منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالكتابة بالعربيةمركز  لتحميل الصورالتسجيلدخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

شاطر | 
 

 هل حلبجه جرح نازف ام ورقة لعب رابحه ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)







البلد البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 4549
التوقيت الان بالعراق :
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
مزاجي : احب المنتدى
الموقع الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

مُساهمةموضوع: هل حلبجه جرح نازف ام ورقة لعب رابحه ؟   2011-04-06, 10:42 am


هل حلبجه جرح نازف ام ورقة لعب رابحه ؟

بقلم طالب العسل



اخبرت القوات الأمريكيه محامي صدام حسين انه قد تم اسقاط تهمة حلبجه عنه لعدم توفر الادله الكافيه ولكن في الحقيقه انه لو تم فتح هذا الملف فإن امريكا ستسقط مصداقيتها اكثر لتصبح في الحضيض اذ لايمكن لأي جهه اثبات بالدليل القاطع ان العراق هو من قصف حلبجه


مرت علينا ذكرى قصف حلبجه بالغازات الكيمياويه وبغض النظر عن كل شيئ فقد سقط شهداء ابرياء لاناقة لهم ولا جمل بما حصل ويحصل, نعم حلبجه جرح نازف ليس فقط في ضمير العراقيين بل في ضمير العالم اجمع الذي صمت وقتها عن هذه الجريمه الشنعاء, ولكنها مع الأسف اصبحت ورقة لعب رابحه بيد (اكراد الحزبين) والمتصيدين في الماء العكر لنيل مكاسب هنا وتعاطف من هناك, لكن الحقيقه تظل حقيقه هي ان هناك ابرياء قُتلوا وهناك قتله ونحن عرفنا من قُتل ولكن القاتل هل هو معلوم للجميع؟؟

16 آذار 1988 تم في هذا التاريخ ضرب حلبجه بالأسلحه الكيمياويه, ومن المفيد القول انه ماهي مصلحة الجيش العراقي في ضرب قضاء صغير يعيش فيه البسطاء وقد كان الجيش حينها في حالة حرب مع عدو اجنبي فلماذا يضرب ابنائه اذن؟؟ حيث حسب ادعاء (اكراد الحزبين) ان الحكومه آنذاك كانت تريد ابادة الشعب الكردي ولكن لو ارادت ذلك لضربت السليمانيه او اربيل لتكون الخسائر مئة ضعف..

لقد هجمت ايران على حلبجه بمساعدة (اكراد الحزبين) آنذاك لتغطية فشلها في القاطع الجنوبي اي في الفاو وقد ضربت المدينه بالسيانيد وهناك معلومات تفيد ان البنتاغون والكليه الحربيه الامريكيه كلفت حينها لجان للتحقيق في حلبجه وبعد ذلك توصلت اللجان الى ان الغاز المستخدم حينها هو غاز السيانيد المتطاير وهذا ماكانت ايران تمتلكه فقط حينها, وهناك ايضا تقارير وتصريحات لمسؤولين دوليين وامريكان تؤكد مسؤولية ايران عن الحادثه ولا ننسى تقرير الإستخبارات العسكريه الأمريكيه الى البنتاغون عام 1990 تفيد وتؤكد ان حلبجه ضُربت بغاز السيانيد المتطاير من قبل ايران..

اما البروفيسور الأمريكي سيتان وهو عضو في الكليه الحربيه قال انه غير صحيح ان العراق هو من ضرب حلبجه لأنه قد تم اجراء تحاليل على الأكراد العراقيين الذين نزحوا الى تركيا حينها وتأكدنا اننا فشلنا في اكتشاف اي غازات سامه استعملت عليهم من قبل العراقيين, كما انه في التقرير الصادر عام 1990 عن معهد الدراسات الإستراتيجيه بكلية الحرب الأمريكيه في كارلايل فقد خلص التقرير الى تحميل ايران مسؤولية ضرب حلبجه, وقد اكد الدكتور ستيفن بلتير كبير المحللين السياسيين في كالة الإستخبارات المركزيه الأمريكيه ومسؤول مكتب العراق في الوكاله اثناء الحرب بين العراق وايران على ان فريق عمله توصل الى نتيجه مفادها ان معظم الضحايا في حلبجه قد قتلوا بواسطة غاز كلوريد السيانوجين او هيدروجين السيانيد ولكن العراق لم يستخدم تلك الأسلحه من قبل حيث كانت تنقصه القدره على انتاجها في حين انها كانت في حوزة الإيرانيين, ولقد ارسلت المخابرات الأمريكيه فريقا بقيادة احد الجنرالات الذي كان مسؤولا عن الشرق الاوسط وايران حينها لفحص التربه والزرع والمصابين ليتبين ان السيانيد هو سبب الكارثه ذلك السلاح الذي تملكه ايران وليس العراق.

والسؤال المهم هو لماذا لم يُحاكم صدام على مجزرة حلبجه واكتُفي بمهزلة محاكمة الدجيل علما ان الفرق بين اعداد الضحايا في الجريمتين كبير حسب ادعاء (اكراد الحزبين), ثم من الذي منع محاكمة صدام عن جريمة حلبجه واجاز المحاكمه في جريمة الدجيل؟؟؟؟ ليس في ذلك سر كبير فقد اخبرت القوات الأمريكيه محامي صدام حسين انه قد تم اسقاط تهمة حلبجه عنه لعدم توفر الادله الكافيه ولكن في الحقيقه انه لو تم فتح هذا الملف فإن امريكا ستسقط مصداقيتها اكثر لتصبح في الحضيض اذ لايمكن لأي جهه اثبات بالدليل القاطع ان العراق هو من قصف حلبجه, وبالعكس يمكن اثبات وبسهوله ومع توفر الادله المذكوره اعلاه وغيرها من الادله ان ايران وبتواطئ كردي كانت السبب في مقتل ابرياء في حلبجه آنذاك, كما ان محامي صدام خليل الدليمي صرح ان السلطات الإيرانيه التقت المحامي حاتم شاهين وبعض اعضاء هيئة الدفاع عن صدام حسين وعرضت عليهم مبلغ 100 مليون دولار مقابل عدم التحدث عن قضية حلبجه, والسؤال هو لماذا لم تنفي ايران تصريح الدليمي ان كان ملفقاً؟؟

ولربما اعترفت الأمم المتحده بما حدث في حلبجه ولكنها لم تجد اي دليل على اتهام العراق بضرب الاكراد بالأسلحه الكيمياويه حيث ارسلت فريق طبي يرأسه الطبيب مانويل ديمينغويز كارمونا لتقصي الموضوع, ووفق السجلات تظهر معلومة ان ايران والعراق كلاهما استخدما الأسلحه الكيمياويه ضد بعضهما البعض في معركة حلبجه وتبعا لذلك فشل قرار من مجلس الامن والأمم المتحده في تحميل العراق فقط المسؤوليه حيث تفيد التقارير جميعا على ان العينات المأخوذه من القتلى والمصابين كانت تدل على انهم اصيبوا بغاز السيانيد المستخدم من قبل ايران بينما لم يجدوا بين المصابين من اصيب بغاز الخردل او غاز الأعصاب الذي يستخدمه العراق.

يضيف ستيفن بلتير انه حسب الأدله التي جمعها تؤكد ان جماعة جلال الطالباني ساعدوا الإيرانيين على التسلل الى المدينه اثناء الليل وفي الصباح هجموا على الجيش العراقي الذي انسحب الى خارج المدينه, مما حدى بقائد عسكري عراقي الى ضرب القوات الإيرانيه بقنابل تحوي غاز الخردل الأمر الذي ادى الى تراجع الإيرانيين الذين قاموا بهجوم مباغت ولكن بالإسلحه الكيمياويه التي تحتوي على عنصر السيانيد فكانت المأساة حينها في سقوط المدنيين الأبرياء, ولابد من ذكر انه بعد يومين من الجريمه قامت مظاهرة في حلبجه نددت بإيران لإرتكابها الجريمه ورفض اهالي حلبجه وقتها تعازي جلال الطالباني الذي اصبح اليوم رئيسا للعراق!!

ببساطه لعب (اكراد الحزبين) دورا كبيرا في ايهام المجتمع الدولي ان العراق قد ضرب حلبجه بالأسلحه الكيمياويه, وصرف مبالغ خياليه طائله في سبيل ايهام العالم بذلك سواء من خلال الوسائل المرئيه او المقروئه او من خلال رشوة البعض للوقوف الى جانبهم في تلك المسأله, وقد تعاطف بالفعل الكثير معهم وحصلوا على مساعدات ماديه ومعنويه, الأمر الذي يذكرني بمحرقة اليهود المزيفه او المبالغ فيها في صوره مشابهه, كما لايجب ان ننسى الأمور المنطقيه التي يجاهر بها الكرد بخصوص اختفاء 200 الف كردي في عمليات الأنفال, حيث لا العقل والمنطق يصدق ذلك, فهذا العدد من الضحايا يكون من المستحيل اخفائهم في مكان او مقبره جماعيه ولازال العالم يبحث في العراق كله حيث مسحوه شمالا وجنوبا ولم يعثروا على هؤلاء الضحايا المزعومين..

ولكن ليس المهم الرقم سواء كان الذين قُتلوا الف او مليون فالمبدأ في ذلك سواء ولكن مبالغة (اكراد الحزبين) في تسجيل اعداد الضحايا الذين لاسجل لهم اصلا في دوائر النفوس انما هو امر يدعو الى الشفقه, فالذين يصدقهم انما هو مثلهم او برغوث طفيلي يعتاش عليهم, فهؤلاء عمدوا الى تمرير قانون اعتبار حلبجه من المجازر الجماعيه التي قام بها النظام السابق بإعتبارها اباده جماعيه ليتسنى لهم استحصال تعويضات ستفوق ربما تعويضات الكويت ليدفع العراق ثمن جريمه ارتكبتها ايران وعملاء ايران واشترك في ذلك كل من جامل وتزلف لأكراد الحزبين, لنرى اليوم كم هم طلاب كراسي فالسليمانيه خرجت عن بكرة ابيها ترفضهم وحلبجه كذلك والكثير من المدن والمناطق الكرديه ترفضهم ولا زالوا يتشبثون بكراسيهم, ليعلن جلال الطالباني في محاوله لتشويه صور اعدائه ان المسؤول عن حلبجه هو نوشيروان, ليصرح نوشيروان ان جلال سبب المأساة في جدل عنيف بين الفريقين واتهامات متبادله تثبت تورطهم مع ايران في تلك الجريمه, ولكن من يعير اهميه لما قيل او يقال؟؟ فالبعض يعتقد عن ايمان او غيره ان العراق هو من قتل الملايين من ابنائه, والعالم اليوم مؤمن ايضا بأن هتلر احرق ملايين اليهود في افران الغاز, ولكن لم يُبين لنا العالم اي افران يمكن لها ان تسع كل تلك الملايين...والأمران في الحقيقة سيان, كذب ومبالغه على حساب الوطن والضحايا.. وحدث العاقل...


من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI, TURKEY & URMIA, IRAN





ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هل حلبجه جرح نازف ام ورقة لعب رابحه ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني  :: 

أخر المقالات والأخباروالأحداث العامة على الساحة :: مقالات والاخبار من العراق

-
انتقل الى: