منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 سيادة المطران سـرهـد جـمو الموقـر تـقاعـدَ .. فـماذا بعـد ذلك ؟ الحـلـقة الثانية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4544
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: سيادة المطران سـرهـد جـمو الموقـر تـقاعـدَ .. فـماذا بعـد ذلك ؟ الحـلـقة الثانية   2016-06-23, 10:24 pm




إنّ غـبطة الـﭘاطـريـرك الفائق الطوبى والـنـزاهة مار لـويس روفائيل الأول ساكـو ﭘاطـريـرك كـرسي بابل لكـلـدان العـراق ومعهم كـلـدان بلـدان العالم كـلها ، تـفـرفـشَ وإنـتعـشَ حـين نـشر بُـشراه لأبناء رعـية سان ديـيـﮔـو وكأنه حاصل عـلى الجائـزة الأولى للـيانـصيـب ، متمثـلة بصدور قـرار الأب الأقـدس الـﭘاﭘا فـرانسيس بقـبـول تـقاعـد سيادة المطران سرهـد جمو وتعـيـين سيادة المطران شليمون وردوني مدبِّراً رسولياً مؤقـتاً لأبرشية مار ﭘـطرس الرسـول في سان ديـيـﮔـو ، إنه حـدث العـمر للـﭘاطريرك سـيسجـله ذكـرى في دفاتـره العـتيـﮔـة ليتـصفحها وقـت الحاجة إليها ، يوم لا ينـفع فـيه مال ولا بنـون ، فـبها يـدخـل الجـنة مستمتعاً بما فـيها مِن أنهار وغـيرها ...........

كان قـرار قـبول تـقاعـد المطران بُـشرى ... وْ ﭼْـمالة سارّة ، ومولانا الـﭘاطـريـرك ــ أبـو المحـبة ــ ينـطلق من المحـبة المسيحـية ، كم بالأحـرى كان يُـفـتـرض أن تكـون بُـشرى قـرار الـﭘاﭘا فـرانسيس نـفـسه ( مُـفـرحة لـقـلـبه ) بتعـيـيـن مطران عـلى الملاك الـدائم بمثابة ولادة قـيادة جـديـدة في كـنيسة المسيح ؟ لكـن صاحـب العـظمة والفـضيلة والغـبطة سماحة القائـد ساكـو لم يتـطرق إليه في حـينه أبـدا ولم يفـرح به ، دلالة عـلى الحـقـد المـدفـون تحـت طاقـية رأسه ، ناهـيك عـن تجاهـله بُـشرى قـرار الـﭘاﭘا فـرانسيس نـفـسه بشأن الكهـنة المطرودين ، حـين قـبـِـلَ خـدمتهم في الأبرشية ...

فـوين ﭼــنـت ضام نـفـسك يا خـويا يا سـيـدنا ، وأنـت ﭘاطـريـرك أبو الآباء والأمهات أبو الشمامسة والشماسات ، كـيف تقـبل عـلى نـفـسك الـنـزول إلى مستـوى الـتـشَـفي بأخ لك في كـنيسة المسيح حـين يتـقاعـد ؟ هـل هـذا ما تـنضح عـنه رزمة دكـتـوراهاتـك ؟ وتـثـلـيث رحـماتـك ؟ وأبـوّتـك لآباء كـنيستـك ؟ هـل هـذا هـو فـرحـك بإنجـيلك ؟ فـكــّـر ملـياً وإعـطني جـوابك ، إن كـنتَ قادراً عـلى جـواب ! ولستَ قادراً .

عـلى صعـيـد خـططه الـستـراتيجـية ، يكـون تـقاعـد مار سـرهـد أول إنجاز لغـبطته الرامي إلى تبليط الطريق إلى سان ديـيـﮔـو لـيـدخـل بعـرباته المتهـرئة وبسـيـوفه الحادة فاتحاً غازياً بعـد أن كان يعاني ــ هـلـوَسة ــ من عـقـدة سرهـدية كـلـدانية تـقـضَّ مضجعَه عـن بُعـد ولم يهـنأ في لياليه ، والمطران سـرهـد ليس طرزاناً وإنما بمنـطقه الهادىء يستـنـد إلى القانـون الكـنسي أمام أنـظار روما والتي هي ليست سـورما .

وبإجـتهادنا نـقـول إن الأظلم مِن بـين الأطراف اللا متـوافـقة ، هـو مَن بـدأ التعامل بالقانـون متـناسياً أية وسيلة مسيحـية أخـرى ، حـيث كان الأفـضل للجـميع لـو أنّ المحـبة والرحـمة تعـلـو هاماتهم وتـطغي عـلى قانـونهم كما فعـل المسيح ... لكـن الـﭘاطـريـرك ساكـو المريض بإعـتـرافه ، هـو عـبـد يطيع سـيـده شاء أن أبى ــ وما أدراك ما السـيـد ــ وينـفـذ أجـنـدته ! .... إستمعـوا بتـركـيـز إلى مقابلته الشرقـية !! لكـن الطرشان الكـثيرون يتهـيّأون للـتـصفـيق قـبل معـرفة ماذا سيقـول .

المهـم بهـذه الـبُـشرى ــ السارة ــ حـسب وصف غـبطة الـﭘاطريرك ساكـو الرائع ، إنه يُخـبـر أعـداءَ الإنـسان أهـل بـيته بأنهم حـصلوا عـلى مبتغاهم ، وغـبطته مهـلهـلاً لتـقاعـد المطران سـرهـد ومتأسـفاً لتأخـيـرها وهاتـفاً بعـبارات معـيـبة لشخـصه ولمنـصبه العالمي ، بعـيـدة عـن شخـص يحـمل شهادة ماجـستير بالفـقه الإسلامي المستـقى من نـبـوّة صاحـب الرحمة للعالمين وآياته الـبـديعة دون أن يستـفـيـد منها ، ولكـن مع الأسـف ، كما قال شماس قـبل مدة .... إن ضربة حـظ جعـلـتْ منه ﭘاطريركاً ....

إنه يتـكـلم بفـرح إنجـيله وسنة رحـمته ومشرقـية صلـيـبه ولغة حـواره مع رفاقه ، رافعاً جـبـينه تارة ومُقـطـّـبَه تارة أخـرى ، لاعـباً بأصابعه ومُستـطعِـماً بشفـتيه ولابس قـميص مفـتـوح الـدﮔـمة عـنـد عـنـقه ...  دون أن يمكـنه الحـوار مع منـتـقـديه ! لفـقـدانه حجة الـدفاع عـن نـفـسه ... أللهم أكـون أميناً ، فـقـد ذكـرت سابقاً إنه مُحاور سياسي يصلح مستـشاراً لشيخ عـشيرة أو ناطقاً بإسم وزيـر ، شجابك عـلى الـﭘاطـريـركـية يا خـويا .......... وهـذا نـص بُـشراه السارة المنـشورة عـلى موقعه ثم مسحها :


بشرى سارة لأبناء أبرشية القـديس بطرس الكلدانية

وجّه غبطة ابينا البطريرك لويس الأوّل ساكـو بتاريخ اليوم السابع من ايار سنة 2016 رسالة تفصيلية ومعـبِّرة الى ابناء أبرشية القديس بطرس في غرب أميركا يعلن فـيها صدور قرار من قبل الأب الأقدس البابا فرنسيس بقبول استقالة سيادة المطران سرهد جمو وتعيين سيادة المعاون البطريركي المطران شليمون وردوني مدبِّراً للأبرشية الى أن يتم انتخاب وتعيين مطران جديد بديل ويمكن مراجعة الخبر على الرابط أدناه.

هذه البشرى السارة التي تأخّرت كثيراً كان لها وقعٌ طيّبٌ لدى كل من اطّلع عليها اذ كان الكثيرون من أبناء الأبرشية قـد فـقـدوا الأمل في حصول هذا التغـيير الذي طال انتظاره ولكن الحكمة الربانية التي يصعب على بني البشر العجـولين في مطالبهم فهمها تعـلّمنا الصبر والايمان بأنّ الله يرى ويراقب كل شيء ويتّخـذ قراره المناسب في وقـته المناسب.

من ضمن الأمور التي ادّت الى فتور العلاقة بين المؤمنين ورئاسة الأبرشية توجّه الأخيرة نحو القضايا القومية وعقد المؤتمرات السياسية  بالاضافة الى استغلال منابر الكنائس من قبل بعض الرهبان والقسس المفصولين والمفروضين في آنٍ واحد لبثّ الفرقة والانتقاص من رئاسة الكنيسة الكلدانية ممثّلةً بغـبطة البطريرك ساكو جزيل الاحترام وتجاوز بعض المحسوبين على الكتاب من الذين باعـوا قـلمهم بأثمان بخسة لمحاربة كل من يعارض توجّهاتهم عن طريق النشر في موقع كلدايا.نت المنغلق  أو غيره من المواقع التي تبحث عن كمية المنشور وليس نوعيته.

أنا لا أكتب اليوم للتـشفّي لا سامح الله أو للشماتة بسيادة المطران سرهد جمو الذي أكـنّ لدرجته كل الاحترام وليس لدي غرض شخصي ضدّه بالرغم من كوني واحداً من أشدّ منتقديه أثناء خدمته بسبب بعض التصرّفات التي تعتبر خارجة عن نطاق واجباته كرئيس لأبرشية كبيرة لها اهميتها واليوم بعد قبول استقالته لوصوله السن القانونية للتقاعد لا يسعني الا ان أطلب لسيادته عمراً مديداً وأن أتقدّم اليه باعتذار ان كنت قد تجاوزت حدودي معه في رسائلي الموجّهة اليه بحسن نية والتي جعلت مني  ضحية لردود فعل عنيفة  صدرت ضدّي من بعض المحسوبين عليه كما أطلب من الرب ان يسامحنا جميعاً عن أخطائنا وهفواتنا التي نقع فيها بسبب ضعف طبيعتنا البشرية.

في الوقت نفسه أرحّب بمقدم سيادة المعاون البطريركي المطران شليمون وردوني  المعيّن كمدبِّر مؤقّت  لأبرشيتنا راجياً له النجاح التام في مسؤوليته الجديدة التي لا تخلو من صعوبات بسبب المتراكمات الكثيرة وأرجو له الموفقية في استعادة العدد الأكبر من الخراف التي ضلّت طريقها لعدم حصولها على الرعاية التي كانت تحتاجها وبصورة خاصة القادمون الجدَّد الأكثر حاجة للرعاية.

كما ارجـو ان يضع سيادة المدبِّر الجديد في اولويات مهمامّه توحيد الطقس وبصورة خاصة رتبة القداس حتى يشعر المؤمنون بحلاوة المشاركة والانسجام معها وبأنّهم جزء من الكنيسة الكلدانية الواحدة التي يجب أن يكون لها قداس موحّد وليسوا جزءاً من الجزء. والله الموفِّق .

***************************

لـقـد إستـرخـص الـﭘاطريرك ساكـو دموع التماسيح من بـين أجـفانه ، متـشفـياً بمطرانه الـذي يفـوقه بإمكانياته في أي مقـياس يخـتاره ..... شامتاً ــ وهـذا عـيـب ــ بتـقاعـده الـذي تـرك الساحة خالية له حـيث ستعـمل أصابعه في هـدم كـل ما بناه ، بل وسبق أنْ بـدأ يهـدم تـراثـنا الكـنسي والـقـومي إرضاءاً لغـيـره !! فـيخـدعـنا بعـبارات تـواضعه وطمأنينة خـططه ، والساذجـون يصفـقـون له لا حـباً به ــ أنا واثـق ــ بل نكاية وغـيـرة قاتلة وكـُـرهاً بمناوئيه .....

وليعـلم الجـميع (( العـربان المْـوافـجـين )) ... إذا كان قـلب صاحـب الغـبطة قـد سُـرَّ بـبُـشرى تـقاعـدُ المطران سـرهـد .... فأطماعه السلطـوية الـدكـتاتـورية ــ الموالية ــ تحـفـزه لـتـتـوالى أفـراحه بمطارنة آخـرين ضحايا بعـدَهُ ؟؟؟؟؟؟؟؟  كل ذلك بسبب غـلطة الشاطـر والتي شـكـره عـليها الـﭘاطريرك الآمر ، حـين قالها بصراحة الماهـر ، لن ينـسى فـضله الـوافـر !..............

والمثل بلغـتـنا يقـول : (( آخ تا عـقـل دْ سـورايا بْـخَـرثا )) .. ولكـن عُـﮔــُـبْ إيشْ ؟ بعـد خـراب الـبصرة ؟.

الحـلـقة الثالة قادمة بعـون الله


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4544
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد: سيادة المطران سـرهـد جـمو الموقـر تـقاعـدَ .. فـماذا بعـد ذلك ؟ الحـلـقة الثانية   2016-06-24, 9:02 pm




مايكـل سـيـبي


يا أخي
إذا عُـرف السبب بطل العـجب
حـين يُـنـشـر مقال يتـصدره شعار البطريركـية ، فإنه في كـل المقايـيس يعـني صادر من البطريرك .... وعـليه حـين أقـرأ مقالاً يتـصدره شعاره ، فأنا بالنسبة لي أعـتـبره له ، حـتى إذا لم يكـن ... كما حـدث في هـذه الحـلـقة الثانية .......
وعـليه فـنحـن شخـصياً لـن نعـتـذر عـن خـطأ يسبّـبه لـنا هـكـذا إرباك حـين يُـربكـنا !
فـقـد حـدث هـذا الخـطأ في فـقـرة من هـذه الحـلقة الثانية وتـصحّح الموقـف ، فإستـبدِل الشعار بصورة كاتب المقال ... وهـكـذا كـلـنا معـرّضون للخـطأ لكـن المهم تـصحـيحه .>>>>>>>>>>>>>>>>>>> آني ما أدوس تخـتة جـرّك !!!

الشماس الكلداني


الأخ مايكل سيبي

تعود مجددا وتخلط الأوراق وتقول بان السيد كاتب المقال الغى شعار البطريركية ووضع صورته مع المقال، والسؤال هنا هل يعقل لكاتب ان يضع شعار البطريركية اعلى مقاله وما علاقة هذا الشعار بالمقال هذا اولا، وثانيا ان المقال المذكور (بشرى سارة الى أبناء ابرشية مار بطرس) نشر في موقع عنكاوا كوم واليك الرابط الخاص به:
http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,809907.0.html#top
وحضرتك له تعليق رقم 12 على الموضوع الذي لم ينشر في موقع البطريركية وحسب علمي بان الأستاذ عبدالأحد سليمان بولص لا ينشر مواضيعه في موقع البطريركية وانا أتابع هذا الموقع ولم أجد له يوما مقالا أو حتى تعليقا فيه.

اضافة الى هذا كله فان الأستاذ عبدالأحد قد وضح هذه الأشكالية حول المقال المذكور التي خلقها حضرتكم هنا وأرى انك أخفقت كثيرا في طرحك لموضوعك هذا دون ان تحبكه جيدا، لذا ساعود للمرة الأخيرة لأقول لك أنت مطالب بالأعتذار للجميع ليس لي فقط وانما للجميع بسبب خلطك للأوراق وتقبل أحترامي.

عبدالاحد سليمان بولص


الاخوة في ادارة موقع ألقوش المحترمون
السادة المتحاورون
تحياتي
يبدو أن هناك اصرار متعمّد على التزوير من قبل كاتب المقالة هذه مستنداً كما يبدوعلى الحوار الذي جرى بيني وبين الأستاذ عادل زوري حول نشر مقالتي المعنونة (وجهة نظر حول توضيح الرهبنة الهورمزدية وبيان البطريركية الكلدانية) في موقع ألقوش دون أن أرسلها لهم بسسب عدم نشر مقالتي السابقة التي كانت تحت عنوان( بشرى سارة الى أبناء أبرشية القديس بطرس....) ويبدو أن عدم النشر ربما كان لسهو حصل وقام الموقع بعد ذلك بنشرها مشكوراً ولكن بشكل مغاير حيث ظهر اعلاها شعار موقع اعلام البطريركية بدل صورتي الشخصية وبعد أن نبهت ادارة الموقع الى ذلك الخطأ قاموا باستبدال شعار البطريركية بصورتي الشخصية علماً بأنّ تلك المقالة لم تظهرعلى صفحتي في الموقع لحد هذه اللحظة وآمل أن لا تضاف بعد هذه المدة الطويلة.
بما أنّ هناك عملية تزوير متعمّدة ومحاولة انتقاص من سمعة الغير ولكون حق الدفاع عن النفس عملاً مشروعاً بموجب كل القوانين المرعية فاني أرجو الأستاذ عادل زوري نشر هذا التوضيح مع الحوارات الملحقة به كما هي دون أيّ تعديل والتأكيد بأنّه ليس من حق العضو نشر أو اجراء تعديل أو حذف على المقالة المنشورة على الأقل قدر تعلّق الأمر بي شخصياً خلافا للادعاء الوارد لأنّ النشر والتعديل يتم من قبل ادارة الموقع حصرياً.ّ
مع الشكر مقدماً


عبدالاحد سليمان بولص
________________________________________
الأستاذ عادل عابد زوري المحترم
تحياتي
شكراً على الرد وآسف أن أقول بأني لم أشاهد المقالة منشورة على الموقع كما أن ما يشير اليه الرابط الذي تفضلت بذكره وتظهر فيه المقالة يختلف أسلوبه عن المعتاد ولم يرد أي رد على المقالة التي وردت عليها ردود عديدة في المواقع الأخرى هذا بالاضافة الى ورود شعار البطريركية الكلدانية في أعلى المقالة بدل صورتي الشخصية.
مع التقدير


عادل عابد زوري
________________________________________
الاخ العزيز عبد الاحد سليمان بولس المحترم
تحية وبعد
موقع القوش لم يمنع نشر مقالتك بعنوان( بشرى سارة لأبناء أبرشية القديس بطرس الكلدانية)
تم نشر المقالة بتاريخ 7-5-2016 وعدد القراء 1402
والرابط ادناه
http://alqosh.net/mod.php?mod=news&modfile=item&itemid=35889
تحياتي


عبدالاحد سليمان بولص
________________________________________
الأخ العزيز أبو عادل المحترم
تحياتي
أشكرك على تقييمك الجميل لآرائي ولتحليلي للبيانين حول رهبنة الربان هرمز كما أهنّؤك على ردودك الرزينة والموضوعية على مواضيع تنشر في هذا الموقع لأحّد الكتاب لا اريد الاشارة اليها.
أختلف معك قليلاً حول تسمية "المافيا " وان كان قداسة البابا فرنسيس قد أشار في أكثر من مناسبة الى وجود مفسدين في الفاتيكان. نظرة الكنيسة الكاثوليكية عموماً هي نظرة توحيدية لا تعير أيّ اهتمام للأعراق والقوميات وليس في قاموسها غير تسمية " كاثوليكي" ولا تريد ان تستوعب بأننا وغيرنا من المشرقيين نريد الحفاظ على هويتنا الخاصة الى جانب تعلقنا بمذهبنا الكاثوليكي
وشكرا مجدداً


عبدالاحد سليمان بولص
________________________________________
قبل كل شيء أودّ أن أذكر بأني لم ارسل هذه المقالة الى موقع القوش الأغر للنشر لامتناعه عن نشر مقالتي السابقة التي كانت تحت عنوان " بشرى سارة لأبناء أبرشية القديس بطرس الكلدانية."

أمأ بخصوص سؤال الدكتور ريمون جورج فأقول بأن نشر البيانات الأصلية الصادرة عن الفاتيكان لم يحصل نهائياً بحسب علمي وقد طالبت شخصياً بنشرها كما طالب غيري مرارا وتكرارا دون فائدة. كل ما هنالك هو أمّا بيانات صادرة عن اعلام البطريركية تشير الى صدور هكذا قرارات أو أخرى تتم قراءتها من على منابر كنائس أبرشية القديس بطرس في غرب اميركا دون أن يراها أحد وهنا مصدر الارباك .عليه أأسف لعدم تمكني من تلبية طلبك

مايكـل سـيـبي


عـزيزي الشماس الكلـداني الشاطر
وأخـيرا حـسّ كاتـبك الموقـر عـلى خـطئه الجـسيم !!!!!! بعـد أن كـتـبتُ تعـلـيقي ووضحـتُ خـطأه !!!! فـحـذف شعار البطرك من مقاله ووضع صورته الشخـصية .
الآن أقـول لك : ممن يجـب أن تـطـلب الإعـتـذار ؟؟؟؟ أحـلـفـك بشرفـك .

مايكـل سـيـبي


أعـزائي جـميعاً :
حـين نـقـرأ مقالاً يتـصدره شعار البطريركـية ، فإنه يعـني أنه صادر من البطريرك .... وعـليه إذا قـرأت مقالاً يتـصدره شعاره ، فأنا بالنسبة لي أعـتـبره مقال البطريرك حـتى إذا لم يكـن له . لـذا يتـطلب من غـبطته أن يطـلب من أعـوانه ومسانـديه إينما كانـوا أن لا ينـتحـلـوا إسمه بالتمويه والتـزوير المتمثـل بإستخـدام شعاره في مقال شخـصي ، وعـدا ذلك فـنحـن لـن نعـتـذر عـن هـكـذا إرباك حـين يُـربكـنا ! .

مايكـل سـيـبي


عـزيزي شماس البطل ... لم أقـتـرف خـطأ يستحـق الإعـتـذار .... ومع ذلك حـين أعـتـذر ـ فأنا أعـتـذر لخـطأي ـ ولخـطأي فـقـط ودائماً .
النـقـطة الأخـرى المهـمة التي فاتـتك ، إن ناشر المقال (( إن لم يكـن قـد أخـذه من موقع البطريركـية )) طيب ، فإنه شـوّه وموّه وإنـتـحـل صفة ــ المـخـوّل ــ من قِـبَـل موقع البطريركـية !! كـيف ؟؟
نـشر المقال وفي صدارته شعار البطريركـية (( تـراه في المقال )) الـذي يتـصدر بـيانات البطريرك عادة ، مما يـوحي لأي قارىء بأنه صادر من البطريرك نـفـسه !!!!!!!.
إذن ، ناشر المقال هـو الـذي أخـطأ أولاً حـين إنـتـحـل صفة ((( المخـوّل ))) وعـليه يجـب أن يكـون حـذراً في المرة القادمة .
وإذا كان يتـطـلب من أحـد الإعـتـذار ، فـعـليه واجـب الإعـتـذار فـقـط ، وليس غـيره ..... إنـتـبه ! .......... حـين أقـرأ مقالاً يتـصدره شعار البطريرك فإنه صادر من البطريرك !!!!!!!!!!!

الشماس الكلداني


السيد سيبي
اخيرا أعترفت انك سرقت موضوع الأستاذ عبدالأحد ونشرته وكانها رسالة غبطة البطريرك وبعد ان فضحك الأخ كاتب المقال قمت ورجعت واضطررت للأعتذار .. أنتبه لا تخلط الأوراق على القراء وتتهم البطريرك في كل صغيرة وكبيرة .. ومن ثم ان مقال الأستاذ عبدالأحد صحيح مائة في المائة وكتب عن تجربته مع المطران المتقاعد بكل حرية وأمام الراي العام وفي المنبر الحر.

والان أطلب منك أن تعتذر مني ايضا لأنك تهجمت علي بردك دون ان تكلف نفسك وتراجع مصداقية الموضوع وتقبل احترامي.

مايكـل سـيـبي


ومع ذلك إنْ كان قـد حـصل سهـو عـنـدي وأخـطأتُ ... فلا بأس ، أنا أعـتـذر وأنا الممنـون .... لأن شعاري أكـرره دائماً في مقالاتي وأقـول : نـبـهـوني عـلى أخـطائي لكي أعـتـذر ..... وكان الله يحـب المعـتـذرين ..................... ولكـن هـناك ظاهـرة جـديرة بالإنـتباه وهي : ...... ما أروع حـين لا ينـتـقـد أحـد فـحـوى المقالات عـن غـبطة البطريرك سـواءاً أقـواله أو ممارساته ، دلالة عـلى حـقـيقـتها الواقـعـية غـير قابلة للجـدل .

عراقي القوشي


يا اخوان مع كل الاسف الضاهر احنا المسيحيين لو تجي بيدنا اكس من سنة وشيعة مع كل احترامي للاسلام الكتاب همة راس المشكلة كافي مع كل احترامي لكم كال ساكو وكال جو كال فلان وكال علام

مايكـل سـيـبي


الشماس الكلـداني المحـترم
لـقـد ضحّـكـتـني في موضوع السرقة وكأنـني وضعـته في جـيـبي أو كأنـني إدّعـيته لي ...... أخي : لقـد نـقـل عـبـد الأحـد سليمان المقال من موقع البطريركـي ونـشره ... ثم ماذا ؟ هـل صار مُـلكاً له ؟
أخي إن المنـشور في الرابط :
http://saint-adday.com/?p=12667
هي ثمان نـقاط ........ ليس المقال ( البشرى السارة ) !!! عـليك أنت أن تـدقـق أكـثر .................. من جانب آخـر إن الموقع البطريركي إعـتاد عـلى النـشر والحـذف والنـشر والحـذف ............................... هـل تابعـت نـشر إعـتـذار المطران سعـد سيروب في الموقع البطريركي ثم حـذفه ، ثم نـشره ثم حـذفه ؟؟؟؟؟؟ تابع التعـليقات عـلى إعـتـذار المطران في ( عـنـكاوا . كـوم ) لكي تعـرف الحـقائـق !!.....................أخي أنت لا تـتابع فـمن حـقـك أن تعـتـقـد وتـكـتب بحـريتـك .

عبدالاحد سليمان بولص


الى كل من يهمّه موضوع هذه المقالة.
أرجو ملاحظة ما يلي:
أنا كاتب المقالة التي تحمل عنوان (بشرى سارة) بمناسبة احالة سيادة المطران سرهد جمو على التقاعد ونشرتها بحسب قناعتي وعلى مسؤوليتي الشخصية في اكثر من موقع وليس فيها تجريح ضد أحّد وحتى سيادة المطران سرهد جمو الذي لي خلاف مبدئي وليس شخصياً معه قد خاطبته بكل أدب واحترام لا بل اعتذرت منه لأنّي أعتبر التشفي من أيّ انسان في وقت ضعفه عملاً جباناً.
2- لم أرسل المقالة المذكورة الى اعلام البطريركية لغرض نشرها ولم ألحظ أنها نشرت في الموقع المذكور بدون موافقتي وأنا ازور ذلك الموقع يومياً وربّما لأكثر من مرة في اليوم الواحد.
3- لا علاقة لغبطة البطريرك لويس ساكو بموضوع المقالة وليس لدي أيّ اتّصال شخصي مع غبطته أو مع موقع اعلام البطريركية سواءً بشكل مباشر أو غير مباشر وقد انتقدت الموقع المذكور أكثر من مرة لتسرّعه أحياناً في الردود أو اصدار البيانات وأكون شاكراً لكل من يعتقد غير ذلك أن يتكرّم علي بما يثبت بطلان ما أقوله.
4- ما حصل هنا هو عملية تزوير جديدة ومرفوضة وهي ليست الأولى من نوعها ولها سوابق تكلّمت عن بعضها في مقالتي التي تحمل عنوان "موقع كلدايا.نت بين الحوير والتزوير" وعلى الرابط:
http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,
790023.msg7418962.html#msg7418962
5- أرجو من ادارة موقع ألقوش وحفظاً على سمعة الموقع التدقيق من فحوى المقالات قبل نشرها خاصةً وانّ النشر بحسب معلوماتي يتمّ عن طريق ادارة الموقع وليس بشكل مباشر كما هي الحال مع غيره من المواقع.
6- شكراً للأخ الشماس الكلداني لاظهاره هذه الحقيقة التي لاحظتها بالصدفة وان كنت أفضّل عدم اقحام اسمي في مواضيع ليست لي علاقة بها.

الشماس الكلداني


مرحبا استاذ سيبي

أراك تخلط الأوراق على الأخوة القراء في هذا الموقع الأغر وتنسب تعليق أو مقال لأحد الأساتذة المحترمين من كتاب موقع (عنكاوا كوم - وهو الأستاذ عبدالأحد سليمان بولص) وقد نشرها قبل أكثر من شهر عن خبرته ومعاناته من تصرفات سيدك المطران المتقاعد وحاشيته في كلدايا نت والذين تعدوا بالكلام والفعل على هذا الكاتب الشريف الذي يحب كنيسته وأبرشيته ورئاسة الكنيسة ولهذا السبب تم محاربته من الذين يدعون هم مطارنة ورهبانا وقسسا ولكنهم يبثون الحقد والكراهية لكل من ينتقد نشاطاتهم القومية والسياسية والمادية الزائلة التي هي غير واجباتهم المتمثلة بخدمة الكنيسة والمؤمنين ورسالة المسيح .. انك نشرت مقال او تعقيب الأستاذ المذكور اعلاه ونسبته الى غبطة سيدنا الباطريارك وتريد ايهام القراء انه رسالة غبطة البطرك؟ لماذا هذا الكذب وبصورة علنيةن وأدعو اخوتي القراء الى قراءة ما كتبه لسيد سيبي في أعلاه منسبا لرئيس كنيستنا :

(( وجّه غبطة ابينا البطريرك لويس الأوّل ساكـو بتاريخ اليوم السابع من ايار سنة 2016 رسالة تفصيلية ومعـبِّرة الى ابناء أبرشية القديس بطرس في غرب أميركا يعلن فـيها صدور قرار من قبل الأب الأقدس البابا فرنسيس بقبول استقالة سيادة المطران سرهد جمو وتعيين سيادة المعاون البطريركي المطران شليمون وردوني مدبِّراً للأبرشية الى أن يتم انتخاب وتعيين مطران جديد بديل ويمكن مراجعة الخبر على الرابط أدناه.

هذه البشرى السارة التي تأخّرت كثيراً كان لها وقعٌ طيّبٌ لدى كل من اطّلع عليها اذ كان الكثيرون من أبناء الأبرشية قـد فـقـدوا الأمل في حصول هذا التغـيير الذي طال انتظاره ولكن الحكمة الربانية التي يصعب على بني البشر العجـولين في مطالبهم فهمها تعـلّمنا الصبر والايمان بأنّ الله يرى ويراقب كل شيء ويتّخـذ قراره المناسب في وقـته المناسب.

من ضمن الأمور التي ادّت الى فتور العلاقة بين المؤمنين ورئاسة الأبرشية توجّه الأخيرة نحو القضايا القومية وعقد المؤتمرات السياسية بالاضافة الى استغلال منابر الكنائس من قبل بعض الرهبان والقسس المفصولين والمفروضين في آنٍ واحد لبثّ الفرقة والانتقاص من رئاسة الكنيسة الكلدانية ممثّلةً بغـبطة البطريرك ساكو جزيل الاحترام وتجاوز بعض المحسوبين على الكتاب من الذين باعـوا قـلمهم بأثمان بخسة لمحاربة كل من يعارض توجّهاتهم عن طريق النشر في موقع كلدايا.نت المنغلق أو غيره من المواقع التي تبحث عن كمية المنشور وليس نوعيته.

أنا لا أكتب اليوم للتـشفّي لا سامح الله أو للشماتة بسيادة المطران سرهد جمو الذي أكـنّ لدرجته كل الاحترام وليس لدي غرض شخصي ضدّه بالرغم من كوني واحداً من أشدّ منتقديه أثناء خدمته بسبب بعض التصرّفات التي تعتبر خارجة عن نطاق واجباته كرئيس لأبرشية كبيرة لها اهميتها واليوم بعد قبول استقالته لوصوله السن القانونية للتقاعد لا يسعني الا ان أطلب لسيادته عمراً مديداً وأن أتقدّم اليه باعتذار ان كنت قد تجاوزت حدودي معه في رسائلي الموجّهة اليه بحسن نية والتي جعلت مني ضحية لردود فعل عنيفة صدرت ضدّي من بعض المحسوبين عليه كما أطلب من الرب ان يسامحنا جميعاً عن أخطائنا وهفواتنا التي نقع فيها بسبب ضعف طبيعتنا البشرية.

في الوقت نفسه أرحّب بمقدم سيادة المعاون البطريركي المطران شليمون وردوني المعيّن كمدبِّر مؤقّت لأبرشيتنا راجياً له النجاح التام في مسؤوليته الجديدة التي لا تخلو من صعوبات بسبب المتراكمات الكثيرة وأرجو له الموفقية في استعادة العدد الأكبر من الخراف التي ضلّت طريقها لعدم حصولها على الرعاية التي كانت تحتاجها وبصورة خاصة القادمون الجدَّد الأكثر حاجة للرعاية.

كما ارجـو ان يضع سيادة المدبِّر الجديد في اولويات مهمامّه توحيد الطقس وبصورة خاصة رتبة القداس حتى يشعر المؤمنون بحلاوة المشاركة والانسجام معها وبأنّهم جزء من الكنيسة الكلدانية الواحدة التي يجب أن يكون لها قداس موحّد وليسوا جزءاً من الجزء. والله الموفِّق ))
----------------------------------------------------------------
وأدناه هي نص رسالة غبطة الباطريارك مار لويس ساكو الى أبرشية مار بطرس الرسول في غرب أمريكا بمناسبة تقاعد المطران سرهد جمو وقدوم المدبر الرسولي مار شليمون وردوني وهي موجهة لكهنة ورهبان وراهبات وشمامسة وبنات وابناء الأبرشية وهذا نصها:

((رسالة الى كهنة ورهبان وراهبات وشمامسة وبنات وأبناء أبرشيّة مار بطرس الرسول الكلدانيّة في سان دييكو / الولايات المتحدة الامريكية
Yousif 7 مايو، 2016 اخر الاخبار اضف تعليق 11,656 زيارة

إعلام البطريركية

"لتكن النعمة معكم" (كول4/18)

أخواتي، إخوتي

كنيستُنا الكلدانيّة "كنيسة شهيدة"، منفتحة ومتعاونة وفاعلة بصدق، وغير منغلقة. ما نحتاجه اليوم هو ان نَلمّ شَملَنا، ونرتَّب بيتنا الداخليِّ، ونقوّيه وفق القوانين المرعيّة، ولا نفسح المجال امام انتقاداتٍ لا تمت الى الحقيقة بصلة، وتساهم في التشظِّي، فالناس في بلاد الاغتراب مُشَتَّتون وبَعيدون عن بعضِهم، والثقافة المحليّة تحمل عقليَّةَ الاستقلال والانفصال! لنتمسك بكنيستِنا واحدةً وجامعةً، لان تَمْزيقَها الى جماعاتٍ متناثرة، خطيئةٌ جَسيمة.
ان علاقتنا كمؤمنين ورجال دين ببعضنا ينبغي ان تتسم بالمحبَّةِ والتعاون لمواجهة التحديّات والتحولات والمخاطر المتسارعة، مما يجعلنا نَشعر بِسلَامٍ تامّ ووحدة باحترامِ التنوّع الذي يُثري. المحبة تمنح قوةً وثقة ًواندفاعاً الى العمل والخدمة والارتقاء. وتبقى المحبة دعوة الى كلِّ إنسان. هكذا علينا جميعاً في سنة الرحمة هذه، ان نطلب المغفرة َعن اساءاتنا الى أُخُوِّتنا والى تعليمِ المسيح.
كأب ورأس الكنيسة الكلدانية، هذه العائلة الكبيرة، أدعو جميع بنات وأبناء أبرشية مار بطرس الرسول في غربيّ الولايات المتحدة الامريكية، الى المصالحة فتسود المحبة على علاقتهم ببعضهم وبأبرشيتهم وبكنيستهم الام، مؤمنين بأن راعي الكنيسة واحد هو المسيح، وهويتُنا المسيحيّة هي ايضًا المسيح. لذلك أدعوهم الى ان يتأصَّلوا فيه ويُؤَسِسّوا حياتَهم عليه.
أُناشدكم أيها الاحبّة، أن تتجاوزوا الماضي وتفتحوا صفحة جديدة عبر العودةِ الى ينابيع إيمانكم الأصيل ورجائكم السعيد، وتقاليد كنيستكم الكلدانية العريقة. كما أدعوكم الى التضامن مع إخوتكم المهجرين المتألمين في البلد الأم واللاجئين في دول الجوار، والذين يواجهون مخاطر كثيرة. لا تتركوهم وحدهم، إنها مسؤولية أخلاقيّة.
أود ان اتوجه بنحو خاص الى" وجدان" المتجاوزين من الرهبان والكهنة، داعيًّا إياهم الى تحكيم الضمير والتبصُّر في مسؤولية تكريسهم للمسيح. أدعوهم الى التركيز على الأساس، أي السعي ليكون المسيح حيّا فيهم، ورفع ما يعيق تحقيق ذلك بجذرية: عيناً كانت او يداً أو رِجلاً (مت 5/29-30)، او مالاً أو منصباً أو صداقةً! لا يُعقَلُ ابداً أن يُفَصِّلَ الكاهن أو الراهب كهنوتَه أو رهبانيته على قياسه وبحسب قناعته. لا تتركوا أحداً يفصلكم عن ابرشياتكم أو ديركم. إن مستقبلكم ليس في بلد معين أو جواز سفر. هذا لن يدوم، بل مستقبلكم هو المسيح عبر امانتكم له ليس بكلامكم فحسب، بل بمثالكم وبمحبتكم المتناهيَّة وخدمتكم غير المشروطة لإخوتكم من خلال الاعتناء باكثرهم فقراً وحرماناً وألماً. شعبنا في هذه الظروف المقلقة يحتاج الى رعاة يميزون علامات الأزمنة كالأنبياء ويكتشفون معانيها ويبلغونها مؤمنيهم.
أيها الاحبّة، آمل أن تتقبلوا كلامي برحابة صدر. الآن لكم مدبر رسولي، قد عيّنه قداسة البابا فرنسيس، هو سيادة المطران مار شليمون وردوني، صلوا من أجل نجاح مهامه، والتفوا حوله كفريقٍ واحدٍ كما كان تلاميذ يسوع بعد بلبلة الصلب "يُواظِبونَ جَميعًا على الصَّلاةِ بِقَلْبٍ واحِد" (أع 1/14). ليعد كلُّ شيءٍ الى البداية الممتازة!
بهذه المناسبة لا يسعني سوى أن أقدم شكري لسيادة المطران مار سرهد جمّو الذي خدم هذه الأبرشية نحو أربع عشرة سنة. لقد أنجز نشاطات عدة كالمعهد الكهنوتي ودير المكرسات والمكرسين وقام بنشاطات ثقافية واجتماعية مختلفة. واليوم وسيادته يركن الى الراحة والصلاة، أؤكد له مع اخوتي الاساقفة مرافقتنا إياه بصلاتنا آملين انه سيغنينا بكتاباته، كما أطلب منكم أن تصلوا من أجله.
أخيراً في المرحلة الانتقالية هذه، أدعوكم جميعاً الى الصلاة والابتهال الى الروح القدس لكي يتم إختيار أسقف جديد مناسب لكم. كما أطلب صلاتكم من أجلى شخصيّا، ومن أجل كنيستنا الكلدانيّة التي تعيش ظروفاً قاسيّة، ومن أجل أبرشيتكم، أضعهما تحت حماية أمنا مريم، أم المعونة الدائمة في هذا الشهر المريمي المبارك.
"محبتي لكم جميعًا في المسيح يسوع" (1قور16/24)))

وهذا رابط الرسالة المنشورة على موقع البطريركية والتي يدعي السيد سيبي بانها مسحت:
http://saint-adday.com/?p=12667
-------------------------------------------------------------------

ملاحظة: أطلب من أدارة موقعنا الأغر (القوش نت)) التدقيق في الأمر ومحاسبة السيد سيبي لتنسيبه لكلام لغبطة البطرك ومن ثم لسرقته هذا المقال او التعقيب من موقع عنكاوا دون ذكر اسم كاتبه الحقيقي الذي هو الأستاذ عبدالأحد سليمان بولص المحترم حتى يخلط الأوراق من أجل الكذب معتقدا أن الناس سيصدقونه.

مايكـل سـيـبي


أبو عادل الورد
أحـتـرمك وأحـترم سؤالك الوجـيه ، والجـواب عـليه سهـل جـداً وهـو كما يلي :
إن البطريرك ساكـو منـذ أن كان كاهـناً كان متمرداً عـلى المرحـوم بـيـداويـذ البطرك ... هـل إنـتـقـدته ؟ ثم صار عـضواً في مجـلس محافـظة الموصل ( منـصب حـكـومي مخالف لقـوانين الكـنيسة ) هـل إنـتـقـدته ؟ ثم مطراناً متمرداً عـلناً عـلى المرحـوم دلي ، هـل إنـتـقـدته ؟ ثم تـدخـل في الشأن السوري والرئيس بشار الأسـد ، هـل إنـتـقـدته ؟ .................. إجـب عـن هـذه الأسئلة ، ثم إطرح إنـتـقادك لي ... وإنْ لم تـستـطع فالأفـضل لك هـو الصمت وتـفـرّج فـقـط .>>>>>>> وأضيف أيضاً : لماذا لا تـكـتب تعـلـيقـك بصورة مقال وتـنـشره كي يتعـرف القـراء عـلى أفـكارك ؟ .

سمير بطرس


لم افهم تعلبق السيد بيتر , لايهم خلصنا انتهى

yohans


الاستاذ مايكل سيپي المحترم
تحية طيبة لك وللقارئ الكريم
يا سيدي هذا الوقت هو للشيطان الذي يروّج للاكاذيب ويؤيده الكثيرين ؟؟؟؟
للاسف الشديد الحرب على الكلدان مستمرة وستستمر لان ادواتها موجودة بينهم
فالرفيق ساكو الاغاجاني الزوعوي جئ به لتدمير الكلدان اعماله تكشف نواياه ويؤيده الكثير العميان لانهم يركضون خلف الدولار
ولهذا تراهم يتقاتلون بالاسماء المستعارة وفي المواقع من امثال الدكاكين ( عنكاوة ,,, و مانگيش) فقط التي يسيطرون عليها الاغاجانيون والزوعويين الالتحاميين لكي يمسحو ردود الكلدان ومواضيعهم
اتحدّاهم واتحدّاهم على الملأ ان يتركوا مواضيعك او مواضيع المطران سعد سيروب بدون مسح ردود الكلدان
منها
عليك وعلينا الاستمرار بكشف المرتزقة
لان المستقبل كفيل بكشف خباثاتهم
وشكرا

مايكـل سـيـبي


أخي بـيتـر .. شكـرا عـلى الإيضاح

أبو عادل


( .... فـوين ﭼــنـت ضام نـفـسك يا خـويا يا سـيـدنا ، وأنـت ﭘاطـريـرك أبو الآباء والأمهات أبو الشمامسة والشماسات ، كـيف تقـبل عـلى نـفـسك الـنـزول إلى مستـوى الـتـشَـفي بأخ لك في كـنيسة المسيح حـين يتـقاعـد ؟ هـل هـذا ما تـنضح عـنه رزمة دكـتـوراهاتـك ؟ وتـثـلـيث رحـماتـك ؟ وأبـوّتـك لآباء كـنيستـك ؟ هـل هـذا هـو فـرحـك بإنجـيلك ؟ فـكــّـر ملـياً وإعـطني جـوابك ، إن كـنتَ قادراً عـلى جـواب ! ولستَ قادراً . )

الأخ العزيز مايكل
الجملة أعلاه مقتطفة من مقالك .. وقبل أن أجيبك مكان البطرك ، أطلب منك الجواب على السؤال التالي كونه بعلاقة مباشرة بسؤالك : (لماذا كان المطران المتقاعد موضوع بحثك (س ج ) ومنذ يوم تسلم البطرك ساكو السدة البطريركية في حرب ضده وابرشيته تمردت على قرارات البطريركية وسهلت هروب القسس والرهبان من البلد الأم العراق، وقبلهم دون سند قانوني ،ولما طلب منهم البطرك العودة وتصحيح الموقف ولأكثر من عشرة مرات وباسلوب جميل، لكنهم رفضوا وبتحريض من المطران الذي قال لهم لا ترجعوا وأنا أحميكم، وعندما عصوا الأوامر وتمادوا كثيرا واساؤوا الأدب في كتاباتهم ضد غبطة البطرك، أضطر الأخير للشكوى لدى روما لكي يحافظ على هيبة الكنيسة وقوانينها وتم مطالبتهم بالعودة، وحول قضيتهم الى الفاتيكان وطلب منهم العودة فقط لتصحيح الموقف ومنحهم قداسة البابا مهلة كافية زمنيا وكانت نهايتها في تموز من العام الماضي، ولكنهم لم يمتثلوا حتى لقرار الحبر الأعظم وكل هذا كله بتحريض من هذا الذي تسميه أخا للبطرك (طيب لماذا هذا الأخ الأصغر لم يحترم كل طلبات وقرارات الأخ الأكبر والأب الروحي لذلك الأخ ولا لقرارات الحبر الأعظم ) وبدلا أن يحث المخالفين للقانون العودة للبلد ويحترموا المراجع العليا قام في النهاية وكتب استئنافا ضد البطرك وطلب من جميع الكهنة والرهبان الهاربين التوقيع عليه كشكوى ضد البطرك (الأب الروحي) ففعلوا فورا وطلب من بقية كهنة الأبرشية الذين لا علاقة لهم بهذه المشكلة أن يوقعوا أيضا هذا الطلب لمجرد زيادة التواقيع ولما رفض أربعة من الكهنة الأشراف الذين يحترمون مرجعهم الأعلى التوقيع على طلب الأستئناف قام وهددهم بالعواقب، ونفذ تهديده فطردهم من الأبرشية.

وتاتي حضرتك اليوم وتقول كلامك هذا الذي هو بلا طعم ولا رائحة ولا حق ولا احترام، كن منصفا يا أخي واذكر الحقائق كاملة.

بيتر


عزيزي استاذ مايكل الجمله الاولى هو انت والفقره الثانيه من ينتقدونك

بيتر


سمير بطرس مقالتك تذكرني ب.لماذا لانه كذلك فلم يكن لانه هو هذا وبعد جهد جهيد فسر الماء بالماء .المهجر ياسمير حين كان وقتهم لم ولن تستطيع الوصول الى 10 بالمئه مما قدمنا قد نكون الان ولكن حين كنت طفلا صدقني قدمنا الكثير وبشرف وامانه فلا تستفرد بعظلاتك على اهل المهجر

مايكـل سـيـبي


حـين يعـتـرف السيد سمير بطرس بأن تعـليقه لا يمت بأية صِلة بالمقال ، إذن الأولى به أن يكـتبه مقالاً مستـقلاً ، ولا يعـرض بضاعـته في دكان غـيره .

أما بيتر فأنا شخـصيا لم أستـطع فهمه .
مع الشكـر للجـميع

بيتر


انا انتقد لأني استطيع ان اتكلم بحق وثوابت . ومن ينتقدني لايستطيع الكلام على الخطأ ولكنه ينتظر وساما حين ينتقدني.

سمير بطرس


احيانا أتساءل مستغربا : ( هذولا اللي يكتبون مقالات وردود طويلة عريضة ليل ونهار ومعظمهم من ال شيّاب وعجائز .. أدري هذولا شنو مايتعبون وما يجوعون وماينعّسون ؟ ! ) غريب امرهم .. آسف للازعاج ..معذرة .

سمير بطرس


سلام المسيح مع الجميع
في المقال الاخير للمطران سيروب الموقر منشور على موقع عنكاوا , وردت اوصاف مثل ( الثعلب .. برافو .. وتلقين الخ) , لقد قمت بالرد باربعة ردود والتوضيح , لكنهم منعوا النشر .. لقد قمت بالتعليق بحسن نية ومحبة واحترام , ولاشأن لي باي جهة ولست بحاجة للتلقين .. لقد كانت مجرد وجهة نظر وردت ببساطة لا اكثر .. اعلم ان تعليقي هذا لايمت بصلة لمقال الكاتب اعلاه ..لكني اضطررت لذلك كما ان الكاتب اعلاه شارك
في تعليقات المقالتين المشار اليها لموقع عنكاوا.. اقول :لاداعي للشك وتعقيد الامور .. استغرب واتسأءل ذوي الشهادات وممن يتعبرون انفسهم اكاديميين باحثين في الشأن الانثروبولوجي الخ ومعظمهم في المهجر .. لماذا يعرضون عضلاتهم هذه الاكاديمية السوسيولوجية الخ على العراق المتألم وكنيسته الكلدانية المسكينة وهم لايقوون الاّ على هذه الثرثرة التفلسفية متباهين بدول الغرب واصفين اياها بالمتقدمة ! فلماذا لايتركون العراق ويوجهون عبقريتهم هذه الى مجتمعاتهم في الغرب فما الفرق بينهم وبين انشتاين وفرويد وغيرهم لماذا لايساهمون في اصلاح تلك المجتمعات وبلغاتها ويتركوا العراق وكنيسته وشأنها بدلا من ثرثرتهم الاكاديمية !هذه العقيمة , اليسوا اصحاب حضارات عريقة واحفادها الذين ابدعوا في زمانهم واستفادت الانسانية منهم , بالاضافة ان منهم مسيحيون مهما كان ايمانهم سواءا نقيا ام مشوشا بافكار شيوعية وذهنية جبلية وغيرها .. اذن هم اكاديميون واحفاد حضارات ولديهم فكر مسيحي , كل هذا يؤهلهم ان يبدعوا في بلدان مهجرهم .. بدلا من هذه الخبرة! التفلسفية في اللف والدوران الفظيعة في الردود والمقالات وكأنهم يكتبونها وهم جالسون في اعلى مكان لبرجهم البابلي والذي تبلبل بقوة الله لتجبر اولئك القدماء وتكبرهم معتمدين على حكمتهم وذواتهم وليس على الله وبساطته .. ارى ان هؤلاء او اغلبهم بحاجة الى ان (يعقموا ادمغتهم )ولكن كيف ؟ بمراجعة الذات وفحصها وبالذهاب وبتواضع الى كرسي الاعتراف .
شكرا

مايكـل سـيـبي


هـذا موضوع لا يهـمني من قـريب ولا من بعـيـد ، ومقالي لا يعـنيه هـذا الشيء .
إنـتـقـد فـحـوى مقالي ........ أكـتب مقالاً بما تـفـكـر به .
وأكـرر أنتم مع الأخير الـقـوي ... لو إفـتـرضنا ( إفـتـراضاً ) أن غـداً غاب ساكـو عـن الساحة لسبب أو لآخـر .... ستـكـونـون أول مَن تجـدوا تبريرات لـذلك .. وإذا عُـزل عـزلاً ، ستـكـونـو أول مَن ينـتـقـدونه وبإثباتات . يكـفي الـنـفاق ، كـن حـراً صاحـب مبـدأ وإمتـلك رأيك .

Samdesho


الاخ مايكل المحترم

من المتعارف عليه، عند تقديم الأسقف استقالته لبلوغه السن القانوني، يبقى في منصبه لحين انتخاب اسقف جديد من السنهادوس المقدس وتأييد الانتخاب من الاب الاقدس، ومن ثم تنزيل الأسقف المستقيل وتنصيب الأسقف الجديد. التنصيب يتم برئاسة غبطة البطريرك أو من يخوّله، للابرشيات ضمن الرقعة الجغرافية للبطريرك، وكذلك الابرشيات الخارجية، بعد ان يتم قراءة المنشور البطريركي ومنشور التعيين للآب الاقدس.
لكن حينما يُصار الى تعيين مدبر رسولي للابرشيات الخارجية او مدبر بطريركي للابرشيات الخاضعة مباشرة للبطريرك، قبل انعقاد السنهادوس المقدس واختيار اسقف جديد، هذا يعني الكثير، كما في حالة سيادة المطران جمّو الذي كان يأمل البقاء في منصبه لفترة أطول حسب ما هو متعارف عليه كما أسلفنا. لكن روما ارتأت عكس ذلك، ربما لوجود خلل، ولم تنتظر لاختيار اسقف جديد للابرشية. تقبّل تحياتي ....


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
yohans
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 587
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 18/06/2015
مزاجي : اكتب
الموقع الموقع : في قلب بلدتي الحبيبة ( الارض المحتلة )

مُساهمةموضوع: رد: سيادة المطران سـرهـد جـمو الموقـر تـقاعـدَ .. فـماذا بعـد ذلك ؟ الحـلـقة الثانية   2016-08-06, 11:49 am

الاستاذ مايكل  سيپي المحترم
تحية طيبة لك وللقارئ الكريم
يا سيدي هذا الوقت هو للشيطان الذي يروّج للاكاذيب ويؤيده الكثيرين ؟؟؟؟
للاسف الشديد الحرب على الكلدان مستمرة وستستمر لان ادواتها موجودة بينهم
فالرفيق ساكو الاغاجاني الزوعوي جئ به لتدمير الكلدان اعماله تكشف نواياه  ويؤيده الكثير العميان لانهم يركضون خلف الدولار
ولهذا تراهم يتقاتلون بالاسماء المستعارة وفي المواقع من امثال الدكاكين ( عنكاوة ,,, و مانگيش) فقط التي يسيطرون  عليها الاغاجانيون والزوعويين الالتحاميين  لكي يمسحو ردود الكلدان ومواضيعهم
اتحدّاهم واتحدّاهم على الملأ ان يتركوا مواضيعك او مواضيع المطران سعد سيروب بدون مسح ردود الكلدان
منها
عليك  وعلينا الاستمرار بكشف المرتزقة
لان المستقبل كفيل بكشف خباثاتهم
وشكرا



قالُولي ليش رافع راسك و عينك قَوِيّة ..
 گتّلهم العفو كُلنا ناس بس أنا من القوميّة الكلدانيّة




اسمي بدأ يرعب الكثيرين
وخاصة في عنكاوة كوم
ولهذا تم طردي من موقعهم





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
سيادة المطران سـرهـد جـمو الموقـر تـقاعـدَ .. فـماذا بعـد ذلك ؟ الحـلـقة الثانية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

مقالات للكتاب الكلدان
 :: مقالات الكاتب الكلداني/مايكل سـيـﭙـي

-
انتقل الى: