفسك في موقعه كي تتعرف على ظروفه وامكانيته.
اما عن كلمة السفسطة
 أقول بكل تواضع، لا احتاج من يعلمني معنى كلمة سفسطة، فانا الذي اكتب عنها، وهي ليست جريمة او خطأ او ذم  لاي شخص، بقدر ما هي وصف للحالة التي نعيشها نحن نحسب أنفسنا قادة او مهتمين بهوية أبناء شعبنا في حين اعدائنا يفتكون بمصيرنا، يمزقون اشلاء مجتمعنا، ويدمرون تراثنا وقيمنا. واخذوا منا وطننا، إذ لم استخدمها للاستعلاء او ذم لأي شخص بقدر ما اردت وصف ما أرى احيانا من حالة التشظي الموجودة في آرائنا وافكارنا.

نحن بحاجة الى من هو مستعد لرص الصفوف معنا في صد الفيضان الاتي من التغيرات التي جرت على المجتمع من جراء التقدم التكنولوجي، نحتاج كل واحد يعمل من مكانه لسد الثغرات التي عملها الاعداء في جدراننا او الحريق الذي يلتهم بيوتنا.

كما قلت كل واحد يستطيع ومن حقه ان يقدم الاقتراحات والافكار الجديدة او ان يشتقها من الفكرة الرئيسية التي قراها، لكن ليس من حقه اجبار الاخرين العمل بها، لا سيما اذا كان صاحب الفكرة ليس مستعد للعمل من اجل تحقيقها، لهذا الاهم ان يبدا العمل بهذا الاتجاه وليس التوقف وقضاء الوقت في سفسطة أي المناقشة وضياع الفرص او الوقت .

في الختام
اود ان أقول ملاحظة مهمة، هذه الملاحظات هي من بناة افكاري لا تمثل الرد الرسمي للهيئة العليا للرابطة.
شكرا لكم جميعكم ولكل هو حريص من القريب والبعيد على بناء البيت الكلداني من الداخل ومن الخارج.



الـوحـدة المسيـحـية هي تلك التي أرادها يسوع المسيح في الإنجـيل
وما عـداها فـهي لـقاءات لأكل القوزي والتشريب والسمك المزگوف وترس البطون من غير فائدة






أقبح الأشياء أن يصبح كل شئ في الحياة جميل!!
@@@@
ولا تحدثني عن الحب فدعني أجربه بنفسي
@@@@
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري..!!



عدل سابقا من قبل الامير شهريار في 2016-06-13, 8:57 pm عدل 7 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
yohans
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 587
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 18/06/2015
مزاجي : اكتب
الموقع الموقع : في قلب بلدتي الحبيبة ( الارض المحتلة )

مُساهمةموضوع: رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم/جاك يوسف الهوزي   2016-06-10, 9:24 am

اقتباس :
الردود منقولة من موقع عنكاوة كوم
اقتباس :

يوحنا بيداويد




رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم
« رد #2 في:10.06.2016 في 17:58 »

 اسمح لي ان اطلب من خلال مقالتك  من جميع الاخوة  والاخوات من الكلدان والاشوريين والسريان تقديم ابحاثهم ودراساتهم في المحاور العشرة المطروحة لخدمة ابناء شعبنا

اخوك يوحنا بيداويد

أذا كانت الرابطة كلدانية كما تزعمون
فلماذا تطلب من اخوانك الاشوريين والسريان لتزويدك ببحوثهم ودراساتهم يا التحامي اغاجاني؟؟؟؟؟



الرابطة هي ليست كلدانية
والدليل هو
الذي انشأها هو زوعاوي للعظم وصَدِيق كنّا الساقط اخلاقياً
ورئيسها الحالي زوعاوي
واعضائها الاداريين ايظاً كلهم اغاجانيون وزوعاويين ولانهم التحاميين عندما يقتنعون باننا
هؤلاء الثلاثي المرح ( كلدانيسريانياشوري )
هم شعب واحد

يا لمهزلة عقولهم لانهم يعرفون جيداً بان الرابطة الغير كلدانية هي نفسها حزب كسّا
الاغاجاني(كلداني سرياني اشوري ) التابع للحزب اللاديمقراطي الكردستاني
الذي تم تبديل اسم هذا الحزب الى الرابطة
كل الدلائل تكشف عن نفسها ها هي ولكن فقط العميان يركضون خلف السراب
لان الدجاجة تبيض دولارات فتعمى عيون الكثيرين
وتفقد اخلاقهم وحتى اصولهم











قالُولي ليش رافع راسك و عينك قَوِيّة ..
 گتّلهم العفو كُلنا ناس بس أنا من القوميّة الكلدانيّة




اسمي بدأ يرعب الكثيرين
وخاصة في عنكاوة كوم
ولهذا تم طردي من موقعهم





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
yohans
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 587
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 18/06/2015
مزاجي : اكتب
الموقع الموقع : في قلب بلدتي الحبيبة ( الارض المحتلة )

مُساهمةموضوع: رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم/جاك يوسف الهوزي   2016-06-11, 8:30 am

اقتباس :

الردود منقولة من موقع عنكاوة كوم
اقتباس :

samdesho



رد: الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم
« رد #4 في: 11.06.2016 في 05:05 »
الرابطة الكلدانية هي مؤسسة مدنية وتؤازر ها الكنيسة الكلدانية، وعلى رأسها قداسة أبينا البطريرك مار ساكو والأساقفة الأجلاء، ريثما تثبّت أقدامها عميقاً لخدمة الكلدان خصوصا وأبناء شعبنا من الآشوريين والسريان والمسيحيين عموما في بلدنا وفي بلدان الشتات.
سامي ديشو - استراليا



سامي ديشو - استراليا
أنا دائما كنت اطلق عليك حيوان
وقد اثبتت بهذا تعليقك اعلاه بانك زمال وكديش ايظاً
منذ متى يطلق صفة القداسة على البطرك يا غبي؟؟؟؟؟
ممكن تشرح لنا وللقارئ من أية مرافق تستنقي معلوماتك يا شماس آخر الزمان
أما هرائك عن مؤسسة مدنية وابناء شعبك هاي خليها مستورة احسن لانه جيفتكم اصبحت تزكم الانوف



قالُولي ليش رافع راسك و عينك قَوِيّة ..
 گتّلهم العفو كُلنا ناس بس أنا من القوميّة الكلدانيّة




اسمي بدأ يرعب الكثيرين
وخاصة في عنكاوة كوم
ولهذا تم طردي من موقعهم





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الأخوة الكلدان..الرابطة الكلدانية تمد يدها إليكم/جاك يوسف الهوزي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

مقالات بآراء اصحابها
 :: الرابطة الغير كلدانية وملحقاتها

-
انتقل الى: