منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 البطريرك لويس روفائيل ساكـو : آن الأوان لكي يوقـف سرطان داعش وأشباهها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4543
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: البطريرك لويس روفائيل ساكـو : آن الأوان لكي يوقـف سرطان داعش وأشباهها   2016-08-27, 9:15 pm

مايكـل سيـﭘـي



« في: 28.08.2016 في 05:50 »
بمناسبة اليوم الخمسين للسلام العالمي : آن الأوان لكي يوقـف سرطان داعش وأشباهها
 البطريرك لويس روفائيل ساكـو
تفاجأ العالم بما تقوم به داعش وأشباهُها من أفعال شنيعة، وضرب الحريات باسم الإسلام، مثل تهجير وقتل المدنيين أو حرقهم أحياء وسبي النساء وهدم المعالم الدينية والحضارية وتشويه للعلاقات بين ابناء البلد الواحد.
إزاء كل هذا نتساءل: اما آن الأوان لكي يتبادر المسلمون في العالم والغالبية منهم معتدلون ويريدون الخير، وغير المسلمين ذوي الإرادة الطيبة للخروج بموقف واضح ومحدد للتعامل بجديّة وليس بسطحية، مع موضوع التطرف والإرهاب الذي يشكل خطراً على الكل، وان يشكلوا جبهة موحدة لمواجهة الانغلاق والتطرف والكراهية ووقف هذا السرطان الرافض للعيش المشترك والمواطنة والحداثة؟ ان جهاديّ داعش واشباهها يعتقدون ان الجنة تُضْمَن بقتل الأبرياء بحزام ناسف أو عربة مفخخة، أو عبوة، أو بسكين"! هذا دمار فكري.
 اما حان الوقت للمسلمين ان يعلنوا للعالم بصوت شجاع ومرتفع ان هذا الفكر مخالف للدين الإسلامي وانهم يرفضوه، وبالمقابل ان يقدموا قراءة معمقة لرسالة الدين الحقة، رسالة تأخذ منحى مختلفاً وصارخا بالضدّ عما ينشره المتطرفون. فرسالة الديانات هي نشر التسامح والمحبة والرحمة والاخذ بروحيّة النصوص ودلالاتها والتأكيد على انهم ملتزمون بطاعة هذه الرسالة الجوهرية احتراما لله وللدين.
 ان ما ينتظره المسيحيون الذين عانوا الامرين من داعش والمتطرفين هو ان تقوم الدول والمرجعيات الدينية معاً بمواجهة هذه الايدولوجيا المضرة وتفكيكها من خلال نشر ثقافة الحرية، والعقل، والانفتاح والتسامح والمحبة والإخاء والتعايش واحترام حقوق الانسان والاختلاف والتعددية عبر عملية التنشئة والتثقيف وتطوير المناهج الدراسية التي باتت مصدرا للتشدد الديني بشكل كبير، وتهيئة أسس السلام والاستقرار والتعاون والعدالة واعتماد الحوار الحضاري والهادئ والشجاع في حل الاًزمات التي طالت وأنهكت الناس والبلاد، والسعي لبناء دولة مدنية، دولة القانون والمؤسسات.
من حق الناس، كل الناس أن يعيشوا بأمان واستقرار، ومن حقهم ان يكونوا مواطنين متساوين في الحقوق والواجبات وان يتمتعوا بمستوى كريم من الخدمات.
ولتأكيد ما أشرنا اليه من ظلم وضرب للحريات وسوء استخدام الدين، هذه مقـتطفات من خطب دينية وفتاوى تـطـلق باستمرار ضد المسيحيين وغيرهم، هي الأخرى يجب التعامل معها بحسم.
 هذه مقـتطفات من احدى الفتاوى أو الخطب الدينية :
كل دين غير دين الإسلام كفر وضلال، وكل مكان للعبادة على غير دين الإسلام هو بيت كفر وضلال…
من اعتقد أن الكنائس بيوت الله، وأن الله يعبد فيها، أو أن ما يفعله اليهود والنصارى عبادة لله فهو كافر….
تحريم التهنئة بالعيد لغير المسلمين والدعاء بترميل نسائهم وتيتم أولادهم.
إذن ، مواقف وخطب كهذه ستنتج بدون شك أشخاصاً لقتل هؤلاء الكفار والمرتدين بذات البغضاء التي تحملها هذه العبارات!
إن المسيحية ولدت في الشرق. والمسيحيون هم أصحاب الأرض، وهم بالتالي جزء أساسي من النسيج المجتمع الشرق الأوسطي. عملوا كثيراً من اجل تطور الثقافة والحضارة العربية، من المؤسف انهم اليوم يتعرضون لاعتداءات غير مبررة، مما يهدد وجودهم التاريخي في المنطقة، لذا هناك حاجة إلى بلورة موقف رسمي جريء وواضح لدعمهم وشد أزرهم لما يمثلونه من مهارات ثقافية واقتصادية من خلال تعميق المساواة والمواطنة والحـقـوق المشروعة من اجل سلامة المجتمع وتوطيد العيش المشترك.


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك


عدل سابقا من قبل كلداني في 2016-08-27, 9:17 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4543
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد: البطريرك لويس روفائيل ساكـو : آن الأوان لكي يوقـف سرطان داعش وأشباهها   2016-08-27, 9:16 pm

اقتباس :

فاروق يوسف


رد: البطريرك لويس روفائيل ساكـو : آن الأوان لكي يوقـف سرطان داعش وأشباهها
« رد #1 في: 28.08.2016 في 06:04 »
مبروك المهمة الجديدة بنقل اخبار البطريركية


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
البطريرك لويس روفائيل ساكـو : آن الأوان لكي يوقـف سرطان داعش وأشباهها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

مقالات للكتاب الكلدان
 :: مقالات الكاتب الكلداني/مايكل سـيـﭙـي

-
انتقل الى: