منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 نددوا ثم سكتوا ...في إعتقادي أن فيلم تهميش السريان الآراميون من بطولة النائب يونادم كنا والبطريرك ساكو!/Wisammomika

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4548
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: نددوا ثم سكتوا ...في إعتقادي أن فيلم تهميش السريان الآراميون من بطولة النائب يونادم كنا والبطريرك ساكو!/Wisammomika   2016-09-29, 9:06 pm

Wisammomika


نددوا ثم سكتوا ...في إعتقادي أن فيلم تهميش السريان الآراميون من بطولة النائب يونادم كنا والبطريرك ساكو !!
« في: 30.09.2016 في 02:11 »
نددوا ثم سكتوا ...في إعتقادي أن فيلم تهميش السريان الآراميون من بطولة النائب يونادم كنا والبطريرك ساكو!

إن اغلب القراء سوف يستغربون من الإستنتاج والقناعة التي وصلت إليها و بعد دراسة دقيقة ومنذ عدة أيام حول موضوع تهميش السريان الآراميون والوقوف ضد قضيتهم العادلة وحقوقهم المشروعة التي سرقتها الحكومة العراقية وأذنابها من أقزام السياسة والقومجية الطائفيين الجدد.
والموضوع ليس بحاجة الى سرد تفاصيله المؤلمة بقدر مايحتاجه من حلول وإنصاف هذه الشريحة المهمة في العراق .

في مقالاتي السابقة حول هذا الموضوع كنت ولا زلت أتهم سكرتير الحركة الديمقراطية الآشورية (زوعا) وممثل الطائفة الآثورية في برلمان بغداد ،وذلك لما نتج عن أفعاله السابقة والمعادية لشعبنا من الوقوف ضد إدراج تسمية شعبنا (السريان) في الدستور العراقي الدائم ، وماآلت عنه أفعاله تلك والتي عكست علينا في يومنا هذا الى عدم إدراج السريان ضمن إستمارة  البطاقة الوطنية الموحدة وضمن خانة القوميات وذلك إسوة بالقوميات العراقية الأخرى !

وأما ورود إسم البطريرك مار لويس ساكو ضمن الإتهام جاء عن دراسة سياسية وقناعة مطلقة مني شخصيا ، بسبب معرفتي السابقة والحالية بعلاقات بطريرك الكنيسة الكلدانية (الحالي) بشخص السيد يونادم كنا وحركته (زوعا) ،حيث بدأت هذه العلاقة الحميمة عندما كان البطريرك الحالي ( لويس ساكو)  مطرانا للكنيسة الكلدانية في كركوك، وعن المساعدات والخدمات التي قدمتها الحركة لسيادة البطريرك حينها ،عندما سقط النظام العراقي في عام 2003 ،وهذا نعلم به جميع وتستمر العلاقة الحميمة التي تربط البطريرك وسكرتير (زوعا) الى ما قبل وبعد الإنتخابات البرلمانية العراقية للدورة 2014 ، والتي كنت حينها مرشحا على قائمة (بابليون) ، وكان الحقد الأعمى والتحامل على هذه القائمة برئيسها ومرشحيها واضح جدا ،حيث كانت بيانات البطريركية الكلدانية من على لسان البطريرك ساكو ، كلها كانت موجهة ضد الطموحات والأفكار القومية الكلدانية ،والتي كانت ترفض الرضوخ للضغوطات السياسية والحزبية الآشورية وشخوصهم العنصريين والشوفينيين ،وبذلك جائت التعليمات من الحلفاء لضرب وتسقيط رئيس القائمة ومرشحيها سياسيا وقوميا من خلال عدة بيانات صدرت عن البطريركية حينها !
وأستمر بسرد القصة الكاملة لتلاقي مصالح الحركة (زوعا) لضرب الكلدان والسريان الآراميون ، وكانت المشكلة الكبرى للشعب الكلداني هي أن البطريرك وقف ضد طموحات الكلدان والسريان وقائمتهم (بابليون) وسعيهم لإنتزاع حقوقهم من الأحزاب الآشورية ،ومنها الحركة (زوعا) التي كانت لها صولات وجولات على الساحة السياسية المحلية والدولية، وذلك لإدعائها تمثيل الكلدان والسريان .

لكن ...!!
الذي أثار إعجابي هو أنه وبعد حين سمعنا وتابعنا خبر إنقلاب بطريرك الكنيسة الكلدانية على الحلفاء الآشوريين الجدد ومنهم الحركة (زوعا) وسكرتيرها وذهاب البطريرك نحو تأسيس وتشكيل الرابطة الكلدانية المشكك في أمرها !!
وحيث كانت النواة الأولى التي وضعت لهذه الرابطة هي لمثل هذا اليوم الذي تحقق مراده للسيد كنا والبطريرك لويس ساكو ....كيف !!

الجميع يعلم أن السيد يونادم كنا وحركته منذ التسعينات كانت تحمل أفكارا عنصرية ومعادية للكلدان والسريان بذريعة الشعب الواحد وعدم تقسيم الأمة !!
ولكن تم إثبات العكس من ذلك تماما !!
لأنه منذ التسعينات عندما رفض الكلدان للإنصياع لمخططات ومآرب الحركة والوقوف ضد افكارها وشعاراتها المعادية لهم ، فجاء خيار السيد كنا وحركته وهو إختراع تسمية (كلدو آشور ) السياسية وبعد أن وصلوا الى قناعة بضرورة إعتماد تسمية هجينة لإرضاء القوميين الكلدان وخداعهم بهذه التسمية الزائفة ، و لأن الغرض منها كانت صياغة الدستور وإدراجها كتسمية قومية لشعبنا !!
 ومنها يتم تهميش وإقصاء السريان لإبعادهم عن نيل حقوقهم القومية المشروعة  في موطنهم الأصلي!

ومن الحركة الى الرابطة تم ضرب وغدر السريان الآراميون !
نعم كان سيادة البطريرك لويس ساكو قد طالب البرلمان الكوردستاني  بإعتماد التسمية الآرامية لتكون حلا صحيحا لتوحيد شعبنا وأمتنا خلف الإسم التاريخي الصحيح .
ولكن ربما كانت هذه المبادرة (تمهيدا ) للمخطط المرسوم له ، و لإبعاد الشكوك والتهم حول ماجرى في أيامنا هذه للشعب السرياني!
كما أننا نعجز عن إقناع انفسنا وكذلك شعبنا لما كانت ولا زالت تربط السيد كنا والبطريرك ساكو من علاقات !
 وذلك لأننا قبل بدء الآنتخابات لعام 2014 شاهدنا الحملة الإنتخابية البرلمانية التي قادها البطريرك ضد أبناء جلدته المرشحيين الكلدان ضمن قائمة بابليون ،وكذلك المرشحين الكلدان ضمن القوائم الأخرى سواء كانت قومية أو وطنية.
والجهد الكبير الذي بذل من جانب البطريرك ساكو لقائمة (الرافدين) أدى بها للفوز وخصوصا أن اابطريركية حينها ظلت تصدر ببياناتها وتنديداتها وتوضبحاتها ضد أغلب قوائم شعبنا القومية والوطنية ومرشحيها الشرفاء !!
ومن منا لا يتذكر الصورة التي تجمع البطريرك لويس ساكو بمرشحي قائمة الرافدين عند إنتهائهم من التصويت لصالح هذه القائمة !

وبهذا نستنتج أن سيادة البطريرك ساكو كان عاملا مهما وفعالا في إنجاح هذه القائمة برئاسة النائب يونادم كنا !
فهل ينكر سيادة البطريرك هذا الإتهام وكل ماورد عنه حقيقة دامغة لثبت تورط سيادته مع أعداء الكلدان والسريان الآراميون ؟!!

وفي النهاية أقولها وبصراحة
(الحركة الديمقراطية الآشورية  والرابطة الكلدانية) هي وجهان لعملة واحدة والأيام القادمة سوف تثبت صحة كلامي وقناعتي بهذا الخصوص .

وشكرا


Wisam Momika
ألمانيا


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4548
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: رد: نددوا ثم سكتوا ...في إعتقادي أن فيلم تهميش السريان الآراميون من بطولة النائب يونادم كنا والبطريرك ساكو!/Wisammomika   2016-09-29, 9:13 pm

اقتباس :

Ashur Rafidean


رد: نددوا ثم سكتوا ...في إعتقادي أن فيلم تهميش السريان الآراميون من بطولة النائب يونادم كنا والبطريرك ساكو !!
« رد #1 في: 30.09.2016 في 04:59 »
محكمة حقوق الانسان في الشرق تشكل فريقاً حقوقياً للدفاع عن الحق الشخصي بالتشهير والسب والشتم للرموز الدينية والاجتماعية والسياسية والحقوقية لمقاضاتهم قانونياً داخل العراق وخارجه

تشكلت لجنة حقوقية برئاسة القاضي الدكتور خلف عبد الرحمن الجبوري
وعضوية كل من :
المحامي فيدل عبدالسلام
المستشار الحقوقي والمحامي لقاء ليلى عبد

لتقديم عريضة الدعوى ضد كل من :
منصور (ناصر) عجمايا - استراليا
مؤيد هيلو - الولايات المتحدة الامريكية / سانتياغو
مايكل سيبي - ميخا عبو سيبي - استراليا
وسام صباح موميكا

وذلك للتشهير والذم والقذف بحق كل من (الاكراد وقيادتهم - رابي سركيس اغا جان - غبطة البطريرك الكلداني كلي الطوبى - رئيس شبكة حقوق الانسان في الشرق الاوسط - الحزب الشيوعي العراقي - المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري - زوعا - وشخصيات اكاديمية وسياسية واجتماعية ودينية اخرى) وذلك حسب المواد 6 - 10 - 21/1 - 29 - 2و 33/3 - 42 - 2و3/139 - 200/2 - 202 - 204/ج - 206/3 - 226 - 227 - 4 - 27/1 من قانون العقوبات العراقي
المطلوب تهيئة عريضة الدعوى لاستصدار حكم او احكام بحق المتهمين (المتهم بريئ لحين ان تثبت ادانته) بعد توجيه التهم المسنودة بوثائق وبراهين وشهود عيان وحسب الاصول

رئاسة محكمة حقوق الانسان في الشرق
21/6/2014


اقتباس :

ايشو شليمون


رد: نددوا ثم سكتوا ...في إعتقادي أن فيلم تهميش السريان الآراميون من بطولة النائب يونادم كنا والبطريرك ساكو !!
« رد #2 في: 30.09.2016 في 08:09 »
السيد وسام مومكا المحتــرم

إن عملية التهريج التي تنتهجها ارى إنها لا  تخدم ما تصبو اليه ، فدعك من كيل الأتهامات الفارغة يا رجل، فإن كنت مناضلاً ومؤمناً بالعمل القومي وبالسريان كما تدعي فالساحة تستوعب الجميع،  فانزل واثبت ذاتك لابناء مدينتك بغديدا اولاً ومن ثم للباقين، جاهد واعمل  وقدم ما لديك، فالمقالات لا تطعم الجياع المهجرين خبزاً ، ولا مأوى يقيهم برد الشتاء وحر الصيف، وسهامك المسمومة لا تحرر مدنهـم ولا تعيد اموالهم واملاكهم المسلوبة . اتمنى أن تعيد حساباتك وتقلع عن هذه الثرثرة التي تسيء بها على نفسك قبل الأخرين. واعلم بان قداسة البطريك وسيادة النائب اسمى وارفع من أن يتناول شأنهم من هم بوضعك الحالي .
تحياتي 


 
اقتباس :

مايكـل سيـﭘـي


رد: نددوا ثم سكتوا ...في إعتقادي أن فيلم تهميش السريان الآراميون من بطولة النائب يونادم كنا والبطريرك ساكو !!
« رد #3 في: 30.09.2016 في 09:33 »
يعـجـبـني Ashur Rafidean ويستـحـق قـبلة عـلى الجـبـيـن

اقتباس :

Wisammomika


رد: نددوا ثم سكتوا ...في إعتقادي أن فيلم تهميش السريان الآراميون من بطولة النائب يونادم كنا والبطريرك ساكو !!
« رد #4 في: 30.09.2016في 10:35 »
مقتبس من: مايكـل سيـﭘـي في 30.09.2016 في 09:33
اقتباس :
يعـجـبـني Ashur Rafidean ويستـحـق قـبلة عـلى الجـبـيـن


أخ مايكل لقد سبقتني في قبلة الجبين التي أعطيتها للملثم Ashur Rafidean.
ولكن يااخي مايكل ..
ألم يرعبك تعقيب المدعو Ashur ؟!!
دعهم يموتون من غيضهم ..وكما يبدو نفذت السبل المتاحة لديهم فلجأوا الى أسلوبهم الرخيص والمعروف لشعبنا !

المدعو Ashur يتحدث عن شكوى ومحاكم ووووو.!!!!
ويبدو انه تناسى ماذا يحدث كل يوم في قاعة البرلمان العراقي وبين المتحزبين والسياسيين العراقيين !!!

نحن من سيحاسبكم يا Ashur لما إقترفه وماخلفه أسيادكم السياسيين والمتحزبين الطائفيين من جرائم وسرقة ودمار بحق العراق وشعبه .

واعمالكم هذه تزيدنا إصرارا .
ولن ننحني الأ لله الحق .

تحياتي للأخ مايكل

Wisam Momika
ألمانيا


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
نددوا ثم سكتوا ...في إعتقادي أن فيلم تهميش السريان الآراميون من بطولة النائب يونادم كنا والبطريرك ساكو!/Wisammomika
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

مقالات بآراء اصحابها
 :: مواضيع ممنوعة من النشر لابناء الشعب المسيحي بالعراق

-
انتقل الى: