منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 ولازال علاوي يصدق بالوعود//..المالكي وعلاوي يتفقان على تفعيل اتفاق أربيل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
rima
الباشا
الباشا




البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 197
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 04/05/2009
مزاجي : اكتب
الموقع الموقع : جالس گدام الكمبيوتر ܫܠܵܡܐ
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : ܟܘܡܦܝܘܬܪ

مُساهمةموضوع: ولازال علاوي يصدق بالوعود//..المالكي وعلاوي يتفقان على تفعيل اتفاق أربيل   2011-02-16, 1:58 am

ولازال علاوي يصدق بالوعود//..المالكي وعلاوي يتفقان على تفعيل اتفاق أربيل


العراق/ تقارير


علاوي يتعامل بطيبة، وبأسس مهنية، وبأخلاق عراقية لأنه يمتلك قراره ويعي ما يحيط بالعراق وبمستقبله، ولكن المالكي يتعامل بدهاء ومكر ،ولأن قراره ليس بيده بل في مكانين آخرين، وأنه يعرف ماذا يُراد للعراق من قبل الجهتين اللتين للمالكي علاقه معهما، وهذا يعني سيخسر علاوي مجددا لأنه ليس هناك مصداقية في العملية السياسية الجارية في العراق بل هناك نصب وأحتيال ومراوغة،

وعلى علاوي أما أن يكون محتالا ويتعامل مع الشيطان من أجل مصالحه ومصالح الناس التي وثقت به ..أو ينسحب من العملية السياسية ويحمل واشنطن والمالكي والبرزاني المسؤولية... أو يخرج للشعب ويصارحه ومن ثم يذهب لبيته

وعلي÷ أن يحذر من الجلوس في المكان الخطأ ،والذي يكون من خلاله شاهد زور مثلما فعل أركان القائمة العراقية.

وعليه أن يعرف حقيقة مهمة أي علاوي وهي أنه أصبخ لعبة متفق عليها بين البرزاني والمالكي وبالعكس، وخصوصا عندما أصبح المالكي عضو في النادي الذي ينتمي له البرزاني منذ عقود ( والعاقل يفتهم)

عجيب أمر علاوي: وهكذا يعود لنفس "الطاس والحمام" أي الى اللجان والتخدير، ولا ندري متى يتوب علاوي من هذا الإسلوب وكيف يصدق؟ عليه أن يكون حازما أما التصويت على مجلس السياسات وبغضون 48 ساعة وإما إعلان قراره النهائي والسلام وكفى ضحكا على الشعب


التقرير

اتفق رئيس الوزراء نوري المالكي وزعيم كتلة «العراقية» إياد علاوي امس على تفعيل اتفاق أربيل، وعلى إحالة ملف «مجلس السياسات الإستراتيجية العليا» على لجان مشتركة بين كتلتيهما.

وأفاد بيان صادر عن مكتب المالكي انه «استقبل مساء أمس (أول من أمس) علاوي، وتناول الإجتماع التوافقات السياسية وما نتج منها من اتفاقات».

وأشار البيان الى ان «المالكي دعا الى إرجاع بعض النقاط المختلف عليها حول تشكيل مجلس السياسات الإستراتيجية العليا إلى اللجان التي انبثقت عنها».

ونقل عن رئيس الوزراء تأكيده «ضرورة تنفيذ الاتفاقات والإلتزام بها»، معتبراً انه «تم تطبيق الجزء الأكبر منها من خلال عملية تشكيل حكومة الشراكة الوطنية وانتخاب الرئاسات وتولي المناصب المختلفة واتخاذ بعض القرارات».

وأكد البيان انه «جرى خلال اللقاء تأكيد ضرورة بناء مجلس السياسات الإستراتيجية العليا في ضوء الاتفاقات التي تم التوصل إليها قبل تشكيل الحكومة، كما تم الاتفاق على ضرورة إستكمال تنفيذ الاتفاقات بأسرع وقت».

بدورها، أبلغت الناطقة باسم «العراقية» النائب ميسون الدملوجي الصحفيين ان «المالكي وعلاوي بحثا في الخلاف على مجلس السياسات وضروة تفعيل اتفاق أربيل وتطبيق مقرراته».

وشددت على ان «العراقية تريد انهاء حال المماطلة وتحقيق الشراكة الوطنية الحقيقية في اتخاذ القرار». ونفت بشدة ان يكون هناك خلاف بين «العراقية» و «التحالف الوطني»، مؤكدة ان «خلافنا مع المالكي فقط، والتحالف الوطني يدعم مطالبنا حاله حال باقي الكتل».

وجاء لقاء المالكي وعلاوي بعد ساعات من لقاء الاخير رئيس أقليم كردستان مسعود بارزاني في اربيل، حيث بحثا في «ضرورة انهاء ملف مجلس السياسات الإستراتيجية».

وأعلنت «العراقية» ان «اللقاء أسفر عن وضع آليات تنفيذ اتفاق اربيل»، واصفة اللقاء بأنه «كان ايجابياً لترسيخ الشراكة الوطنية ووضع آليات للسير بها واستكمالها وفقاً لاتفاق اربيل».

وقال مستشار «العراقية» هاني عاشور في بيان،

ان «علاوي وبارزاني اتفقا على متابعة تنفيذ اتفاقات اربيل واستكمال تنفيذ ما بقي منها حفاظاً على سير العملية السياسية وعدم الاخلال بها، خصوصاً ما يتعلق بتشكيل المجلس الوطني للسياسات العليا والوزارات الامنية».

وأضاف ان «الطرفين كانا متقاربين في رؤيتيهما لأهمية ان تمضي العملية السياسية في تحقيق الشراكة لتحمل مسؤولية البلاد في هذه الظروف العصيبة التي تمر بها المنطقة».

وأوضح عاشور ان «بارزاني ابدى حرصه على تنفيذ اتفاقات اربيل وسعيه المتواصل لتحقيقها، ووعد بأن يتابع شخصياً تفاصيل المبادرة التي اطلقها والتي تشكلت الحكومة بموجبها على اساس الشراكة الوطنية».

وتابع أن علاوي حذر من ان «الاخلال بالاتفاقات سيعرض العملية السياسية لمخاطر في وقت تتطلب فيه المرحلة تضافر الجهود لإخراج العراق من الازمات التي تعصف بالمنطقة».

وكانت الكتل السياسية وقعت اتفاق اربيل الذي تم بمبادرة من بارزاني في (نوفمبر) الماضي، وأنهى هذا الاتفاق ازمة تشكيل الحكومة بعد نحو 8 أشهر من الجمود. وتضمن اتفاق الكتل على تشكيل الحكومة وتكليف المالكي رئاستها واسناد رئاسة «المجلس الوطني للسياسات الإستراتيجية» إلى علاوي.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ولازال علاوي يصدق بالوعود//..المالكي وعلاوي يتفقان على تفعيل اتفاق أربيل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

أخر المقالات والأخباروالأحداث العامة على الساحة :: مقالات والاخبار من العراق

-
انتقل الى: