منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 الفرق بين اللغة السريانية الآرامية والآشورية ج3/موفـق نيـسكو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4538
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: الفرق بين اللغة السريانية الآرامية والآشورية ج3/موفـق نيـسكو   2016-06-27, 9:41 pm

موفـق نيـسكو


الفرق بين اللغة السريانية الآرامية والآشورية ج3
« في: 28.06.2016 في 02:20 »

الفرق بين اللغة السريانية الآرامية والآشورية ج3
ذكرنا في الجزئين الأول والثاني ردَّ اللغوي والأديب جورج حبيب بأدلة ومصادر دامغة على أدور يوخنا الذي احترم الحقيقة واعترف أن لغة الآشوريين هي السريانية الآرامية ولا علاقة لها بالآشورية القديمة التي هي لغة أكدية أصلاً.
http://www.ankawa.com/forum/index.php?topic=811809.0
http://www.ankawa.com/forum/index.php?topic=812115.0
وإضافة إلى ما ذكره جورج حبيب، كنا قد نشرنا مقالات عديدة عن اللغة السريانية أهمها: لغة السريان الشرقيين (الكلدان والآشوريين)، ومقال: نيافة مطران استراليا مار ميلس يُزوِّر اسم لغته الأم في اليوم العالمي للغة الأم
http://www.ankawa.com/forum/index.php?topic=712142.0
http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,805568.0.html
ولكي يكتمل الموضوع إلى حد ما نقول:
مصطلح اللغات السامية حديث أطلقه الألماني شلوتسر سنة 1781م، ورغم أنه مصطلحاً مقبولاً، إلاَّ أنه ليس تقسيماً لغوياً بحتاً، فقد اعتمد على سفر التكوين لأبناء سام اصحاح10، واستثنى العيلامين والليدين رغم أن عيلام ولود هما ابنا سام، وأُدخلت الكنعانية في اللغات السامية رغم أن كنعان ليس من أبناء سام حسب سفر التكوين. 
وهناك تفرعات وجداول عدة للغات السامية، وباختصار تقسم اللغات السامية إلى قسمين، الشرقية والغربية، الشرقية هي الأكدية (البابلية-الآشورية) فقط ولا يوجد لها أية شقيقة، أمَّا الغربية فتقسم إلى شمالية، الكنعانية (الفينيقية) والعبرية والآرامية (السريانية)، وجنوبية، العربية والحبشية، واقرب اللغات السامية لبعضهما هي السريانية والعربية، فهما ليستا شقيقتان فحسب، بل أختان تؤمان، والعربية هي أنقى اللغات السامية، باعتراف اللغويين السريان قبل غيرهم، لأن العربية عاشت معزولة في الصحراء ولم تدخلها مفردات كثيرة من اللغات الأخرى كاليونانية والفارسية وغيرها، وكتب كثيراً من الآباء السريان باللغتين السريانية والعربية، واقترضت اللغتان من بعضهما البعض، إلاَّ أن اقتراض السريانية من العربية قليل، واقتراض العربية من السريانية كثير جداً، حوالي ألفي لفظة، وهناك أكثر من ألف أخرى سيتم نشرها مستقبلاً من قبل الأديب اللغوي بالسريانية والعربية جوزيف اسمر ملكي، والجدير بالذكر أن أغلب الألفاظ التي اقترضتها العربية من السريانية هي باللهجة السريانية الشرقية، أمَّا حركات الأعجام وبعض القواعد فاقتبسها العرب من السريان، والخط العربي ومنه خط القران هو سرياني (آرامي نبطي)، وجميع العلوم والفلسفة تُرجمت من اليونانية إلى السريانية ومنها إلى العربية. (راجع القرآن والسريان ج1).
http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,745856.0.html
ينقسم السريان إلى شرقيين أي شرق نهر الفرات وهم الكلدان والأشوريين، وغربيين وهم السريان الأرثوذكس والكاثوليك والموارنة والروم، واللغة السريانية الآرامية هي إحدى أقدم وأشهر اللغات في العالم، وسَمَّى كثيراً من الاختصاصيين الألف الأولى قبل الميلاد بإمبراطورية اللغة الآرامية، وبعد الميلاد أصبح اسمها السريانية، وإلى جانب عشرات الآلاف من المخطوطات في كنائس ومكتبات ومؤسسات الشرق الاوسط، فقد ملأت آلاف المخطوطات السريانية المتاحف والمكتبات العالمية، لندن، الفاتيكان، برلين، باريس، اكسفورد، كامبريج، مكتبة لوران، أمريكا، وغيرها.

الحقيقة العلمية والتاريخية الثابتة هي أن البابليين والأشوريين القدماء لم تكن لديهم لغة، وإنما كانت لغتهم أكدية مسمارية تكتب على الطين، ولما كانت الدولة الكلدانية التي دامت 73 سنة فقط أساساً دولة آرامية، لذا سأركز أكثر على الأشوريين، فقدت سادت اللغة الأكدية القديمة العراق وانتشرت إلى بلاد العيلاميين والحثيين ووصلت إلى مصر، وفي القرن الثامن قبل الميلاد اضمحلت الآشورية وأصبحت لغة عسكرية خاصة بالحكام لأن الآرامية غزت دولة أشور، وأصبح الوجود الآرامي في آشور كثيف، ولسهولة كتابة  الآرامية لفظاً وتصريفاً..الخ، ولأنها تكتب على الجلود والبردي، فالآرامية ألف باء عدد حروفها 22، أمَّا الأكدية مسمارية مقطعية صورية عدد رموزها حوالي 570، وتعتمد كتابتها على عدد المقاطع وعلامتها التي قد تصل إلى 8000 وكحد أدنى على الكاتب أن يستعمل من 1000-2000 مقطع لكي يكون كاتباً في شؤون الحياة التي لا تحتاج إلى مصطلحات خاصة، فالطب والكيمياء والهندسة والسحر وغيرها من الفنون الخاصة كانت لها رموز لا يكثر وردوها في اللغة العامة (حسن ظاظا، الساميون ولغاتهم، ص27)، واللغة الآرامية تكتب من اليمين إلى اليسار بينما المسمارية الأكدية بالعكس، وغيرها من الاختلافات اللغوية (د. رمزي البعلبكي، الجامعة الأمريكية، بيروت، الكتابة العربية السامية، دراسات في تاريخ الكتابة وأصولها عند الساميين30 ،47).
 
إن الخط البابلي الذي استعمله الأكديون لم يشمل على كثير من حرف التضخيم والتفخيم كالطاء والضاد والظاد وحروف الحلق كالخاء والعين والغاء والهاء السامية، ونتيجة لاستعمال البابليين والآشوريين الخط السومري تأثر نطقهم وفقدوا النطق السامي الصحيح بمرور الزمن، والألفاظ التي وصلت من الأكدية قليلة لا يمكن للباحث أن يستخلص الصحيح منها لأنها خليط من ألفاظ سومرية وليس بالمستطاع تميز السامي عن السومري بعد أن اندمج الكل في بعضه وأصبح لغة واحدة (ولفنسون، تاريخ اللغات السامية ص8،39)، ويقول الراهب السرياني الشرقي النسطوري ثيودوروس بركوني سنة 600 تقريباً: لو قابلتَ اللغة البابلية القديمة مع السريانية فلن تجد فيها واحداً بالمئة من السريانية، (التأويل مج1، باريس1910م، ص113 سرياني)، وأن اللغة الأكدية (البابلية-الآشورية) تبتعد عن أخواتها السامية كثيراً، حتى أن جماعة من المعنيين بالآشوريات يرون أن اللغات السامية جميعها بما في ذلك العربية والحبشية تؤلف مجموعة مستقلة بالقياس إلى الآشورية التي فقدت الكثير من السامي القديم كفعل الماضي وأصوات الحلق، ولذلك فالآشورية تدرس مع البابلية فقط. (د. إبراهيم السامرائي، التوزيع اللغوي والجغرافي في العراق ص59-60).

وفعلاً لا يوجد أي ذكر للغة الآشورية فعندما قام المطران أدي شير الذي اخترع سنة 1912م عبارة كلدو-آثور لغرض كسب السريان الشرقيين (الآشوريين) إلى طائفته الكلدانية، وقام بتأليف كتاب الألفاظ الفارسية المعرَّبة، لم يذكر اللغة الآشورية إطلاقا لأنها غي رموجودة أصلاً، فذكر 16 لغة، فإلى جانب العربية ذكر: الفارسية، التركية، الكردية، الآرامية، العبرية، اليونانية، اللاتينية، السنسكريتية، الحبشية، الجرمانية، الانكليزية، الفرنسية، الايطالية، الروسية، والأرمنية (مكتبة لبنان 1980م)، فهل يعقل أن مطران يُسمِّي نفسه كلداني-آشوري يذكر جميع لغات العالم وعلى غلاف الكتاب دون ذكر الآشورية؟، وقواميس واختصاصيو ولغويو اللغة السريانية الآرامية يختلفون عن لغويو الأكدية، فبعد اكتشاف اللغة الأكدية من قبل العلماء جورج فريدريك جورتفند، إدوارد هنكس، وفريدريش ديلتش، وراولنصون، وجوليس اوبرت وغيرهم، كتب فيها: شارل فوسي، تيرو دانجان، ماجي روتن، ريننية لابات، الأب شيل، فون تسودون وغيرهم، وقواميسها هي قاموس ديليش، بتسولد، ماس-أرنولت، والمعجم البابلي السومري للأب دايميل، وغيرهم.

وفي محاضرة للكاتب والأديب جميل روفائيل بطي أقيمت في النادي الثقافي الآثوري بتاريخ 16/5/1971م بعنوان "دور اللغة السريانية في الحضارة الإنسانية"، قال بطي: إن الآثوريين والكلدان المعاصرين يتكلمون اللغة السريانية وليس اللغة الآشورية أو الكلدانية التي كانت إحدى اللهجات الأكدية وانقرضت قبل أكثر من 2500 سنة، مثبتاً ذلك بالأدلة اللغوية والتاريخية من مصادر الآشوريين والكلدان أنفسهم، فنهض أحد الحاضرين من الآشوريين المتعصبين، وأصر على أن اللغة التي يتكلم بها آثوريو اليوم هي الآشورية القديمة، وعدّدَ له بعضاً من الكلمات، فأجابه جميل روفائيل بطي: إن علاقة هذه الكلمات باللغة الآشورية هو كعلاقة اللغات السامية ببعضها، وفي نفس الوقت نهض أحد الحاضرين وكان آثورياً طالباً في قسم الآثار بكلية الآداب، وبدأ يقرأ في ورقة كانت في يده، ثم طلب من السائل الآشوري الأول (المتعصب) أن يُبيّن له إن كان قد فهمها أم لا؟، فردَّ عليه "بأنه لم يفهمها"، فقال له: إن هذه هي اللغة الآشورية، ولو كانت لغتنا، لكُنتَ قد فَهِمتَ ما ورد في هذه الورقة.(أضواء على قرار منح الحقوق الثقافية للمواطنين الناطقين بالسريانية ص 64).
إن اسم اللغة تحددها خصائص كثيرة كالقواعد والاشتقاق والبيان والأفعال وتصريفها والإعراب والحركات والصوائت والصوامت والحلقيات وأسماء الإشارة وعدد الحروف والأرقام والإبدال والإدغام...الخ، وليس تقارب بعض الألفاظ في اللغات الذي هو نسبي، فالمعروف أن هناك حوالي 2500-3500 لغة في العالم (امييه وكوهين، عدد اللغات الحية في العالم 1952م، وجراي، أصول اللغة 1950م)، وجميع اللغات تنحدر من ثلاث مجاميع رئيسية هي السامية، الحامية، اليافثية (الآرية، الهندو-أوربية)، وقطعاً أن الإنسان الأول كان لغته واحدة قبلها، وهناك بعض التقارب حتى بين المجاميع اللغوية التي ليست ضمن العائلة الواحدة لدرجة أن بعض العلماء اعتبر أن الساميين انحدروا من إفريقيا نتيجة تقارب الحامية مع السامية في بعض الأمور، ومن المعروف أن معظم اللغات تشترك في الحروف الأبجدية الأولى الأبجدية ألف باء، وكذلك ما يُسمَّى بأولى الكلمات مثل أم، أب، ارض، حرف النفي لا..الخ.

سبب قيام بعض السريان الشرقيين بتزوير اسم لغتهم
نتيجة الانشقاقات الكنسية في التاريخ ظهرت أسماء عديدة للسريان كالكلدان الذين هم سريان شرقيين نساطرة اعتنقوا الكثلكة سنة 1553م وثبتت اسمهم بالكلدان نهائياً في5 تموز سنة 1830م، نتيجة قرار البابا اوجين الرابع سنة 1445م، أمَّا الذين بقوا سريان نساطرة فسمَّاهم الإنكليز أشوريين لأغراض سياسية استعمارية سنة 1876م وثبت اسم احد أقسام الكنيسة فقط رسمياً بالآشورية في 17 تشرين أول 1976م، أمَّا القسم الآخر منهم فيرفض التسمية الآشورية.
منذ بداية النهوض القومي لدى الشعوب في العصر الحديث بدأ السريان الذين سمَّاهم الانكليز آشوريين العمل السياسي بقوة مستغلين اسمهم كدعاية باعتبارهم أحفاد أولئك القدماء، ظنَّاً منهم أنه لشهرة الاسم في التاريخ سيفهمهم العالم أكثر ويستطيعون تحقيق مكاسب سياسية ويعطوهم بلاد آشور القديمة وعاصمتها الموصل التي لم تكن يوماً واحداً مقرَّاً لكنيستهم في كل التاريخ، بل أنها آخر مدينة عراقية دخلتها المسيحية في نهاية القرن السادس الميلادي.
 بعد سنة 2003م بدأ الكلدان أيضاً وكردة فعل على الآشوريين بالعمل السياسي واستعمال اسمهم بأنهم أحفاد الكلدان القدماء، ولما كانت اللغة من أهم عوامل القومية ولإثبات وجودهم بدئوا ينقلون من الكتب القديمة كل كلمة سرياني أو نسطوري إلى آشوري وكلداني، ويزورون اسم اللغة والقواميس كل لصالحه، وتميّز في هذا الاتجاه الأشوريون أكثر من الكلدان، فعمليات التزوير بين الكلدان مقتصرة على بعض المثقفين المتعصبين، ونادراً بين رجال الدين، أمَّا الأشوريين فهم سياسيون محنكون ويشترك معهم رجال الدين في التزوير، وبصورة خاصة في أمريكا واستراليا مثل مطران استراليا ميلس زيا الذي يُسمي لغته آشورية، وهو لا يعرف جملة وربما حرف واحد من اللغة الأشورية القديمة.
ومع أن الآشوريون الحاليين هم سريان في كل التاريخ ولا علاقة لهم بالآشوريين القدماء سوى انتحال الاسم من الإنكليز، وإلى جانب العهد القديم الذي يذكر اسم اللغة الآرامية في (عزرا 4:7، دانيال 2:4، 2 ملوك 18:26، واشعيا 36:11، والمذكورة والمعروفة لدى الجميع، لكننا نورد شواهد قليلة من الآثار الأشورية تحديداً على أن اللغة التي استعملتها الدولة الآشورية بعد اضمحلال لغتها الأكدية هي الآرامية وليست الآشورية، وتسمية آشوريو اليم لغتهم آشورية هو تزوير لغرض سياسي استعماري، والشعب الآرامي يختلف عن الشعب الأشوري، بل أنهم كانوا أعداء، فقد ذكر الملك الأشوري تغلاث فلصر في سنة 1111 ق.م. أنه قاد 28 حملة على الآراميين وألحق بهم الهزيمة وسباهم وممتلكاتهم إلى أشور.
 والأشوريون القدماء أنفسهم فرَّقوا بين لغتهم الأكدية القديمة والآرامية لأن الدولة الآشورية القديمة كانت في آخر قرنين قبل سقوطها دولة آرامية لغةً، وأغلبية آرامية عنصراً، وندرج عدة رسائل.
1: رسالة من سرجون الثاني يؤنب موظفه لأنه كتب بالآرامية فيقول الموظف: إذا كان مقبولا للملك دعني اكتب وابعث رسالتي بالآرامية على رسائل ملفوفة، وكان جواب الملك:
 لماذا لم تكتب لي بالأكدية على رقم طيني، رسائلك التي كتبتها يجب أن تتوقف بهذا الأمر الملكي.
2: رسالة بعث بها حاكم أشوري إلى الملك يقول فيها:الرسالة الآرامية التي كتبتها للملك سيدي.
3: ورد عديد من أسماء الكتاب الآراميين في الدولة الأشورية مثل أباكو ونوريا، أحو،عوبري،حملا، أيلي.
4: ورد ذكر اللغة الآرامية في البلاط الأشوري من حاكم صور المدعو قوردي-أشور-لامور إلى الملك الأشوري يقول فيها: بعثت نابو-اوشيزب مع الرسالة الآرامية من مدينة صور.
5: رسالة تقول على الأشخاص الستة المعروفين المدونة أسمائهم في الوثائق الأشورية والآرامية دفع الضريبة في نهاية السنة.
6: عُثر في نمرود ونينوى على نقود وصكوك وأختام وتماثيل باللغتين المسمارية والآرامية قسم منها يحمل أسماء ملوك آشور.
7: عٌثر في قصر تل بارسيب على نقش يعود للعهد الملك تغلاث فلصر يظهر فيه كاتبان أحدهما آشوري يكتب بالمسمارية على طين والآخر آرامي يكتب بالآرامية على البردي.
(الدكتور يوسف متي قوزي، كليات اللغات جامعة بغداد، ومحمد كامل روكان كلية الآداب جامعة القادسية، آرامية العهد القديم، قواعد ونصوص  ص15-20).
8: يقول الدكتور أ، دوبون سومر: هناك رسالة مهمة بالآرامية تعود إلى عهد أشور بانيبال تُسمَّى صدفية أشور وجَّهَهَا موظف أشوري يدعى براتير إلى موظف أشوري آخر يدعى فيراور، وتمَّ اكتشاف مصطلحات آرامية كثيرة تدل على استعمال اللغة الآرامية في أشور وبابل، منها قوائم بأسماء تسليم حصص النبيذ في مدينة نمرود، ونقوش على الأوزان وعقود البيع والشراء وغيرها. (الآراميون، ترجمة الأب ألبير أبونا ص 108).
9: يقول أستاذ اللغات السامية ولفنسون في تاريخ اللغات السامية: إن الآراميين انتشروا وتدخلوا في بلاد أشور وبابل الفرس ولم حتى صارت لغتهم لجميع الشعوب السامية من البحر المتوسط إلى بلاد فارس، وأصبحت الآرامية اسمها السريانية منذ الميلاد وغدت لهجة الرها السريانية هي لغة الحضارة المسيحية وينقسم السريان إلى يعاقبة ونساطرة، أمَّا الاختلافات اللغوية فاخترعت منهم لأغراض سياسية ودينية أكثر منها لغوية وفي العراق وطورعبدين وبحيرة أروميا توجد بطون من النساطرة يتكلمون السريانية، أمَّا لهجة أروميا فهي آرامية شرقية، ودخلت فيها كلمات فارسية وتركية وكردية. (ص117، 145-148، 159).
10: يقول الدكتور حسن ظاظا: إن اللغة الآرامية غزت الشرق وقضت على غيرها من اللغات، وان السريان الشرقيين من النساطرة والكلدان لغتهم هي سريانية الرها (حسن ظاظا، ص93،101).
11: يقول أرنست رينان الفرنسي: إن الآرامية طمست كل اللغات وغزت بلاد آشور التي أصبحت لغتها الآرامية ( langus semitiqus historie generale des، تاريخ اللغات السامية، فرنسي، باريس 1855م، ص199-201).
12: يقول عالم الآثار إدورد كييرا (1885- 1933م): إن لغة الآشوريين القدماء هي الأكدية وهي تختلف كليا عن لغتهم الدراجة في الوقت الحاضر (كتبوا على الطين رقم الطين البابلية تتحدث اليوم، ترجمة الدكتور محمد حسين الأمين بغداد 1964م).
13: يقول كارل بروكلمان: تُطلق على اللغة البابلية الأشورية القديمة بالسامية الشرقية في مقابل السامية الغربية وتشمل الكنعانية والآرامية والسامية الجنوبية وتشمل الحبشية والعربية، ونُسمي لهجات بلاد الرافدين عادة الأشورية بحسب أول مكان اكتشافها والصحيح تسميتها بالبابلية، والآراميين ومنذ القرن 14 ق.م. اكتسحوا المنطقة واندمجوا واجبروا الأشوريين والبابليين على التحدث بلغتهم، وفي القرن التاسع عشر رفعت البعثات التبشيرية الأمريكية لهجة أروميا إلى لهجة أدبية لهؤلاء السريان، ويضيف المترجم الدكتور رمضان عبد التواب أستاذ اللغات بكلية الآداب في عين شمس وجامعة الرياض: والمعروف عند الدارسين في الوقت الحاضر أن الأكدية تقسم إلى البابلية والأشورية ولكل منها خصائصها (فقه اللغات السامية ص16،22، 28).
14: يقول سليمان بن عبد الرحمن الدييب: الآرامية أقدم اللغات وأوسعها انتشاراً، وأول نقوشها هو نقش تل حلف في الألف الأول قبل الميلاد، وما زالت الآرامية مستعملة حتى الوقت الحاضر، ونعلم من الآثار والنقوش أن بداية الكتابة السومرية تعود إلى أواخر الألف الرابع قبل الميلاد، وأثبتت الدراسات أن استخدام السومرية وصل إلى أدنى مستوياته عند سيطرة البابليين إن لم تكن قد اختفت تماماً، أو استمرت بشكل ضيق إلى أن صدرت شهادة وفاتها فعلياً سنة 50م، بينما الآرامية ظلت منتشرة حتى يومنا هذا، وهذا الأمر يجعلنا القول بدون تردد أن اللغة الآرامية الأطول عمراً بين اللغات القديمة. (نقوش تيماء الآرامية، طبعة الرياض ص37).
15: يقول طه باقر: إن الآرامية انتشرت انتشاراً واسعاً وعجيباً بدون سلطان سياسي وأصبحت لغة الدولة الأشورية وتركت آثاراً في البابلية والأشورية، وصارت فيما بعد لغة النبي عيسى وأتباعه. (مقدمة في تاريخ الحضارات ص496).
16: يقول الدكتور والآثاري يهنام أبو الصوف: حلَّت الآرامية في معظم بلاد الرافدين وكل بلاد آشور تدريجيا واستخدم الآشوريين الكتبة الآراميين فتجد مع الكاتب الآشوري بالمسمارية على الطين مدون آخر آرامي بيده جلد غزال يكتب بالآرامية، وفي فترة معينة أصبحت هناك لغة ثنائية (آشورية بالمسماري وآرامية بالآرامي) حتى  سقوط آشور, الذين كانت تجاورهم اللغة البهلوية لغة الدولة الاخمينية المنتصرة التي احتلت بابل في 539 ق.م، وبسبب هذه الأحداث لم يتبق في بلاد الرافدين أية لغة آشورية أو كلدية بابلية عدا مخلفات قليلة كهنوتية في المراكز الدينية المحافظة, وهذه أيضاً كانت في طريقها إلى الانقراض, كما انقرضت قبلها بأكثر من ألف سنة السومرية، وآخر كيان سياسي للأشوريين بعد سقوط نينوى كان في حرّان حيث قضى عليه نبوخذ نصّر، وتأسيساً على هذا فمن كان يتكلم باللغة الآشورية، لغة الحاكمين في الإمبراطورية الآشورية، انقرضوا تماما في مطلع القرنين الخامس والرابع ق.م وما بعدهما حتى مجيء المسيحية حيث كانت اللغتين السائدتين هما الآرامية واليونانية.
17: يقول اسماعيل، والدكتورة بهيجة خليل،: كانت الآرامية لغة الدولة الأشورية منذ القرن الثامن قبل الميلاد، وصار للحكام الأشوريين كتاب آراميون ووردت عدة نقوش كنقش قصر تل بارسيب تصور كاتب أشوري يقف إلى جانب كاتب آرامي، وورد ذكر الكاتب الآرامي في النصوص الأشورية منذ القرن الثامن قبل الميلاد في صيغة (lu،a،ba،mes kur aramaia)، والجزء الأول يعني كُتّاب، وترجمته الحرفية (رجال ألاف باء) والثاني الآراميين، ويعني المصطلح (الكتبة الآراميون). (الكتابة، بغداد 1985، حضارة العراق ج1ص225).
18: فرض الآراميون لغتهم على الشرق كله وبلاد آشور بدل السومرية والعبرية والأكدية، والنساطرة الحاليين لغتهم السريانية. (جورج رو، العراق القديم ص371- 372) 
19: يقول الدكتور وليم ويكرام وهو من لعب دورا سياسيا لصالح الانكليز بتثبيت اسم "الأشوريين" إن الآشوريين يستعملون اللغة السريانية واللغة الأشورية الحالية بلا شك هي لهجة من اللغة الآرامية. (مهد البشرية ص220).
20: لن نذكر مئات المصادر وبلغات عديدة وردت كثير منها في مقالاتنا (كيف سَمَّى الانكليز السريان النساطرة آشوريين)، وكيف أن السريان النساطرة أنفسهم والى قبل أن يُسميهم الانكليز آشوريين يعتزون بأفواههم أنهم سريان يتكلمون اللغة السريانية، ونكتفي بما قالته مجلةplanit truth  الأمريكية:
اللغة السريانية لن تموت مهما تغير الزمن لأنها لغة السيد المسيح. (المطران اسحق ساكا، السريان إيمان وحضارة السريان إيمان وحضارة ج3 ص113).


وشكراً
موفق نيسكو


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4538
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين اللغة السريانية الآرامية والآشورية ج3/موفـق نيـسكو   2016-07-06, 8:05 am

اقتباس :

بهنام موسى


رد: الفرق بين اللغة السريانية الآرامية والآشورية ج3
« رد #1 في: 11:31 29/06/2016 »
الاستاذ موفق نيسكو المحترم

شكرا لك لهذا التوثيق الرائع لتاريخ وخصائص لغتنا السريانية القومية المجيدة
ملف كامل اكاديمي علمي يجيب على كل المتلاعبين باسم لغتنا لاغراض خاصة
الشماس بهنام موسى السرياني


اقتباس :

بهنام موسى


رد: الفرق بين اللغة السريانية الآرامية والآشورية ج3
« رد #2 في: 14:32 29/06/2016 »
الاستاذ موفق نيسكو المحترم

تقول نينا بيغولفسكايا في كتاب اسمه واضح كالشمس وهو (ثقافة السريان في القرون الوسطى)
اللغة  السريانية انتشرت في الشرق فالابجدية السريانية الارامية كانت مريحة ولهذا انتشرت بسرعة وعلى نطاق واسع ص42

ان انتشار الكتابة السريانية في الشرق تثير الدهشة والعجب فالسريانية لغة عالمية تغلغلت في كل اسيا ووصلت الصين والهند ص38 و42
والادب السرياني لعب دورا هاما في تطور ثقافة الشرق عقدت مناظرات المبشرين السريان النساطرة واليعاقبة
والخزفيات المنقوشة بالسريانية والصينية تتحدث عن اسقفية يراسها سرياني نسطوري
ص38-42
ومهد السريانية وموطن مجدها وازدهارها كان منطقة بين النهرين التي صارت الارامية لغة المراسلات والعقود لقرون طويلة 54.

وتعود اقدم الشواهد  الكتابة الارامية الى اواسط الالف الثاني قبل الميلاد وكتبت من اليمين الى  اليسار وتم فصل الكلمات بخطوط مستقيمة قصيرة ولعبت في هذا الجانب الابجدية الارامية ومروننتها دورا هاما وحاسما حيث ان استخدام الاحرف نصف صوتية منح امكانية تجسيد احرف المد في المقاطع الصوتية الارامية

وقد تمكنت الارامية في بلاد بين النهرين من ازاحة الاكدية بدا من القرن الخامس قبل الميلاد  وانتصرت الارامية في بلاد بين النهرين في كل من بابل واشور وفارس ص55 .

وتوكد بشكل اوضح من الشمس ان السريانية هي الارامية وتذكر اللغة الاكدية ولا وجود للغة اشورية مرة واحدة لانها كانت اكدية وتقول ان السريانية الارامية تغلبت وانتصرت على الاكدية .
ولها فصل خاص باللغة السريانية وخصائصها  اسمه علوم السريان اللغة (والفيولوجيا) ص 158-168
وهي تسمي النساطرة دائما بالسريان وتتطرق الى جهودهم في مجال اللغة السريانية .

الشماس بهنام موسى السرياني




اقتباس :

 موفـق نيـسكو


رد: الفرق بين اللغة السريانية الآرامية والآشورية ج3
« رد #3 في: 17:01 29/06/2016 »
المطران الكلداني-الآشوري أدي شير الذي اخترع عبارة كلدو-آشور سنة 1912م سنة وصاحب كتاب كلدو-آشور يذكر جميع اللغات باستثناء الآشورية



اقتباس :

سريانية انا


رد: الفرق بين اللغة السريانية الآرامية والآشورية ج3
« رد #8 في: 23:20 01/07/2016 »
الاسا ذ موفق نيسكو المحترم
تحية لجهودك  الجبارة على الدفاع عن لغتنا القومية  بهذا الاسلوب العلمي الرائع 
اتمنى من اللذين يقولون ان للاشورين لغة ان يجيبوا على سوال واحد
الى سنة ١٩١٢ اين هي لغة الاشورين بين 16 لغة من كتاب ادي شير؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ١٦ علامة استفهام
حتى الكردية والسنسكريتية والحبشية موجودة
لا انسى ان احيي الشماس بهنام
رحم الله المطران اسحق ساكا امير الادب السرياني
سريانية  انا

اقتباس :

سريانية انا


رد: الفرق بين اللغة السريانية الآرامية والآشورية ج3
« رد #10 في: 20:04 02/07/2016 »
مقتبس من: oshana47 في 10:30 02/07/2016
اقتباس :

 وتكلموا نفس اللغة الوطنية - أي الارامية الامبراطورية ،

الاستاذ الكبير المتالق البارع موفق نيسكو
الف تحية لك لانه بجهودك العلمية  واسلوبك الاكاديمي تجعل كثيرين يعترفون وبلسانهم ان لغة الامبراطورية الاشورية القديمة هي الارامية
اين ميخايل ممو ليرى تعليق الاستاذ اوشانا هنا ويقارنه مع مع علق به  على مقالته   ويعطينا رايه باوشانا وايهما الراي الصحيح
لقد جعل الاستاذ موفق نيسكو البعض يتخبطون شمالا ويسارا
سريانية سورية كردية يونانية عربية ...الخ ليس مهم في هذه المقالة
المهم الى سنة ١٩١٢لا يوجد لغة اسمها اشورية
والاهم ان صاحب التعليق اعترف ان الاشوريون يتكلمون الارامية
تهانينا لعرب الشرقاط  بقرب تحرير مناطقهم التي لا يوجد فيه ذكر لاشوري منذ ٣٠٠٠ سنة لانهم انقرضوا بلغتهم الاكدية واصبحو حجارة في الارض والمتاحف
سرياية انا

اقتباس :

سريانية انا


رد: الفرق بين اللغة السريانية الآرامية والآشورية ج3
« رد #13 في: 05:41 03/07/2016 »
الاستاذ ميحائيل ممو المحترم
انا متاكدة انك لا تستييع الاجابة ولهذا هربت الى امور اخرى خارج الموضوع
استطيع ان اجيبك على ما ذكدت بكل بساطة  لكنها خارج الموضوع
الموضوع لغوي وهو الفرق بين السريانية الارامية والاشورية
الاستاذ اوشانا  اعترف ان اسم لغة الامبراطورية الاشورية هي
الارامية
وفي تعليقاته لك يختلف
هنا يوافق الاستاذ موفق وكل المصادر التاريخية ويقول اسمها ارامية
وفي تعليقه لك كان قال كلام  اخر لاسباب ربما سريالية

سوال لغوي لك وبدون هروب  الى خارج الموضوع
هل لغتك التي تتكلم بها انت وجماعتك الذين تسمون نفسكم اشورين موجوة ضمن اللغات ال ١٦ في كتاب ادي اشير؟؟ لو لا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
اذا موجودة اذكر اسمها
اذا نتحرج ولا تستيطع ذكرها خوفا من تكفيرك من جماعتك
اكتب رقمها والعمود مثل عمود ثاني  رقم ٤
اذا ما موجودة
 قل انها غير موجودة ولا تهرب من الاجابة فمصداقيتك على المحك



اقتباس :

موفـق نيـسكو


رد: الفرق بين اللغة السريانية الآرامية والآشورية ج3
« رد #18 في: 02:50 04/07/2016 »
الأخ العزيز الشماس بهنام المحترم والأخت الكريمة سريانية أنا المحترمة
شكراً جزلاً لتعليكما وإضفائكما معلومات للموضوع.
وشكراً
موفق نيسكو


الأخ العزيز اوشانا 47 المحترم
كما تعلم حضرتك أنا لا أرد إلاَّ على المدخلات التي في صلب الموضوع، ويجب أن لا تحتوي على تهكمات، وتعليقاتك تحوي الاثنين معاً، ومع هذا اكتب لحضرتك لاني لاحظت أنك اجهدت نفسك كثيراً باربع مقالات، وهذا يدل على اهتمامك بي خاصةً أن حضرتك يبدو تحبني وسميتني بالمحبوب، بس العصبية جعلتك تستعمل بعض التهكمات، فشكراً على اهتمامك بي وبمواضيعي، وليس لدي تعليق سوى تصحيح خطان املائيان لحضرتك:
1: اقتباس من رد رقم (9)، ويصبح القول أن الناس.
والصحيح: (ويصبح القول إن الناس)، لأنه في اللغة العربية التي أخت السريانية، بعد القول تاتي إن وليس أن.
2: كتابتك لاسم الأخت (سريانية آنا) خطأ.
 والصحيح: (سريانية أنا)، لأن حرف (آ) عبارة عن همزتين.
وشكراً
موفق نيسكو


الأخ العزيز والصديق قيصر شهباز المحترم
أرجو أن تقرأ المقال جيداً
انا لم أقل إن الدولة الآشورية القديمة لم يكن لديها لغة
كان لديها لغة هي الأكدية لأن الاشوريين القدماء أقوام أكدية نزحت من بابل قبل سنة 2000 قبل الميلاد واحتلت شمال العراق الذي كان اسمه بلاد سوبارتو، وقبل أن تنزح من بابل نزح الاكديون من غرب الفرات، أي الجزيرة العربية والهضبة السورية.
الدولة الآشورية لم تقرر اعتماد الآرامية، بل أن الآرامية غزتها لسهولتها وكثرة العنصر الآرامي قبل سقوط آشور بقرنين كما ذكرت وفرضت الآرامية نفسها عليها فرضاً وانتصرت على الأكدية وازاحتها من الوجود.
استعمال الحرف ليس له علاقة بتحديد اسم اللغة، فاللغة تحددها خصائص كثيرة كما ذكرتً.
الأرمن استعملوا الحرف السرياني الى سنة 404، العرب اقتبسوا حرفهم الحالي من السريانية وطوروه، الفرس حرفهم عربي، الترك حرفهم لاتيني، الحروف الآرامية أصلها فينيقية (كنعانية) طوروها بحلول القرن الثامن قبل الميلاد تقريباً و أصبحت تختلف عنها..الخ، لكن العربية والأرمنية والتركية والفارسية لغات مستقلة قائمة كل واحدة بذاتها.
فالآرامية لغة مستقلة عن الأكدية قائمة بذاتها.
ملاحظة: وهي خارج الموضوع، بس لأنك صديقي، وأنا شرقي مثلك أحياناً أتاثر بالصداقة
استعمالك كلمة أجدادنا الآشوريون
إن كان استعمالك لها كمواطن عراقي، فاستعمالك صحيح ولكنه جزئي غير كامل.
الآشوريون، البابليون، الأموريون، الآراميون، الاكديون، الليديون، الميديون، السومريون، السوبارتيون، الكاشيون، الكلدانيون، الجوتيون، العرب،..الخ، هم أجداد العراقيين جميعاً بكل أديانهم وطوائفهم، وكل اولئك نزحوا وسكنوا بلاد الرافدين في حقب مختلفة والعراقيون جميعهم أحفادهم.
أمَّا إذا كنت تقصد أنت كاشوري اليوم وريث الآشوريون القدماء، فهذا خطأ، وهو ادعاء فقط بدون أي سند علمي أو تاريخي، لأن الآشوريون الحاليين هم سريان (آراميون) في كل التاريخ، وسمَّاهم الإنكليز آشوريين لأغراض استعمارية. وليس من المعقول أن كل طائفة أو مجموعة من الناس تُسمي نفسها بأحد اسماء حضارت العراق القديمة قبل 2500 سنة تقريبا ًتصبح وريثتها، يجب أن يكون الاسم متواصل، وبأمور كثيرة، وذكرنا لك مراراً، وهي ليست موضوعنا الآن.
وشكراً
موفق نيسكو


الأخ العزيز كوركيس اورها المحترم
سارد على حضرتك غداً أو بعد غد، لإني سادرس تعليقك جيداً، وافكِّر تضمين ردي لحضرتك بعض الأفكار.
وشكراً
موفق نيسكو


الإخوة الذين تناقشوا فيما بينهم او الذين علقوا خارج الموضوع
شكراً لكم
موفق نيسكو




اقتباس :

 موفـق نيـسكو

رد: الفرق بين اللغة السريانية الآرامية والآشورية ج3
« رد #21 في: 05.07.2016 في 00:33 »
الأخ العزيز الاستاذ كوركيس اوراها المحترم
حضرتك أكيد مثقف كما يُبان من كتابتك
وأنا أحب أن أبين لحضرتك ومن خلالك للآخرين بعض الحقائق بكل شفافية وصراحة علمية وأدبية وتاريخية بعيدة عن المجاملات والعاطفة التي أوصلت متكلمي هذه اللغة إلى الفرقة والتمزق، وتزوير اسمها من قبل أبنائها أنفسهم لأغراض سياسية وطائفية.

1: اقتباس
تعليقي ليس عن فكرة موضوعكم"الفرق بين اللغة السريانية الارامية والاشورية" وأنما على صحة أطلاق السريانية على لغتنا العلمية والأدبية التي تدرس  اليوم في المدارس والجامعات.
الجواب: كلام حضرتك صحيح تماماً
2: اقتباس
 وهذه التسمية كانت خلاصة أتفق عليها علماء لغتنا وباحثيها والمهتمين بعملية تطورها.
الجواب: كلام حضرتك صحيح، ولكني افهم من كلمة (اتفق) بالشكل التالي:
اسم اللغة العلمي والتاريخي هو السريانية، فالعلماء متفقين على حقيقة اسم اللغة مثل ما متفقين على أن نهر دجلة يمر بالعراق.
واريد أن اوصل فكرة  عن هذا الموضوع
يكتب بعض المثقفين من السريان الشرقيين وخاصة (الآشوريون) في هذا الموقع وغيره على أننا اتفقنا على تسميتها بالسريانة، وهم يقصدون بذلك أنهم عملوا  فضلاً وكأن اسم اللغة هو اسم آخر، وهم أي الاشوريين كرماً منهم مُحملين الآخرين منية فسموها السريانية، وسمعتُ هذا الكلام بلقائتي أيضاً مع بعض المثقفين والسياسين المهمين وحتى رجال دين، فكان جوابي لهم كالتالي:
عندما التحقتُ بالجيش العراقي لخدمة العلم، وبكوني أحمل شهادة عليا في الهندسة، سحبوني خلال ايام قليلة إلى وحدة هندسية صغيرة (كرفان) لا يتجاوز أفرادها العشرة، الآمر، ضابط مساح، مهندس آخر معي، سائقان، و3-4 جنود متفرقة.
وخلال الأيام الثلاثة الأولى احترموني ولم يكلفوني بتنظيف الكرفان، ولأني أعلى شهادة من المهندس الاخر المسؤل عن الجنود، خجل مني أن يدخلني في جدول التنظيف، فقال للآمر، الذي أرسل في طلبي وقال لي:
 مهندس موفق منذ غداً ينزل اسمك بالجدول وتنظف شأن زملائك الجنود.
فاجبتُ: نعم سيدي
 ولا أعلم كيف أخذتني الحمية والفلسفة الشبابية ظناً مني أني أقوم بعمل جيد، فاردفتُ قائلاً للآمر:
سيدي، حتى لو لم تقل لي نظّف، فإني كنتُ سانظّف، لأن أخلاقي لا تسمح لي أن الآخرين ينظِّفون وأنا لا أنظّف.
فقال لي الآمر قولاً مهماً لن انساه طيلة حياتي، وقد علمني ذاك القول الصحيح الكثير، حيث قال لي الآمر:
مهندس موفق: أنت ستنظّف إن سمحت أخلاقك أو لم تسمح، أنت تنظف بقانون وواجب لأنك جندي، ولكن إن نظفت بأخلاق فذاك أجمل، ولكن إن لم تسمح أخلاقك، فايضاً ستنظف.

اعتقد أن الفكرة وصلت وهي:إن اتفق أو لم يتفق البعض فاسمها السريانية (بدون فضل ومنية).

طبعاً في العسكرية هناك عقوبة فورية لمن لا يلتزم في القانون، ويخطئ من يظن أنه ليس هناك عقوبة لمن يزور حقائق التراث لشعب كامل ومنذ 2000 سنة، واعتقد ان حضرتك تساندني أن العقوبة الدينية والأخلاقية والتاريخية لمن يزور التاريخ والتراث أقوى بكثير من العقوبة العسكرية.
 
الأخ كوركيس المحترم
السريانية والآرامية اسمان للغة واحدة مثل المجر وهنكاريا أو ألمانيا وتوسكلاند، وهناك عدة لهجات للآرامية قبل الميلاد كالمندائية والفلسطينية والحضر وغيرها، والسريانية هي الوريثة الشرعية للآرامية، والسريانية هي أرامية مملكة الرها السريانية تحديداً، يؤكد ذلك جميع المختصين بمن فيهم البطريرك ساكو قبل أشهر، فالسريانة هي وريثة آرامية الرها، مثل ما لهجة قريش هي وريثة الأدب الجاهلي واللهجات الكثيرة للقبائل العربية قبل الإسلام وأصبحت هي لغة القران ولعربية الرسمية الفصحى، فالسريانية (آرامية الرها) هي التي كتب بها إباء الكنيسة ومثقفيها وطورها وهذبوها ووضعوا لها قواميس وقواعد وحركات ...الخ.
وللعلم فقط أن اسم اللغة الصحيح منذ 2000 سنة هو السريانية وليس الآرامية، اسمها قبل الميلاد هو الآرامية، وبعد الميلاد هو السريانية، لأن السريانية هي آرامية مملكة الرها السريانية تحديداً وليس اللهجات الآرامية الاخرى كآرامية الصابئة والحضر والآرامية الفلسطنية، ولكن نحن أصبحنا مضطرين لاستعمال الآرامية مقترنة مع السريانية أو الارامية لوحدها أحياناً سحباً للبساط من بعض الاشوريون الذين يزورون اسمها بطرق عديدة، فاسمها بالسريانية ܠܫܐܢܐ ܣܘܪܝܝܐ لشانا سورييا أي اللسان السرياني، وهكذا ورد اسمها ملايين المرات وليس بصيغة أخرى، والأصل كيف تسمى الأشياء بلغتها وليس بلغة الآخرين.
الارامية تستعمل قبل الميلاد والسريانية بعد الميلاد، وقد ورد اسمها بالآرامية بعد الميلاد أيضاً، ولكن بشكل قليل لا يمكن قياسه مع ورد باسم بالسريانية، كما كتب بعد الميلاد البعض وذكر اسم الآرامية قبل الميلاد بالسريانية أيضاً، وعموماً استعمال اسم الآرامية بعد الميلاد ليس خطاً، ولكن الاسم السرياني أدق حيث كتب الآباء واللغويين وطورواالسريانية (آرامية الرها) وليس لهجات آرامية آخرى التي لم يستعملها ويطورها الباقين، ناهيك عن الاسم السرياني إضافة لكونه قومي فيه مدلول ديني مقدس أيضاً.


ما هو سبب استعمال البعض اللغة السريانية الآرامية أو الآرامية أحياناً
السبب الرئيس هو أن الاخوة السريان النساطرة منذ أن سماهم الانكليز آشوريين سنة 1876م وهم لا علاقة لهم بالآشوريون، بدأوا بالعمل السياسي بقوة، وعندما لاحظوا أنهم سريان ولغتهم سريانية واللغة هي أهم عنصر في القومية، إن لم تكن اللغة هي القومية بعينها، وكيف لأمة لا تملك لغة، وحلاً للاشكال ولقرب كلمة سرياني وآشوري باللغة الانكليزية قاموا بإضافة حرفي as الى كلمة سرياني بالانكليزي فقط، أو أن كلمة سريان اتت من اشور..الخ من هذه التخريجات، وبداوا يزورون كل التاريخ وليس اللغة فحسب واحدثوا مشاكل كبيرة وقسموا الامة وزادوا التعصب ولا زالوا، وهم يدعون انهم يسعون إلى وحدة الامة.
اضطر البطريرك السرياني أفرام برصوم المتوفى أن يقول للسريان في حالة اضطراركم استعملوا السريان الآراميون لكي يسحب البساط من تحت الذين يزورون الأسم السرياني، لأن المعروف وفي كل التاريخ على الإطلاق ولا يختلف اثنان أن السريان هم الآراميين وليس الآشوريين، وهم شعبان مختلفان، كما اضطرت كثير من الموسسات السريانية حديثاً في الغرب لتسجيل موسساتها باسم السريان الآراميون او الآراميون فقط، ولكن باللغة الاجنبية فقط! ويبقى الاسم السرياني بالسرياني والعربي كما هو (سورييا، سرياني)، (طبعاَ هذا الأمر حدا ببعض المتعصبين السريان وكردة فعل على الاشوريين باستعمال الاسم الآرامي فقط حتى بدون السرياني أحياناً، كل ذلك ردة فعل لإثبات أن السريان هم هم الاراميون وليس الآشوريون. وهذا هو الانجاز الذي حققه الاشوريون بتوحيد الأمة، ناهيك عن خلق متعصبين كلدان أيضاً، بل أن هناك من يدعي بقوة أنه عربي، أو حتى كردي أو تركماني. وهذا الأمر لاحظته بنفسي في السليمانية وحولها.
إن المشكلة التي يفتعلها الاشوريون بالاشتقاقات والتاويلات لا يمكن أن تنطلي على أحد من المهتمين بالامر أو على اي هئية أو موسسة علمية وهي للاستهلاك المحلي فقط، ولحضرتك الدليل باختصار:
 اذا افترضنا جدلاً أن اسم لغة الاشوريون القدماء اسمها السريانية أو السريانية الحالية اسمها الاشورية كما يدعون، وهو افتراض احتماله صفر بالمئة، ولكن لإيصال الفكرة، أقول
إذا كانت لغة الدولة الاشورية القديمة اسمها (س) والسريانية الحالية ايضاً اسمها (س) فلغة الدولة الاشورية القديمة (س) هي بنت الاكدية ،والسريانية (س) هي بنت الآرامية، مثل شخص اسمه جاسم عبد التواب له صفاته وشخصيته ومميزاته الخاصة فهو من بغداد مثقف مهندس متزوج ...الخ، فجاسم هذا هو ابن عبد التواب، وهو يختلف عن جاسم عبد الرسول الموجود في اليمن وله صفاته ومميزاته الخاصة، وتوفيق السويدي رئيس وزراء العراق ليس سويدياً.
الحقيقة المطلقة أن اللغة السريانية الحالية سواء اسمها سريانية (س) موزمبيقية هونولولية مريخية، فهي ليست لغة الدولة الاشورية القديمة

3: اقتباس: صحيح نحن اليوم أبناء أمة واحدة بثلاث تسميات هي (الكلدانية والسريانية والاشورية) وهذه التسميات قد اشتقت من تسميات الحضارات التي ذكرناها في أعلاه وأبناء الأمة هم الورثة الحقيقيين لهذه الحضارة.
الجواب: كلام حضرتك غير صحيح، كل العراقيين بكل أديانهم (المسلمين أيضاً) هم ورثة حضارات العراق وليس هولاء الثلاثة فقط، المسيحيين سكان أصلين في العراق وليسوا الأصليين، الباقين أيضاً هم سكان أصليين، الديانة المسيحية أقدم من الإسلامية، واليهودية والمندائية واليزيدسة والزرادشتية أقدم من المسيحية، وهكذا.

4: اقتباس: تسمية لغتنا بالسريانية ليس أنتقاصا من تسمياتنا القومية التي نعتز بها جميعها، بل هي قوة اضافية لها، كما أن العالم أجمع الذي يعرفنا بهذه التسميات الثلاثة يعرف أن لغتنا الموحدة هي السريانية وهي لغة حية ومتطورة وهي سليلة اللغة الارامية أو الأكدية، ولكن تبقى لغتنا الرسمية التعليمية المتعارف عليها في جامعاتنا ومؤسساتنا ومدارسنا هي السريانية وفي جميع المناهج الدراسية ولكل المراحل
الجواب: مع احترامي لرايك الذي ربما هو عاطفي من محب يريد وحدة شعبه، الآرامية لم تتطور عن الاكدية وليس لها علاقة بالاكدية أكثر من علاقة اللغات السامية ببعضها، الآرامية لغة مستقلة باسمها وخصائصها شان شان العربية والعبيرية وغيرها مع العلم أن السريانية والعربية هما أختان تؤمان كما ذكرتً، والحرف ليس لع علاقة ياسم اللغة وذكرتُ ذلك للأخ قيصر شهباز، والعالم صحيح يعرف تسميات كلدان واشورين وسريان وآراميين ومورانة، ولكنه لا يسمي لغة هذه الاقوام إلاً اسماً واحداً فقط هو السريانية أو أحياناً أقل الآرامية.   
وشكراً
موفق نيسكو

الأخ العزيز ميخائيل ممو المحترم
اشكر حضرتك على تصليح بعض الاخطأء الإملائية وهذا هو أحد الاسباب الرئيسة لنشر مقالات لكي استفاد عند طبع كتاب القادم كيف سمَّى الانكليز السريان النساطرة آشوريين، ناهيك عم اني تعبان جداً، عل كل اتمنى أن تصلح المتن أيضاً، لانه في كتابي الاخير دققه استاذان لغة عربية ومع ذلك بقية بعض الاخطاء الاملائية، كما تعلم حضرتك ماذا كان قصدي من تصليح الاخطاء للأخ أوشانا، أمَّا بخصوص اللغة لم تقل شئاً سوى العواطف والمجاملات، وأنا ليس عندي عصا سحرية، نقلت أقوال أكابر الباحثين والمختصين.
كنت اتمنى ان اسخر قلمي وبحوثي لتوثيق مجازر سيفو التي املك الكثير من وثائقها ومصادرها، كما فعلت كخطوة اولى في تقديم دراستي بتحديد 15 حزيران يوما عالميا لمذابح سيفو التي اعتمدت من قبل قداسة البطريرك افرام كريم والمجمع المقدس مشكوراً، ولكن حضرتك والاخرين تاخذون من وقتي ووقت غيري للرد على التزوير الذي يذبح امتكم مثل سيفو، إن كانت سيفو قتلت جسد ابناء الامة التي تدعون انكم تناضلون من اجلها (لاحظ تعبيري امتكم لاني أكتب من موقع مستقل)، لكن الهوية بقت وقسم آخر من الامة بقوا يكثِّرهم الله، وسيناصلون لاخذ حقوق شعبهم، اما تزوير التراث فيقتل هوية الانسان.   
وشكراً
موفق نيسكو

الأخ العزيز أوشانا 47 المحترم
اشكر اهتمامك بي وانتظر مزيداً من التعليقات،
أخ أوشانا: بصراحة إني تعبت واريد أن ارتاح، ولن اعلق على أحد إلاَّ إذا كان هناك ضرورة قصوى جداً، باستثناء حضرتك فكل 4 تعليقات سارد بتعليق قصير، بس شوي قلل التهكمات الله يخليك.
إذا كان حول اللغة علقت بهذا القدر، فماذا ستفعل وكم تعليق ستعلق على مقالي القادم الذي ساثبت فيه أن:
(علم الاشوريون سيباري بريطاني وليس آشوري)
 الله أعلم، على كل شد الحزام أخي أوشانا وتحضّر، بلَّغتك بالفكرة سلفاً.
وشكراً
موفق نيسكو



اقتباس :

موفـق نيـسكو


رد: الفرق بين اللغة السريانية الآرامية والآشورية ج3
« رد #25 في: 06.07.2016 في 10:01 »
الأخ العزيز ميخائيل ممو المحترم
اقتباس
الكاتب الحقيق يذكر مصادر، فأي شخص يستطيع ان يسمي شمعون ابن الصباغين الصيني  او الهندي
أذكر مصدر تاريخيقبل القرن العشرين اي قبل أن يسمى الانكليز السريان النساطرة اشوريين يُسمِّي شمعون ابن الصباغين بالاشوري 
ما لم تستطيع ذكر مصدر، ولن تستطيع، وهذا يعني ان كتاباتك تزوير، وكتاباتك هنا وغيرها لا قيمة لها (مزورة).
هذا هو الفرق بيني وبينك، بين الكاتب الذي يذكر المصادر التاريخية وبين من يكتب ما يريد
مع احترامي لحضرتك انت تكتب أهواء انترنيتية بدون مصادر ولا قيمة لما تكتب

شمعون ابن الصباغين هو سرياني واليك ما كتبه العلامة السرياني عبديشوع الصوباوي 1298م في مخطوط المكتبة الشرقية 1721-1725م،    واسمه بالسرياني واللاتيني
بعد أن رتبتنا مصنفات الآباء اليونان، نبدأ بترتيب مصنفات الآباء السريان، ويبدأ بشمعون ابن الصباغين
وهذا مصدر آخر بالانكليزي للعلامة والمستشرق غراف سنة 1907م بعنوان المغلمين والاباء السريان فيه شمعون ابن الصباغين يبدأ من ص 715
 ولو هناك محكمة ثقافية وقدم أحدهم شكوى ضدك مع هذه المصادر لادانوك بالتزوير فوراً.





من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4538
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين اللغة السريانية الآرامية والآشورية ج3/موفـق نيـسكو   2016-07-10, 8:21 pm

اقتباس :

جورج السرياني


رد: الفرق بين اللغة السريانية الآرامية والآشورية ج3
« رد #27 في: 10.07.2016 في 17:48 »
بعد اذن الاستاذ والعلامة الكبير موفق نيسكو المحترم
الى ميخائيل ممو
ان كنت تظن انك تستطيع ان تكتب ما تشاء وتستعمل كلمات ما تشاء فانت واهم جدا
يبدو انت لا تحترم نفسك  وتتطاول على من اهم اقدر منك علما واسلوبا ولياقة في الكلام
السبب لانك متاشور جاهل اتيت من القوقاز واذربيجان وكهوف حكاري فتعلمت العربية بفكر اشوري شوفيني متطرف وثني جامد مثل الحجارة المنقرضة من اشور بانيبال التافه
والله ساجعل منك فلم سكوب غير ملون ومن فمك ادينك
1""الوثائق التي تذكر ان شمعون ابن الصباغين سرياني مكتوبة بالسرياني يا جاهل حتى الانكليزية مكتوبة بالسرياني بالعنوان
ولو تدخل الى الكتاب فهو مكتوب بالسرياني يا غافل
انت تضحك على نفسك لو على الاخرين
انت فعلا مضحكة
2""لو كان عندك ذرة من الاحساس والمسولية الكتابية لما استشهدت من كتاب اسمه نهج وسيم في تاريخ الامة السريانية يا جاهل فهذا الكتاب المطبوع سنة 1911 هو من نستشهد به نحن لا انت يا متاشور
انضر ما يقوله الكتاب الذي تريد الاستشهاد به ص3 يا جاهل

وانظر ما يقوله يا غافل وانظر كيف يسمي الاثورين النساطرة السريان الاثوريين
لماذا لم يكتفي بالاثوريين فقط؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


صدق العلامة نيسكو الذي قال انك انترنيتي
3"" اتحداك وكل امتك المتاشورة ان تاتي اين قال ابن العبري (السريان حسودين وغير مرتبين ويبغض أحدهم الآخر) اذكر اسم الكتاب والصفحة من كتب ابن العبري نفسه التي اغلبها موجود يا مزور يا جاهل ولا تخرج عن الموضوع
4"" لو كان عندك ذرة من احترام نفسك لما ذكرت كتاب ادب اللغة الارامية ولماذ ليس اسمه ادب اللغة الاشورية
هذا مستواك يا جاهل تشرح لنا كلمة صباغين بالفتح ولا بالضم للاجابة على وثائق دامغة
انا لا اكتب لقيمتك بل ليرى القراء مستواك الصفر في النقاش والاستشاهاد من مصادر تدينك ومن فمك
ولاستشهاد لاين العبري لشي غير موجود
جورج السرياني



اقتباس :

عدنان فتوحي


رد: الفرق بين اللغة السريانية الآرامية والآشورية ج3
« رد #31 في: 11.07.2016 في 00:34 »
يا ميخائيل ممو
 صورتك تدل انو عمرك 65-70
والشرقي غالبا ينشر صور قديمة حتى يبين انو شباب يعني اتوقع انك اكثر من سبعين
نصحيتي لك احترم نفسك وشيباتك وانسحب لانك بديت تخربط
الناس العاديين الغير متعصبين يجوز بعد السبعين يبقون على قواهم
بس المتاشوريين مثلك يبدي يخربط ويستعمل كلمات سئية لانه فارغ
واتى من درابين القوقاز واذربيجان وكهوف حكاري سنة 1918
تقدر تجيب مصدر من كتاب ابن العبري  قال حسدوين
والله اذا ما تقدر عيب عليك تكتب
لعلمك لو قال ابن العبري ذلك فامر طبيعي أي لسنا معترض على ان السريان حسدودين لو لا
اخاف عبالك احنا نطالبك جلب مصدر هل السريان حسودين لو لا
لا عيني لا موهذا السبب ""ولو انت ما تستاهل واحد يقول لك عيني""
السبب لنثبت انك غير صادق ومخربط وكاتب انترنيتي ""تعرف معنى غير صادق شنو""
اثبت انك صادق
ثانيا شلون تجيب مصدر عكس ما تقول مثل نهج وسيم
بالله مو عيب عليك
والله السريان عملوك فضيحة بجناجل وما اقول خلوك تطلع من طورك
بس خلوك تكشف طورك حقيقتك الفارغة وشخصيتك الضعيفة
 بحيث بديت تستعمل كلمات تنسجم مع شخصيتك

مليون مرة قلنا لكم احنا السريان ام حنونة ونعرف تاريخكم واحد واحد  احسن منكم وكم تركضون
توما ولد بدكة رشيد عالي الكيلاني ويوسف يوم ليلة الشواف وكريستينا يوم الوقع عبد السلام بالطيارة

هل رايت كيف تجيب الام التي تعرف تاريخ اولادها بسرعة وبالوثايق مو من الانترنيت
عدنان السرياني


اقتباس :

عدنان فتوحي


رد: الفرق بين اللغة السريانية الآرامية والآشورية ج3
« رد #33 في: 11.07.2016 في 01:45 »
اول من يقوم باستعمال الافاظ البذئية والغير لائقة دائما هم النساطرة المتاشوريين
ومنهم ميخائيل ممو لانه فارغ ولا حجة له ويريد اسكات الاخرين بكلامه الفارغ
راجع من استعمل الكلام الغير لائق مع الاستاذ نيسكو اولا وبعدين احجي يا قليل الادب


اقتباس :

عدنان فتوحي


رد: الفرق بين اللغة السريانية الآرامية والآشورية ج3
« رد #35 في: 11.07.2016في 02:07 »
هسا انت ليش تطوله وتعرضها
راجع من هو البادي وليراجع كل القراء ويحكمو
انت تدافع عن شخص هو البادي
بالاقل نحنا ندافع عن شخص مو هو البادي
ولا نطلب من ميحائيل ممو  يلجمك انت وغيرك
على الاقل يلجم لسانه اولا
لانه لا يستطيع الرد
هذه طريقتكتم من تنصرون تحولون الموضوع الى شتائم لتهربوا
الى ميخائيل ممو
اجب عن الاسئلة ودعك عن الشتائم


اقتباس :

عدنان فتوحي


رد: الفرق بين اللغة السريانية الآرامية والآشورية ج3
« رد #38 في:11.07.2016 في 02:16 »
مقتبس من المدعو ممو
عني أخاطبك أيضاً بالأخ العزيز والمحترم أيضاً رغم إنك تتجاوز قيمة هاتين الصفتين في مضمون ردك

هل هذا هو الشخص الذي تدعي انه خلوق وتدافع عنه ومن هو البادي
انه يهرب من الاسئلة بعد ان عروه السريان


اقتباس :

عدنان فتوحي


رد: الفرق بين اللغة السريانية الآرامية والآشورية ج3
« رد #40 في: 11.07.2016 في 02:24 »
الى ميخائيل ممو
انت استعملت كلمات غير مودبة مع الاستاذ موفق نيسكو
مقتبس من كلامك
الأخ موفق نيسكو..
دعني أخاطبك أيضاً بالأخ العزيز والمحترم أيضاً رغم إنك تتجاوز قيمة هاتين الصفتين في مضمون ردك..
واستعملت معي كلمة قليل الادب وهذا جوابي لك
بالنسبة لابن العبري
جرجيس شاهين هنا يكذب وانت مثله تكذب لانك تنقل كذب
هناك فرق ما يقوله جرجس شاهين هو وما ينقله عن غيره
وشاهين لم يذكر المصدر
الباحث الحقيقي يذهب ويتاكد من المصدر الاصلي اذا موجود
وكل كتب ابن العبري موجودة
وهذا يدلل انك انترنيتي وكاتب لنكات
اتحداك اذا تجد هذه عند ابن العبري
ليش احنا ما نعرف انه جرجيس شاهين قالها يا علامة اللنكات
احنا نعرف كل شي
هذه غير موجودة عند ابن العبري
احنا بس ردنا نثبت انك كاتب لنكات
اذا ما تقدر تثبت ان ابن العبري قالها عليك ان تعتذر
وانك اخذتها من مصدر يبدو انه غير متاكد


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الفرق بين اللغة السريانية الآرامية والآشورية ج3/موفـق نيـسكو
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

مقالات بآراء اصحابها
 :: كتابات ومقالات متفرقة

-
انتقل الى: