منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 قراءات الاحد الثاني من زمن موسى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس سمير كاكوز
عضو شرف
عضو شرف







البلد البلد : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 55
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 30/05/2016
مزاجي : احب المنتدى

مُساهمةموضوع: قراءات الاحد الثاني من زمن موسى   2016-10-15, 8:55 am

تاملات الاحد الثاني ( زمن موسى )
تثنية الاشتراع 11 / 13 - 23
الامر بحفظ الوصايا
13 فان سمعتم لوصاياي التي أنا أمركم بها اليوم ن محبين الرب ألهكم وعابديه بكل قلوبكم وبكل نفوسكم
14 أعطيت أرضكم مطرها في أوانه ، مطر الخريف ومطر الربيع ن فتجمع قمحك ونبيذك وزيتك
15 وأعطي بهائمك عشباً في حقلك ، فتاكل أنت وتشبع
16 احذروا أن تنخدع قلوبكم فتبتعدوا وتعبدوا آلهة أخرى وتسجدوا لها
17 فيغضب الرب عليكم ، فيحبس السماء فلا يكون مطر ولا تعطي الارض غلتها ، فتهلكون بسرعة على الارض الطيبة التي يعطيم الرب إياها
18 فآجعلوا كلماتي هذه في قلوبكم وفي نفوسكم ، وأعقدوها علامة على أيديكم ولتكن عصائب بين عيونكم
19 وعلموها بنيكم مكلمين أياهم بها ، أذا جلست في بيتك واذا مشيت في الطريق واذا نمت واذا قمت
20 وأكتبها على دعائم أبواب بيتك
21 لكي تكثر أيامكم وأيام بنيكم على الارض التي أقسم الرب لآبائكم أن يعطيهم أياها كأيام السماء على الارض
22 فأنكم أن حفظتم كل هذه الوصية التي أنا آمركم بها عاملين بها ، ومحبين الرب إلهكم وسائرين في سبله كلها ومتعلقين به
23 يطرد الرب هذه الامم كلها من أمامكم ، فترثون أمماً أعظم وأقوى منكم .
والنعمة والسلام مع جميعكم يا اخوة امين
اشعياء 40 / 18 - 31
عظمة الله
18 فبمن تشبهون الله وأي شبه تعادلونه به ؟
19 أن التمثال يسبكه الصانع ويمد الصائغ عليه صفائح من الذهب ويصوغ له سلاسل من الفضة
20 ومن اعوزته تقدمة اختار عوداً لا ينخر وطلب له صانعاً حاذقاً لينصب منه تمثالاً لا يتزعزع
21 أما تعلمون أولم تسمعوا ؟ أما بلغكم من البدء ؟ أما فهمتم أسس الأرض ؟
22 إنه جالس على كرة الارض وسكانها كالجراد يبسط السموات كالنسيج ويمدها كخيمة للسكنى
23 يجعل الزعماء كلا شيء ويصير قضاة الارض كخواء
24 يكادون لا يغرسون ولا يزرعون ولا يتأصل في الارض جذرهم حتى يهب عليهم فيبسوا وترفعهم الزوبعة كالقش
25 فبمن تشبهونني فأساويه يقول القدوس ؟
ارفعوا عيونكم الى العلاء وأنظروا من الذي خلق هذه الذي يخرج قواتها بعدد ويدعوها جميعها بأسمائها لعظمة قدرته وشدة قوته فلا ينقص أحد منها
27 فلم تقول يا يعقوب وتتكلم يا اسرائيل : طريقي تخفى على الرب وحقي يفوت ألهي ؟
28 أما علمت أوما سمعت أن الرب إله سرمدي خالق أقاصي الارض لا يتعب ولا يعيي ولا يسبر فهمه
29 يؤتي التعب قوة ولفاقد القدرة يكثر الحول
30 الفتيان يتعبون ويعيون
31 أما الراجون للرب فيتجددون قوة يرتفعون بأجنحة كالعقبان يعدون ولا يعيون يسيرون ولا يتعبون
والنمعة والسلام مع جميعكم يا اخوة امين
اشعياء 41 / 1 - 7
قورش أداة في يد الرب
1 أنصتي إلي أيتها الجزر ولتتجدد الشعوب قوة لتدن ثم لتتكلم لنتقدم معاً للقضاء
2 من الذي أنهض من المشرق ذلك الذي دعاه البر ليتبعه وجعل الأمم بين يديه وأخضع له الملوك وسيفه جعلهم كالتراب وقوسه كالتبن المذرى ؟
3 يطاردهم ويعبر سالماً في سبيل لم يسلكه بقديمه
4 من الذي فعل وصنع ؟ الداعي الأجيال من البدء أنا الرب أنا ألأول ومع ألأخرين أنا هو
5 رات الجزر فخافت إرتعدت أقاصي الأرض فدنت وأقبلت
6 كل واحد يعين صاحبه ويقول لاخيه تشدد
7 فالصانع بالمطرقة من يضرب على السندان قائلاً في اللحام : هو جيد ثم يثبته بمسامير لئلا يتزعزع
والنعمة والسلام مع جميعكم يا اخوة امين
تاملات الاحد الثاني ( زمن موسى )
من رسالة بولس الرسول الى اهل غلاطية بارك يا سيد
5 / 1 - 12
الحرية المسيحية
1 ان المسيح قد حررنا تحريراً فأثبتوا اذا ولا تدعوا أحداً يعود بكم الى نير العبودية
2 فهاءنذا بولس أقول لكم : اذا أختنتم فلن يفيدكم المسيح شيئاً
3 وأشهد مرة أخرى لكل مختتن بأنه ملزم أن يعمل بالشريعة جمعاء
4 لقد أنقطعتم عن المسيح أنتم الذين يلتمسون البر من الشريعة وسقطتم عن النعمة
5 فنحن بالروح ننتظر ما نرجوه من البر الآتي من الايمان
6 ففي المسيح يسوع لا قيمة للختان ولا القلف وانما القيمة للايمان العامل بالمحبة
7 ما أحسن ما كان جريكم ! فمن الذي حال دون إذعانكم للحق
8 ليس ما أقتنعتم به من الذي يدعوكم
9 قليل من الخمير يخمر العجين كله
10 وأني لواثق بالرب في شأنكم لن تروا رأياً إخر أما الذي يلقي البلبلة بينكم بينكم فسيتحمل عقابه أياً كان
11 وأنا أيها ألأخوة اذا كنت الى اليوم أدعو الى الختان فلم أضطهد الى اليوم ؟ فلقد زال العثار الذي في الصليب
12 ليت الذين يثيرون ألأضطراب بينكم يجبون أنفسهم
والنعمة والسلام مع جميعكم يا اخوة امين
من رسالة بولس الرسول الى اهل غلاطية بارك يا سيد
5 / 13 - 26
13 أنكم أيها الاخوة قد دعيتم الى الحرية بشرط واحد وهو أن لا تجعلوا هذه الحرية فرصة للجسد بل بفضل المحبة أخدموا بعضكم بعضاً
14 لأن تمام الشريعة كلها في هذه الكلمة الواحدة : أحب قريبك حبك لنفسك
15 فاذا كنتم تنهشون وتاكلون بعضكم بعضاً فأحذروا أن يفني بعضكم بعضاً
16 وأقول : أسلكوا سبيل الروح فلا تقضوا شهوة الجسد
17 لان الجسد يشتهي ما يخالف الروح والروح يشتهل ما يخالف الجسد : كلاهما يقاوم الاخر حتى أنكم تعملون لا تريدون
18 ولكن اذا كان الروح يقودكم فلستم في حكم الشريعة
19 واما أعمال الجسد فأنها ظاهرة وهي الزنى والدعارة والفجور
20 وعبادة الاوثان والسحر والعداوات والخصام والحسد والسخط والمنازعات والشقاق والتشيع
21 والحسد والسكر والقصف وما أشبه وأنبهكم كما نبهتكم من قبل على أن الذين يعملون مثل هذه الاعمال لا يرثون ملكوت الله
22 أما ثمر الروح فهو المحبة والفرح والسلام والصبر واللطف وكرم الاخلاق والايمان
23 والوداعة والعفاف وهذه الاشياء ما من شريعة تتعرض لها
24 أن الذين هم للمسيح يسوع قد صلبوا الجسد وما هو من أهواء وشهوات
25 فأذا كنا نحيا حياة الروح فانسر أيضاً سيرة الروح
26 لا تعجب بأنفسنا ولا يتحد ولا يحسد بعضنا بعضاً
والنعمة والسلام مع جميعكم يا اخوة امين
انجيل ربنا يسوع المسيح بحسب كرازة لوقا
8 / 40 - 56
إبراء منزوفة وإحياء أبنة يائيرس
40 ولما رجع يسوع رحب به الجمع لأنهم كانوا ينتظرونه
41 واذا رجل آسمع يائيرس رئيس المجمع قد جاء فأرتمى على قدمي يسوع وساله أن ياتي بيته
42 لان له أبنة وحيدة في نحو الثانية عشرة من عمرها قد أشرفت على الموت وبينما هو ذاهب كانت الجموع تزحمه حتى تكاد أن تخنقه
43 وكانت هناك أمراة منزوفة منذ آثنتي عشرة سنة وكانت قد أنفقت جميع ما عندها على الأطباء فلم يستطع أحد منهم أن يشفيها
44 فدنت من خلف ولمست هدب ردائه فوقف نزف دمها من وقته
45 فقال يسوع : من لمسني ؟ فلما أنكروا كلهم قال بطرس : يا معلم الجموع تزحمك وتضايقك ! 46 فقال يسوع : قد لمسني أحدهم لاني شعرت بقوة خرجت مني
47 فلما رأت المراة أن أمرها لم يخف عليه جاءت راجفة فآرتمت على قديمه وذكرت أمام الشعب كله لماذا لمسته وكيف برئت من وقتها
48 فقال لها يا آبنتي إيمانك خلصك فأذهبي بسلام
49 وبينما هو يتكلم جاء أحد من عند رئيس المجمع فقال : ابنتك ماتت فلا تزعج المعلم
50 فسمع يسوع فأجابه : لا تخف آمن فحسب تخلص آبنتك
51 ولما وصل الى البيت لم يدع أحدا يدخل معه ألأ بطرس ويوحنا ويعقوب وأبا الصبية وأمها
52 وكان جميع الناس يبكون وينحون عليها فقال : لا تبكوا لم تمت أنما هي نائمة
53 فضحكوا منه لعلمهم بأنها ماتت
54 أما هو فأخذها وصاح بها يا صبية قومي
55 فردت الروح اليها وقامت من وقتها فأمر بأن تطعم
56 فدهش أبواها فأصاهما ألأ يخبرا أحدا بما جرى
والمجد لله دائما
الشماس سمير كاكوز
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قراءات الاحد الثاني من زمن موسى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

قسم المواضيع الدينية
 :: مواضيع دينية مسيحية

-
انتقل الى: