منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 الاحد الخامس من ايليا والثاني من الصليب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
عضو شرف
عضو شرف







البلد البلد : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 56
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 30/05/2016
مزاجي : احب المنتدى

مُساهمةموضوع: الاحد الخامس من ايليا والثاني من الصليب    2016-09-26, 10:49 am

الاحد الخامس من ايليا والثاني من الصليب
تثنية الاشتراع 9 / 1 - 8
شعب اسرائيل يعصي الرب + الانتصار للرب لا لإسرائيل
أسمع يا اسرائيل : أنك اليوم عابر الأردن وتطر أمماً أعظم وأقوى منك ، مدنها عظيمة ومحصنة الى السماء ، شعباً عظاماً طوالاً ، بني عناق الذين عرفتهم وسمعت عنهم : من يصمد أمام بني عناق ؟ فأعلم اليوم أن الرب إلهك هو يعبر أمامك ، فتطردهم وتبيدهم سريعاً ، كما كلمك الرب . لا تقل في قلبك ، أذا طردهم الرب إلهك من أمامك : لاجل بري أدخلني الرب لارث هذه الارض ، ولاجل شر هذه الامم طردها الرب من أمامي . أنه لا ببرك وأستقامة أنت داخل لترث أرضها ، بل لاجل شر تلك الأمم طردها الرب من أمامك ، ولكي يثبت القول الذي أقسم الرب عليه لآبائك إبراهيم وإسحق ويعقوب . فأعلم أنه لا لاجل برك يعطيك الرب إلهك هذه الارض الطيبة لترثها فأنك شعب قاشي الرقاب . أذكر ، لا تنسى أنك أغضبت الرب إلهك في البرية ، فأنك منذ يوم خروجك من مصر حتى وصولكم الى هذا المكان لم تزالوا تتمردون على الرب وفي حوريب أغضبتم الرب ، فغضب عليكم وكاد يبيدكم أمين .
تثنية الاشتراع 4 / 38 + تثنية الاشتراع 1 / 28 + عدد 13 / 33 + يشوع بن نون 3 / 3 - 4 + تثنية الاشتراع 6 / 8 + تثنية الاشتراع 7 / 22 + تثنية الاشتراع 8 / 17 + افسس 2 / 7 - 9 + طيطس 3 / 5 +
والمجد لله امين  
أشعياء 25 / 1 - 5
صلاة ونشيد الشكر
أيها الرب أنت إلهي أعظمك وأحمد أسمك لإنك صنعت تدابير عجيبة هي منذ القدم أمانة وصدق . جعلت من المدينة كومة ومن البلدة الحصينة خراباً . قصر الغرباء لم يعد مدينة فلا يبنى للابد ، فلذلك يمجدك الشعب القوي وتتقيك مدينة الامم المخيفة لانك كنت حصناً للضعيف حصناً للمسكين في ضيقه معتصماً من السيل ظلاً من الحر فأن روح الظالمين كان كالسيل المندفع على الحائط . كالحر في القفر يخفض جلبة الغرباء : الحر في ظل الغمام يخفف وغناء الظالمين يتلاشى أمين .
مزمور 31 / 15 + رؤيا 7 / 15 - 16
والمجد لله امين  
أشعياء 25 / 6 - 12
الرب يهيء مادبة
وفي جبل صهيون يهيىء الرب القدير لكل الشعوب مأدبة عامرة بلحوم العجول المسمنة والمخاخ والخمور الصرف . ويزيل الرب في هذا الجبل غيوم الحزن التي تخيم على جميع الشعوب ، والشباك التي تمسك جميع الأمم . ويبيد السيد الرب الموت إلى الابد ويمسح الدموع من جميع الوجوه ، وينزع عار شعبه عن كل الارض . هو الرب تكلم . فيقال في ذلك اليوم : هذا إلهنا آنتظرناه وهو يخلصنا . هذا هو الرب أنتظرناه ، فلتبتهج وتفرح بخلاصه . يد الرب تستقر في هذا الجبل وتداس موآب في مطانها كما يداس التين مجبولاً بالزبل . وتبسط موآب يديها في مكانها ، كما يبسطهما السابح في ساحته ، ويحط الرب كبرياءها ومكايد يديها . ويهدم أسوارها الحصينة الشامخة ويلصقها بتراب الارض أمين .
متى 8 / 11 + يوحنا 6 / 51 و 54 + هوشع 13 / 14 + رؤيا 21 / 4 + قورنتس الاولى 15 / 26 + رؤيا 7 / 17
والمجد لله امين
فيلبي 3 / 1 - 11
كيف يبررنا الله + الطريق القويم للخلاص المسيحي
وبعد أيها الأخوة ، فآفرحوا في الرب . لا تزعجني الكتابة بالأشياء نفسها ، ففي تكررها سلامة لكم . إحترسوا من الكلاب ، إحترسوا من عمال السوء ، إحترسوا من أولئك الذي يشوهون الجسد ، فنحن أهل الختان الحقيقي لأننا نعبد الله بالروح ونفتخر بالمسيح يسوع ولا نعتمد على أمور الجسد ، مع أنه من حقي أن أعتمد عليها أيضاً . فأن ظن غيري أن من حقه أن يعتمد على أمور الجسد ، فأنا أحق منه لأني مختون في اليوم الثامن لمولودي ، وأنا من بني اسرائيل من عشيرة بنيامين ، عبراني من العبرانيين ، أما في الشريعة فأنا فريسي ، وفي الغيرة فأنا مضطهد الكنيسة ، وفي التقوى حسب الشريعة فأنا بلا لوم . ولكن ما كان لي ربح حسبته خسارة من أجل المسيح ، بل أحسب كل شيء خسارة من أجل الربح الأعظم . وهو معرفة المسيح يسوع ربي . من أجله خسرت كل شيء وحسبت كل شيء نفاية لاربح المسيح وأكون فيه . فلا أتبرر بالشريعة بل بالأيمان بالمسيح ، وهو التبرير الذي يمنحه الله على أساس الأيمان . فأعرف المسيح وأعرف القوة التي تجلت في قيامته وأشاركه في الآمه وأتشبه به في موته ، على رجاء قيامتي من بين الاموات أمين .
قورنتس الثانية 13 / 11 + فيلبي 1 / 4 + رومية 2 / 25 - 29 + قورنتس الثانية 11 / 21 + تكوين 17 / 10 + متى 3 / 7 + اعمال الرسل 8 / 1 - 3 + رومية 10 / 3 + رومية 1 / 16 + رومية 5 / 7
والمجد لله امين
فيلبي 3 / 12 - 21
السعي الى الهدف
ولا أدعي أني فزت بذلك أو بلغت الكمال ، بل أسعى لعلي أفوز بما لأجله فاز بي المسيح يسوع . أيها الإخوة ، لا أعتبر أني فزت ولكن يهمني أمر واحد وهو أن أنسى ما ورائي وأجاهد الى الأمام ، فأجري إلى الهدف للفوز بالجائزة التي هي دعوة الله السماوية في المسيح يسوع . فعلينا جميعاً نحن الكاملين أن نشعر هذا الشعور ، وأذا شعرتم شعوراً آخر ، فأن الله سيكشف لكم عن ذلك أيضاً . فلنلازم خط سيرنا حيث بلغنا . إقتدوا بي كلكم معاً ، أيها الاخوة ، وآجعلوا نصب أعينكم أولئك الذين يسيرون على ما لكم فينا من قدوة ، لان هناك كثيراً من الناس ، وقد كلمتكم عليهم مراراً وأكلمكم عليهم الان باكياً ، يسيرون سيرة أعداء صليب المسيح . عاقبتهم الهلاك وإلههم بطنهم ومجدهم عورتهم وهمهم أمور الارض . أما نحن فموطننا في السموات ومنها ننتظر مجيء المخلص الرب يسوع المسيح الذي سيغير هيئة جسدنا الحقير فيجعله على صورة جسده المجيد بما له من قدرة يخضع بها لنفسه كل شيء أمين .
غلاطية 5 / 7 + لوقا 9 / 62 + تسالونيقي 3 / 7 + رومية 16 / 18 + قورنتس الاولى 15 / 47 - 49
والمجد لله امين
متى 17 / 14 - 21 + مرقس 9 / 15 - 29 + لوقا 9 / 37 - 43
يسوع يشفي صبياً فيه شيطان
ولما رجعوا أقبل اليه رجل وسجد وقال : إرحم أبني يا سيدي ، لأنه مصاب بالصرع ويتالم ألماً شديداً . وكثيراً ما يقع في النار وفي الماء . وجئت به الى تلاميذك ، فما قدروا أن يشفوه . فأجاب يسوع : أيها الجيل غير المؤمن الفاسد إلى متى أبقى معكم ؟ والى متى أحتملكم ؟ قدموا الصبي إلي هنا ! وآنتهره يسوع فخرج الشيطان من الصبي ، فشفي في الحال . فأنفرد التلاميذ بيسوع وسالوه : لماذا عجزنا نحن عن طرده ؟ فأجابهم : لقلة أيمانكم . الحق أقول لكم : لو كان لكم أيمان بمقدار حبة من خردل ، لقلتم لهذا الجبل : أنتقل من هنا ألى هناك فينتقل ، وما عجزتم عن شيء . { وهذا الجنس من الشياطين لا يطرد إلأ بالصلاة والصوم } أمين .
متى 8 / 10 و 29 + مرقس 11 / 22 - 23 + متى 21 / 21
والمجد لله امين
متى 17 / 22 - 23 + مرقس 9 / 30 - 31 + لوقا 9 / 44 - 45
يسوع يبنىء مرة ثانية بموته وقيامته
وكانوا مجتمعين في الجليل ، فقال لهم يسوع : أن أبن الانسان سيسلم إلى أيدي الناس ، فيقتلونه ، وفي اليوم الثالث يقوم . فحزنوا حزناً شديداً أمين .
متى 16 / 21 + متى 17 / 12 + متى 20 / 17 - 19 + اعمال الرسل 10 / 40
والمجد لله امين
متى 17 / 24 - 27
يسوع يؤدي ضريبة الهيكل
ولما وصلوا الى كفرناحوم ، دنا جباة الدرهمين الى بطرس وقالوا له : أما يؤدي معلمكم الدرهمين ؟ قال : بلى . فلما دخل البيت ، بادره يسوع بقوله : ما رايك ، يا سمعان ؟ ممن ياخذ ملوك الارض الخراج أو الجزية ؟ أمن بنيهم أم من الغرباء ؟ فقال : من الغرباء . فقال له يسوع : فالبنون معفون إذاً . ولكن لا أريد أن نكون لهم حجر عثرة ، فأذهب إلى البحر وألق الشص ، وأمسك أول سمكة تخرج وأفتح فاها تجد فيه أستاراً فخذه وأده لهم عني وعنك أمين .
والمجد لله امين
الشماس سمير كاكوز
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الاحد الخامس من ايليا والثاني من الصليب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

قسم المواضيع الدينية
 :: مواضيع دينية مسيحية

-
انتقل الى: